موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

دعم الأثرياء

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أول ما تحدث به وزير الصناعة والتجارة الأردنى الجديد هو نية الحكومة رفع الدعم عن السلع والخدمات، تحت مسمى "إيصال الدعم لمستحقيه" كونه - حسب الحكومة- 60% من ذلك الدعم يذهب لغير مستحقيه من الموسرين تحديدا.

 

والحقيقة أن ما ستفعله الحكومة ليس رفع الدعم المزعوم، بل هو رفع للأسعار سنبين لصالح من سيتم. ولكن الطريف لسذاجته، أن الوزير يقول إن تنفيذ القرار مرهون بتوفر "حالة من الهدوء السياسي"، في إشارة للحراك الشعبي. فإذا كان قوله هذا يأتي في طلب موجه للحراك الذي استقبل الحكومة عشية تشكيلها برفضها مرفقة برفض اتفاقية "وادي عربة" التي لا ينفك رئيس الحكومة الجديد يذكر بترؤسه وفدها (انتقاليا ومؤقتا وحتى شكليا أيضا كون التفاوض جرى سرا قبل ذلك بسنوات)، فهو طلب قمة في الطرافة.. إما إذا كان وزير الصناعة والتجارة ينتظر زميله في "الداخلية" لتحقيق ذلك الهدوء بالقبضة الأمنية التي شددت مؤخرا بما أثار استنكار العالم كله وارتد سلبا على الحكم، فهو تأكيد على نية تصعيد القمع مضاعفا، كون قرار الحكومة هذا برفع الأسعار، لو وقع على مشهد شارع نائم لانتفض.. فهذا تحديدا ما حدث ربيع عام 1989. ونعود لزعم "الدعم" هذا الذي يُتعذر به بشكل رئيس للتسول باسم الأردنيين أو - وهو الأسوأ- للاقتراض باسمهم.. وكلاهما، المساعدات والقروض، لا تذهب لمستحقيها من الشعب، بل للأثرياء والمتنفذين. والشعب تحدث صراحة، عبر الصحافة وعبر الحراك وفي كل مناسبة، عن مآل معونات وقروض، من أبرزها ما قيل عن أن آخر معونة سعودية فاقت المليار وصلت كاش بالطائرة تحديدا كي لا تدخل الخزينة.. وهذا موثق في تغطيات الصحافة لقصة عزل مفاجئ لمحافظ البنك المركزي. ومن هنا فلا معنى لحديث وزير الصناعة عن زيادة دخل الخزينة المفتوحة على جيوب المتنفذين والأثرياء.

ولتبيان بعض أشكال الدعم الذي يذهب كله للأثرياء خفية، نذكّر بأن ما يقارب ربع ثمن الوقود في الأردن هو ضريبة تذهب لتلك الخزينة، وظل يجري التكتم على هذه المعلومة وحتى "تطنيشها" حين يذكرها كتاب اقتصاديون. ولتغييب المعلومات اضطررتُ في مقالة نشرت على هذا الموقع قبل سنوات عن إحدى عمليات رفع أسعار الوقود، للقيام بحسبة معقدة لأصل لحجم ما جرى صبه من جيوب الشعب لجيوب أصحاب محطات بيع الوقود عبر فلس زيدَ على عمولتهم عن كل لتر وقود، ولم ينتبه له أحد لكونه "فلسا"، وأظهرت أن ملايين الدنانير ستصب سنويا لجيوب أصحاب المحطات التي أغلبها سلاسل يملكها متنفذون.

وتلك عينة فقط لكشف بعض الحبك المخفي "لدعم" حلقة المتنفذين الذين تحولوا عبرها لفاحشي ثراء، ولكن المعروف للعامة لا حصر له ومنه: توزير الأقارب والمحاسيب غير المؤهلين بتاتا، فحتى الحكومة الانتقالية المؤقته الحالية التي تتحدث عن أزمة اقتصادية، جاءت بعشرة وزاء جدد ضمن ثلاثين تم التجديد لأغلبهم لرفع درجة انتفاعهم وسلالتهم من بعدهم من مزايا المناصب التي توالى رفعها مؤخرا. وهنالك أعداد ضخمة من السيارات الفارهة بلا جمرك تعطى ليس فقط لشاغري المناصب، بل لزوجاتهم وأبنائهم بل وتوزع هدايا تخرّج طلاب فاشلين. ولحلقة المحظيين المغلقة تحال كافة المشاريع الكبرى بما يخرق القوانين والدستور صراحة (كما في قصة سكن كريم).. وهنالك "المكارم" التعليمية التي تحرم متفوقين من دخول الجامعة، سواء لفقرهم أو لقلة ما يتبقى من مقاعد بعد تخصيص أغلبها بعثات للمتخلفين من أبناء المتنفذين، وهذا غير من يدرسون في الخارج على نفقة الدولة.. بل ووصلت "المكارم" حد تقاسم أراض عامة دون أي وجه قانوني. والأهم أن ما أسمي خصخصة القطاع العام، هو بيع بخس له لشركات هؤلاء المتنفذين أو لشركات يعمل هؤلاء سماسرة لها، ومن أبرز ما عرضناه منها على هذا الموقع، بيع شركتي إنتاج وبيع الكهرباء بأثمان بخسة مقابل أرباع فاحشة تحققت للشاري- السمسار، في حين حملت الشركة الثالثة الناقلة للكهرباء (مع أن الشركة المنتجة هي من يجب أن تتحمل فروق أسعار الوقود) التي أبقيت حكومية، مديونية تزيد على المليار دينار، والآن يراد للمستهلك تسديدها برفع ما زعم أنه كان دعما له.. وهو رفع سيرفع أسعار كل السلع والخدمات التي يحتكر أغلبها متنفذون أيضا، وسيكون الرفع أعلى من أية كلفة إضافية مزعومة لرفع الوقود.. كما العادة!!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم41156
mod_vvisit_counterالبارحة40259
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع114078
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر477900
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55394379
حاليا يتواجد 4042 زوار  على الموقع