موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الكويت تطرد السفير الفلبيني وتستدعي سفيرها من مانيلا للتشاور ::التجــديد العــربي:: استشهاد صحافي فلسطيني برصاص جيش الاحتلال خلال تغطية (مسيرة العودة) ::التجــديد العــربي:: أربع سفن عسكرية روسية تتجه إلى المتوسط ::التجــديد العــربي:: دي ميستورا: عملية أستانا استنفدت جميع طاقاتها ::التجــديد العــربي:: منظومة دفاعية روسية «متطورة» إلى دمشق ::التجــديد العــربي:: تشيخيا تعلن فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل ::التجــديد العــربي:: باسيل يرفض ربط عودة النازحين بالحل السياسي للصراع السوري معتبرا أن العودة الآمنة للمناطق المستقرة داخل البلاد يعد الحل الوحيد والمستدام ::التجــديد العــربي:: روسيا تشل "هرقل" الأمريكية في أجواء سوريا ::التجــديد العــربي:: توتال تدرس دخول سوق محطات البنزين السعودية مع أرامكو ::التجــديد العــربي:: الدوحة تقرّ بتكبد الخطوط القطرية خسائر فادحة بسبب المقاطعة ::التجــديد العــربي:: معرض أبوظبي للكتاب يبني المستقبل و63 دولة تقدم نصف مليون عنوان في التظاهرة الثقافية ::التجــديد العــربي:: برامج متنوعة ثرية فنيا تؤثث ليالي المسرح الحر بالأردن ::التجــديد العــربي:: آثاريون سودانيون يبحثون عن رفات الملك خلماني صاحب مملكة مروي القديمة و الذي عاش قبل الميلاد ::التجــديد العــربي:: البطن المنفوخ أخطر من السمنة على صحة القلب ::التجــديد العــربي:: الفريق الملكي يعود من ملعب غريمه بايرن ميونيخ بنقاط الفوز2-1 ويقترب من النهائي للمرة الثالثة على التوالي ::التجــديد العــربي:: برشلونة على موعد مع التتويج بطلا للدوري الاسباني يحتاج الى نقطة واحدة فقط من مباراته مع مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا لحسم اللقب ::التجــديد العــربي:: اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي::

زغرودة لانتصارات ‘العراق الجديد’!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في الفلوجة في الاسبوع الماضي، أعلن عن توظيف خمسة آلاف شرطي جديد وتدريبهم و’استعدادهم للانتشار في مدينة الفلوجة’، وكأن القوات المتواجدة في المحافظة وعددها 42 ألف جندي غير كاف. غالبا ما يكون هؤلاء مجرد أسماء على ورق، في قوائم رواتب شكلية يقدمها بعض من يسميهم ثوار العشائر بـ ‘حلف الغادرين’، أي المتعاونين المحليين مع السلطة. وكان لدينا، أثناء الحرب مع ايران، قوائم مماثلة. اسماء على ورق من فصائل كردية تسمى بالفرسان، تحتسب بديلا للخدمة العسكرية، مدفوعة الرواتب لبعض الاغوات الكرد الذين يوصلون شيئا منها الى عوائل المنخرطين.

 

لا يمكن للسلطة الإعتماد على سكان المنطقة لتطهيرها من أقاربهم. لذلك تلجأ الى السلاح الثقيل في غالب الأحوال. ففي بابل، نفذت قوات من الشرطة وباسناد طيران الجيش عملية امنية مشتركة، استخدمت فيها 160 صاروخاً وعشرة الاف اطلاقة من طائرتين لـ ‘تطهير المنطقة’. أما ‘قوات عمليات الجزيرة والبادية فقد ‘قامت بعملية أستباقية ودمرت ثلاثة معسكرات للارهابيين الدواعش وحرق كافة التجهيزات والآليات الخاصة للمعسكرات’. كما ‘قتلت فرقة التدخل السريع التابعة لقيادة العمليات المشتركة 35 ارهابيا من عصابات داعش في اطراف الفلوجة’.

هذه بعض ‘الانتصارات’ التي حققها نظام المالكي، بحجة محاربة الارهاب، في الاسبوع الماضي فقط . ماذا عن حال الناس؟ يقول احد اطباء مستشفى الفلوجة التي تعرضت للقصف عدة مرات، ان عدد الجرحى الذين تم ادخالهم المستشفى 1242 وعدد القتلى 284، مؤكدا ان عدد الضحايا اكبر لأن معظم الاهالي لا يتمكنون من الوصول الى المستشفى.

وكانت الحكومة العراقية في الاسبوع الماضي قد بشرت المواطنين بأن حسم المعركة مع ‘الارهاب’، سيتم يوم 17 من الشهر الحالي، ولن تسمح القوات الامنية والعسكرية ‘لأي طائر بالخروج’ من مناطق القتال. ومثل الاعلان عن فيلم جديد، صرح المسؤولون الامنيون، الواحد تلو الآخر، بقرب النصر على الارهاب وداعش والقاعدة وكل من تسول له نفسه مس ‘العراق الجديد’. فاستبشر البعض خيرا وتعوذ البعض الآخر من الشيطان الرجيم، خشية الا تتم الفرحة، فنحن أمة تخشى الفرح، او ان يكون لها، كالعادة، نتائج وخيمة.

فما الذي حدث؟ هل عاد الامن والامان بعد القضاء المفترض على الارهاب؟ هل عاد آلاف النازحين الى بيوتهم واولادهم الى مدارسهم؟ هل ساد الهدوء محافظة الانبار التي ابتليت بتهمة الارهاب منذ ان رفع ابناؤها السلاح بوجه المحتل الامريكي في عام 2004 وواصلت حكومات الاحتلال، بالوكالة، معاقبتها جماعيا لأنها ترفض السكوت على الظلم؟

ماحدث هو ان قصف المدنيين مستمر، والحياة شبه مشلولة، والاقتتال بين قوات الجيش والشرطة والفرق الخاصة وقوات الصحوات من جهة وثوار العشائر، من جهة ثانية، مستمر. وكل الاخبار المتداولة رسميا تشير الى ان حرب نظام المالكي ضد المواطنين مستمرة. اقول ‘رسميا’ لأن الكذب والتضليل يغلفان الحقيقة والصمت يحيط بحقيقة الاحداث، اليومية، الا ما يتسرب عبر منافذ مستقلة، نادرة، تبذل المستحيل لايصال الاخبار والصور عبر قنوات التواصل الاجتماعي والتلفونات النقالة، الى اجهزة الاعلام والمنظمات الحقوقية الدولية. أملا في ان يصغي لها أحد.

فالصحافيون ممنوعون من تغطية الاحداث، عن قرب، بحجة حمايتهم او لأنهم، انفسهم، يخشون الاقتراب من اماكن الاحداث لئلا يتهموا بالتعاون مع الارهابيين، ويعتقلون ويعذبون كما حدث مع عشرات الصحافيين سابقا. وتعاني منظمات حقوق الانسان العراقية المستقلة من صعوبات جمة، هي الاخرى، على الصعيدين الرسمي والاعلامي، خاصة، وان مفهوم حقوق الانسان يعاني من الاستغلال والتجيير، حاله حال كل شيء آخر بالعراق، لصالح جهة دون أخرى خلافا لما يجب ان يكون عليه في وحدة المفهوم والتطبيق.

لكل حزب او كيان سياسي في العراق منظمة حقوق انسان، خاصة به، تدافع عن اعضائه وافراد طائفته او عرقه فقط لاغير، ولا تحاول اطلاقا بذل اي جهد للدفاع عن حقوق ابناء طائفة او قومية أخرى.

وينطبق الشيء ذاته على منظمات المرأة التي يفترض بها الدفاع عن حقوق النساء جميعا، لكنها في ‘العراق الجديد’ تختار الدفاع عن نساء طائفة او قومية معينة، فقط، بينما تقابل بالصمت الانتهاكات التي تتعرض لها نساء طائفة او قومية اخرى. وكأن حقوق الانسان او المرأة هي حقوق انتقائية وليست عالمية. وهذا ما تم حين وجهت الي الدعوة من قبل لجنة العراق، في البرلمان الاوربي، بتاريخ 29 كانون الثاني/يناير من العام الحالي، للحديث عن وضع ومعاناة المرأة العراقية حاليا.

شارك في اللقاء عدد من النسوة من اقليم كردستان. اقتصر حديثهن، جميعا بلا استثناء، على ما حققته المرأة الكردية من انجازات ونجاحات كبيرة ولم تذكر ايا منهن، ولو من باب رفع العتب، الخروقات والانتهاكات التي تتعرض لها شقيقاتهن في بقية ارجاء العراق، بل وتحدثن وكأنهن يقمن في بلد آخر، وان كان هذا بحد ذاته ليس مبررا للصمت، اذ طالما وقفت منظمات حقوق انسان ونساء اجنبية، بجانبنا، في مراحل مختلفة من عملنا، بدون اي تمييز ديني او عرقي.

ان هذه الانتقائية لا تقلل فقط من ثقة الناس بمنظمات حقوق الانسان والمرأة، فحسب، ولكنها، في الوقت نفسه، تسيء الى عمل بقية المنظمات المستقلة التي يحتاجها المجتمع المدني بشكل ضروري.

يبدو ان رئيس بعثة الأمم المتحدة في العراق نيكولاي ملادينوف معرض للاصابة بالكآبة المزمنة جراء اصدار البيانات المتتالية التي يعبر فيها عن ‘قلقه’ على المدنيين في الفلوجة بدون جدوى. قال ملادينوف للمالكي، أخيرا، بان محاربة الارهاب لا تعني انتهاك حقوق الانسان بل يجب ضمان الالتزام بها. وهي ذات النقطة التي يركز عليها تقرير المنظمة الحقوقية الدولية ‘هيومان رايتس ووتش’، بتاريخ 3 مايو، عن دور النظام في محاصرة المواطنين في مناطق القتال وعدم السماح لهم حتى بالمغادرة للمحافظة على حياتهم بالاضافة الى اعاقة ايصال المساعدات الانسانية لهم. وقد بلغت وحشية النظام حد ان اطلقت قواته النار على مواطنين حاولوا اما مغادرة الانبار او العودة اليها.

ان ما يقوم به النظام العراقي، من قصف عشوائي وتهديم بيوت واعتقالات، جريمة بشعة منافية للاخلاق والقيم والقوانين الانسانية والدولية، تتطلب المحاسبة، فمن واجب الحكومة، حتى في اقسى ظروف الحرب، ان تساعد الاهالي لا ان تحاصرهم وتمنع المساعدات عنهم.

 

هيفاء زنكنة

تعريف بالكاتبة: كاتبة مهتمة بالشأن العراقي
جنسيتها: عراقية

 

 

شاهد مقالات هيفاء زنكنة

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: عملية أستانا استنفدت جميع طاقاتها

News image

اعتبر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دي مستورا، أن عملية أستانا استنفدت طاق...

منظومة دفاعية روسية «متطورة» إلى دمشق

News image

عشية إعلانها إسقاط طائرتين من دون طيار «درون»، بالقرب من مطار حميميم في سورية، أكد...

تشيخيا تعلن فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل

News image

أعلنت وزارة الخارجية التشيخية أمس (الاربعاء)، إعادة فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل، في ...

باسيل يرفض ربط عودة النازحين بالحل السياسي للصراع السوري معتبرا أن العودة الآمنة للمناطق المستقرة داخل البلاد يعد الحل الوحيد والمستدام

News image

بيروت - رد وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل في بيان، الأربعاء، على ما ورد في ...

روسيا تشل "هرقل" الأمريكية في أجواء سوريا

News image

أعلن رئيس قيادة العمليات الخاصة الأمريكية رايموند توماس أن قوات الولايات المتحدة تتعرض بشكل متزايد ...

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

كيف نهض الغرب؟

أنس سلامة

| الخميس, 26 أبريل 2018

لا تستهين بوجود ضعف ثقة فهذا الأمر مدمر وإذا ما تفحصنا ما كتبناه عن مشا...

المجلس الوطني في مهب الخلافات

معتصم حمادة

| الخميس, 26 أبريل 2018

- هل المطلوب من المجلس أن يجدد الالتزام بأوسلو أم أن يطور قرارات المجلس الم...

إن لم تدافع الْيَوْمَ عن البرلمان الفلسطيني وهو يغتصب.. فمتى إذاً..؟

د. المهندس احمد محيسن

| الخميس, 26 أبريل 2018

هي أيام حاسمة أمام شعبنا الفلسطيني للدفاع عن المؤسسة الفلسطينية.. التي دفع شعبنا ثمن وجو...

ورقة الحصار ومحاصرة مسيرة العودة

عبداللطيف مهنا

| الخميس, 26 أبريل 2018

كل الأطراف المشاركة في حصار غزة المديد، اعداءً، وأشقاءً، وأوسلويين، ومعهم الغرب المعادي للفلسطينيين ولق...

أهذا هو مجلسنا الوطني بعد عقود ثلاثة؟!

د. أيوب عثمان

| الخميس, 26 أبريل 2018

لقد كان أخر اجتماع عادي للمجلس الوطني الفلسطيني - وإن كان احتفالياً بحضور الرئيس الأ...

المجلس الوطني: إما أن يتحرر من نهج أوسلو أو يفقد شرعيته

د. إبراهيم أبراش

| الخميس, 26 أبريل 2018

مع توجه القيادة على عقد المجلس الوطني في الموعد المُقرر نهاية أبريل الجاري، ومقاطعة ليس...

القفزة التالية للجيش السوري وحلفائه

عريب الرنتاوي

| الخميس, 26 أبريل 2018

أين سيتجه الجيش السوري وحلفاؤه بعد الانتهاء من جنوب دمشق وشرق حمص الشمالي؟... سؤال تدو...

«صلاح الدين الأيوبي الصيني»

محمد عارف

| الخميس, 26 أبريل 2018

    «أولئك الذين يعرفون لا يتنبأون، والذين يتنبأون لا يعرفون». قال ذلك «لاو تزو» مؤسس ...

كوريا الشمالية لم تعد في محور الشر

د. صبحي غندور

| الخميس, 26 أبريل 2018

    لم تكن اختيارات الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش الابن، في خطابه عن «حال الاتحاد ...

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2786
mod_vvisit_counterالبارحة28888
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع145486
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر891960
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار53024392
حاليا يتواجد 2463 زوار  على الموقع