موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

بحاجة لتعريف أنفسنا من جديد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

قبل أعوام كتبت مقالة بعنوان "يا مداحين" إذ استحضرت مبالغة كتاب صحفيين في "المدائح" صورة جوقة "المداحين"، حيث المغني بين فقرة وأخرى يخاطب "جوقته" قائلا "يا مداحين" فترد الجوقة من فورها "هي"..

فيكمل المغني "قولوا على با سعدة يا صلاة الزين.." ويوغل في مدح أبي سعدة حد زعم أن "على زنودة يقفوا صقرين على كتافه يبنوا قصرين". وأقر بأنني أدندن الأغنية لجمالياتها الفنية البحتة.. ولكن مؤخرا فوجئت بأن ما يقفز لمخيلتي ملحّناً هو "يا شحادين"! وأسمع في مخيلتي رد الجوقة "هي"، ولكن لا دندنة ﺑ"صلاة الزين" تلي، فمشاعري يمتزج فيها النفور بالمهانة لكون "الشحدة" تتم باسمي وباسم وطني الأردن الذي هو في غنى عن كل هذا لأنه "غني" بكل معنى الكلمة، غني بثروات أرضه وبشعبه.

 

هذه الشحدة تحيل الأردنيين لما يشبه الطفل الذي تتناقله المتسولات بزعم أمومته، وصولا لزعم أن الحكومة تقيم أود ستة ملايين ونصف المليون أردني بما يصل لدعم خبزه والتلويح المكرر برفع الدعم عنه. ولأن دعم الخبز "الحاف" ومن نوعية محددة مهما بولغ فيه لا يبرر تسول المليارات، يجري زعم دعم مشتقات الطاقة التي أسعارها في الأردن أعلى منها في أمريكا. وكل ما يتسول ويجبى جباية فاحشة يعود "للعاملين عليها"! ولو تمت محاسبة حفنة من كبار الفاسدين لأمكن تسديد كامل مديونية البلد وإنعاش اقتصاده. ولكن الحكومة الحالية، والتي سبق وقلنا إنه جيء بها للواجهة لتخدم كل الفاسدين، تستسهل تسول المنح بالذات (كما بين كاتب اقتصادي لم يدخل لحينه في "جوقة" الحكومة) لأن "الحكومة تستفيد كثيرا من المنح الخارجية التي تتلقاها تحت مظلة معالجة تداعيات الأزمة السورية، والأرقام غير معلنة، لكنها، حسب مصادر مطلعة، أرقام كبيرة تزيد كثيرا عن حجم المساعدات التي تتلقاها الخزينة المركزية"!

وصدمتنا ليست بحكومة بمهمة ومواصفات كهذه، بل لأن دخول أحد الصحفيين البارزين دخل على الخط يجعل التسول باسمنا. وهو بالفعل يتحدث عن "الأردن" وكونه: "الجزيرة" وسط منطقة تشتعل فيها النيران من كل الاتجاهات؟ ملاذ اللاجئين؛ قبلة الأقليات المضطهدة؛ وجهة المستثمرين الهاربين من الحروب؛ دولة المواجهة مع إسرائيل وحامي حمى القدس والمقدسات؛ ورأس الحربة ضد المتطرفين".. بعض التصحيحات تلزم لكل وصف (وهي تصحيحات موثقة ببينات دامغة) وسنكتفي ببيان أن كثرا من مؤسسي وبناة الأردن منذ ما قبل اقتطاعه "منطقة عازلة" في سايكس– بيكو، هم الآن "أقليات مضطهدة " في وطنهم.. وأن كثر من "المستثمرين" الهاربين من حروب هربوا "بغنائم" تلك الحروب.

ولكن مع أخذ كل التغزل الذي يستحق الأردن أضعافه لغير ما أورد الكاتب، نعود لما يرفقه الكاتب من حقائق في الكفة الأخرى، هي أيضا منقوصة أو محرّفة بما يخدم التسول عليها وليس القضاء على جذورها، فيقول: "كل هذا لدولة تغرق في مديونية ثقيلة، وفاتورة طاقة تكسر الظهر، وعجز موازنة مزمن ومستفحل، ومعدلات فقر وبطالة قياسية، وعجز مائي جعلها على رأس قائمة الدول الأفقر في العالم، وتحديات ديموغرافية مؤرقة، ومجتمع يتلوى من ارتفاع كلف الحياة".. ويستبق الردود عليه بالاعتراف بأن "الأردن على هذه الحال منذ قيام الدولة صحيح، لكن التاريخ ليس خطا مستقيما؛ ثمة انعطافات مفاجأة تغير المسار وتأخذ في طريقها الإمبراطوريات، فكيف بالدول الصغيرة. التحديات التي واجهناها من قبل كانت بحجم الدعم الذي تلقيناه وبحدود قدرتنا على الصمود. عوامل الصمود الداخلي تآكلت تقريبا، ونحن بصدد تعريف أنفسنا من جديد.

والأخيرة تبدو نبرة إيجابية كونه يعني الخروج من "الدور الوظيفي"، لولا أن الكاتب الي يستخف بمِنَح "المليار" كما يستخف بحقيقة أن أجهزة الدولة تبذر مجادلا أن ضبط النفقات لن يسد فاتورة العجز، ويقول "السياسة الرسمية الأردنية لم تقرع جرس الإنذار بعد، بل تجامل (المانحين التقليديين) أكثر من اللازم" ويضيف "يمكن للأردن، ببساطة، أن يخفض فاتورة نفقاته إذا تحلل من التزاماته تجاه قضايا المنطقة، لكن الثمن سيكون باهظا على الجيران. وله أيضا أن يدخل في مساومات إقليمية على حساب تحالفاته الحالية، وقد ينال مقابلها دعما من مصادر غير تقليدية"!!!

قبل ثلاثة أسابيع صرحت الحكومة بأن وضعنا الاقتصادي في أفضل حال، ولكن بعد التمهيد بهكذا مقال انقلبت الحكومة على ذات تصريحاتها "لتقرع جرس الإنذار" بإعلانها أن الاقتصاد الأردني "في أزمة هي الأسوأ في تاريخه"!

نحن فعلا في أزمة هي الأسوأ في تاريخنا"! صحيح أننا أوجدنا "كدولة وظيفية" عند ترسيم الحلفاء - بعد انتصارهم في حرب عالمية لا أقل- لخريطة المنطقة.. ولكن ليس لدرجة أن نقوم بالوظائف التي يطلبها المانحون وننتقل بينهم، "ببساطة"، حسب من يدفع أكثر!!

نحن فعلا بحاجة لتعريف أنفسنا من جديد!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بمناسبة مرور 70 عاما على تقسيم فلسطين

د. غازي حسين | الجمعة, 24 نوفمبر 2017

عدم شرعية تقسيم فلسطين وعد بلفور والانتداب البريطاني والتقسيم أقاموا أخطر وأوحش دولة استعمار است...

الفقر في الوطن العربي ليس المشكلة

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    فقر الشعوب مثل غناها تماماً، ليس حالة دائمة لا يمكن تجاوزها، لاسيما إذا ما ...

اجتماع الفصائل والأجندة الفلسطينية البديلة

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    اجتماع الفصائل الفلسطينية بالقاهرة الذي بدأ أعماله يوم الثلاثاء الماضي لمناقشة اتفاق المصالحة وتشكيل ...

لسنا هنودا حمرا… ولنتنياهو نقول: أنت غبي

د. فايز رشيد

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    هناك مثل عربي فلسطيني، يقول: “الدار دار أبونا، وأجو الغُرُب يطحونا”! هذا المثل ينطبق ...

أربعون عاماً على زيارة القدس

د. أحمد يوسف أحمد

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    مرت منذ أيام الذكرى الأربعون للزيارة التى قام بها الرئيس أنور السادات للقدس، وهى ...

فساد نتنياهو.. متى الانفجار؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    تتسارع وتيرة التحقيقات بسلسلة قضايا فساد مع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، حيث استجوبته ...

مشكلة الأقليات الإثنية في وطننا العربي

د. صبحي غندور

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    هناك محاولات مختلفة الأوجه، ومتعددة المصادر والأساليب، لتشويه معنى الهوية العربية، ولجعلها حالة متناقضة ...

العجز والتيه باسم وجهات النظر

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    من المؤكّد أن الرّفض التام، غير القابل لأيّة مساومة، لأيّ تطبيع، من أيّ نوع ...

غبار ترامب يغطي «بلدوزرات» نتنياهو

عوني صادق

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    كل يوم نقرأ تسريباً جديداً، وأحياناً تصريحات أمريكية رسمية جديدة، حول ما يسمى «صفقة ...

اللهاث وراء سراب التسوية

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    في 19 تشرين الثاني (نوفمبر) 1977، أقلعت طائرة أنور السادات، رئيس أكبر دولة عربية، ...

للتطرف أسباب

سامح فوزي

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    فى ورشة عمل ضمت الأزهر، وجامعة الدول العربية، واليونسكو حول «الشباب والتطرف» منذ أيام ...

نحو استنهاض الحالة القومية العربية النهضوية التحررية ….!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  (لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس)   بينما يغرق العرب وينخرطون بالوكالة في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم46603
mod_vvisit_counterالبارحة69116
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع240791
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر975411
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47289081
حاليا يتواجد 5582 زوار  على الموقع