موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

الشرعية الزائفة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الذين يعتبرون نزاهة العملية الانتخابية حصرا هي مصدر الشرعية السياسية وبالتالي تُوجب طاعة الرئيس المنتخب انتظارا لانتخابات جديدة، هؤلاء إنما يغفلون عامدين معيارين آخرين يعصف بالشرعية غياب أحدهما أو كليهما.

المعيار الأول هو ضوابط الترشح للرئاسة والتي يتعين أن تكون مجردة لا تُفصل على مقاس شخص أو حزب، ولا تميز بين المواطنين، وتسمح بتداول السلطة. والمعيار الثاني هو احترام الرئيس المنتخب بنود العقد الاجتماعي الذي انتُخب على أساسه. ولكي نتبين حجم الضرر الذي يلحق بالشرعية رغم نزاهة العملية الانتخابية، نتخيل أن شخصا تم انتخابه في ظل نص دستوري يحرم فئات معينة من الترشح بسبب الجنس أو الدين أو المذهب، هنا تتوفر للانتخابات شرعية زائفة لأنها وإن تمت وفق مقتضى الدستور إلا أن الدستور نفسه يميز بين المواطنين. أو لنفترض أن ضوابط الترشح تميزت بالموضوعية وأن الاقتراع تم دون خروقات، لكن الرئيس المنتخب ما إن تسلم السلطة حتى انقلب على وعوده لناخبيه، هنا أيضا تكون الشرعية المنبثقة عن الانتخابات زائفة لأن الجالس فى السلطة فقد صلته بالناخبين، والقاعدة القانونية تقول إن العقد شريعة المتعاقدين.

●●●

تقدم لنا الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي شهدتها زيمبابوى فى 31 يوليو الماضي نموذجا ممتازا لما أُطلق عليه الشرعية الزائفة. اخترت هذا النموذج أولا لدلالته البالغة، وثانيا لقرب المدى الزمني بين انتخابات زيمبابوى وبين خلع محمد مرسى في 3 يوليو، وثالثا لأن موقف الاتحاد الأفريقي من تطورات مصر كان شديد الاختلاف عنه من انتخابات زيمبابوي، وهو ما يؤشر إلى النتائج الكارثية التى يمكن أن تؤدى إليها القراءة السطحية للأحداث السياسية في البلدين سواء بحسن نية أو لا. انتُخب الزعيم الأفريقي المخضرم روبرت موجابى، البالغ من العمر تسعة وثمانين عاما، لفترة رئاسية سابعة في انتخابات 2013 التي حصل فيها على نحو 61% من الأصوات مقابل 34% من الأصوات ذهبت لمنافسه العتيد مورجان تشانجيراى، كما حصل حزب زانو الذي يتزعمه موجابى على ثلثي مقاعد البرلمان وبذلك أحكم موجابى وحزبه قبضتيهما على السلطتين التنفيذية والتشريعية.

استند موجابى في الترشح لفترة رئاسية سابعة لنص في الدستور الجديد (مارس 2013) يقيد فترة الرئاسة باثنتين فقط كل منهما خمس سنوات، لكن النص لا يسرى بأثر رجعى ما سمح لموجابى بتصفير عداد رئاسته رغم أنه حكم بلاده ثلاثة وثلاثين عاما بالتمام والكمال. وهكذا فمن الناحية الدستورية يحظى ترشح موجابى بالشرعية، لكن بمقياس الديمقراطية فإن هذه الشرعية زائفة، فأحد أبسط تعريفات الديمقراطية ذلك التعريف الذى قدمه سعد الدين إبراهيم حين قال « الديمقراطية هى تغيير الأطقم الحاكمة «. أكثر من ذلك فإن تمتع حزب زانو بثلثى مقاعد البرلمان يعطيه الحق في تعديل الدستور وإطلاق مدد الترشح للرئاسة دون قيود. وهكذا فإن موجابى الذى وصل للسلطة وفق دستور معين يمكنه الاستمرار في الحكم بعد الانقلاب على الدستور مستغلا أدوات الديمقراطية!.

●●●

ولأن الأمور تؤخذ بظواهرها والكتب تُقرأ من عناوينها وصفت بعثة الاتحاد الأفريقي انتخابات زيمبابوى بأنها « حرة وذات مصداقية «، لكن فى حالة زيمبابوى هل قُرأ الكتاب من عنوانه؟ بمعنى هل كانت انتخابات زيمبابوى نزيهة فعلا حتى يمكن وصف الرئاسة المنبثقة عنها بالشرعية؟... الإجابة هي لا كبيرة، فثمة شواهد عديدة على أن ما لا يقل عن مليون مواطن مُنعوا من التصويت، وعن خروقات أمنية واسعة، وعن تمييز ملحوظ فى التغطية الإعلامية لحملة موجابى مقارنة بمنافسه. تلك الشواهد حملت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على وصف انتخابات 2013 بأنها لا تتمتع بالمصداقية ولا « تعبر عن إرادة شعب زيمبابوى «. صحيح أن هناك مجموعة مركبة من المشاكل الداخلية والخارجية تعترى علاقة موجابى بالدول الغربية مما يوجد مبررا جاهزا للتحامل عليه، لكن صحيح أيضا أن ملف موجابى فيما يخص الديمقراطية وحقوق الإنسان بالغ السوء، ولنذكر أن الحدث الذى فجر أزمة فى العلاقة مع الغرب كان رفض موجابى التصريح لمراقبين دوليين بمراقبة انتخابات 2002 وما تلا ذلك من توقيع عقوبات عليه وعلى النخبة المقربة منه.

●●●

هكذا فإن انتخابات زيمبابوى التى توشك أن تجعل من موجابى رئيسا مدى الحياة، وهذه الانتخابات التي قيل في خروقاتها ما قيل، وجاءت تالية على انتخابات 2008 التى هُزم فيها موجابى لكنه رفض التسليم بنتائجها، هذه الانتخابات يحتفي بها الاتحاد الأفريقى ويخلع على الفائز فيها اللقب المقدس « الرئيس الشرعى المنتخب». أما مظاهرات مصر التي خرج فيها الملايين وصوتوا مباشرة فى صندوق انتخابى كبير بحجم الوطن ضد سياسات النظام السابق، هذه المظاهرات لا ينظر لها الاتحاد الأفريقي ولا يقيم لها وزنا لأنها لم تكن مصحوبة بلجان انتخابية. ولأن الأمر كذلك، عُلقت عضوية مصر في مجلس السلم والأمن داخل الاتحاد الأفريقي، فهل بعد هذا التلاعب بمفهوم الشرعية السياسية من مزيد؟

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بمناسبة مرور 70 عاما على تقسيم فلسطين

د. غازي حسين | الجمعة, 24 نوفمبر 2017

عدم شرعية تقسيم فلسطين وعد بلفور والانتداب البريطاني والتقسيم أقاموا أخطر وأوحش دولة استعمار است...

الفقر في الوطن العربي ليس المشكلة

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    فقر الشعوب مثل غناها تماماً، ليس حالة دائمة لا يمكن تجاوزها، لاسيما إذا ما ...

اجتماع الفصائل والأجندة الفلسطينية البديلة

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    اجتماع الفصائل الفلسطينية بالقاهرة الذي بدأ أعماله يوم الثلاثاء الماضي لمناقشة اتفاق المصالحة وتشكيل ...

لسنا هنودا حمرا… ولنتنياهو نقول: أنت غبي

د. فايز رشيد

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    هناك مثل عربي فلسطيني، يقول: “الدار دار أبونا، وأجو الغُرُب يطحونا”! هذا المثل ينطبق ...

أربعون عاماً على زيارة القدس

د. أحمد يوسف أحمد

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    مرت منذ أيام الذكرى الأربعون للزيارة التى قام بها الرئيس أنور السادات للقدس، وهى ...

فساد نتنياهو.. متى الانفجار؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    تتسارع وتيرة التحقيقات بسلسلة قضايا فساد مع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، حيث استجوبته ...

مشكلة الأقليات الإثنية في وطننا العربي

د. صبحي غندور

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    هناك محاولات مختلفة الأوجه، ومتعددة المصادر والأساليب، لتشويه معنى الهوية العربية، ولجعلها حالة متناقضة ...

العجز والتيه باسم وجهات النظر

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    من المؤكّد أن الرّفض التام، غير القابل لأيّة مساومة، لأيّ تطبيع، من أيّ نوع ...

غبار ترامب يغطي «بلدوزرات» نتنياهو

عوني صادق

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    كل يوم نقرأ تسريباً جديداً، وأحياناً تصريحات أمريكية رسمية جديدة، حول ما يسمى «صفقة ...

اللهاث وراء سراب التسوية

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    في 19 تشرين الثاني (نوفمبر) 1977، أقلعت طائرة أنور السادات، رئيس أكبر دولة عربية، ...

للتطرف أسباب

سامح فوزي

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    فى ورشة عمل ضمت الأزهر، وجامعة الدول العربية، واليونسكو حول «الشباب والتطرف» منذ أيام ...

نحو استنهاض الحالة القومية العربية النهضوية التحررية ….!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  (لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس)   بينما يغرق العرب وينخرطون بالوكالة في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم46558
mod_vvisit_counterالبارحة69116
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع240746
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر975366
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47289036
حاليا يتواجد 5664 زوار  على الموقع