موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

لبعض الناس حقوق انسان اكثر من غيرهم!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يشكل تعامل النظام العراقي، برئاسة حزب الدعوة، مع منظمات حقوق الانسان الدولية والمحلية نموذجا لأزدواجية المواقف من حقوق الانسان وكيفية فهمها وتطبيقها وبالتالي كيفية توظيفها. فحسبما نتذكر جميعا، كان اعضاء الحزب، وشركاؤه في العملية السياسية، قبل استلامهم الحكم، ايام نشاطهم كمعارضة ضد نظام حزب البعث،

يبذلون اقصى الجهد لايصال المعلومات عن انتهاكات حقوق الانسان، الصادقة منها والمبالغ بها والمفبركة، الى منظمات حقوق الانسان واهمها منظمة العفو الدولية وهيومان رايتس ووتش. وكانوا، حسب علمي، يستجدون اصغر الباحثين في هذه المنظمات من اجل لقاء يتم في لندن او اي بلد اوربي آخر، ليقدموا الصور والوثائق والشهادات آملين ان تقوم المنظمة باصدار نداء حول الانتهاكات او ان تضيف خبرا عنها في التقرير السنوي العالمي للمنظمة.

 

فنشر الخبر من قبل منظمات حقوق الانسان الدولية يمنح “الانتهاك” مصداقية الحدوث ويصبح الخبر حقيقة واقعة لا يتطرق الشك اليها. سبب ذلك، سمعة المنظمات الجيدة ومصداقيتها، عموما، نتيجة محاولة المنظمات التحقق، بشكل دقيق من المعلومات التي تصل اليها ومقارنتها بمصادر عدة، حتى ان لم يكن للمنظمات، احيانا، مكاتب داخل البلد المعني نفسه.

وكان رد فعل ساسة المعارضة، عند صدور النداء او التقرير عن العراق، حماسيا محموما. اذ يتم نشر الخبر بكل الطرق الممكنة من الاستنساخ (في الايام السابقة للانترنت والفيس بوك) والتوزيع يدويا بشكل بيانات الى ارسال الرسائل الى اعضاء البرلمانات والمنظمات الحقوقية، الى النشر في صحافة المعارضة العراقية والصحافة العربية، الى اقامة الندوات والمؤتمرات. والكل يؤكد احترامه لحقوق الانسان وعمله الدؤوب من اجل ترسيخها في عراق ما بعد صدام.

انتقل ساسة المعارضة الى العراق عام 2003 ليساهموا، كما طالما صرحوا، في بناء “عراق ما بعد صدام حسين” أو ما اطلق عليه اسم “العراق الجديد”. فما الذي اصاب حقوق الانسان، ولندع جانبا ما جرى للديمقراطية وغيرها، ولندع جانبا التقارير والشهادات العراقية المشحونة بكافة انواع الانتهاكات؟

لنركز على منظمات حقوق الانسان الدولية التي كانت المعارضة تستجدي تقاريرها وتقدمها باعتبارها صوت الحقيقة الذي لا يتطرق اليه الشك بصدد مظلوميتها. لا يمر شهر الا وتقوم ذات المنظمات، اي العفو الدولية وهيومان رايتس ووتش بالاضافة الى مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة، باصدار التقرير تلو التقرير والنداء تلو النداء عن خروقات وانتهاكات حقوق الانسان في ظل “العراق الجديد”.

تتحدث تقارير “هيومن رايتس ووتش”، بعد عشر سنوات على “تحرير” العراق، عن “استمرار الاعتقالات حتى بدون إذن قضائي وكذلك عمليات التعذيب”. كما تؤكد على وجود “أدلة مهمة على أن قوات الأمن تستغل قانون مكافحة الإرهاب لارتكاب انتهاكات خطيرة ضد المحتجزين ومن دون محاكمتهم”. وادانت المفوضة العليا لحقوق الإنسان نافي بيلاي، 20 نيسان/ أبريل، حملة الاعدامات المكثفة قائلة بأنه “من المعيب إعدام هذا العدد الكبير من الناس بما يشبه ذبح الماشية”. وان النظام القضائي “يتضمن ثغرات كبيرة جدا”. واعلنت منظمة العفو الدولية، 10 نيسان 2013، عن أن العراق أصبح على “رأس قائمة الدول الأكثر تنفيذاً لإحكام الإعدام في العالم”، وأن “حالات التعذيب في السجون ما تزال مستمرة على الرغم من مرور عشر سنوات على سقوط نظام صدام حسين”، وأن “تعذيب وإساءة معاملة المعتقلين واحد من أكثر السمات ثباتاً وتفشياً في المشهد العراقي الخاص بحقوق الإنسان”.

فما هو رد فعل ساسة معارضة النظام السابق الذين كانوا يتغنون بالدفاع عن حقوق الانسان عن تقارير المنظمات الحقوقية الدولية بعد ان تسنموا السلطة؟ كيف يقرأون هذه التقارير الدامغة؟

انهم، بانتقائية لامثيل لها، يصفون التقارير، بانها اما كاذبة أو لا تستند الى معلومات موثقة أو انها تقارير صادرة عن جهات اجنبية لايحق لها التدخل بالشأن العراقي!

فبالنسبة الى احكام الاعدام واستناد الكثير منها على وشاية المخبر السري، أكد وزير العدل حسن الشمري الاصرار على الاستمرار في تنفيذ احكام الاعدام، وان وزارته “لا تنفذ أحكام الإعدام بالأبرياء أبداً لأن ديننا يمنعنا من ذلك”. مبينا “إن الجهات التي تدافع عن الإرهابيين، وتتهم الوزارة بتنفيذ أحكام الإعدام، على ضوء بلاغ المخبر السري، لا أساس لها من الصحة، وادعاءاتها لا تتعدى محاولة ذر الرماد في العيون، كما أن تصريحاتها لا تستند الى معلومات موثقة”. وفي مقابلة مع النائب عزت الشاهبندر، المقرب من رئيس الوزراء نوري المالكي، 19 نيسان/ ابريل، وبخ الشاهبندر، بحدة، المفوضة العليا لحقوق الإنسان نافي بيلاي، قائلا: “هذا البيان لا يعني شيئا بالنسبة لنا… إن الذين أعدموا هم مجرمون. وتوقيت الإعدام من صلاحيات القضاء والسلطات الحكومية، وأنها لا تملك الحق في التدخل في قضايانا الداخلية”. ومشيرا الى اعتراضات بعض الدول على تنفيذ احكام الاعدام: “أين كانوا عندما كان صدام قتل المئات من الناس كل يوم؟”.

هنا يختار الشاهبندر، ان يتعامى عن تقارير المنظمات الدولية السابقة عن العراق قبل 2003، كما يتعامى عن مواقف العديد من الدول، اهمها الولايات المتحدة وبريطانيا، التي دعمت احزاب وساسة المعارضة (وكان هو احدهم) ماديا واعلاميا بالاضافة الى التسليح ومن ثم شن الغزو. ويمثل الشاهبندر المثال الافضل على موقف نظام “ائتلاف دولة القانون” من حقوق الانسان وتوظيفه “المظلومية” لا لوضع حد لانتهاكات حقوق الانسان ولكن لجعلها اداة انتقام تتغذى على دائرة العنف والقتل المشرعن.

 

 

هيفاء زنكنة

تعريف بالكاتبة: كاتبة مهتمة بالشأن العراقي
جنسيتها: عراقية

 

 

شاهد مقالات هيفاء زنكنة

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الليبرالية المحافظة.. خياراً للعالم العربي

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    بعد فشل التجارب «الاشتراكية» التي عرفتها جل الجمهوريات العربية في العقود الماضية وإخفاق مشروع ...

ثورة أكتوبر الاشتراكية وحركة التحرر الوطنى: مصر نموذجًا

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    فى الآونة الأخيرة كانت الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية لعام 1917 فى روسيا. وبهذه ...

عالمُنا.. وعالَم التعصب والتطرف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كم نحتاج في عالمنا، المُرهَق بالأزمات والحروب والمجاعات، الغارق بالدماء، والمَسكون بالتعصب والتطرف والمكر ...

الذكرى المئوية لوعد بلفور

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 نوفمبر 2017

    على رغم النكبات المتتالية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني، وما قدمه من تضحيات جسيمة ...

بعد عودة الحايس

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كان وقوع نقيب الشرطة «محمد الحايس» أسيراً في حادث الواحات الإرهابي، إحدى الصدمات الكبرى ...

ما العمل؟

د. بثينة شعبان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    بعد مئة عام من وعد بلفور وكل ما سبقه وكل ما تلاه، وبعد مئة ...

النأى بالنفس فى السياق اللبنانى

د. نيفين مسعد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    كان رئيس الوزراء اللبنانى السابق نجيب ميقاتى أول من استخدم مصطلح «النأى بالنفس» إبان ...

مشاهد من الانتخابات القادمة في العراق

مكي حسن | السبت, 18 نوفمبر 2017

    لم يعد العراق وطنا جغرافيا وكيانا سياسيا بكل أبعاد ومعاني هذين المصطلحين بعد عام ...

بريطانيا والتآمر على فلسطين

د. فايز رشيد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    منذ ما يقارب الأسبوعين، كانت مئوية وعد بلفور المشؤوم، وفي الوقت الذي احتفلت فيه ...

التفاهم الروسي- الأميركي حول سوريا

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    بعد لقاء قصير بين الرئيسين الأميركي والروسي، على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول ...

الرشاوى الصغيرة والكبيرة!

د. حسن حنفي

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    يتأرجح هذا الموضوع بين «البقشيش» لعاملة النظافة أو الممرضة وبين الرشاوى بالمليارات. وله أسماء ...

وحدة سوريا والمنطقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    عكس البيان المشترك لروسيا والولايات المتحدة الأمريكية حول أهمية وحدة سوريا، كذلك القول إنه ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6170
mod_vvisit_counterالبارحة31342
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع71714
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر806334
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47120004
حاليا يتواجد 2430 زوار  على الموقع