موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

ثار المصريون فلم لا يثور العراقيون؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يراقب العراقيون ما يجري في مصر من احداث متسارعة أدت الى تغيير حكومة منتخبة لم يمر على تسلمها الحكم غير عام واحد، والغاء لدستور تم التصويت عليه بالموافقة من قبل ثلثي الشعب، ويتساءل بعضهم بحسرة: لماذا لايثور العراقيون؟ لماذا لا يطوقون المنطقة الخضراء،

حصن النظام الفاسد وسفارة الاحتلال وكل ما يمثل استغلال الشعب، ليتخلصوا منها وما تمثله؟ ألم يبلغ الفساد المستشري بين المسؤولين، ابناء العملية السياسية التي رسمها المحتل، على اختلاف قومياتهم وطوائفهم، حدا جعل العراق يحتل اعلى المراكز في قائمة الفساد في العالم؟ ألم يتسلل الفساد السياسي والمالي والاداري الى كل دقائق الحكومة ليهيمن على حياة الناس اليومية ويحول ابناء الشعب الى رهائن تساوم وتقايض لتبقى على قيد الحياة؟ ألا يكفي المليون مواطن الذين قتلوا جراء تعاون ساسة اليوم مع قوات الغزو؟ فلم لا يثور الشعب؟

 

هذه التساؤلات الهادفة الى البحث عن نقاط التشابه بين الوضع المصري والعراقي ستجعل من الوضع المصري، على ترديه الاقتصادي والسياسي، فردوسا. مما يجعلني اشير الى ايميل تلقيته منذ ايام، من الصديق عماد خدوري، يضم رابطا للقاء مدته عشر دقائق يتحدث فيها احد المواطنين عن فساد المسؤولين في برنامج بعنوان “سوالف آسيا”، على قناة آسيا الإخبارية التي لم اسمع بها سابقا. وانصح القراء بالاصغاء لصوت المواطن النابع من اعماق قلبه كممثل لابناء الشعب. يضم الايميل، ايضا، كارتونا لامرأة عراقية ترتدي السواد الذي بات كانه زي رسمي، قائلة بمرارة: “شكوت همي للبحر طلع السمج (السمك) يلطم”. ولكي نفهم سبب لجوء المرأة والرجل الى اللطم في ظل النظام السياسي الحالي، لننظر الى الاحداث المفجعة التي يعيشها المواطن خلال يوم واحد فقط وفقدانه لابسط حقوق الانسان، وهي حق الحياة والأمان، ففي مساء يوم الثلاثاء 2 تموز/ يوليو، مثلا، وحسب راديو دجلة،

“وقعت انفجارات ارهابية بمناطق مختلفة من بغداد والعراق وادت الى ما يلي: في منطقة الشعلة، شمال شرق بغداد، 6 شهداء و16 جريحاً. في منطقة الشعب، شمال غرب بغداد، تفجير في مجمع طبي أسفرتا عن استشهاد شخصين وإصابة 14 آخرين. في الكمالية، شرق بغداد، استشهد خمسة اشخاص واصيب 15. في الدورة، جنوبي بغداد، استشهاد 4 أشخاص وإصابة 13 آخرين. في الرحمانية، شمال غربي بغداد، استشهد ستة مدنيين واصيب 20 اخرون. في حي عدن، شمال شرقي بغداد، استشهد اربعة مدنيين واصيب خمسة عشر اخرون. في ابو دشير، جنوبي بغداد، استشهد مدنيان واصيب 10. في العامرية، غربي بغداد، استشهاد اربعة اشخاص وإصابة 16 آخرين. في الطوبجي، شمال غرب بغداد، استشهاد شخصين وإصابة 12 آخرين. في ابو غريب، غربي بغداد، انفجار سيارة في مدخل سوق شعبي، أسفر عن استشهاد 3 أشخاص وإصابة 14 آخرين. في محافظة المثنى سيارة ملغومة انفجرت، أسفر عن استشهاد 3 أشخاص وإصابة 13 آخرين. في محافظة ميسان، سيارة ملغومة انفجرت، أسفرت عن سقوط شهيدين وجرح خمسة أشخاص. في ديالى، افجر عبوة ناسفة على مقربة من مجلس عزاء مما أسفر عن استشهاد شخص وإصابة 19 آخرين. في البصرة انفجرت سيارتان ملغومتان مقابل البوابتين الامامية والخلفية لفندق مناوي باشا وسط المحافظة.

ألا تستدعي هذه التفجيرات الاجرامية المروعة في ظل حكومة اقطاعيات منهمكة بالنهب والفساد ان تكون سببا لثورة لاتنطفئ شعلتها الا بتغيير النظام وتحقيق العدالة واستعادة الكرامة؟ فلم لايثور العراقيون، خاصة وانهم جميعا يشكون، دوما، من الفساد وما يتعلق به من جرائم، ومن سرقة ثروة الشعب بينما يعيش الكثيرون على ما يلتقطونه من النفايات في بلد أصبح وارده النفطي الأعلى في تاريخه؟ فلم لايثور العراقيون… هل صحيح ما يردده البعض عن تخلف الشعب وانقياده الأعمى الى سلطة دغدغت حواسه طائفيا واشترت قادته ماديا أم أن هناك حكمة لدى شعبنا في إختيار اللحظة، وصياغة الشعارات والأهداف، وخلق أساليب جديدة للتواصل والإحتجاج والمقاومة مع إستعادة النسج الإجتماعي لنفسه؟ ألسنا بحاجة الى التأمل بعد تجارب مريرة في الإنقسام وخيبات الأمل والخديعة، كي لا تجير التضحيات لمصلحة هذا الفريق السياسي الانتهازي او ذاك؟

ان من يلجأ الى توجيه تهمة التخلف الجاهزة استعلاء على الشعب، عاجز عن فهم تأثير العقود السابقة على المواطن، سياسيا واقتصاديا، والاهم من ذلك كله نفسيا ومجتمعيا. لقد عاش المواطن المولود في السبعينات ثلاثة حروب مدمرة على كل المستويات. فمن الحرب العراقية الايرانية (1980- 1988)، الاطول في القرن العشرين، الى حرب الخليج الاولى (1990) باسلحة دمارها ذات المدى البعيد، والحصار أو 12 عاما من الأبادة الجماعية، الى الغزو والاحتلال (2003) وما تلاها من حكومات ظل لامريكا وايران.

ان كل حرب من هذه الحروب كفيلة بتعريض الانسان الى الكآبة والانهيار النفسي وتحديد نظرته الى المستقبل، واصابته بالعزلة المجتمعية، وجعله متخوفا من اخذ زمام المبادرة خشية تعريض حياته وحياة الآخرين للخطر والهلاك. فكيف بالانسان اذا ما خضع لثلاث حروب خلال فترة زمنية قصيرة نسبيا؟

وكأن الحروب لم تكن كافية، فكان للاحتلال وحكوماته معتقلاته وتعذيبه ووحشية ممارساته من قصف جوي الى العقوبات الجماعية. هنا، على الرغم من كل معاناته الجسيمة، اختار العراقي ان يسلك طريقا أذهل العالم. اختار ذلك الانسان المنهك المتجذر بارض العراق الا يرحب بالغزاة، كما توهموا بالزهور والحلويات. اختار وهو الناشد للحرية والكرامة المقاومة بديلا للخضوع والاستسلام، مقاتلا عتاة مجرمي الحروب متمثلة باكبر قوة عسكرية في العالم، مجبرا المحتل على جر ذيول الخيبة الى قواعد ترضى به.

ويقول البعض: لماذا لايثور العراقيون؟ والجواب هو: ومتى سكت العراقيون على الظلم والطغيان؟ ماذا عن التظاهرات والاعتصامات المستمرة في ارجاء البلاد منذ 2003 وحتى اليوم على الرغم من كل اساليب القمع والترويع والقتل؟ ماذا عن المجازر العديدة؟ عن المدن التي هدمت؟ عن حملات التهجير القسرية؟ اليست هذه كلها نتيجة مقاومة الشعب واحتجاجاته؟ ماذا عن انتفاضة ساحة التحرير في 2011 وعن اعتصامات خمس محافظات منذ 22 كانون الاول/ ديسمبر 2012 وحتى اليوم ؟

فهل هذه استجابة شعب متخلف؟ في لحظات انتظارنا للتغيير، علينا ان نستعيد ما مر به شعبنا، سابقا، وانعكاساته على مايمر به، حاليا، وان نحيي مقاومته الحية، بكافة مستوياتها، مذكرين انفسنا بان قضاء يوم واحد في اعتصامات العراق يعادل شهرا من اعتصامات بقية البلدان.

 

 

هيفاء زنكنة

تعريف بالكاتبة: كاتبة مهتمة بالشأن العراقي
جنسيتها: عراقية

 

 

شاهد مقالات هيفاء زنكنة

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

جدل التصعيد والتهدئة في غزة

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

    أكتب هذه السطور، وهناك اتفاق صامد للتهدئة منذ يومين بين «حماس» وغيرها من فصائل ...

قانون يكرس عنصرية الدولة اليهودية!

نجيب الخنيزي | الأحد, 12 أغسطس 2018

    صوت الكنيست الإسرائيلي في 18 يوليو الفائت، على ما أطلق عليه قانون يهودية دولة ...

لا «صفقة قرن» ولا تسوية على غزة!

د. عصام نعمان

| السبت, 11 أغسطس 2018

    تشعر القيادات الفلسطينية بأن «صفقة القرن» الترامبية أصبحت وراءها. لا رئيس السلطة الفلسطينية محمود ...

عامان من «الطوارئ» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    أنهت تركيا في 19 من الشهر الجاري تطبيق حالة الطوارئ التي أعلنت في 20 ...

حول «التهدئة» في غزة!

عوني صادق

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    لم يعد الحديث الذي يدور حول «تسوية» أو «اتفاق» أو «هدنة طويلة» بين حركة ...

سخونة مفاجئة ومبكرة في أجواء القمة

جميل مطر

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    ما زالت توصية هنري كيسنجر إلى الرئيس دونالد ترامب، بالعمل على وضع العراقيل أمام ...

ماذا يحدث في غزة.. ولماذا؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    خلاصة الأخبار الواردة من غزة لا تخلو من شيئين اثنين هما العدوان «الإسرائيلي» المستمر ...

رهان نتنياهو على «هلسنكي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الخميس, 9 أغسطس 2018

    منذ انتهاء قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين، تتحدث الأدبيات ...

صمت بوتين وصفقات ما بعد هلسنكي

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 9 أغسطس 2018

    كم كان لافتاً ذلك الصمت الذي التزم به الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وهو يستمع ...

رقصات «الجيوسياسة» العالمية

محمد عارف

| الخميس, 9 أغسطس 2018

    «جميع عِلل البشرية، وكل مآسي سوء الحظ، التي تملأ كتب التاريخ، وجميع التخبطات السياسية، ...

ثقافة التعايش وفقه الحوار

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 8 أغسطس 2018

    حين يصبح التعصّب والتطرّف والعنف والإرهاب، بجميع أشكاله وألوانه ومبرّراته ودوافعه، خطراً يهدّد البشرية ...

قانون القومية من منظار إسرائيلي آخر

د. فايز رشيد

| الاثنين, 6 أغسطس 2018

    البعض من المستوطنين المهاجرين في الشارع الإسرائيلي, أدانوا سنّ الكنيست لقانون القومية, بالطبع ليس ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم20049
mod_vvisit_counterالبارحة42524
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع102282
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر502599
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56421436
حاليا يتواجد 1758 زوار  على الموقع