موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي:: ولي العهد : صندوق السعودية السيادي "سيتجاوز 600 مليار دولار في 2020" ::التجــديد العــربي:: مجمع بتروكيميائيات بين «أرامكو» «وتوتال» يمهد لاستثمارات بقيمة تسعة مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: نصير شمة يستعد لثلاث حفلات في المملكة تستمر لثلاثة أيام في ديسمبر المقبل، وذلك على مسرح مركز الملك عبدالعزيز الثقافي "إثراء" بمدينة الظهران ::التجــديد العــربي:: الروسي حبيب يحطم رقما قياسيا في إنستغرام بعد هزيمته لماكغريغور ::التجــديد العــربي:: تحذير من تناول القهوة سريعة الذوبان! ::التجــديد العــربي:: جائزة نوبل للطب لأمريكي وياباني توصلا لعلاج جديد للسرطان ::التجــديد العــربي::

وأخيراً... لا يصح إلا الصحيح

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

وأخيراً أسقطت «إسرائيل» كل مزاعمها وأكاذيبها السياسية في ضربة واحدة، ذلك عندما أقر «الكنيست» كولونياليتها وطائفيتها وعنصريتها في (قانون أساسي)، سمته (قانون القومية) ، سبعة عقود من الأكاذيب سقطت بالضربة القاضية التي لم ولن تترك بعدها أي هامش لمزيد من الادعاءات والأكاذيب.

 

منذ ما قبل قيام دويلة «إسرائيل» في أرض فلسطين العربية، كانت الصهيونية فكرة عنصرية، ثم جاء الاغتصاب في العام 1948، وبحيلة أصبحت معروفة اعترف العالم ب«الدولة الجديدة» ولكن بشكل مشروط هو قيام دولة عربية فلسطينية في البلد الذي قسمه قرار تقسيم العام 1947 الذي لم تلتزم به الحكومة «الإسرائيلية» الأولى يوماً واحداً بعد صدوره، وتم الاستيلاء على أراض جديدة. وبعد عدوان حزيران/ يونيو 1967، وقعت كل فلسطين في قبضة المغتصب ووصلت نسبة الأرض التي تم الاستيلاء عليها إلى 78% من مجموع المساحة. وفي الأثناء، سنت عشرات القوانين والتشريعات التي كرست سياسة التطهير العرقي والتمييز العنصري، أعطت المستوطنين كل الحقوق ومنعت عن أصحاب الأرض كل الحقوق. وفي كل ذلك، كانت الأطماع «الإسرائيلية» واضحة للعيان، وكانت عنصرية الاحتلال واضحة أيضا. وفي العاشر من شهر تشرين الثاني/نوفمبر1975، أقر العالم كله، ممثلاً في الجمعية العامة للأمم المتحدة، بعنصرية الصهيونية في قرارها رقم 3379 الذي نص على أن «الصهيونية شكل من أشكال العنصرية والتمييز العنصري».

وبين عشرات التشريعات والقوانين التي سنها (الكنيست) في السنوات الأخيرة كان قانون (يهودية الدولة) و(قانون القومية) تتويجاً لهذه العنصرية حيث قدما الأدلة القاطعة ونطقا بالكلمة الأخيرة في الموضوع.

وهكذا ليس في (قانون القومية) أي جديد، وكل ما انطوى عليه قديم قدم «إسرائيل» نفسها، وكل ما جاء به هو الموجود بعد جمعه في قانون واحد وبشكل رسمي جعل له قوة (الدستور) وجزءاً منه، وهذا ما يمكن أن يعتبر (جديداً) على نحو ما. والحقيقة أنه من قبل قيام (الدويلة) وعلى مدى سبعة عقود، كانت الأكاذيب تترى عن «سعي «إسرائيل» إلى السلام»، وهي دائماً وحتى هذا اليوم ترجع (فشل جهود السلام) إلى المواقف الفلسطينية التي (لا تريد ولا تسعى إلى السلام)، وحتى بعد اعتراف منظمة التحرير الفلسطينية ب«إسرائيل» منذ 1988، وتوقيعها على (اتفاق أوسلو) 1993، ظل العالم يسمع المعزوفة المشروخة نفسها، وكان هناك في مناطق من العالم من يصدق الأكاذيب «الإسرائيلية» إلى جانب المتآمرين والمتواطئين معها بالرغم من الحروب العديدة التي شنتها في المنطقة وعلى البلدان العربية. وفي سياق ذلك، كانت تسقط وتجهض تباعاً كل (قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة)، وكذلك ما كان يطلق عليها (مشاريع التسوية ومبادرات السلام).

بعد إقرار (قانون القومية)، لن يستطيع أحد في العالم، ما لم يكن شريكاً أو حليفاً أو متواطئاً مع الحكومة «الإسرائيلية» ومؤيداً لأطماعها وتوسعيتها، أن يتعامى عن الحقيقة الناصعة التي تؤكد أن «إسرائيل» لم تكن يوماً تتطلع إلى تسوية مع الفلسطينيين، ولم تفكر يوماً في «سعي أو إحلال للسلام في المنطقة»، وأنها كيان كولونيالي مغتصب ومحتل وعنصري النشأة والتكوين، ومصدر دائم لتهديد الأمن والسلام في المنطقة والعالم. ولأنها كذلك، وبخطوتها الأخيرة كشفت عن حقيقتها، وداست على كل التعهدات و«اتفاقيات السلام» التي وقعتها ليس مع الفلسطينيين فقط بل ومع مصر والأردن ومجموع الدول العربية، وأنكرت الشعب الفلسطيني وقضيته وحقوقه الوطنية والإنسانية وحقه في تقرير مصيره في وطنه وأرضه. في الوقت نفسه، ألغت كل الهوامش التي يقف فيها كل الخونة والمفرطين والمتواطئين على هذه الحقوق، وصار من المستحيل الدفاع عن هؤلاء أو فرض حسن النية تجاه تحركاتهم وتصرفاتهم التي تتجاوز حدود الشبهة.

(قانون القومية)، دون قصد من أصحابه، أعاد الأمور إلى نصابها ووضع النقاط على الحروف، كما يقال. فبعد اليوم، لن يكون ذا معنى الحديث عن «تسويات»، أو عن «عمليات سلام، أو «مفاوضات» أو أي شيء من هذا القبيل، وخصوصاً من جانب الأطراف الفلسطينية أو العربية. لقد قامت الجريمة التي ارتكبت في فلسطين على القوة الظالمة، وفي مرحلة ما كان الشعار المرفوع «ما أخذ بالقوة لا يُسترد بغير القوة»، ثم ضاع الشعار وسط الأوهام والديماغوجيا والتفريط المبطن! اليوم، يعيد هذا (القانون) الشعار الصائب ويتأكد أنه لا يصح إلا الصحيح، وأن فلسطين إما أن تكون عربية أو تكون يهودية وليس من خيار ثالث! فهل يتعظ المعنيون ويخرجون من منطقة «الوقت الضائع»، أم سيظلون يتعامون عن الحقيقة، كما تعاموا طول الوقت عن الحق؟! لقد سقطت آخر أوراق التوت، ولم يعد هناك ما يمكن أن يستر عورات العراة!

awni.sadiq@hotmail.com

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة..

News image

خلافاً للتهديدات التي أطلقها رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، الأحد، بتوجيه ضربات مؤلمة إلى حما...

السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر

News image

أعلنت المملكة العربية السعودية أنه إذا فُرِض عليها أي إجراء سترد عليه بإجراء أكبر، مؤك...

خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا

News image

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفيًا بأخيه فخامة الر...

استقالة نيكي هيلي المفاجئة؟ وترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة موضحا أنها ستترك منصبها رسميا أواخر العام الجاري

News image

أكد رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، أنه وافق على قبول استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى...

الاحتلال يكثّف البحث عن منفذ هجوم بركان

News image

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، ملاحقة شاب فلسطيني نفّذ هجوماً في منطقة «بركان» الصناعية الت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

هل دخلنا القرن 21؟

مــدارات | د. حسن مدن | الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    سيبدو السؤال أعلاه غريباً. فحسابياً نحن في القرن الحادي والعشرين فعلاً، فقد دخلناه، كما ...

د. عدنان عرفه أنت السابق ونحن اللاحقون

مــدارات | جميل السلحوت | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

  كم من أخٍ لي صالحٍ – بـــوّأتـه بيديّ لحـدا ما إن جزعتُ ولا هلعت ...

في الذكرى 48 لإعدامه : "سميح أبو حسب الله".. أخذوه بعيداً عن السجن وقتلوه..!

مــدارات | عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

    "إعدام الأسرى".. جرائم كثيرة اقترفتها قوات الاحتلال بلا عقاب وتبريرات أمنية متكررة وادعاءات إسرائيلية ...

أوروبا صديقنا اللدود

مــدارات | د. حسن مدن | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

    وقف المفكر المغربي الراحل عبدالكبير الخطيبي حائراً أمام مقولة لفرانز فانون، مؤلف «المعذبون في ...

سقوط الأمم بسقوط أخلاقها

مــدارات | سعدي العنيزي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

    عرفنا الشعب الفلبيني منذ سنوات طويلة من خلال العمالة في المنازل وفي التمريض وفي ...

المجرم س!

مــدارات | جميل السلحوت | الاثنين, 15 أكتوبر 2018

  من يتابع أخبار الجرائم في بلداننا وبغضّ النّظر عن حجم الجريمة، سيجد أنّ المجرم ...

الإجابة على سؤال الدكتور صائب عريقات بسؤال

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 15 أكتوبر 2018

قرأت سؤالك إلى حركة حماس، وحتى تجيب حماس على سؤالك بجواب تنظيمي تفصيلي، أجيز لنف...

السنوار وحماس قبل ما نعرف التفاصيل

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 15 أكتوبر 2018

لقاء السنوار مع يدعوت احرانوت او مع الصحفية الألمانية او كما هو يشاع مجرد الف...

الجريمة المعلوماتية وسيادة الدولة

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 15 أكتوبر 2018

أن البيئة المعلوماتية غالباً ما تكون مؤلفة من شبكات منتشرة في كافة أرجاء المعمورة ومر...

تكرار الانكسارات

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 15 أكتوبر 2018

تحدثنا أمس عن ظاهرة تكرار البدايات في العالم العربي، وغياب التراكم في خطابنا الفكري وال...

محكومون بتكرار البدايات

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 14 أكتوبر 2018

    حين يقارن المتابع لخطاباتنا الفكرية العربية الراهنة، بنظيراتها في القرنين االماضيين، ستصدمه حقيقة أننا ...

في هيروشيما وعنها

مــدارات | د. حسن مدن | السبت, 13 أكتوبر 2018

    قبل نحو خمسة عشر عاماً ذهبت صحفية لبنانية، اسمها ريتا واكيم إلى اليابان لتكتب ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22079
mod_vvisit_counterالبارحة52512
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع291052
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي396707
mod_vvisit_counterهذا الشهر1005442
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59144887
حاليا يتواجد 4190 زوار  على الموقع