موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

في بيتنا طالبان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

مع تحول أردنيين كثر للعيش على حاويات القمامة، ولا يملكون ما يمكن أن تجبيه الحكومة منهم سوى تلك القمامة.. بدأت الحكومة تنظر لما ينافس حتى لقمة العيش، وهو العلاج.

ولا نتحدث هنا عن الدواء الذي أشبع غلاء بوضع مقياس لسعره بحسب سعره في دول الجوار (غير سوريا)، دون أن تقارن دخول الأردنيين بدخول السعوديين والكويتيين مثلا!

 

الجباية المستجدة هي لفرض ضريبة على دخول الأطباء والمستشفيات. ولكون المستشفيات الكبرى مملوكة من حيتان مال (قبل عقدين لم يكن القانون يتيح لغير الأطباء الاستثمار في مؤسسة علاجية) وصفقاتها تتم عبر حُكم "شركات التأمين" الذي تكرس في بداية العهد الجديد لكون أشد الطارئين عليه فسادا صدف أنه يستثمر في التأمين، قبل أن يتوسع في النفط وتهريبه وبيع خدمات الحروب (أنظروا تقرير فولكر كعينة فقط)، ويشرع في بيع أصول وأراضي الأردن. والآن دخلنا مرحلة ابتزاز المريض وأهله. فالذي سيدفع فروق الضريبة بحيث لا تتأثر دخول كبار الأطباء (شهرة وليس بالضرورة كفاءة) والمستشفيات وشركات التأمين، هو المواطن، وتحديدا المصاب بمرض قاتل يرعب أهله فيبيعون ما فوقهم وما تحتهم.

دعاة الإصلاح هم حاملو راية ضريبة الدخل المتصاعدة، وهذا من أسباب اضطهادهم وإبعادهم. فيما حلقة المتنفذين في الحكم هي التي ظلت تخفض الحد الأعلى لتلك الضريبة خدمة لحيتان الفساد، وتمرر مختلف أنواع الإعفاءات لهم بقوانين تصل حد إعطاء رئيس الحكومة أو وزير فيها حق إعفاء من يشاء وبقدر ما يشاء دون الرجوع لا لمجلس نواب ولا حتى لمجلس وزراء! والشرفاء دعاة الشفافية هم من يطلب فرض إصدار فاتورة من الطبيب والمستشفى، بل ومن الميكانيكي والحرفي ومقدمي الخدمات بكافة أنواعها، مفصلة بكلف وأجور كل ما قدموه، لتحسب حسبها ضرائب الدخول كما حسومات الضرائب والتي تأتي في مقدمتها كلف العلاج.

وذات الشرفاء يطلبون إلزام نقابة الأطباء والحكومة بحدود أعلى لأجور الأطباء وكلف العلاجات والخدمات الصحية. ولمن يريد الخروج عن هذا عليه أن يقبل تصنيف "سياحي" للمستشفيات والمختبرات والأطباء عند عملهم في هذه المستشفيات أو معها، كما هي الحقيقة بوجود السياحة العلاجية وبتسهيلات استضافة عرب كثر ممن نهبوا بلادهم فأشعلوا حروبها. ولتطبّق هذه المنشآت التسعيرة التي تشاء على هؤلاء، ولكن مع إلزامها بالفاتورة لأغراض ضريبة الدخل التي يتوجب أن ترفع على هؤلاء لتصل لأعلى حدودها في بريطانيا وأمريكا مثلا، ما دمنا نقتدي بهؤلاء في الخصخصة. ولكن هذا يستتبع أيضا تأمين العلاج "بحق" لكل الفقراء في مستشفيات عامة، وليس زعمه الجاري.. وان تكون المحاسبة على الفساد في جني الثروات وفي التهرب الضريبي متشدده كما في أوروبا وأمريكا، كي نوقف تسونامي النهب والإفقار الجاريين للبلد وأهله.

وليس حديثا نسويا ولكن من باب الأولوية في فرض الضراب على الخدمات، أتساءل لماذا لا يتم فرض ضرائب مماثلة على صالونات التجميل التي تجني أكثر مما يجني أغلب الأطباء، ومرارا بزعم تقديم خدمة طبية ما حدا بأطباء جلدية وأطباء عامون لنشر إعلانات عن خدماتهم التجملية حصريا. ولبيان حجم دخول صالونات التجميل أشير لكون أجرة قص الشعر في صالونات عمان المزدحمة يصل لخمسة عشر دينارا، ومثله سشوار الشعر الذي سيغسل بعد يوم أو يومين، أو حمام الزيت.. أي بكشفية طبيب أخصائي! فيما زعم "علاجات" أخرى للشعر ترفع الكلفية لسبعين أو ثمانين دينارا. وهذه إجراءات لا تستغرق نصف الوقت الذي يستغرقه كشف الطبيب وشرحه. والماكياج إن قيل أنه لعروس قد يصل لخمسمائة دينار، أي أعلى من أجر طبيب جراح لأغلب العمليات الجراحية!

والطبيب من العقول المتفوقة علميا في المدرسة، يدرس العلم الأصعب بكلفة باهظة لست سنوات كحد أدنى، ويتدرب سنة امتياز بأقل من كلفة مواصلاته، ثم يعمل ليل نهار مقيما لأربع سنوات حد أدنى براتب لا يغطي كلفة ماكياج عروس، يمر خلالها بامتحانات صعبة إن اجتازها جميعا يصبح أخصائيا ليشرع بتسديد ديون أهله جراء تدريسه ويبقى يؤسس لاسمه بسنوات عمل طوال.. فيما "الكوافير" لا يشترط تخرجه من الثانوية، بل في الأغلب هو متسرب من المدرسة يتدرب على المهنة لبضعة أشهر ليشرع في "قص ريش الأزواج" عبر زوجات يعانين من نقص ثقة بالنفس أو بالزوج بأكثر مما يعانين من مشكلة شعر. وبفضل زوجات وبنات من نتفوا ريش الشعب وسلخوا لحمه عن عظمه، يكتسب "الكوافير" حصانة ضد الضربية!

بعد خروج طالبان من كابول، خرجت للضوء سيدات كن يعملن "كوافيرات ومزينات" مع أن المهنة كانت مجرّمة من قبل طالبان. وتكشّف أنهن لم يلاحقن لكونهن قمن بتزيين نساء قادة طالبان! والمصيبة في هذا الذي أسمى تزيينا وتجميلا والذي صدمنا حينها، ولكنه للأسف بات الأشيع في إعلانات عروض الماكياج بمئات الدنانير.. بعد التنزيلات!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

لا خوف على أجيال المستقبل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 21 يونيو 2018

    للذين يظنون بأن روح الرفض والتحدي والالتزام بثوابت أمتهم ووطنهم لدى شباب وشابات هذه ...

تساقط أعمدة الأسطورة

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 21 يونيو 2018

    يبدو أن مخطط تزييف الوعي أو «كي الوعي» الذي تمارسه أجهزة الدعاية والإعلام «الإسرائيلية» ...

العنف «الإسرائيلي»ضد الأطفال نموذجاً

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 21 يونيو 2018

    في ذروة الاجتياح «الإسرائيلي» للبنان ومحاصرة العاصمة بيروت اتخذت الجمعية العامة للأمم المتحدة في ...

القطائع الاستراتيجية للعالم الجديد

د. السيد ولد أباه

| الخميس, 21 يونيو 2018

    لم يتردد المفكر الأميركي «فرانسيس فوكوياما» في تعقيبه على التصدع الظاهر لمجموعة السبع في ...

«صفقة القرن» سقطت أم تعثرت؟

عوني صادق

| الخميس, 21 يونيو 2018

    بات معروفاً أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من خلال قراراته، وإجراءاته، وتصريحاته المتكررة، أسقط ...

روسيا في الشرق الأوسط: ابتكار في الأدوار

جميل مطر

| الخميس, 21 يونيو 2018

    صديقي المطلع على كثير من خفايا العلاقات الدولية في الشرق الأوسط ما فتئ يعرب ...

ترامب وكيم: مصافحة لا مصالحة

د. عصام نعمان

| الخميس, 21 يونيو 2018

    دونالد ترامب، وكيم جونج اون، يختلفان في كل شيء، ويتشابهان في أمر واحد هو ...

بوتين وروسيا.. خط مباشر

محمد عارف

| الخميس, 21 يونيو 2018

    كعجائز ثرثارات لا يتوقفن عن الكلام، ولو لسماع ما يقلنه، لأنهنّ يتكلمن أصلاً حتى ...

تركيا الأردوغانية على مفترق طرق

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 20 يونيو 2018

    لم يكن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مضطراً لاتخاذ قرار بإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية ...

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31959
mod_vvisit_counterالبارحة31419
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153029
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر633418
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54645434
حاليا يتواجد 3032 زوار  على الموقع