موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

قلب الصفحة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تشهد الساحة العربية تخوفاً كبيرأً على حقوق المرأة في ظل وصول الإسلاميين للحكم في أكثر من قطر عربي واحتمالية وصولهم له في أقطار أخرى. والتخوف مشروع كون المرأة كانت الثمن الأرخص الذي تقبل الأنظمة المستبدة دفعه لخصومها "السياسيين" وأتباعها "الاجتماعيين".

 

ومن أسباب التخوف أنه لم يكن يعادي الدمقرطة حقيقة سوى حلقة فاسدة منتفعة من الحكم، والإسلاميون الذين حين لم يستطيعوا حشد تأييد لتكفير الديمقراطية، قرروا اعتلاء ظهرها للحلول محل الأنظمة المستبدة بمشروع أكثر استبدادًا يقوم ليس فقط على احتكار الحقيقة، بل وزعم أن تلك الحقيقة إلهية، في حين أنها بشرية محضة تبنى على تفاسير بشرية وفقه للدين احتكره هؤلاء بترهيب يصل حد تكفير كل من يحاول أن يخرج عن فتاواهم القائمة لأكثر من ألف عام، وتستنسخ عمن أسموا أئمة وفقهاء معصومين حد التقديس (لا يوجد في الإسلام منصب إمام فقيه ناهيك عن أن يكون معصومًا) رغم تباين تفاسير هؤلاء الأئمة للنصوص الدينية التي تتيح للإسلاميين الجدد لا أقل من القفز بينها لاختيار التفسير المناسب لهم في كل جزئية، ويختارون الأكثر تشددًا دومًا فيما يخص المرأة.

وهذا نابع من "جاهلية" لم تمح تماماً من وجدان من ظلوا يعتبرون النساء بعضاً من مكاسب الغزو المشروعة في العرف القبلي. وبهذا المفهوم الجاهلي هم يرون أن الفوز بالمنصب السياسي، مهما كانت وسائله وحجم "الخديعة" التي تمارس فيه باعتبارهم له حرباً يخوضونها مع الآخرين، مغنماً هو الآخر وليس تداولاً للسلطة وتكليفًا شعبيًا بمهام محددة وصيانة لوديعة ستسترد. والمرأة تحديدًا كانت المغنم الوحيد الذي أجمعت كل الأنظمة العربية المشابهة لهؤلاء في جوهرها وإن بدت مخالفة لهم في مظهر بعضها الحداثي، فهي مغنم يجري الطمع فيه من الأبواب الثلاثة التي تشكل أسوأ دوافع الفساد تاريخيًا، وهي السلطة والمال والجنس.. والمرأة سقطت ضحية المهووسين بتلك الثلاثية.

وما لجم بوادر تجديد تجربة الجزائر في مصر وتونس، أن الربيع العربي لا يمثل دورة انتخابية أخرى مما كان يجري التلاعب فيه تاريخياً من قبل الأنظمة العربية فتعطي بعض غنائمه "للإخوة الأعداء"، أو يحاول الأخيرون الانقضاض عليها، عسكراً كانوا أم إسلاميين، وتنظيمات الإسلاميين عسكرية لحد كبير. الربيع العربي ليس كما يريد أن يفهمه أو يصوره ثنائي الإسلاميين والأنظمة العربية المستبدة، من زعم الإسلاميين أن "العدالة الإلهية" أوصلتهم للحكم (صدرت عن قيادات لهم منهم الغنوشي في ندوة "الإسلاميون والربيع العربي") لأنهم المحقون وحدهم وبالتالي المستحقون وحدهم لتولي الحكم.. يقابله زعم الأنظمة أن ربيعها غير ربيع جاراتها، وأن مكانة من يرأسونها عند الشعوب أقرب لمكانة الأنبياء والمخلّصين من خطر الفوضى والضياع (القذافي رفض طلب اعتزاله أو عزله بقوله إنه ليس رئيساً ليعزل بل هو زعيم للأمة). ومن هنا زعم امتلاك الحاكم "لرؤية" لا يعيب الحكم سوى غياب من يقدر على فهمها وترجمتها لأفعال من وزرائه.. وهو ما يقال عن الإسلام في مواجهة أخطاء وخطايا "الإسلاميين"، بما يجعل استعماله لصالح الحكام ينطوي على زعم قداسة لهم (كان منصوصًا عليها صراحة في دستور المغرب السابق).

الربيع العربي قلب تلك الصفحة تمامًا، ومن هنا تخبط وبالتالي فشل محمد مرسي في قراراته بظن أنه مبارك آخر يطوع الدستور وكل السلطات.. وفشل محاولات أسلمة الحكم في تونس. وحتى الإتكاء التاريخي لأحزاب وتنظيمات الإسلام السياسي التقليدية على حلفائها من السلفيين المتشددين لأداء المهمات الأبشع، لم يعد يجدي. فالإسلاميون "في الحكم" باتوا مطالبين بضبط وعقاب هؤلاء، والإسلاميون خارج الحكم لا يملكون وسيلة إليه في عهد ربيع الشعوب سوى بإدانة أفعال هؤلاء المتطرفين بصراحة لا تقبل أية مواربة.

والمرأة كانت موجودة في الحراك منذ يومه الأول، المحجبة والمنقبة والسافرة على السواء. الفارق أنه حتى الحجاب الذي فرض على المرأة بزعم أنه حكم رباني، قام الأزهر ذاته (معقل الإفتاء التقليدي منذ أكثر من ألف عام) بإعطاء درجة الدكتوراه في الشريعة لباحث أثبت أن الحجاب عادة اجتماعية وليست فرضاً دينياً.. فيما أقر مرسي، لأجل حشد دعم شعبي، أن الحجاب يخضع لحرية خيار المرأة. والحجاب كما اللحية (القصيرة وبشارب للإخوان والطويلة بدون شارب للسلفيين) كانا رمزاً لهيمنة سياسية موازية لهيمنة الأنظمة الاستبدادية، وكلتاهما انتهت في الربيع العربي بما لا يقل عن قلب الصفحة.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الليبرالية المحافظة.. خياراً للعالم العربي

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    بعد فشل التجارب «الاشتراكية» التي عرفتها جل الجمهوريات العربية في العقود الماضية وإخفاق مشروع ...

ثورة أكتوبر الاشتراكية وحركة التحرر الوطنى: مصر نموذجًا

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    فى الآونة الأخيرة كانت الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية لعام 1917 فى روسيا. وبهذه ...

عالمُنا.. وعالَم التعصب والتطرف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كم نحتاج في عالمنا، المُرهَق بالأزمات والحروب والمجاعات، الغارق بالدماء، والمَسكون بالتعصب والتطرف والمكر ...

الذكرى المئوية لوعد بلفور

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 نوفمبر 2017

    على رغم النكبات المتتالية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني، وما قدمه من تضحيات جسيمة ...

بعد عودة الحايس

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كان وقوع نقيب الشرطة «محمد الحايس» أسيراً في حادث الواحات الإرهابي، إحدى الصدمات الكبرى ...

ما العمل؟

د. بثينة شعبان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    بعد مئة عام من وعد بلفور وكل ما سبقه وكل ما تلاه، وبعد مئة ...

النأى بالنفس فى السياق اللبنانى

د. نيفين مسعد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    كان رئيس الوزراء اللبنانى السابق نجيب ميقاتى أول من استخدم مصطلح «النأى بالنفس» إبان ...

مشاهد من الانتخابات القادمة في العراق

مكي حسن | السبت, 18 نوفمبر 2017

    لم يعد العراق وطنا جغرافيا وكيانا سياسيا بكل أبعاد ومعاني هذين المصطلحين بعد عام ...

بريطانيا والتآمر على فلسطين

د. فايز رشيد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    منذ ما يقارب الأسبوعين، كانت مئوية وعد بلفور المشؤوم، وفي الوقت الذي احتفلت فيه ...

التفاهم الروسي- الأميركي حول سوريا

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    بعد لقاء قصير بين الرئيسين الأميركي والروسي، على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول ...

الرشاوى الصغيرة والكبيرة!

د. حسن حنفي

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    يتأرجح هذا الموضوع بين «البقشيش» لعاملة النظافة أو الممرضة وبين الرشاوى بالمليارات. وله أسماء ...

وحدة سوريا والمنطقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    عكس البيان المشترك لروسيا والولايات المتحدة الأمريكية حول أهمية وحدة سوريا، كذلك القول إنه ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31127
mod_vvisit_counterالبارحة34202
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع65329
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر799949
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47113619
حاليا يتواجد 2166 زوار  على الموقع