موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

ملاحظات على لقاء السيسي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في عام 2012 نظم المجلس القومي للمرأة مؤتمرا حاشدا دعا إليه أمينات وعضوات فروعه بالمحافظات للقاء مرشحي الانتخابات الرئاسية تحت عنوان «هي والرئيس». استجاب للدعوة أربعة مرشحين فقط هم محمد سليم العوا وأبو العز الحريري وحسام خير الله وأحمد شفيق الذي اعتذر ثم فاجأ المشاركين بالحضور.

لم يكن عقد المؤتمر موضع اتفاق بين الأعضاء لأسباب ارتبطت بأسلوب إدارة المجلس، لكن الحرص على تماسك هذا الكيان في مواجهة الهجمة الإخوانية الشرسة على كل مؤسسات الدولة حافظ على استمرار المجلس، أما الآن وقد توارى الإخوان من المشهد فإن هناك خطرا حقيقيا على المجلس وهذا درس مؤداه أن عوامل التماسك تنبع من الداخل لا من الخارج. أقول هذا بمناسبة الدعوة التي تلقاها أعضاء المجلس لبدء سلسلة لقاءات مع مرشحي الرئاسة فُهِم منها أنها تختلف عن مؤتمر 2012 في أمرين: الأول أنها قاصرة على أعضاء المجلس دون أماناته الفرعية، والثاني أنها ستعقد في المقار الانتخابية أو المختارة للمرشحين. وفي يوم الأحد الماضي عُقِد أول لقاء مع عبدالفتاح السيسي بحضور نائب رئيس المجلس د. نور فرحات والأمين العام السفيرة منى عُمر فيما كانت رئيس المجلس السفيرة ميرفت التلاوي خارج البلاد. لاحقا تنصلت التلاوي من الدعوة للقاء على إحدى الفضائيات لأن المرشحين يجب أن يأتوا للمجلس ولا يذهب المجلس لهم، والواقع أن الأهم من الجانب البروتوكولي هو القضية نفسها بغض النظر عمن يذهب أو يجيء. وذكرت أنها طلبت من الأعضاء عدم الحضور وهذا لم يحدث ولا ثبت في مراسلة واحدة. عموما تلك المقدمة بدت ضرورية قبل مناقشة تفاصيل اللقاء.

 

*****

كان كل شيء حول مكان لقاء أعضاء المجلس مع السيسي هادئا إلى درجة تدعو للارتياب، لا إجراءات أمن خاصة، لا كلاب حراسة، لا تفتيش يزيد على ذلك الذي يتوفر في أي فندق بل إنه يقل عن اجتماعات دونه أهمية. وعندما سمح لنا أمن الفندق بأن نُدخل الموبايل والآي باد كانت دهشتي أنا على الأقل كبيرة. حضر السيسي متأخرا أربعين دقيقة وأفرط في الاعتذار في بداية اللقاء ونهايته.

بعد أن عرف الأعضاء أنفسهم لمرشح الرئاسة وطرحوا مطالبهم التي كان منها ما ينصب حصرا على تطوير المجلس والاهتمام المباشر بالمرأة، بينما كان منها ما يناقش قضايا تتعلق بالديمقراطية والتعليم ومكافحة الفساد تمس المرأة كما تمس الجميع. بعد أن تم التعارف اختار السيسي أصغر الأعضاء سنا ليوجه لها الحديث، ومع أن من الأعضاء من تحفظ على اختصاص السيسي المحامية الشابة دينا بمعظم كلامه وألمح إلى أهمية عدم الخضوع لابتزاز الشباب، إلا أن هناك اتجاها آخر اعتبر هذا المنحى تميز بحسن التقدير لخطورة خسارة تأييد الشباب خاصة حين قال السيسي «إنتِ فاكرة يا دينا إني أنا مش خايف إن الشباب من غير ما يقصد يوقع مصر؟».

*****

كشف المرشح الرئاسي عن دراسة وافية للملفات التي تناولها النقاش وتدفقت الإحصائيات والأرقام إلى حد كانت تصعب متابعته، وهذه الدراية جيدة. لكن في الوقت نفسه فإن الاستغراق في تفاصيل الواقع يحول دون التطلع إلى هدف ولو بعيد المدى يكون بمثابة المشروع الذي يلتف حوله المصريون، كمشروع التعليم مثلا. نعم شرح السيسي التكلفة المالية العالية للتوسع في إنشاء المدارس، ونعم ألمح إلى المشروطية السياسية للدعم الخارجي لتطوير التعليم بحديثه عن فرض «نسق سياسي مختلف»، لكن الاستثمار يجب أن يكون في التعليم والرهان يجب أن يكون عليه ومساندة الناس أقرب للتحقق في النهوض به، فكم أسرة فقيرة تقتطع من دخلها للإنفاق على الدروس الخصوصية؟ كم خريج يعجز عن المنافسة في سوق العمل؟ كم عقل يهاجر إلى الخارج حيث من يعطي يأخذ؟ وكم من هؤلاء سيدعم مشروعا قوميا لتعليم أفضل؟. إن التفاف الشعب حول القيادة يرتبط بزيادة المنفعة، ومنافع النهضة بالتعليم اجتماعية واقتصادية وسياسية بل وصحية أيضا، ولنا في تجربة مهاتير محمد خير مثال. إن المحاور التي تحدث عنها السيسي في برنامجه وهي: إدارة القوة الذاتية للمصريين، ودعم الأشقاء والأصدقاء، وتحسين مناخ الاستثمار هي أدوات تنفيذية، لكن لتنفيذ أى مشروع؟ لماذا كان السيسي يثق كما قال إنه لو ظل وزيرا للدفاع لجعل من الجيش المصري أسطورة في الشرق الأوسط خلال 3- 4 سنوات ولا يثق أنه يمكنه الشروع في النهوض بالتعليم؟ هناك بالطبع فارق بين وضع الجيش المصري المصنف عالميا رقم 13 ووضع التعليم في مصر المصنف رقم 148، لكن تطوير القدرة العسكرية يحتاج إلى استثمار ضخم في العتاد وفي العنصر البشري.

*****

هذا عن الشق الموضوعي في اللقاء، أما عن الجانب الشخصي للمرشح الرئاسي فبالإضافة إلى ما أشرت له من ذكائه في اختياره توجيه حديثه للشباب، فإن المكون الديني حاضر بقوة في تكوينه النفسي ومنعكس بوضوح على خطابه الذي تكثر فيه الإشارة إلى يوم القيامة والمسئولية أمام الله والقدر والفهم الصحيح للسيرة النبوية، والأرجح أن هذا ما جعل الإخوان يفهمون الرجل فهما خاطئا ويتصورون أنه بحق أول من أدخل الصلاة إلى القوات المسلحة! لكن الرجل كان أبعد ما يكون عن تصور الإخوان للدين الذي يفصلونه على مقاس مصالحهم السياسية، وقد كرر ثلاثا أن ثمة مشكلة حقيقية في الخطاب الديني بما تمس معه الحاجة لتطويره تعبيرا عن سماحة الإسلام. أما أكثر ما استفز الرجل فكان النقاش حول موقفه من الضغوط الخارجية، احتد في كلامه واستخدم جملة من المترادفات للتعبير بالوضوح الممكن عن رفضه التأثيرات الخارجية فلا كلمة ولا تنسيق ولا إذن ولا تشاور... إلخ.

أخيرا وُجِه للسيسي سؤال: بماذا تكلف المرأة؟!!، وأجاب هو في ثنايا حديثه بأنه لما كان إحساس المرأة بالخطر أكبر وبالمسئولية تجاه أمن الأسرة والمجتمع أوضح فإنه يجتمع اليوم بها لتسند جهود الحكومة في الأزمات التي تواجهها. وأنا أقول سيدى المرشح الرئاسي لأن إحساسنا كنساء بالخطر أكبر ندعوك لأن تستثمر فينا حرصنا على تكوين أجيال أوعى وأعلم وأفضل، استثمر في التعليم وستجد كل أم تقف خلفك.

 

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

العراق ومؤتمر إعادة الإعمار

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    ثمانية شهور من التسويق الإعلامي رافقت مسيرة الحديث عن مؤتمر الكويت للدول المانحة لإعادة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27094
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع114626
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر907227
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50883878
حاليا يتواجد 4530 زوار  على الموقع