موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي:: ولي العهد : صندوق السعودية السيادي "سيتجاوز 600 مليار دولار في 2020" ::التجــديد العــربي:: مجمع بتروكيميائيات بين «أرامكو» «وتوتال» يمهد لاستثمارات بقيمة تسعة مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: نصير شمة يستعد لثلاث حفلات في المملكة تستمر لثلاثة أيام في ديسمبر المقبل، وذلك على مسرح مركز الملك عبدالعزيز الثقافي "إثراء" بمدينة الظهران ::التجــديد العــربي:: الروسي حبيب يحطم رقما قياسيا في إنستغرام بعد هزيمته لماكغريغور ::التجــديد العــربي:: تحذير من تناول القهوة سريعة الذوبان! ::التجــديد العــربي:: جائزة نوبل للطب لأمريكي وياباني توصلا لعلاج جديد للسرطان ::التجــديد العــربي::

عندما تغضب نفرتيتى

إرسال إلى صديق طباعة PDF

هي مجرد مصادفة تلك التي سمحت بتنظيم وقفة احتجاجية نسائية في ميدان طلعت حرب للتنديد بجريمة التحرش السياسي (هكذا اسميها) بعد يوم واحد فقط من المناقشة المخجلة للقضية نفسها في لجنة حقوق الإنسان بمجلس الشورى، فالوقفة المذكورة كانت قد تداعت

لها ثلاث منظمات نسائية هي بهية يا مصر وصوت المرأة المصرية وانتفاضة المرأة في العالم العربي فور الانقضاض الإجرامي الممنهج على المشاركات في إحياء الذكرى الثانية لثورة يناير. ولأنه قد بلغ السيل الزبى ولم يعد في القوس منزع، رأت الجهات الداعية وكل المنظمات التي ضمت عليها وساندتها أن قوة إدانة التحرش السياسي بالمرأة هذه المرة تتطلب تحركا مختلفا، ومن مداخل هذا الاختلاف فضح ازدواجية الخطاب السياسي للنظام الذي يتغنى بالمساواة واحترام حقوق الإنسان في المحافل الدولية بينما تداس بالأقدام كرامة المرأة المصرية ليس فقط أمام أعين المسئولين لكن أيضا بتحريض مباشر منهم. ولذلك قررت الجهات المنظمة التواصل مع العديد من الحركات النسائية عبر العالم، وجرى الاتفاق على أن تكون الساعة السادسة بتوقيت القاهرة هي ساعة الصفر للاحتشاد أمام السفارات المصرية في الخارج وإطلاق المظاهرات المنددة بالتحرش السياسي بنساء مصر في مختلف دول العالم. استجابت للدعوة خمس وثلاثون دولة تنتمى خمس عشرة دولة منها لوطننا العربي وتشمل كل الدول العربية عدا دول الخليج الست، كما تضامنت نساء من استراليا وكندا وأمريكا وفرنسا وانجلترا وألمانيا والبرازيل.. إلخ مع نساء مصر في قضية كنا نظن أن الزمن عفا عليها. فشكرا لمنظِمات الوقفة ومنظميها، وشكرا لكل من آمن برسالتها وجعل هتافات طلعت حرب ضد التحرش تتردد أصداؤها في مختلف أصقاع العالم.

●●●

في وقفة طلعت حرب رفرف علم أبيض كبير يحمل صورة المناضلة شاهندة مقلد قبل أن تصل إلى الميدان بشحمها ولحمها فتحتضنها المشاركات وتخاطبنها بهتاف «يا شاهندة قولي الحق مصر حرة ولا لأ» فيتهدج صوتها وترد بانفعال «مصر هتفضل دايما حرة». وفي الوقفة تعانق صوت عزة بلبع الموجودة دوما في كل فعاليات الثورة وهى تشدو «الجدع جدع والجبان جبان» مع صوت كوكب الشرق يهز البدن هزا وهى تصدح بنشيد «ثوار ثوار»، هم يغطون رأس أم كلثوم ونحن نطلق عقيرتها. حملت الفتيات لافتة ضخمة عليها صورة نفرتيتي ترتدي كمامة واقية من الغاز إشارة إلى حال نساء مصر الذي لم يتبدل بعد الثورة عما قبلها، بالعكس زاد التبجح عليها في ظل نظام يتمسح بشعارات الدين ويزوغ من تعاليمه. صورة نفرتيتي هذه كانت هي نفسها الصورة التي استقبلت بها المتظاهرات الرئيس المصري في زيارته الأخيرة ألمانيا، وكان اختيار الصورة في حد ذاته بالغ الدلالة، فقبيل الزيارة كانت ألمانيا قد أصدرت طابعا تذكاريا خاصا بمناسبة اكتشاف رأس الملكة نفرتيتي على يد عالم آثار ألماني في تل العمارنة عام 1912. الغرب يضع رأس نفرتيتي ملكة مصر على طوابعه ونحن نحاول أن ندفن رأس نفرتيتي وكل نساء مصر في التراب. في الوقفة رأيت رجالا مستنيرين أمثال سمير مرقص وعماد أبو غازي لا تتم نصرة قضية المرأة إلا بجهود أمثالهم، وهم يدركون ببساطة أنه لا حرية لوطن تقمع فيه النساء.

●●●

حين نضع هذا المشهد الحضاري الراقي لنساء مصر إلى جانب المشهد الآخر الذي خرج به علينا أعضاء لجنة حقوق الإنسان بمجلس الشورى يوم الأحد الماضي، ندرك جوهر الصراع الدائر حاليا على أرض مصر، فهناك قوى تحاول جر مصر إلى الوراء هذا صحيح، لكن في مقابلها هناك 1000 يد تقاوم لافتكاك الوطن من قبضة التخلف وتحرير إرادة المرأة. في جلسة الشورى المشهودة سمعنا من داخل لجنة حقوق الإنسان النائب عادل عفيفي يُحمل المرأة 100% من مسئولية اغتصابها لأنها وضعت نفسها « وسط البلطجة والشوارعية «، هكذا بحسم تحمل الضحية كل المسئولية ويبرئ الجناة، وهذا منطق اعتدنا عليه منذ كارثة كشوف العذرية، ولذلك كان عفيفي في حد ذاته هدفا لهتاف المشاركات في وقفة طلعت حرب «صوت المرأة ثورة ثورة، صوت عفيفي في الشورى عورة». شخصيا لا أجد ما قاله عفيفي يخرج عن سياق مداخلته في هذه الجلسة بشكل عام فهو دعا إلى معاقبة الأطفال حتى لو انتُهكت المعاهدات الدولية فما الضير إذن في معاقبة النساء ولو اختلف مضمون العقاب؟. ثم أن مداخلة عفيفي كانت جزءا لا يتجزأ من عموم المداخلات داخل لجنة حقوق الإنسان في الشورى، فالنائب صلاح عبد السلام حمل بدوره الفتاة مسئولية التظاهر حيث يوجد البلطجية، والنائب رضا صالح طالب المرأة بعدم الوقوف بين المتظاهرين الرجال وتلك دعوة أخرى للبتر والفصل باسم الدفاع عن العفة، والنائبة ميرفت عبيد نصحت النساء بإعمال العقل قبل النزول لأي مكان للتظاهر، وهذا تحذير أقوى من رسالة عفيفي وأكثر تعبيرا عن الوجه السياسي لظاهرة التحرش، فالمطلوب هو التردد في ممارسة حق التظاهر بل وتجنبه أخذا بالأحوط.

●●●

بعد نحو أسبوعين من اليوم وتحديدا في الفترة من 4 حتى 15 مارس المقبل سوف تعقد لجنة المرأة التابعة للأمم المتحدة اجتماعها السابع والخمسين في نيويورك تحت عنوان « وقف ومنع كل أشكال العنف ضد النساء والفتيات»، وسوف تواجه مصر موقفا عصيبا وهى المصنفة عالميا كثانى دولة من حيث درجة انتشار التحرش بالنساء. إن هناك مجموعة من الإجراءات التي سوف تتضمنها خطة عمل اللجنة بهدف مواجهة هذه الظاهرة، بعضها إجراءات قبلية تنصرف إلى تجفيف منابع العنف (ومن ضمنه التحرش) من خلال رفع الوعي العام الاجتماعي والتربوي والسياسي بوجوب مكافحة الظاهرة والحيلولة دون وقوعها. فكيف يمكن أن تلتزم مصر برفع الوعي العام بالقضية فيما يستقر في وعى نواب الأمة، من الرجال والنساء، أن المرأة مسئولة عن التحرش بها؟ القاعدة تقول إن فاقد الشيء لا يعطيه. كما أن هناك مجموعة أخرى من الإجراءات التي تتعلق بالتعامل مع الآثار الناجمة عن العنف ضد النساء، ومنها ما يتعلق بإعادة التأهيل النفسي والطبي لضحايا التحرش. فكيف يمكن أن تتبنى مصر هكذا التزام فيما يروج المسئولون لفكرة خيام الدعارة في التحرير وأمام الاتحادية بحيث نصير إزاء مُمِارسات للرذيلة لا ضحايا لشياطينها؟. سوف تلتزم مصر نظريا أمام العالم لكنها لن تفعل شيئا، وسوف يتقدم المجتمع المدني كالمعتاد ويملأ الفراغ الناجم عن هروب الدولة فيوعى بالتحرش ويربطه ربطا وثيقا بتكميم صوت المرأة الذي أثبت أنه مؤثر بقوة في المعادلة السياسية الراهنة، وسوف يطلق حملات ملاحقة المتحرشين والإبلاغ عنهم وفضحهم إعلاميا، وسوف يحتضن النساء الجريحات اللائي امُتهن لأنهن يدافعن عن حقهن في مواطنة كاملة.

●●●

يا نساء مصر الرائعات اللائي خرجن للمدافعة عن كرامتهن بالقدر نفسه الذي خرجن لاستنكار امتهان كرامة الرجال في وقفة «رجالة مصر ما تتعراش»، كلى فخر أنني انتمى إليكن وأعتز جدا بنون النسوة التي تحارب لإدخال القيم النبيلة إلى عالم الساسة والسياسيين.

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة..

News image

خلافاً للتهديدات التي أطلقها رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، الأحد، بتوجيه ضربات مؤلمة إلى حما...

السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر

News image

أعلنت المملكة العربية السعودية أنه إذا فُرِض عليها أي إجراء سترد عليه بإجراء أكبر، مؤك...

خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا

News image

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفيًا بأخيه فخامة الر...

استقالة نيكي هيلي المفاجئة؟ وترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة موضحا أنها ستترك منصبها رسميا أواخر العام الجاري

News image

أكد رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، أنه وافق على قبول استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى...

الاحتلال يكثّف البحث عن منفذ هجوم بركان

News image

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، ملاحقة شاب فلسطيني نفّذ هجوماً في منطقة «بركان» الصناعية الت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

رجمُ المستوطنين ولجمُهم خيرُ ردٍ وأبلغُ علاجٍ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

    جريمةُ قتل عائشة محمد الرابي، السيدة الفلسطينية ذات الخمسة والأربعين عاماً، الزوجة والأم لثمانيةٍ ...

مجتمع مدني يَئدُ السياسة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    مرّ حينٌ من الزمن اعتقدنا فيه، وكتبْنا، أن موجة انبثاق كيانات المجتمع المدني، في ...

استبداد تحت قبة البرلمان

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    في تلخيص دقيق للوضع التونسي الحالي، قال لي محلل سياسي بارز إنه يكمن إجمالاً ...

ستيف بانون يؤسس للشعبوية الدولية

جميل مطر

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    «التاريخ يكتبه المنتصر. وعلى هامشه يشخبط آخرون». وردت هذه العبارة في المقابلة المطولة التي ...

إدخال الوقود لقطاع غزة والإبتزاز الإسرائيلي

راسم عبيدات | الأحد, 14 أكتوبر 2018

    الإحتلال يحاول دائماً القفز عن القضايا السياسية والحقوق المشروعة لشعبنا ،وتصوير الأمور كأنها قضية ...

أولوية تحصين منظمة التحرير

طلال عوكل

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    عودة غير حميدة للحديث الصادر عن الإدارة الأمريكية، حول قرب الإعلان عن صفقة القرن، ...

نتنياهو يخفي وثائق جرائم النكبة

د. فايز رشيد

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    مع صدور هذه المقالة, من المفترض أن يكون رئيس حكومة الاحتلال الفاشي الصهيوني المتغوّل ...

الرئيسة نيكي هيلي!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    كافة التكهُّنات التي دارت حول استقالة نيكي هيلي تفتقر إلى تماسك، ونرى أن الأقرب ...

القادماتُ حَبالى .. وهناك مرايا والعيون شواخص

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    قبَّحَ الله السياسة، لا سيما حين تكون عدوانا وضلالا وتضليلا، وأقنعة ونفاقا، وقتلا للحق ...

حكومات لبنان

د. محمد نور الدين

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    تكاد تمر خمسة أشهر على تكليف سعد الدين الحريري بتشكيل حكومة لبنانية جديدة من ...

الهوية الجامعة الاشكالية و التحديات !

د. سليم نزال

| الجمعة, 12 أكتوبر 2018

    حالة الانهيار التى تعانيها المنطقة و خاصة المشرق فتح الباب واسعا للحديث عن الاقليات ...

إنهم يسرقون الوطن ... إننا نغادره

عدنان الصباح

| الجمعة, 12 أكتوبر 2018

    الخميس 11/10/2018 الآلاف ممن اعتادوا العودة الى بيوتهم في شمال الضفة الغربية لم يتمكنوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4297
mod_vvisit_counterالبارحة55971
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع166211
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي396707
mod_vvisit_counterهذا الشهر880601
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59020046
حاليا يتواجد 4613 زوار  على الموقع