موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

الجميع ينتظرون معركة بغداد الكبرى

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في يوم الخامس من أبريل- نيسان 2003 ، وضعت الوكالات والشبكات الإعلامية ما يقوله العراقيون على جنب، وبدأت تبث وصفاً لمدينة بغداد، ونهر دجلة الذي يقسمّها إلى الكرخ والرصافة، وطول المسافة من المطار إلى القصر الجمهوري.

 

في ذات اليوم، ظهر الرئيس صدام حسين على الفضائية العراقية، وألقى خطابه الثالث منذ بداية الحرب بنفسه، ودعا فيه العراقيين إلى المقاومة وضرب كل من يتجاسر على الاقتراب من بغداد.

بينما كانت القوات الأميركية تحكم سيطرتها على جنوب وغرب بغداد، وتتجه إلى السيطرة على المدخل الشرقي في منطقة المدائن، وتزيد من أعدادها في المطار، وتحلق الطائرات الأميركية بكثافة عالية في سماء بغداد، ظهر الرئيس صدام في حي المنصور ببغداد، والتقى الكثير من المواطنين الذين تجمهروا وهتفوا بشخصه.

لكن تسارع الأحداث وانتشار معلومات عن احتمال سيطرة القوات الأميركية على القصر الجمهوري وسط بغداد، أحدثا خلخلة كبيرة بين صفوف الجميع، من مواطنين وجنود وضباط وحتى كبار المسؤولين في الحزب والدولة.

لم تنفع محاولات الرئيس العراقي من تكثيف نشاطاته وظهوره بين الناس في منطقة المنصور، في تماسك إرادة العراقيين، خاصة أن جميع ما تناقله العراقيون عن معركة المطار، لم يحسم قضية وجود الجنود الأميركيين، وإنما جاء بيان الناطق العسكري غامضاً، ولم يكشف عن طبيعة المرحلة اللاحقة، في وقت تتسارع فيه الأحداث حول مدينة بغداد وفي داخل بعض ضواحيها وأحيائها.

إن الغموض الذي رافق نتائج معركة المطار، قد ساهم كثيراً في التمهيد لخلخلة المعنويات لدى الكثير من القيادات والأجهزة العسكرية والأمنية والحزبية، لأن الكثيرين، اعتقدوا أن معركة المطار، هي البوابة الأولى، التي تقود إلى معركة بغداد الكبرى، التي ينتظرها الكثيرون، ويؤمنون بأنها ستفضي إلى هزيمة القوات الأميركية، بعد أن يتم قطع الإمدادات من جميع الاتجاهات، وتبدأ فاعلية الحرس الجمهوري في قصف القطعات الأميركية، التي تنتشر في مناطق لا تعرف تفاصيلها الجغرافية، في حين تمتلك قيادات الحرس جميع التفاصيل الدقيقة، الأمر الذي يجعلها قادرة على ضرب تلك القوات أينما حلت أو رحلت، وأن تغيير أماكنها، لابد أن يكون مكشوفاً. هذه القناعة استندت إلى أن ما سمعوه من بيانات رسمية تؤكد تماسك الحرس الجمهوري وامتلاكه لزمام المبادرة، وهذا يعني أن القوات الكثيرة والمدربة، لابد أنها تنتظر حصول المواجهة الحاسمة، بعد وصول القوات الأميركية، وكان يرى الكثيرون أنها مناطق القتل الحاسمة للقوات الأميركية، وهنا لابد من التأكيد، على أن القيادة العسكرية العراقية، لم تعلن أي شيء عن حقيقة الخسائر التي منيت بها قوات الحرس الجمهوري وكان الكثير من العراقيين، ينتظرون حصول معركة بغداد الحاسمة، التي لابد أن تكون، بوابة الدخول الأولى إليها، واستناداً إلى تلك القناعات، تداول العراقيون على نطاق واسع، القصص التي تحدثت عن أسر المئات من الأميركيين في معركة المطار، وذهب البعض إلى أبعد من ذلك، وتحدثوا عن قتلى أميركيين بالمئات، ولم يتردد البعض من سكنة بغداد عن ذكر تلك الروايات، وقالوا أنهم شاهدوا الأسرى داخل حافلات كثيرة، تسير في طريق المطار باتجاه مفرق حي العامرية، وقال البعض، إنهم شاهدوا من يحمل رؤوس الجنود الأميركيين، بعد أن تم قطع رؤوسهم، في معركة المطار. لكن الوقت كان يمر بسرعة، رغم إن الكثيرين كانوا يشعرون بثقل الدقائق التي يقعون تحت تأثيرها، وينتظرون الأخبار الجديدة لحظة بلحظة.

 

وليد الزبيدي

كاتب عراقي – المشرف على شبكة الوليد

 

 

شاهد مقالات وليد الزبيدي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

روسيا والمصالحة الفلسطينية

مــدارات | مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  فلسطين دولة محتلة من قبل عدو أزلي للعرب والمسلمين، ويعتقد انه فارض السيطرة الكاملة ...

استمرارية القرارات والبرامج والالتزامات من استمرارية المرفق العمومي

مــدارات | مصطفى المتوكل الساحلي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  .. المرافق العامة، تعرف بطبيعة وموضوع أنشطتها وخدماتها.. وفق اهداف واضحة ومحددة تقدم للعموم ...

خطيئةُ مقاطعةِ حركةِ الجهاد الإسلامي

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في سابقةٍ خطيرةٍ وغريبةٍ أعلنت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" عبر عضو لجنتها المركزية ...

حوار إسرائيلي فلسطيني بشأن خصم الأموال

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  من خلال الحوار الذي أجرته الإذاعة العبرية مع عدد من قادة الكيان، ومن خلال ...

واقع التقييم والتقويم في النظم التربوية العربية ومشكلاتهما

مــدارات | د. عادل عامر | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  إن تطوير التقويم ضرورة بقاء؛ فالتقويم هو أحد عناصر المنظومة التعليمية، والموجه الرئيس لنموِّها ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 4...

طبيعة الأشياء

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الاثنين, 18 فبراير 2019

    طرح الصديق الدكتور علي الرباعي في صفحته على الفيس بوك اشكالية مهمة وهي: جاءت ...

ما بعد مؤتمر وارسو

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 18 فبراير 2019

  انتهى مؤتمر وارسو، وبدأت مرحلة ما بعد المؤتمر الذي لا يختلف كثيراً بأهدافه وأفكاره ...

واقع المناهج التربوية في الوطن العربي ومشكلاتها

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 18 فبراير 2019

  كما ظهرت عناية كبيرة بالمدرسة كمؤسسة ونشطت البحوث التي تهتم بشروط تحويل المدارس إلى ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الاثنين, 18 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 3 الشروط الذاتية والموضوعية لتأسيس ...

ممكن لافروف أم مستحيله؟

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 17 فبراير 2019

  في ختام كلمته المذاعة أمام كاميرات التلفزيون قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، مبتسماً، ...

جريمة الاعتداء على حرية العمل الوظيفي

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 17 فبراير 2019

  يوجد كثير من الحقوق والحريات العامة الحماية الجنائية من خلال تجريم ومعاقبة الاعتداء عليها، ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25455
mod_vvisit_counterالبارحة39311
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع217487
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر999199
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65153652
حاليا يتواجد 3544 زوار  على الموقع