موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

أنت داعشي وإن كنت طفلا!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أعلن حيدر العبادي، رئيس الوزراء العراقي (حزب الدعوة) أن سبعين بالمائة من الحرب التي يتعرض لها العراق نفسية، مؤكدا أن الوضع العسكري والأمني حاليا أفضل بكثير من السابق، وفي الوقت حذر العبادي من الكذب على المواطنين الذي إذا ما انكشف سيؤدي الى عملية «انهيار» كبيرة. هل هذه إستفاقة أم إنقسام شخصية؟

 

ما لم يذكره العبادي، في خطابه، هو ان النظام السياسي العراقي، بأحزابه ومسؤوليه، معجون بالتزييف، تضاف اليه اكاذيب عسكرية وامنية، يوميا، كما تضاف التوابل الى وجبة طعام فاسدة. اما تحذيره من الكذب، فالاولى به ان يوجهه الى مصادر التصريحات الامنية والعسكرية واجهزة الاعلام المستأجرة، التي تقضم بشراهة لانظير لها، جزءً كبيرا من ميزانية مجلس الوزراء والحكومة عموما. أما تأكيد العبادي بان الوضع العسكري والأمني افضل، حاليا، بكثير من السابق فهو لا يقل تمويها من تصريحات وزير الخارجية ابراهيم الجعفري الذي يحتاج العراقيون توظيف مترجم، ليترجم ما يقوله من ثرثرة يلتذ بها لوحده.

فلا عجب الا يفهم الناس حقيقة ما يجري بداخل العراق حقا، فالصحافة المستقلة عملة نادرة معرضة للاستهداف، وحملات التضليل الاعلامي مكثفة، وقد نجح الاحتلال ومستخدميه، منذ بدء الاحتلال، وبسبب استهداف الصحافيين الاجانب من الغاء أي مجال للصحافة العالمية للاستقصاء والبحث وتغطية الاحداث للعالم الخارجي. هذه العوامل، أدت الى وقوع الناس في فخ تلقي المعلومات من مصادر داخلية محددة، وهي، غالبا، تصريحات وزارة الدفاع والاجهزة الأمنية، فضلا عن الساسة والمسؤولين المنخرطين في العملية السياسية. وليس من المعقول ان تقوم هذه الجهات باصدار بيانات تمنح المتلقين معلومات حقيقية وصادقة، لأن الحقيقة والصدق في حالة تعارض كلي مع الحملات الدعائية والاعلامية العسكرية والامنية الناطقة باسم النظام. مما يلقي بمسؤولية البحث عما يجري، في الواقع العراقي، على المواطن، نفسه، وعلى الصحافي المستقل، المتابع، والمهتم من خلال القراءة المتأنية للاخبار الصادرة من عدة مصادر، في آن واحد، وتحليلها وفق معرفته للوضع.

فما الذي نقرأه من متابعة احداث أسبوع واحد، فقط، لنتلمس صدق تصريح العبادي، بالأمان والاستقرار، بينما تنصب الجهود الارهابية، بنوعيها الحكومي وغير الحكومي، على تشييد حديقة الموت المجاني في بلادنا؟

هناك التفجيرات واشلاء 120 مواطنا، مبعثرة في مناطق مختلفة من بغداد، في يوم واحد. هناك تصريحات كاذبة، مكررة بابتذال، عن بدء حملات عسكرية واسعة لتحرير مناطق ومناطق من شمال وغرب العراق بالاضافة الى المناطق المحيطة ببغداد. هناك تصريحات، يومية، عن قتل عشرات «الداعشيين» في ارجاء البلد.

ليس هناك تصريح لا يبدأ بمفردة «قتل» أو «داعش» في العراق اليوم. اقرأوا معي: مقتل عشرات الدواعش بقصف ﻠ«طيران التحالف»، مقتل أكثر من نصف قيادات داعش في ديالى، مقتل 20 ارهابيا في الرمادي، البيشمركة تقتل مسؤول كتيبة قناصي داعش، مقتل 30 ارهابيا من داعش في الانبار. مقتل ابرز قيادات عصابات داعش الارهابية في محافظة صلاح الدين. مقتل 60 عنصراً من داعش في مدينة الرمادي. قتل 37 داعشيا في الموصل. أين الحقيقة في هذه الأخبار؟

حين أعلنت وزارة الدفاع، يوم السبت، عن مقتل الأمير العسكري في تنظيم «داعش» بمحافظة صلاح الدين بضربة لطيران الجيش، لم تذكر الوزارة ان ضحية الغارة كان، أيضا، الطفل عمر عبدالله رشيد الجواري، الذي انفرد موقع «وجهات نظر»، بنشر صورة لجسده المحترق واسمه الرباعي القابل للتحقق.

حمام الدم هذا غيض من فيض.

اليوم، في بلادنا، القتل هو الهواء، هو الماء، هو اللغة، هو الأنفاس المتلاحقة خوفا من الخوف. وتنظيم داعش هو الخوف، هو بضاعة الترويع، المرغوب، الرائج، في سوق النخاسة السياسية. في التحالف ما بين الظلم الداخلي والهيمنة الخارجية.

يصرح المتحدث باسم البنتاغون قائلا: «ان بغداد في منأى عن تهديد وشيك من تنظيم داعش الارهابي». فيقول العبادي مرددا من بعده «ان بغداد آمنة». ولكن قلوبنا المتلهفة على سلامة بغداد تتساءل، ماذا عن بقية محافظات العراق المتآكلة تفجيرا وقصفا وتهجيرا؟

ماذا عن القصف الحكومي بالبراميل المتفجرة للمناطق السكنية في عدة محافظات وارهاب الميليشيات المنتشرة مثل الاعشاب الضارة في كل مكان؟

يورد تقرير منظمة العفو الدولية الصادر منذ ايام بعنوان «افلات تام من العقاب: حكم الميليشيات في العراق»، تفاصيل مروعة عن جرائم الميليشيات الشيعية وارهابها المستهدف للمدنيين في بغداد وسامراء وكركوك انتقاما من هجمات « الدولة الاسلامية». «وتم العثور على عشرات الجثث مجهولة الهوية في مختلف مناطق البلاد، وقد قُيدت أيادي اصحابها خلف ظهورهم ما يشير إلى وجود نمط من عمليات قتل على شاكلة الإعدامات الميدانية».

وعن دور الحكومة العراقية، قالت دوناتيلا روفيرا، كبيرة مستشاري شؤون الأزمات بمنظمة العفو الدولية: «من خلال منح مباركتها للميليشيات التي ترتكب بشكل منتظم انتهاكات مروعة من هذا القبيل، يظهر أن الحكومة العراقية تجيز ارتكاب جرائم الحرب وتؤجج دوامة العنف الطائفي الخطرة التي تعمل على تمزيق أوصال البلاد. ويجب أن تتوقف الحكومة العراقية فورا عن دعم حكم الميليشيات».

وحسب المنظمة، لا زال مصير الكثير من الذين اختطفتهم الميليشيات الشيعة قبل أسابيع وأشهر غير معلوم إلى الآن. ولقد قُتل بعض الأسرى حتى بعد قيام عائلاتهم بدفع مبالغ الفدية التي قد تصل إلى حوالي 80 ألف دولار وأكثر من أجل الإفراج عنهم. ويرتدي عناصر الميليشيات الذين يصل تعدادهم إلى عشرات الآلاف أزياء عسكرية، ولكنهم يعملون خارج نطاق أي إطار قانوني، وفي ظل غياب أي شكل من أشكال الرقابة الرسمية عليهم.

لقد سبب الاحتلال الذي تعاون معه ساسة النظام الحالي، وما قبله، مقتل حوالي مليون مواطن وساهم في نشر وباء الطائفية وروح الانتقام والفساد. كل واحد من هذه العوامل كاف لأنهيار دولة، فكيف لو اجتمعت كلها؟ ويبقى الحل بيد العراقيين، لا باستدعاء الغزاة، لتنهض أوروك من جديد، وليبق العراق، كما عهدناه، وكما وصفه أحد جنود الاحتلال مندهشا: «قصفنا بيوتهم ليلا. حين أتى الصباح، جمعوا الطابوق وشرعوا ببنائها من جديد».

 

 

هيفاء زنكنة

تعريف بالكاتبة: كاتبة مهتمة بالشأن العراقي
جنسيتها: عراقية

 

 

شاهد مقالات هيفاء زنكنة

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

العراق ومؤتمر إعادة الإعمار

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    ثمانية شهور من التسويق الإعلامي رافقت مسيرة الحديث عن مؤتمر الكويت للدول المانحة لإعادة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27085
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع114617
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر907218
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50883869
حاليا يتواجد 4534 زوار  على الموقع