موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

نوبة عصيان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

العصيان المدني هو عنوان لفئة واسعة جدا من الأنشطة السلمية التي تسعى للضغط على السلطة من أجل إحداث تغيير جزئي في إحدى السياسات العامة أو أحد القوانين، أو تعمل من أجل إدخال تغيير كلى على شكل نظام الحكم،

وفي هذه الحالة فإن العصيان المدني يقود إلى ثورة. وبالنسبة للأنشطة التي يتضمنها العصيان فإن منها ما يتخذ طابعا رمزيا كما في رفع الأعلام والشارات وإنشاد الأغاني ورسم الجرافيتي والكاريكاتير. كما أن منها ما يتخذ طابعا اقتصاديا جوهره عدم التعاون مع النظام ورموزه بقصد إحداث تأثير موجع، ومن أشكال عدم التعاون الاقتصادي عدم دفع مستحقات الدولة من فواتير كهرباء وغاز وتذاكر المواصلات العامة، وسحب الودائع من البنوك وعدم شراء البضائع الوطنية، وأخيرا الإضراب عن العمل سواء بمعنى عدم التوجه لمقر العمل أو الذهاب إليه مع الامتناع عن الشغل أو مزاولة الشغل لكن بتلكؤ عمدي. هذا إلى أن من أشكال العصيان ما يتخذ طابع عدم التعاون السياسي مع النظام من خلال مقاطعة الانتخابات بمستوياتها المختلفة، ورفض قرار حل التنظيم أو الحزب المعنى واللجوء للعمل السري.

ويتوقف نجاح العصيان المدني على أمورِ ثلاثة أساسية، الأول عدالة القضية وتلك مسألة فيها نظر لأن هذا يتوقف على عدم تسييس القضية وصبغ المطالب بصبغة انتماء حزبي أو أيديولوجي محدد، والثاني سعة الاستجابة للدعوة للعصيان وهو ما يرتبط بالأمر الأول فكلما كانت القضية عادلة وعامة انخرطت أعداد أكبر من المواطنين في الدفاع عنها، أما الأمر الثالث فهو عدم الانزلاق للعنف الذي يفقد ممارسيه تعاطف قطاعات من الجماهير إما لأن لها موقفها الرافض للعنف أو إما لأنها لا تريد أن تنجر إلى دائرة العنف وتدفع ثمنا باهظا للمشاركة في العصيان، وفي كل الأحوال فإن اقتران العصيان بالعنف يجرد العصاة من صفة الضحية وهى صفة لها جاذبيتها الشديدة وبريقها الخاص.

●●●

وفيما يخص مصر فإن ثورة 25 يناير 2011 سبقها تجهيز طويل من خلال العديد من أنشطة العصيان المدني كان أبرزها على الإطلاق إضراب 6 أبريل 2008 والذي استجاب له المصريون بشكل مدهش. لكن بعد الإطاحة بالرئيس الأسبق حسنى مبارك، ورغم تجديد الدعوة للعصيان المدني في مناسبات مختلفة إلا أن أيا منها لم يُكتب له النجاح لافتقاده واحدا أو أكثر من الأمور الثلاثة المشار إليها : عمومية القضية وعدالتها، وسعة المشاركة، واللاعنف. أذكر كيف جلب إغلاق بعض الجماعات الثورية مجمع التحرير بالقوة تمهيدا لإعلان الإضراب العام، جلب لتلك الجماعات سخط قطاعات واسعة من المواطنين رأوا في هذا الفعل ممارسة إكراهية فرضت عليهم فرضا. وعندما أبدعت حركة تمرد فكرة التوقيعات المليونية لسحب الثقة من الرئيس السابق اختلف الأمر، أولا لأن القضية كانت محددة ومثلت مطلبا جماهيريا مشروعا بعد رفض الدعوة للانتخابات الرئاسية المبكرة، وثانيا لبساطة الفكرة وكونها فعليا في متناول كل أحد، وثالثا لسلميتها رغم التحرش بدعاتها والتضييق عليهم واستهدافهم.

●●●

وها نحن بعد الموجة الثورية الثانية في 30 يونيو لا نفتأ نواجه الدعوة تلو الأخرى للعصيان المدني، وكان آخر تلك الدعوات محاولة تعطيل حركة مترو الأنفاق يوم الأحد الماضي كمقدمة كما قيل للتصعيد وصولا إلى عصيان شامل يوم 22 سبتمبر القادم. إن استخدام المواصلات في الاحتجاج السلمي أمر معروف، وقد كان وسيلة مارستها بنجاح باهر روزا بار كيس التي أشعلت حركة الدفاع عن الحريات المدنية للزنوج الأمريكيين. ففي عام 1955 استقلت باركيس أحد باصات بلدة منتجومرى بعد يوم عمل شاق، كانت بار كيس التي تعمل خياطة وتعانى من ظروف اجتماعية مزرية منهكة القوى عندما رأت مقعدا خاليا من المقاعد المخصصة حصرا لجلوس البيض فألقت عليه بجسدها ورفضت إخلاءه. اقتيدت المرأة لقسم الشرطة وغُرمت بتهمة انتهاك قانون المواصلات، لكنها فجرت حركة شعبية جارفة انتهت إلى إسقاط كل القوانين التمييزية.

نجحت باركيس وهى فرد واحد لا تنتمي لتنظيم ولا تملك آليات الحشد، لم يكن في ذهنها أصلا أنها ستصير زعيمة سياسية وتتقلد لاحقا أرفع الأوسمة الأمريكية. نجحت لأنها كانت تدافع عن قضية عادلة : إسقاط التمييز العنصري، ولأن قضيتها كانت تمس قطاعا واسعا من المواطنين كانوا كمثال يمثلون أغلبية سكان بلدتها، لم تعتد على حق أحد بل اقتنصت مقعدا شاغرا وتشبثت به لأنه ليس للون البشرة ميزة أو ما كان ينبغي له أن يكون. قارن ذلك بفشل محاولة شل مترو الأنفاق دفاعا عن قضية تنظيم أخطبوطي يصر قادته على خوض معركة صفرية حتى نهايتها. لم يفعل شل المترو إلا أنه زاد عذاب المواطنين وسط ظروف لا ينقصها شىء من أسباب التعقيد، وإلا أنه جلب السخط على الجماعة التي راحت باستخفاف تتمشى بالمترو ذهابا وإيابا وتتداعى لشغل الطرقات بعربات بلا وجهة أو هدف. قالت لى فتاة شابة تستخدم المترو في الذهاب لعملها والعودة منه: لم يحمل الإخوان أى إشارة مميزة لهم لكنهم جميعا أمسكوا المصاحف بين أيديهم، وعندما صعدت إلى عربة النساء أخفيت أذكار الصباح التي أقرأها كل يوم حتى لا يحسبني أحد عليهم، صحيح خجلت من نفسى، لكنى فعلتها. فهل وصلت الرسالة؟

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العفوية ضد السياسة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 22 يناير 2018

    العفويَّةُ ليست من السياسة في شيء؛ لكنّها- في الوقت عينه - تتدخل في تشكيل ...

الاقتصاد التعاوني وأزمات الدولة العربية الراهنة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 22 يناير 2018

    التأم مؤخراً «أسبوع أبوظبي لاستدامة» الذي يشكل مبادرة استشرافية فريدة للعبور نحو الثورة الصناعية ...

قناة السويس: نظرة تاريخية ــ جيوبوليتيكية

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الاثنين, 22 يناير 2018

    منذ تبلورت فكرة إقامة مجرى مائى يصل بين البحرين الأحمر والأبيض، فى ذهن المهندس ...

تصفية الأونروا جزء من تصفية القضية الفلسطينية

عباس الجمعة | الأحد, 21 يناير 2018

منذ بداية الصراع العربي الصهيوني عموماً، ومنذ تاريخ نكبة الشعب الفلسطيني وإقامة دولة العدو الص...

حرب أمريكا العلنية على فلسطين

جميل السلحوت | الأحد, 21 يناير 2018

يخطئ من يعتقد أن حرب الولايات المتحدة الأمريكيّة على فلسطين وشعبها قد بدأت بإعلان الر...

ماذا تفعل أوروبا بـ «إرهابييها»؟

د. عصام نعمان

| السبت, 20 يناير 2018

    تقف دول أوروبية عدّة أمام سؤال محيّر ومحرج: ماذا نفعل بإرهابيات وإرهابيين سابقين و«متقاعدين»، ...

رياح التغيير في الشرق الأوسط

د. محمد السعيد ادريس

| السبت, 20 يناير 2018

    قبل أربعة أشهر من الآن، وبالتحديد في السابع والعشرين من أغسطس، نشر الكاتب «الإسرائيلي» ...

أمريكا في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 20 يناير 2018

    ليست المرة الأولى التي يعلن فيها الأمريكيون تشكيل جيش من فصائل معارضة في سوريا. ...

القضية الكردية مجدداَ

د. نيفين مسعد

| السبت, 20 يناير 2018

    ما كادت صفحة انفصال كردستان العراق تُطوَى -مؤقتا- عقب تطورات استفتاء سبتمبر 2017، حتى ...

استهداف وكالة «الأونروا»

عوني فرسخ

| الجمعة, 19 يناير 2018

    الرئيس ترامب ونتنياهو التقيا على استهداف وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، متصورين أنهما بذلك يشطبان ...

مئة عام على ميلاد «المسحراتي»

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 19 يناير 2018

    «المسحراتي» هو الوصف الذي أطلقته الفنانة الكبيرة أم كلثوم على الزعيم العربي الخالد جمال ...

دستورنا.. لماذا أصبح حبرا على ورق؟

د. حسن نافعة

| الجمعة, 19 يناير 2018

    تتوقف فاعلية أى دستور على طبيعة البيئة السياسية المحيطة ومدى قابليتها لتحويل النص المكتوب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2211
mod_vvisit_counterالبارحة57839
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع108232
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر876197
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49531660
حاليا يتواجد 4087 زوار  على الموقع