موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

ملاحظات على استقالة الحكومة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أثارت مجددا واقعة استقالة حكومة الدكتور حازم الببلاوى التساؤل عن آلية صنع القرار في النظام السياسي المصري، فكما لم يُخطر بعض الأعضاء في هذه الوزارة باختيارهم لعضويتها قبل عدة أشهر لم يعلم آخرون باستقالة رئيس الوزراء

وبالتالى باستقالتهم بينما كانوا يؤدون مهام رسمية خارج البلاد. المفاجأة كانت تامة، فقبل يوم من استقالة الحكومة كانت برامج التوك شو في الفضائيات المصرية تتحدث عن تعديل وزاري محدود يشمل وزارتين أو ثلاث وزارات على الأكثر. لا بل إن رئيس الوزراء نفسه له تصريح منشور في المصري اليوم صباح يوم الاستقالة نفسه أى يوم الاثنين الماضي قال فيه ما نصه «لا مشاورات حول التعديل الوزاري حتى الآن». وفي المتن حديث عن إنجاز الحكومة في مجال تسديد المديونية لشركات النفط الأجنبية وما ترتب على ذلك من عودة تلك الشركات للعمل بعد أن توقفت عنه. إذن كل المؤشرات كانت تقول إنه لا تعديل وزاريا واسعا، ولا عجلة في شغل الحقائب الخالية، فماذا حدث ليؤدى لاستقالة الحكومة بكامل أعضائها؟

•••

في غياب الشفافية تنتعش الشائعات، البعض قال إن المقصود هو تهدئة الرأى العام وإرجاء المطالب الفئوية التي تفاقمت بشكل خطير في الأيام القليلة الماضية، لكن هذا الحل مجرد مسكن بحيث إنه ما لم تتميز الحكومة الجديدة بالشفافية وتحديد أولويات الاستجابة لتلك المطالب في حدود موارد الدولة وإمكاناتها، وما لم تتحل الحكومة بالشجاعة في مواجهة الواقع وتطلب من الجميع مشاركتها في تحمل مسئولية هذه الفترة الانتقالية الصعبة فإن الحكومة الجديدة ستلقى مصير سابقتها. البعض الآخر قال إن استقالة الحكومة جاءت بمثابة إخراج كريم لوزير الداخلية من المشهد السياسي بعد سلسلة الأعمال الإجرامية التي كشفت عن تقصير أمنى فادح، لكن ماذا لو استمر محمد إبراهيم في منصبه وقد استبعدت بورصة الترشيحات بالفعل أن يغادر إبراهيم الحكومة مع المغادرين؟ وهل يمكن التضحية بكامل الحكومة قبيل إجراء الانتخابات الرئاسية التي سيتلوها حتما تشكيل حكومة جديدة، هل يمكن التضحية بها من أجل وزير عليه مآخذ كثيرة؟ أما ارتباط استقالة الحكومة بترشح المشير السيسى فمن قبل هذه الاستقالة وهناك تسريبات عن نية السيسى البقاء في منصبه لحين صدور قانون انتخابات الرئاسة لسبب لا يعلمه إلا الله.

لا يقل أهمية عن سؤال لماذا الاستقالة السؤال عن صانع قرار الاستقالة، فالمصاعب الجمة والحقيقية التي عَدَدها رئيس الوزراء على المستويين الأمني والاقتصادي وضمنها بيان استقالته لم تكن غائبة عنه بالتأكيد حين أدلى بتصريحه للمصري اليوم الذى سبقت إليه الإشارة، فلو أنه كان ينوى الاستقالة لبدرت منه أمارة لكنه بالعكس أعطى انطباعا بأن حكومته تؤدى دورها بشكل طبيعى، فمن صنع قرار الاستقالة؟ إن من حق هذا الشعب أن يعرف، ومع كل التقدير لأولئك الذين ابتهجوا لاستقالة الحكومة فإن ملابساتها تصطدم بديباجة الدستور التي تنص على الإيمان بالديمقراطية طريقا ومستقبلا وأسلوب حياة، ولا ديمقراطية بدون شفافية. كما أنها تخل بالمادة 68 من الدستور التي تنص على أن المعلومات والبيانات ملك للشعب، هذا إذا كنا نحرص على علاقة الدستور بالواقع.

•••

إن هناك مأخذين أساسيين على حكومة الدكتور الببلاوى، الأول هو البطء في اتخاذ القرارات وتجلى ذلك أوضح ما يكون في التعامل مع اعتصامي رابعة والنهضة، فلو أن الأمر تم تداركه من البداية لما استفحلت المشكلة وتعقدت في بؤرتي الاعتصام. والمأخذ الثاني تمثل في التردد والتخبط، وهناك العديد من الأمثلة ذات الصلة من أول الموقف من جماعة الإخوان وهل هي إرهابية أم لا، مرورا بتجميد أموال 1055جمعية أهلية، وانتهاء بإلغاء قرار وزير الرياضة بحل مجلس إدارة النادي الأهلي. في تفسير هذا التخبط والتناقض، قال لي مسئول كبير إن الحكومة الحالية هي عبارة عن مجموعة من الوزراء، يقصد بذلك أنه لا تنسيق بينهم بحيث يتخذ كل منهم قراراته فيما يخص مجاله دون ارتباط بسياسة عامة للحكومة أو تبصر بأثر قراراته على القطاعات والمجالات الأخرى. ويذكرني هذا التحليل بوضع المريض الذي يتناول أدوية مختلفة ترتب آثارا متناقضة وأحيانا ضارة على جسده في غياب التشاور بين فريق الأطباء المعالج بحيث يطيب عضو ويصاب آخر.

•••

لكن للأمانة أيضا فإن هذه الحكومة كانت منذ تشكيلها في مرمى المدفعية الإعلامية الثقيلة. وبالإضافة إلى عدم التنسيق بين أعضائها فقد انعكست عليها تقلبات النخبة وتناقضاتها، هذه النخبة التي طالبت الحكومة بأقصى درجات الشدة في التعامل مع المظاهرات العنيفة وفي الوقت نفسه ثارت على قانون التظاهر، وضغطت لوضع حد أدنى للأجور ثم انتقدت اللا مبالاة بصعوبة الظرف الاقتصادي للبلاد. وفوق كل هذا هناك المخطط الإخوانى الشيطانى الذي انتقل من الاعتماد على أسلوب التظاهر إلى الاعتماد على أسلوب الإضراب إذ لا يعقل أن يتداعى للإضراب سائقو النقل العام وموظفو الشهر العقاري والبريد والأطباء والصيادلة وأمناء الشرطة وعمال الغزل والنسيج في وقت واحد بمحض المصادفة. لا يعقل أن تبلغ مطالبة أحد القطاعات بزيادة شهرية في دخل أفرادها تصل إلى 400 جنيه دفعة واحدة إلا أن يكون هناك من يزين ويحرض ويروج لعدالة المطلب والقضية.

ذهبت حكومة الببلاوى وقد كان فيها وزراء عملوا بكل إخلاص وتفانٍ، عرفت بعضا منهم عن قرب وربطتنى بهم عشرة سنين، ولا أدرى وهم يغادرون مناصبهم هل أهنئهم على النجاة من سيل التجريح والاتهامات الظالمة التي تجاوزت كل عقل، أم أذكرهم بأنه لا كرامة لنبى في وطنه؟

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تعالوا نتأمل موقف مارك لامونت هل

رشاد أبو شاور

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    اسمه يتردد منذ يوم 29 بعد ظهوره الشجاع على منبر إحدى قاعات مبنى الأمم ...

الوجود الحضاري الغربي بصدد التفكك

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  " الثورة هي تحول تافه في تركيز المعاناة "   الرأسمالية تحمل في ذاتها بذور ...

صفعاتٌ وركلاتٌ على وجهِ العدوِ وقفاه

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    لا يكاد الكيان الصهيوني ينهض حتى يسقط، ولا يفيق من ضربةٍ حتى يتلقى أخرى، ...

النكبة والمتغيرات في الكيان الإسرائيلي

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    سبعون عاما على النكبة والمتغيرات في اسرائيل، عنوان كتاب جديد للكاتب د. فايز رشيد، ...

كسر الإرادات يعوق تشكيل الوزارات في العراق

د. فاضل البدراني

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    أن يتحول رئيس الحكومة العراقية إلى رجل مساع حميدة للتوسط وإقناع رؤساء الكتل النيابية ...

الظاهرة الطبيعية في انطلاقة الجبهة الشعبية

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    أيام قليلة وتوقد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين شمعة ميلادها الواحدة والخمسون وهي تعيش في ...

الفردانيّة والمواطنة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    كلّ حديثٍ في المواطَنة يقود، حُكمًا، إلى الحديث في الدولة الوطنيّة؛ إذْ ما من ...

نصر محفوف بالمخاطر !

د. عادل محمد عايش الأسطل | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    خلال الأيام القليلة الفائتة، أسقطت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع قرار، يقضي بإدانة حركة ...

صورة قاتمة و لكن هناك امل !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    انتمى لجيل الاحلام الكبرى .عندما كان لدينا اعتقاد ان وحدة بلاد العرب على قاب ...

نهايةُ عهدِ نيكي هايلي فشلٌ وسقوطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حزينةً بدت، مقهورةً ظهرت، حسيرةً جلست، ساهمةً حائرةً، تعض على شفتيها، ولا تستطيع أن ...

بين ثورتين .. فانتازيات سياسية

عبدالله السناوي

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    بقرب مئوية ثورة (1919) يتوجب الالتفات إلى ضرورات إحياء الإرث الوطني المشترك باختلاف مدارسه ...

المشكلة ليست فى العولمة وإنما فى إدارة النظام الدولى

د. حسن نافعة

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    فى مقال بعنوان «عولمة تنتهى وعولمة تبدأ»، نشر فى صحيفة الشروق يوم 5 ديسمبر ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم36459
mod_vvisit_counterالبارحة49874
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع139215
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر475496
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61620303
حاليا يتواجد 3774 زوار  على الموقع