موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
قائمة المناطق التي استهدفتها قوات الإحتلال في قطاع غزة حتى اللحظة ::التجــديد العــربي:: دمشق: تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة حق غير قابل للتصرف ::التجــديد العــربي:: ترامب يوقع وثيقة الاعتراف بسيادة الاحتلال على مرتفعات الجولان السورية المحتلة و الجامعة العربية: إعلان ترامب حول الجولان قرار باطل ::التجــديد العــربي:: جيش الاحتلال يعلن عن بدء عملياته العسكرية في غزة ودوي انفجارات ضخمة في المناطق الغربية من القطاع ::التجــديد العــربي:: صاروخ غزة وصل إلى وسط الاراضي المحتلة وأسفر عن سقوط 7 جرحى ::التجــديد العــربي:: ارتفاع عدد قتلى الانفجار في مصنع للمبيدات الحشرية بالصين إلى 78 ::التجــديد العــربي:: «أرامكو» تنجز معمل الفاضلي العملاق للغاز والكهرباء خلال أشهر بطاقة 2٫5 مليار قدم وبتكلفة 50 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: الطاقة" وهيئة تطوير مكة تبدآن الخطوة الأولى لتنفيذ مشروع الفيصلية للطاقة الشمسية ::التجــديد العــربي:: موسم الشرقية يطلق «ليالي ثقافية» بالأحساء ::التجــديد العــربي:: تناول الفطر مرتين أسبوعيا قد "يقلل خطر تدهور صحة دماغ" لدى المسنين ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص ::التجــديد العــربي:: وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل ::التجــديد العــربي:: تفاقم العجز الأميركي لـ 544 مليار دولار في 5 أشهر و عجز شهري بقيمة 234 مليار دولار في فبراير ::التجــديد العــربي:: باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية ::التجــديد العــربي:: مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة ::التجــديد العــربي:: فرنسا تسقط مولدوفا برباعية في تصفيات يورو 2020 ::التجــديد العــربي:: تنديد واسع بتصريحات ترامب حول دعم سيادة الكيان المحتل على الجولان السوري المحتل ::التجــديد العــربي:: أردنيون يحتجون على اتفاق غاز مع الاحتلال بقيمة 10 مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي" ::التجــديد العــربي::

واقع التقييم والتقويم في النظم التربوية العربية ومشكلاتهما

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

إن تطوير التقويم ضرورة بقاء؛ فالتقويم هو أحد عناصر المنظومة التعليمية، والموجه الرئيس لنموِّها وتطويرها، والمشخِّص لمواطن القوة ونواحي القصور بها؛ لما يوفِّره من المعلومات والبيانات التي تعتمد عليها عمليات التغذية الراجعة؛

إصلاحًا وتطويرًا لمَواطن القوة، وعلاجًا لنواحي القصور، وشمولاً لكل عناصرها، من حيث الأهدافُ العامة، ومدى ارتباطها بأهداف المجتمع واحتياجاته، والمناهج المدرسية، وأدوات التدريس المختلفة، والأنشطة التربوية، والمعلم وكفايته، إلى غير ذلك من مكونات المنظومة التربوية؛ لذا فإننا بحاجة إلى تقويم يهدفُ إلى التحقق من مدى اكتسابِ المعارف والمعلوماتِ والمهارات، وكيفية نمائها في الحياة اليومية (المقاربة الوظيفية، والمواقف الحياتية).

إن نجاح التقويم التربوي رهينٌ بإدماج ناجحٍ وفعَّال لما يُسمَّى ببيداغوجيا التحكم (Pédagogie de maîtrise)، وتنطلق هذه البيداغوجيا من مبدأ مُفاده: أن التلميذ لا ينتقل من وحدة ديداكتيكية/ تعليمية إلى أخرى إلا عندما يتحكَّمُ في الكفايات الأساسية للوحدة الأولى، والانتقال من مستوًى إلى مستوًى أعلى، يستلزم التحكم في الكفايات الأساسية والضرورية؛ لمسايرة الدراسة في المستوى الأعلى.

التقدم في عالم اليوم مرتهن بعوامل حيوية عديدة يأتي في مقدمتها التعليم لتعظيم العائد وتحقيق الأهداف المنشودة، وخفض نسبة الهدر في الوقت والجهد والمال إلى أقل قدر ممكن إن التعليم قاطرة التطوير والتنوير إنه يقود المجتمع بالفكر والمعرفة لتحقيق التنمية والتقدم على أسس علمية. إن من اكبر السلبيات التي رسخت في أفعالنا هي الصمت على الكثير من الأوضاع والممارسات المهدرة للوقت، والتي ترجع إلى الاستسلام لطغيان بعض الأعراف الخاطئة التي توارثناها، وهي أعراف تتعدد أشكالها وصورها وتترسخ في حياتنا الثقافية والاجتماعية، الأمر الذي يؤدي تعطيل مسيرة التطوير والتغيير للانتقال من قرن قائم إلى قرن قادم ولا يزال الطلب على التعليم يزداد، لا من اجل التعليم والتثقيف بل في سبيل الحصول على الشهادة والأوراق الثبوتية، التي تسمح للمتمدرسين بالارتقاء الاقتصادي والاجتماعي، ومثل هذا الطلب على التعليم أدى إلى ما يعرف بالتعليم للامتحانات والشهادات وليس للحياة حيث تفرغ التعليم من مضمونه وجدواه.

ولقد وقعت الجامعات تحت ضغط إقبال الطلاب على التعليم بوجه عام، والرغبة في الالتحاق بالتعليم الجامعي بوجه خاص، وجاء للجامعات أعداد كبيرة من الطلاب المتميزين وغير المتميزين مما أحدث انخفاضا ملحوظا في بعض الأحيان في مستويات التعليم الجامعي نتيجة لنقص نصيب الطلاب من الخدمات التعليمية أو أوجه النشاط الديداكتيكي من طرف الأستاذ الجامعي مما انعكس سلبا في مستويات التقويم الجامعي. إن إسهام عضو هيئة التدريس في خدمة الجامعة والمجتمع عنصر من عناصر الثلاث المهمة في تقويم عضو هيئة التدريس تكليفا أو تطوعا من خدمات في مجال اختصاصه أو حسب إمكاناته وخبراته بما يسهم في بناء وتطوير ورقي المجتمع المهني الذي تنتمي إليه. وهناك نظام الجوائز التقديرية للتدريس المتميز لتكريم المتميزين بالتدريس، الذي يهدف التعبير عن تقدير الجامعة لمستوى الأداء التدريسي للفائزين واعتراف الجامعة بفضلهم في تأهيل الطلاب تأهيلا متقدما، وإذكاء حب التعلم والمعرفة والبحث وغرس القيم المهنية والاجتماعية والأخلاقية فيهم.

إن التقويم الفعال لا يكون إلا بتوافر المعايير المحددة الواضحة، وإنه يلزم أن تكون هناك أنشطة وفعاليات محددة ومعقولة، وكذلك نظام مستمر من إرشاد الأداء بين رئيس القسم وأعضاء هيئة التدريس بفاعلية منتظمة، وفي هذا الإطار يمسي التقويم بمثابة تقرير عن أداء عضو هيئة التدريس.

إن تقويم نوعية الأداء يتم في ضوء وجهات النظر والقيم والمدركات الحسية لمن شهدوا الأداء بالفعل، ويفضل أن تأتي نوعية الأداء في كلمات وفقرات، تحدد لها أرقام حتى يمكن معالجتها رياضيا لأغراض استخلاص رقم نهائي يفترض أن يمثل التقويم الكلى لعضو هيئة التدريس، وهذا الرقم النهائي يمكن أن يحول إلى كلمات وفقرات تصف نوعية الأداء الكلي.

إن الرقم مهما تكن درجة تعقيد العملية الرياضية التي أدت إليه لا يزال في حقيقته يمثل مجموعة من الأحكام البشرية. وعلى أي حال فإن محاولة إعطاء تقدير كمي لنوعية أداء عضو هيئة التدريس تجبر المقوم على أن يفحص بعناية أكبر جميع أوجه الحياة المهنية لعضو هيئة التدريس، وإن إعطاء التقدير الكمي يسهل عملية مقارنة أعضاء هيئة التدريس من حيث أدائهم إسهاماتهم

إن التقويم الذي لا تقوده مبادئ التصميم السليم لعملية التقويم يمس حساسا لنواحي الغموض وتعقيدات الدور المهني، وسلبية التقويم غير المتواصلة تحجب وتخفي الوظيفة المبدعة للأداء الشامل، لكن المعاينة المنظمة للأداء الشامل توفر سياقا حافزا للربط بين الأهداف والتطلعات المهنية والأهداف الفردية.

يجب أن يكون التقويم من أجل التحسين، أي أن يكون نفعيا وأن ارتباط التقويم بالتدريب هو بدوره أكثر أهمية إذا ما أريد للتقويم أن يكون فعالا في إحداث التغيير. كما أن التقويم لا يكون صادقا إلا إذا درب القائمون بالتقويم على مهامهم، ولا يدعي أحد أن خطط التقويم شاملة لأنها مكلفة ماليا.

إنه ليس هناك ما يدل على أن نماذج التقويم المختلفة تنتهي إلى النتائج نفسها لدى محاولة تقويم الأداء نفسه، ولذلك فإن التنافس لا يزال مستمرا بشأن ملائمة كل نموذج، وكذلك حول نواحي قصوره ومزاياه. بيد أن النموذج التكويني في التقويم هو الملائم عندما يكون تطوير عضو هيئة التدريس هو الغرض الرئيسي، وباستخدام هذا المنحنى يكون أعضاء هيئة التدريس مساهمين فاعلين في تصميم واستمرارية جمع المعلومات التي ستستخدم في التحقق من الهدف. كما أن التقويم التجميعي يناسب تقويم أداء عضو هيئة التدريس، حيث تقوم الإدارة والعاملون بوضع الأهداف والاتفاق على ما يشكل الدليل على الإنجاز. وهذه الإنجازات المعيارية يتفق عليها سنويا، حتى وإن وضعت لمدد أطول، وهنا يكون أعضاء هيئات التدريس والإداريون مشاركين في عملية التقويم التجميعي لعضو هيئة التدريس. مما سبق يتضح لنا أننا أمام إشكالية عويصة ومعقدة، تتعلق بطريقة تقويم تعلُّمِ المتعلم لتحقيق العدالة التقويمية، فالتقويم ليس عملية يسيرة وجزئية، تقوم على اختبار ذكاء المتعلم، بل هي عملية منظوميه ومتكاملة وشاملة واستمرارية؛ تقيس جوانب متعددة في شخصية المتعلم (المعرفية، والمهارية، والوجدانية، والمواقفية، والحياتية، والاجتماعية...)، وتحدد المعايير والمؤشرات بدقة حتى نتمكن - على ضوئها- من الحكم على نواتج التعلم بشمولية، مع الاهتمام بإعداد الأدوات والمقاييس التي ستُستخدم في تقدير وتقويم التعلم.

والجامعة في سبيل وظيفة التدريس الجامعي تسعى لتنمية وتطوير قدرات ومهارات وكفايات أعضاء هيئات التدريس من خلال شروط تعيين وترقية الأعضاء، وتقويم أدائهم، ووضع اللوائح التي تشير إلى توفير مجالات حضور بعض الدورات وتيسيرا لمشاركة في المؤتمرات، وتوفير الدعم المالي لإنجاز البحوث والمساعدة في المؤتمرات، وتوفير الدعم المالي لإنجاز البحوث والمساعدة في نشرها وفق قواعد محددة وإتاحة المجال للاستفادة من مراكز ووحدات التقنيات التعليمية في الجامعات. وكل هذه الوسائل والإمكانات المتاحة لمساندة عمليات التدريس والارتفاع بمستويات الأداء التعليمي لتغيير ذهنية طلاب الجامعة في ضوء الأهداف المنوطة بالجامعة.

وأستاذ الجامعة موقف ومنهج، موقف واضح وجسور وفاعل في مجال معرفته المتخصصة، وهو منهج ناقد وبناء معا إزاء قضايا علمه ومجتمعه وما يضطرب فيه من أفكار وأحداث ومشكلات. وحين تنعزل الجامعة عن المجتمع وتتخلى عن الموقف الناقد الواعي بما حولها ومن حولها، وحين تمسي تضاريسها مسطحة خامدة، ومعارفها مكدسة لا ترتبط بحركة الحياة وآفاقها المتطورة – يفقد العلم قيمته الاجتماعية بل والمعرفية أيضا.

أستاذ الجامعة هو مركز الدائرة والطاقة المحركة للجامعة بمنهجه واقتداره العلمي.

إنه علم وفن وقيم وموقف (عمار، 1995، ص ص120- 121)، وأول خيط في منظومة أستاذ الجامعة العلم الذي يضع التخصص الدقيق في سياق العلوم والمعارف الأخرى يغذيها ويتغذى منها في تكامل معرفي متنام ومجدد ونافع لمجتمعه وللإنسانية حاضرا ومستقبلا. وثاني هذه الخيوط هو الفن من حيث امتلاك قدرة التواصل الناجح والمستمر مع الغير، بدءا بالعطاء والأخذ مع الطلاب إرسالا واستقبالا، ثم التواصل مع غير طلابه من فئات المجتمع المتعلم باعتبار أن الجامعة مركز إشعاع، ساء أكان ذلك عن طريق محاضرات أم لقاءات إعلامية أم كتابات صحفية أم مؤلفات ومترجمات أم مشركات في الندوات والمؤتمرات.

أما الخيط الثالث المشكل للأستاذية فهو القيم التي تمثل القدوة المجسدة أمام طلابه والمجتمع الذي يعيش فيه من حيث الالتزام بالمسؤوليات، والأمانة العلمية وإتقان العمل، والحرص على مشاركة الطلاب مشكلاتهم العلمية والاجتماعية وتشيعهم وكذا مشاركتهم الأنشطة الثقافية والرياضية والاجتماعية إضافة إلى أرائه البناءة على مستويات الإدارة الجامعية. وأما الخيط الرابع فهو جماع لعلمه وفنه وقيمه، حيث يتمثل الموقف في توجيهات المدرسة العلمية التي يدعو إليها، وفي التعبير عن وجهة نظره داخل الجامعة وخارجها، ملتزما الموضعية واقتحام القضايا المطروحة في ميدانه بالمشاركة والحوار المعبر البناء.

إن تأثيرات أستاذ الجامعة هذه تفوق تأثيرات المناهج الجامعية فمن خلال الأستاذية تتولد لدى الطلاب قيم المعروفة وتصقل المواهب وتطلق القدرات والإبداعات، ويتأكد انتماء الطلاب لقيم مجتمعهم وأهدافه وتوجهاته وأقدارهم على المشاركة الفاعلة فالأستاذ منهج خارج الجامعة وداخلها.

المعلم الجامعي قدوة لطلابه، فهو مثلهم الأعلى، ينتهجون سلوكه، ويهتدون بفكره، ويسترشدون بنصحه. من هذا المنطلق يحمل المسؤولية التأثير في أجيال من طلابه الذين يتزودون بعلمه ويتأثرون بشخصيته، وتلك مسؤولية جسيمة تلقى على عاتقه الالتزام بأن يكون على مستوى القدوة سلوكا وخلقا وفكرا وعلما ورأيا.

إن الأدوار المحورية المنوطة بالمعلم الجامعي يكون حريصا على بث العلم في عقول الطلاب بأمانة وحيدة كاملة، فيعرض لهم الآراء المختلفة والمؤيدة والمعارضة ثم يبدي رأيه دون أن يحاول التأثير فيهم للميل بهم إلى فكر معين وإنما يكتفي بما يساند كل رأي من حجج وأسانيد ويترك للطالب حرية التقييم. فليس للمعلم الجامعي أن يستغل موقعه في الجامعة ليشكل عقلية الطالب وفق ميوله واتجاهاته وأفكاره، فقد يكون بعضها متطرفا ضارا بالمصلحة العامة فتنحرف مهمته عندئذ عن المسار السليم ويمسي ضرره أكثر من نفعه.

 

 

د. عادل عامر

دكتور في الحقوق وخبير في القانون العام

مدير مركز المصريين للدراسات السياسية والقانونية

مستشار وعضو مجلس الإدارة بالمعهد العربي الأوربي للدراسات السياسية والإستراتيجية بفرنسا

 

 

شاهد مقالات د. عادل عامر

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دمشق: تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة حق غير قابل للتصرف

News image

اعتبرت وزارة الخارجية السورية اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسيادة الاحتلال على الجولان السوري الم...

ترامب يوقع وثيقة الاعتراف بسيادة الاحتلال على مرتفعات الجولان السورية المحتلة و الجامعة العربية: إعلان ترامب حول الجولان قرار باطل

News image

وقع ترامب وثيقة الاعتراف بسيادة الاحتلال الصهيوني على مرتفعات الجولان السورية المحتلة ، في حضور ...

جيش الاحتلال يعلن عن بدء عملياته العسكرية في غزة ودوي انفجارات ضخمة في المناطق الغربية من القطاع

News image

أعلن جيش الاحتلال بدء استهداف مواقع حماس في غزة، وقد سمع دوي انفجارات ضخمة في ...

صاروخ غزة وصل إلى وسط الاراضي المحتلة وأسفر عن سقوط 7 جرحى

News image

قالت شرطة الإحتلال إن صاروخا أطلق من قطاع غزة، أصاب منزلا وسط الارض المحتلة، وأسفر ...

ارتفاع عدد قتلى الانفجار في مصنع للمبيدات الحشرية بالصين إلى 78

News image

ذكرت وسائل إعلام رسمية صينية أن عدد قتلى انفجار هائل وقع الأسبوع الماضي في مصن...

رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص

News image

وصف رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، إالاحتلال الصهيوني، بأنها "دولة لصوص"، قائلا: "لا يمكنك الا...

وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل

News image

غرق مئة شخص، إثر انقلاب عَبَّارة سياحية، كانت تنقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين الس...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الانتماء الوطني في مصر

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 25 مارس 2019

    يعيش العالم الآن عصر تدفق فيه المعرفة الإنسانية وتنوعت مصادرها نتيجة للتطورات الهائلة في ...

الولاية الأمريكية 51

مــدارات | جميل السلحوت | الاثنين, 25 مارس 2019

    اعتراف الإدارة الأمريكيّة ممثّلة برئيسها ترامب بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السّوريّة المحتلّة، لا ...

الجولان كان وسيبقى ارضًا سورية

مــدارات | شاكر فريد حسن | الاثنين, 25 مارس 2019

    تصريحات الرئيس الامريكي ترامب بشأن السيادة على مرتفعات الجولان السورية ، يأتي في اطار ...

«حماس» وغزة الغاضبة

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 25 مارس 2019

    منذ قيام «إسرائيل» حتى اليوم، تؤكد التجربة أنه لا يمكن الجمع بين الرغبة في ...

فلسطين والمقاومة والاحتلال..

مــدارات | نائل أبو مروان | الأحد, 24 مارس 2019

  من الطبيعي أن تتطلع الشعوب الواقعة تحت الاحتلال إلى أي بصيص أمل في أي ...

أمي... حبيبة القلب والروح!

مــدارات | عاطف زيد الكيلاني | الأحد, 24 مارس 2019

  الحاجّة آمنة النجيب، أو الحاجّة أم عاطف.. هكذا كانوا ينادونها، ولكنها، وكما أسرّت لي ...

من النيل إلى الفرات

مــدارات | جميل السلحوت | الأحد, 24 مارس 2019

التّصريحات الصّادرة عن البيت الأبيض في واشنطن، حول نيّة الإدارة الأمريكيّة الاعتراف بالسّيادة الإسرائيليّة على...

هل البطولة فلسطينية المنشأ؟

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 24 مارس 2019

  كل شعوب الأرض تعشق البطولة، وتعانق بإجلال النخبة الطليعية، التي آثرت سلامة المجتمع على ...

ما هي الاثار السلبية لتجارة الدواجن الحية؟

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 24 مارس 2019

  إن تطور صناعة الدواجن يعتمد على زيادة الانتاجية ورفع كفاءتها الانتاجية وتحقيق الأمن الغذائي ...

الجولان بعد القدس

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 24 مارس 2019

    تحضرني واقعة، أتيت على ذكرها في كتابي «ترميم الذاكرة»، فمرّة على أعلى تلّة مواجهة ...

المقاومة، وطرد السفير الإسرائيلي من عمان

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 23 مارس 2019

  من بعيد، لا يوجد أي رابط بين العمل البطولي المقاوم في الضفة الغربية، وبين ...

حجم نفوذ النخبة وتأـثرها على الحياة السياسية

مــدارات | د. عادل عامر | السبت, 23 مارس 2019

  إن مفهوم النخبة السياسية يختلف عن مفهوم "الطليعة" فالنخبة السياسية تتميز بكونها تعمل من ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30484
mod_vvisit_counterالبارحة28405
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع58889
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي209954
mod_vvisit_counterهذا الشهر849133
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66279214
حاليا يتواجد 3150 زوار  على الموقع