موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي:: مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا ::التجــديد العــربي:: ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي ::التجــديد العــربي:: جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق ::التجــديد العــربي:: إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة ::التجــديد العــربي:: زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن ::التجــديد العــربي:: "الإسكان" السعودية تعلن عن 25 ألف منتج سكني جديد ::التجــديد العــربي:: الرباط تعفي شركات صناعية جديدة من الضريبة لـ5 سنوات ::التجــديد العــربي:: الأوبزرفر: كشف ثمين يلقي الضوء على أسرار التحنيط لدى الفراعنة ::التجــديد العــربي:: وفاة الكاتب والمسرحي السعودي محمد العثيم ::التجــديد العــربي:: تناول المكسرات "يعزز" الحيوانات المنوية للرجال ::التجــديد العــربي:: علماء يتوصلون إلى طريقة لمنع الإصابة بالسكري من النوع الأول منذ الولادة ::التجــديد العــربي:: فرنسا للقب الثاني وكرواتيا للثأر ومعانقة الكأس الذهبية للمرة الأولى لبطولة كأس العالم روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: بوتين يحضر نهائي كأس العالم إلى جانب قادة من العالم ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تعبر انجلترا وتفوز2 /صفر وبالميداليات البرونزية وتحصل على 20 مليون يورو إثر إحرازها المركز الثالث في منديال روسيا ::التجــديد العــربي:: ضابط أردني: عشرات الآلاف من السوريين فروا من معارك درعا إلى الشريط الحدودي مع الأردن ::التجــديد العــربي:: الدفاع الروسية: 30 بلدة وقرية انضمت لسلطة الدولة السورية في المنطقة الجنوبية ::التجــديد العــربي:: كمية محددة من الجوز يوميا تقي من خطر الإصابة بالسكري ::التجــديد العــربي:: ابتكار أول كبسولات للإنسولين ::التجــديد العــربي::

لم تعد قضية تنظيم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في 18 يوليو الماضي كتبت مقالا بعنوان «التنظيم الدولي ينتفض»، أشرت فيه للتنسيق بين مكونات التنظيم الدولي للإخوان المسلمين من أجل حشد الرأي العام الخارجي ضد الموجة الثورية الثانية في 30 يونيو. كانت المسألة حينها تتعلق بالمشروع

السياسي للتنظيم الدولي وأثر ضياع سلطته في مصر على وضع جماعات الإخوان حول العالم. لكن اعتبارا من 14 أغسطس 2013 لم تعد القضية هي مستقبل التنظيم الدولي، ولا عادت هي الدور السياسي لإخوان مصر في خارطة الطريق المقبلة، القضية تجاوزت ذلك بكثير وأصبحت هي مستقبل علاقة الإخوان بباقي مكونات الشعب المصري . انتقلت القضية من الحيز السياسي إلى الحيز الاجتماعي، وهو مستوى أعقد بكثير من الصراع على السلطة، لأن التفاعلات السياسية تتبدل باختلاف المصالح أما العلاقات الاجتماعية فلها وضع مختلف يخضع للمشتركات الوطنية، لذلك فإن تكديرها عصُى على الإصلاح.

●●●

أوصلتنا جماعة الإخوان قبل 14 أغسطس إلى أن نلح في طرح سؤال متى يتم إنهاء كابوس الاعتصام في رابعة والنهضة؟.. وللعلم فإن السؤال لم يكن يعنى متى يتم فض الاعتصام بالضرورة، لكنه كان يعنى متى يتوقف اتخاذ رابعة والنهضة منصتين للعربدة الإخوانية بطول الوطن وعرضه؟ أتحدى أن يكون مصري واحد قد تذوق حلاوة شهر رمضان أو غمرته الشحنة الإيمانية الراقية التي تصاحب أيامه الثلاثين لتوصلنا إلى أول رشفة من كوب الشاى صباح عيد الفطر. كانت شياطين الإنس تعيث فسادا في كل أرجاء مصر، وما أطلق عليه الإخوان المليونية تلو المليونية لم يكن أكثر من بضع مئات تخرج في أوقات مختلفة فتعطل السير وتهشم السيارات وتغلق المؤسسات وتوتر الجميع. على المستوى الشخصي تعرضت لموقفين يجسدان معاناة المواطن المصري العادي من هذه الغزوات الرمضانية المتكررة، كانت ثانيتهما قبل وقفة العيد عندما نجح بضع مئات على كوبري العباسية في محاصرة المتجهين إلى مصر الجديدة مع غلق شارعي الخليفة المأمون وصلاح سالم، فلم نعد إلى بيوتنا إلا بعد ارتفاع آذان المغرب. لكن ذلك لم يكن إلا نموذجا صغيرا واحدا للمعاناة اليومية لقطاع واسع من المصريين، أما سكان رابعة والنهضة فكان وضعهم مأساويا.

●●●

الأيام الفاصلة بين 3 يوليو و14 أغسطس كانت تحمل تصعيدا متتاليا من الإخوان كي لا يغيبوا عن المشهد، حتى وصلنا قبيل يوم واحد من فض الاعتصام إلى شروعهم في حفر مياه في أرض رابعة وتكرارهم التمدد في طريق النصر رغم المأساة المروعة التي راح ضحيتها 72 قتيل. الدماء في تاريخ هذه الجماعة لا تهم، وإذا كانت دماؤهم لا تهمهم فالأولى ألا يقيموا وزنا لدماء الآخرين، حتى كانت الساعات الأولى من صباح الأربعاء 14 أغسطس وشرعت قوات الشرطة بمساعدة الجيش في إنهاء اعتصامى النهضة ورابعة على التوازي. انطلق الفارون من معتصمي النهضة ليضعوا الأسس لاعتصامات جديدة بالمناطق القريبة منهم : مصطفي محمود وشارع الهرم والمعادى، واقترنت هذه المحاولات باستخدام سلاح في شارع البطل أحمد عبد العزيز رأيناه بأعيننا. أضرمت النيران في العديد من أقسام الشرطة، وكان أكثرها دموية ما وقع في كرداسة بذبح المأمور ونائبه وتسعة من الضباط. أمسكت الحرائق بكنائس الصعيد وامتدت إلى مدرستين من إنشاء إرساليتين تبشيريتين يتعلم فيهما أبناء الوطن من كل دين. نهب متحف ملوي، وأحرقت واجهة مكتبة الإٍسكندرية. أمسكت ألسنة اللهب بسور حديقة الحيوان. قُذفت سيارة شرطة كما تقذف لعب الأطفال في الهواء من فوق كوبري 6 أكتوبر، وبلغ الإجرام مداه بمحاولة إضرام النار في محطة وقود بطريق النصر والله يعلم وحده ما كان يمكن أن يكون حجم الكارثة لو لم يتم تدارك الأمر. أُتلفت ممتلكات المواطنين ومتاجرهم وأُحِرقت السيارات حيثما مرت مسيرات الإخوان الغاضبين، وبات الوطن ليلته على الأضواء المنبعثة من ألسنة النيران في كل مكان.

●●●

لكل معركة خصم أو هدف، فمن كان خصوم أنصار الإخوان يوم 14 أغسطس؟ الدين الآخر ممثلا في الكنائس، والقوت ممثلا في الممتلكات، والكلمة ممثلة في المدارس، والذاكرة التاريخية ممثلة في المتحف، والدولة ممثلة في مؤسساتها، وكل أحد تصادف مروره في طريقهم فحمل روحه على كفيه. بالتأكيد كانت هناك خسائر جسيمة في الأرواح بين صفوف الإخوان وهو ما لا يقبله مخلوق، لكن جزءا من فداحة خسائرهم هم مسئولون عنه، فالأب الذي حمل ابنه أمام كاميرات التصوير مختنقا بالغاز ما الذي دفعه إلى أن يرمى به إلى التهلكة وهو يعلم أن ثمة عنفا قادما في الطريق؟ وقس على هذا.

عندما ينزف الوطن لا يدقق أحد في هوية أصحاب الجرح، يتكلم الدم فيصمت الجميع. والآن وقد وصلنا لما وصلنا إليه وانسد الطريق السياسي أمام مشاركة الإخوان، فالفرصة الأخيرة متاحة أمامهم ليثوبوا إلى رشدهم، فيفتحوا المصاحف على آيات حقن الدماء لا على آيات الجهاد التي لا تخص الخلافات الداخلية، يتصالحوا اجتماعيا مع هذا الوطن الذي لا يصدق أن هؤلاء كانوا يحكمونه حتى وقت قريب، فهم لن يلقون الآخرين في البحر ولن يتم إلقاؤهم هم، إنما قدر علينا أن نسبح معا في البحر نفسه ونواجه الأمواج ذاتها، وهذا يفترض أن يتصدر العقلاء المشهد، فهل من عقلاء يتقدمون؟

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق

News image

استمرت الاحتجاجات في مدن جنوب العراق، الأحد، مع محاولات لاقتحام مقرات إدارية وحقل للنفط رغم...

إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة

News image

غزة - أصيب أربعة مواطنين فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بجروح اليوم الأحد، جراء قصف طائ...

زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن

News image

سنغافورة - ضرب زلزال بلغت قوته 6.2 درجة على مقياس ريختر اليوم قبالة ساحل الي...

واشنطن تحث الهند على إعادة النظر في علاقاتها النفطية مع إيران و اليابان تستبدل النفط الإيراني بالخام الأميركي

News image

نيودلهي - دعت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هايلي الهند الخميس إلى إعا...

السيسي: مصر نجحت في محاصرة الإرهاب ووقف انتشاره بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيو

News image

القاهرة - أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن المصريين أوقفوا في الـ 30 من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10317
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع42980
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر406802
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55323281
حاليا يتواجد 2530 زوار  على الموقع