موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
قائمة المناطق التي استهدفتها قوات الإحتلال في قطاع غزة حتى اللحظة ::التجــديد العــربي:: دمشق: تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة حق غير قابل للتصرف ::التجــديد العــربي:: ترامب يوقع وثيقة الاعتراف بسيادة الاحتلال على مرتفعات الجولان السورية المحتلة و الجامعة العربية: إعلان ترامب حول الجولان قرار باطل ::التجــديد العــربي:: جيش الاحتلال يعلن عن بدء عملياته العسكرية في غزة ودوي انفجارات ضخمة في المناطق الغربية من القطاع ::التجــديد العــربي:: صاروخ غزة وصل إلى وسط الاراضي المحتلة وأسفر عن سقوط 7 جرحى ::التجــديد العــربي:: ارتفاع عدد قتلى الانفجار في مصنع للمبيدات الحشرية بالصين إلى 78 ::التجــديد العــربي:: «أرامكو» تنجز معمل الفاضلي العملاق للغاز والكهرباء خلال أشهر بطاقة 2٫5 مليار قدم وبتكلفة 50 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: الطاقة" وهيئة تطوير مكة تبدآن الخطوة الأولى لتنفيذ مشروع الفيصلية للطاقة الشمسية ::التجــديد العــربي:: موسم الشرقية يطلق «ليالي ثقافية» بالأحساء ::التجــديد العــربي:: تناول الفطر مرتين أسبوعيا قد "يقلل خطر تدهور صحة دماغ" لدى المسنين ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص ::التجــديد العــربي:: وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل ::التجــديد العــربي:: تفاقم العجز الأميركي لـ 544 مليار دولار في 5 أشهر و عجز شهري بقيمة 234 مليار دولار في فبراير ::التجــديد العــربي:: باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية ::التجــديد العــربي:: مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة ::التجــديد العــربي:: فرنسا تسقط مولدوفا برباعية في تصفيات يورو 2020 ::التجــديد العــربي:: تنديد واسع بتصريحات ترامب حول دعم سيادة الكيان المحتل على الجولان السوري المحتل ::التجــديد العــربي:: أردنيون يحتجون على اتفاق غاز مع الاحتلال بقيمة 10 مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي" ::التجــديد العــربي::

واقع المناهج التربوية في الوطن العربي ومشكلاتها

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

كما ظهرت عناية كبيرة بالمدرسة كمؤسسة ونشطت البحوث التي تهتم بشروط تحويل المدارس إلى مؤسسات، لها نوع من الاستقلال في اتخاذ القرار على مستوى التجديد التربوي والمساهمة الفعلية في إرساء دعائمه والمبادرة في تنظيم مشروع المؤسسة والمنهاج المندمج للمؤسسة،

وعقد اتفاقيات التعاون والشراكة مع فعاليات المجتمع المحلي وإشراك أولياء التلاميذ والمهنيين من حرفيين وتجار وفلاحين وغيرهم، في الرفع من مستوى الأداء التربوي- التعليمي والمساهمة في تنمية المحيط الاقتصادي والاجتماعي والثقافي.

ونشطت وبموازاة التقدم التكنولوجي، دراسات تتناول مختلف أوجه الاستفادة من التكنولوجيا في مجال التربية وتوظيفها لتحسين أداء المدرسة والمدرسين. فاكتسحت تكنولوجيا الاتصال والمعلوميات مجال التعليم ليس كوسائل فحسب بل كأسلوب في التفكير وتنظيم العمل، فظهر المنهاج التكنولوجي.

ثم ما أصبح يميز المشهد التربوي الحاضر، هو ميلاد جديد أو عودة للاهتمام على مستوى الدراسة والبحث، بقيم التربية وبعدها الأخلاقي "مدرسة القيم"، بعدما سادت منذ الثمانينات من القرن الماضي، النزعة التقنية والنموذج التكنولوجي في التعليم، فظهر ما يعرف بالمنهاج الإنساني والمنهاج الأخلاقي.

هذه بعض أهم المستجدات التربوية و التي كان لها بالغ الأثر في تطوير الأنظمة التعليمية على الصعيد العالمي، سنعمل على التعريف بها في هذه الورقة ومناقشتها في إطار واقعنا التعليمي واحتياجات مجتمعاتنا العربية الإسلامية وما نصبوا إليه من تعليم للمستقبل، وذلك من خلال العناوين الخمسة التالية:

1- تعريف المنهاج الدراسي ورسم حدوده ومستوياته.

2- تطوير المنهاج الدراسي، معناه ودواعيه.

3- المنهاج والتحولات في المشهد التربوي العالمي.

4- تنظيمات معاصرة للمنهاج الدراسي.

5- مأسسة المدارس وخلق الظروف الملائمة للتطوير.

1 - تعريف المنهاج الدراسي

ورسم حدوده ومستوياته

1.1- التعريف

كانت البرامج الدراسية الرسمية إلى عهد قريب، تختزل في لوائح المواد و المواضيع التي يتم تدريسها في مختلف المستويات التعليمية. كما كانت تختصر في جداول و استعمالات الزمن تحدد التوزيع الأسبوعي لتلك المواد. فعمل الرواد الأوائل في تخطيط البرامج، وحتى يثبتوا تميزهم عن هذا التقليد الذي يولي أهمية كبرى لمحتويات التدريس، على التركيز على التلميذ بدل المادة الدراسية ومحتوياتها، فنحتوا مصطلح المنهاج curriculum”“ والذي يعرفونه بشكل عام، بكونه "مجموع تجارب الحياة الضرورية لنمو التلميذ" وبكونه أيضا "جملة ما تقدمه المدرسة من معارف ومهارات واتجاهات... لمساعدة المتعلم، على النمو المتوازن والسليم في جميع جوانب شخصيته".

وتبقى تلبية مطالب النمو رهينة دائما، بطبيعة الحال، باكتساب المعارف والمهارات والاتجاهات، شريطة أن يتم ذلك بمراعاة لاحتياجات المتعلم وخصوصياته وبتوافق تام مع إعداده للمشاركة المسئولة في الحياة داخل المجتمع.

على أن مراعاة خصوصيات الطلاب والعمل على تلبية احتياجاتهم يطرح إشكالا معقدا، يمكن التعبير عنه من خلال التساؤلات التالية:

- لمن يعود أمر اتخاذ القرار في ضبط تلك الاحتياجات وتحديد الأسبقيات؟ وكيف يتخذ القرار؟ وما هي آليات التنفيذ؟

يبدو من الواضح ومن خلال هذا الإشكال، أن بناء المنهاج ليس مجرد مسألة تقنية ولا يطرح قضايا إجرائية فحسب، بل يطرح بناء المنهاج وتطويره كذلك وفي المقام الأول، قضايا فلسفية وسياسية واجتماعية وثقافية، حيث تتدخل المبادئ والانتماءات وجماعات الضغط. مما يفسر ويبرر في نفس الآن، إلحاح معظم الباحثين على تفصيل الحديث، في بدايات تقاريرهم ومؤلفاتهم، عن الأسس الفلسفية والاجتماعية والمعرفية والنفسية وغيرها، في تصميم المناهج وتطويرها.

2.1- مستويات المنهاج

درج الباحثون التربويون في العقدين الأخيرين، على الحديث عن ثلاثة مستويات لتخطيط المنهاج الدراسي وتطويره:

المستوى الأول هو تخطيط المنهاج على الصعيد الوطني (المنهاج القومي الرسمي)، والذي يوضع بإشراف من المصالح المختصة بالوزارة الوصية على التعليم. وأهم ما يميز المنهاج على هذا المستوى هو طابعه الشمولي والموحد وتركيزه على المبادئ الأساسية وترجمة فلسفة المجتمع وقيمه ومثله العليا وتشخيصها من خلال التوجيهات الرسمية والمذكرات والكتب المدرسية وغيرها.

المستوى الثاني يكمن في تشخيص المنهاج الرسمي وإعادة صياغته عند محاولة تنفيذ التوجيهات والمذكرات الوزارية، بمراعاة خصوصيات كل مؤسسة وإمكانياتها والاحتياجات المحلية وظروف حياة الجماعة التي تنتمي إليها.

وعلى هذا المستوى يتحدث المختصون في المناهج التعليمية، عن المنهاج المندمج للمؤسسة، ومعناه أنه وبالإضافة إلى وجود منهاج رسمي وطني عام وموجه لجميع الطلاب في مختلف الأقاليم، هناك نوع من المنهاج "المعدل" أو المكيف والذي يلائم خصوصيات المؤسسة والخصوصيات الاقتصادية والثقافية للمنطقة واحتياجات سكانها...

المستوى الثالث للمنهاج يتمثل في برمجة الخطط الدراسية وتحضير الدروس التي ينجزها كل معلم حسب تخصصه والمستوى الدراسي الذي يتعامل معه. كما يتمثل أيضا، في النشاط التعليمي الفعلي وأسلوب المعلم في التعامل مع التوجيهات وتنفيذ المقررات. وهنا نصل إلى أدنى مستوى من مستويات المنهاج وأغناها، على اعتبار أنه يمثل المرحلة "النهائية" والدقيقة في تأثير المنهاج في شخصية التلميذ وتحقيق أهدافه العامة والخاصة.

3.1- المنهاج بين التخطيط والتنفيذ

كما يطرح بخصوص تعريف المنهاج وتحديد طبيعته، إشكال آخر يرتبط بالمسافة بين اتخاذ القرار وتنفيذه. الأمر الذي جعل العديد من الباحثين (وينجرت وجرينبرج،1996، ووليم عبيد، 1999،...) يميزون في تصنيفهم للمناهج بين:

- المنهاج المستهدف: أي الذي تتصدره المبادئ والمثل العليا والقيم والأهداف العامة من خلال التوجيهات الرسمية على الصعيد الوطني؛

- المنهاج المقرر: المتمثل في الكتب المدرسية والذي يأتي مضمونه أقل من المنهاج المستهدف؛

- المنهاج المنفذ: والذي يتم تدريسه فعلا داخل الفصل فتتراجع نسبته عن المنهج المقرر؛

- المنهاج المحصل: وهو الحصيلة المتبقية في الأخير لدى التلميذ وتقيسه الاختبارات النهائية والذي لا يزيد "حجمه" في المتوسط عن 40% من المنهج المنفذ.

كما تثار بخصوص تعريف المنهاج ورسم حدوده ومجالات تدخله، مسألة ما ظهر من المنهاج وما خفي (أي ما يعرف بالمنهاج الخفي أو الضمني)، وهي مسألة شديدة الحساسية وتتلخص في كون المعلم (والمدرسة بشكل عام)، لا يعلم فقط ما هو مسطر في الوثائق والمذكرات والدلائل والكتب المدرسية التي تجسد وتشخص المنهاج الرسمي ولا يلقن فقط الأهداف المعلنة والصريحة، وذلك مهما كان حريصا ومهما بلغت درجة عنايته ودقته وتقيده بحرفية النصوص والتوجيهات. بل إنه يعلم بشكل ضمني، أشياء أخرى ويستهدف عن وعي أو دونه، أغراض غير معلنة وغير مكتوبة. لماذا؟

لأنه وكما هو معلوم، تتشكل لدى المعلم (والحقيقة لدى جميع الناس) خلال دراساته وتكوينه الأكاديمي والتربوي وخلال نموه المهني، قناعات وأفكار خاصة به، فضلا عما راكمه في شخصيته من تجارب وما عاينه من خبرات تربوية في مدرسته وداخل أسرته. ويؤلف من كل ذلك "تشكيلة" أو "نظرية تربوية ضمنية" خاصة به، تقوم بدور الغربال أو المصفاة لكل ما يمر من معلومات وتقنيات وتوجيهات تربوية... لذلك فهو ينفخ في المنهاج قليلا من عنده ويطبع المقرر بطابع خاص. ثم إن التلميذ لا يتأثر فقط بما يقوله المربون في المدرسة بل بما يفعلون كذلك، وبالشحنات الوجدانية التي ترافق سلوكهم وأداءهم وأسلوبهم في التعليم... كما يتأثرون خلال المدة الطويلة التي يقضونها في المدرسة الأساسية والثانوية (حوالي 12 ألف ساعة) بزملائهم أثناء اللعب والمذاكرة ويتأثرون بالجو العام السائد في المدرسة وبالأنشطة وبتجارب النجاح والفشل...

الأمر الذي جعل بعض الباحثين يعتقد، ربما بنوع من المبالغة، في أن كثيرا من مخرجات التعليم لم تعد هي المخرجات المستهدفة ولا المتوقعة من المناهج المقررة والمعلنة رسميا.

2– تطوير المنهاج، معناه ودواعيه

1.2- معنى التطوير

يعني التطوير بصفة عامة، الوصول بالمستهدف المرغوب تطويره، سواء أكان نظاما أم مؤسسة أم برنامجا...، إلى أحسن صورة حتى يؤدي الغرض المطلوب منه بكفاءة، ويحقق ما رسم له من أهداف على أتم وجه، بطريقة اقتصادية في الوقت والجهد والتكاليف. الأمر الذي يستدعي تغييرا في شكله ومضمونه، تغييرا مقصودا ومنظما نحو الأفضل.

إن التطوير عملية شاملة تنصب على جميع جوانب الموضوع المستهدف. فعند تطوير المناهج الدراسية على سبيل المثال، لابد أن يشمل التطوير جميع مكوناتها من مقررات وأهداف وطرق ووسائل وكتب مدرسية وأسلوب التقويم... بل إن التطوير بهذا المعنى، ينصب على الحياة المدرسية بشتى أبعادها، فلا يركز فقط على المحتويات العلمية كما كان الأمر في النموذج التقليدي وإنما يتعداها إلى الأنشطة وطبيعة الأداء القيادي ونظام التواصل وعلاقات المدرسة بالبيئة والمجتمع المحلي...

ثم إن التطوير عملية ديناميكية، على اعتبار أن جميع العناصر التي يصيبها التغيير تعمل بتفاعل مستمر، بحيث يؤثر كل عنصر في العناصر الأخرى ويتأثر بها.

كما أن تطوير المناهج ليس نشاطا آحادي الاتجاه، من أعلى إلى أسفل، بل هو نشاط متفاعل يسير في الاتجاهين بشكل متزامن، من أعلى إلى أسفل ومن أسفل إلى أعلى.

كما أن التطوير ليس قرارا سلطويا يفرض من خارج السياق أو فرديا يتولى أمره بضعة أفراد، بل هو نشاط اجتماعي تعاوني وتشاركي، نابع من الاحتياجات الحقيقية للأمة ويساهم فيه الجميع، المخططون على المستوى المركزي والمحلي، المدرسون، أولياء التلاميذ، الموجهون... ويرى المشتغلون بنظريات المنهاج، أن التطوير الناجح للأنظمة التعليمية وإصلاحها لا يمكن أن يتم إلا إذا مس جوهر التنظيم المنهاجي بها. وهذا ما حدث بالفعل عندما ظهرت التنظيمات الحديثة للمنهاج والتي لم تبق حبيسة منهاج المواد الدراسية الذي يتميز بشدة تركيزه على المعلومات وقلة اهتمامه بالتلميذ واحتياجاته ومطالبه في النمو.

 

 

د. عادل عامر

دكتور في الحقوق وخبير في القانون العام

مدير مركز المصريين للدراسات السياسية والقانونية

مستشار وعضو مجلس الإدارة بالمعهد العربي الأوربي للدراسات السياسية والإستراتيجية بفرنسا

 

 

شاهد مقالات د. عادل عامر

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دمشق: تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة حق غير قابل للتصرف

News image

اعتبرت وزارة الخارجية السورية اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسيادة الاحتلال على الجولان السوري الم...

ترامب يوقع وثيقة الاعتراف بسيادة الاحتلال على مرتفعات الجولان السورية المحتلة و الجامعة العربية: إعلان ترامب حول الجولان قرار باطل

News image

وقع ترامب وثيقة الاعتراف بسيادة الاحتلال الصهيوني على مرتفعات الجولان السورية المحتلة ، في حضور ...

جيش الاحتلال يعلن عن بدء عملياته العسكرية في غزة ودوي انفجارات ضخمة في المناطق الغربية من القطاع

News image

أعلن جيش الاحتلال بدء استهداف مواقع حماس في غزة، وقد سمع دوي انفجارات ضخمة في ...

صاروخ غزة وصل إلى وسط الاراضي المحتلة وأسفر عن سقوط 7 جرحى

News image

قالت شرطة الإحتلال إن صاروخا أطلق من قطاع غزة، أصاب منزلا وسط الارض المحتلة، وأسفر ...

ارتفاع عدد قتلى الانفجار في مصنع للمبيدات الحشرية بالصين إلى 78

News image

ذكرت وسائل إعلام رسمية صينية أن عدد قتلى انفجار هائل وقع الأسبوع الماضي في مصن...

رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص

News image

وصف رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، إالاحتلال الصهيوني، بأنها "دولة لصوص"، قائلا: "لا يمكنك الا...

وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل

News image

غرق مئة شخص، إثر انقلاب عَبَّارة سياحية، كانت تنقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين الس...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الانتماء الوطني في مصر

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 25 مارس 2019

    يعيش العالم الآن عصر تدفق فيه المعرفة الإنسانية وتنوعت مصادرها نتيجة للتطورات الهائلة في ...

الولاية الأمريكية 51

مــدارات | جميل السلحوت | الاثنين, 25 مارس 2019

    اعتراف الإدارة الأمريكيّة ممثّلة برئيسها ترامب بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السّوريّة المحتلّة، لا ...

الجولان كان وسيبقى ارضًا سورية

مــدارات | شاكر فريد حسن | الاثنين, 25 مارس 2019

    تصريحات الرئيس الامريكي ترامب بشأن السيادة على مرتفعات الجولان السورية ، يأتي في اطار ...

«حماس» وغزة الغاضبة

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 25 مارس 2019

    منذ قيام «إسرائيل» حتى اليوم، تؤكد التجربة أنه لا يمكن الجمع بين الرغبة في ...

فلسطين والمقاومة والاحتلال..

مــدارات | نائل أبو مروان | الأحد, 24 مارس 2019

  من الطبيعي أن تتطلع الشعوب الواقعة تحت الاحتلال إلى أي بصيص أمل في أي ...

أمي... حبيبة القلب والروح!

مــدارات | عاطف زيد الكيلاني | الأحد, 24 مارس 2019

  الحاجّة آمنة النجيب، أو الحاجّة أم عاطف.. هكذا كانوا ينادونها، ولكنها، وكما أسرّت لي ...

من النيل إلى الفرات

مــدارات | جميل السلحوت | الأحد, 24 مارس 2019

التّصريحات الصّادرة عن البيت الأبيض في واشنطن، حول نيّة الإدارة الأمريكيّة الاعتراف بالسّيادة الإسرائيليّة على...

هل البطولة فلسطينية المنشأ؟

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 24 مارس 2019

  كل شعوب الأرض تعشق البطولة، وتعانق بإجلال النخبة الطليعية، التي آثرت سلامة المجتمع على ...

ما هي الاثار السلبية لتجارة الدواجن الحية؟

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 24 مارس 2019

  إن تطور صناعة الدواجن يعتمد على زيادة الانتاجية ورفع كفاءتها الانتاجية وتحقيق الأمن الغذائي ...

الجولان بعد القدس

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 24 مارس 2019

    تحضرني واقعة، أتيت على ذكرها في كتابي «ترميم الذاكرة»، فمرّة على أعلى تلّة مواجهة ...

المقاومة، وطرد السفير الإسرائيلي من عمان

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 23 مارس 2019

  من بعيد، لا يوجد أي رابط بين العمل البطولي المقاوم في الضفة الغربية، وبين ...

حجم نفوذ النخبة وتأـثرها على الحياة السياسية

مــدارات | د. عادل عامر | السبت, 23 مارس 2019

  إن مفهوم النخبة السياسية يختلف عن مفهوم "الطليعة" فالنخبة السياسية تتميز بكونها تعمل من ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30513
mod_vvisit_counterالبارحة28405
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع58918
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي209954
mod_vvisit_counterهذا الشهر849162
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66279243
حاليا يتواجد 3121 زوار  على الموقع