موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

فلسطين تجمّع الأمة العربية في بيروت

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في موعد بعد شهرين من الذكرى الـ70 للنكبة الفلسطينية, انعقدت في بيروت يومي الجمعة والسبت الماضيين في 27 و28 يوليو/تموز الماضي 2018, الدورة التاسعة والعشرون للمؤتمر القومي العربي , بحضور حوالي 250 عضوا من الأقطار العربية كافة, بينهم شخصيات سياسية وإعلامية ونقابية وثقافية واجتماعية, وينتمون إلى أجيال مختلفة وإلى بيئات فكرية وسياسية متعددة, تلتقي حول الهموم العربية الواحدة والقضية المركزية العربية الأولى لجماهيرنا من المحيط إلى الخليج, وهي القضية الفلسطينية والأخطار التي تتهددها وبخاصة صفقة القرن التصفوية كما الأبعاد الخطيرة لنقل السفارة الأميركية إلى القدس, وقانون القومية الصهيوني وتداعياته, كما انتصارات الجيش العربي السوري الأخيرة, والأوضاع في العراق وأقطار عربية أخرى, كما التأكيد على أهمية التمسك بمحور المقاومة في مواجهة العدو الصهيوني. تضمنت أعمال المؤتمر بالإضافة إلى حفل الافتتاح, عرضا لورقة بمثابة تقرير سياسي أعدها الأمين العام السابق د. زياد حافظ, وعرضا لتقرير حال الأمة الذي يعده سنويا مركز دراسات الوحدة العربية, بالإضافة إلى تقرير عن مبادرات المؤتمر أعدته مساعدة الأمين العام رحاب مكحل. كما تضمن جدول الأعمال عرض ومناقشة أوراق عمل حول عناصر المشروع النهضوي العربي: الوحدة العربية, الاستقلال الوطني والقومي, الديمقراطية, التنمية المستقلة, العدالة الاجتماعية, التجدد الحضاري. كما تم ضمن جدول أعمال المؤتمر مناقشة ورقة عمل أعدها عدد من أعضاء الأمانة العامة السابقة للمؤتمر. كما تم تقديم تقرير مالي وورقة عن نشاطات المؤتمر بعد الدورة السابقة. وجرت انتخابات للأمين العام الجديد وأعضاء الأمانة العامة في تنافس حرّ وديموقراطي.

 

ندرك أن أحوال أمتنا العربية تمرّ راهنا في واحدة من أبأس مراحلها, حيث يجاهر بعض النظام الرسمي العربي بعلاقاته وتطبيعه مع دولة الكيان الصهيوني, وينادي البعض بحق إسرائيل في فلسطين وحقّها في القدس, وهي مرحلة جديدة في تاريخ هذا النظام! نعم. حيث أيضا يسود في العالم العربي حاليا التقوقع على القطرية البغيضة, والانغلاق على الذات, والصراعات التناحرية البينية على مستوى القطر الواحد وعلى مستوى الأقطار, والحروب الطائفية والمذهبية والإثنية البغيضة, واستبدال الصراع ليكون مع دولة إيران الجارة, التي ومنذ قيام ثورتها طردت السفير والدبلوماسيين الصهاينة, وسلمت المبنى للثورة الفلسطينية, وهي تعلن جهارا نهارا وبالفم الملآن أنها مع إزالة دولة الكيان الصهيوني. كلّ ذلك بالطبع, في سبيل تغييب الصراع الأساسي في المنطقة, والذي هو تاريخيا مع هذا العدو الصهيوني, الذي كان ولا يزال, وسيظل خطرا على كل العرب حتى لو قاموا بعقد “اتفاقيات سلام معه”, وحتى لو استجاب بعضهم لنداءاته بعقد التحالفات مع دولته, أينسى البعض جرائم دولة الكيان, ومذابحها وموبقاتها ضد الفلسطينيين والعرب, منذ ما قبل تأسيسها على أيدي منظمات الإرهاب الصهيونية: ليحي, أتسل, الهاجاناة, شتيرن وغيرها, وصولا إلى المرحلة الراهنة؟!

ندرك, أن أحوال أمتنا, لن يحلها لا اجتماع لنخبة من مثقفيها وأبنائها المتمسكين بقوميتهم العربية الأصيلة, ولا اجتماعات عديدة, فما يخطط لأمتنا من الدوائر الإمبريالية عامة والأميركية بشكل خاص, والصهيونية وكل أعوانهما في المنطقة العربية, هو كله, لكي ينعم الكيان الصهيوني بـ”الأمن والأمان” الذي تحدثت عنه كل مؤتمراته الاستراتيجية الأخيرة, وآخرها مؤتمر هرتسيليا الـ18 الذي عقد منذ شهرين! ولمحو الهوية العربية كمحدد حضاري وتاريخي للمنطقة, ندرك ذلك كله! لكن من الإنصاف القول: إن مجرد انعقاد المؤتمر في ظل هكذا ظروف يعني: أن في هذه الأمة نخب ورجالات يصرون على تحقيق طموحات جماهيرنا العربية وأحلامها الواحدة من المحيط إلى الخليج, على الصعيدين الداخلي في الحرية والديموقراطية وتحقيق العدالة الاجتماعية وتعميق وحدة النسيج الشعبي, والخارجي في النضال من أجل الوحدة التكاملية العربية وتحرير الوطن الفلسطيني من رجس الاحتلال الصهيوني, وتطهير أرضنا الفلسطينية من بقايا الدنس الصهيوني, مشروعا ووجودا وتداعيات سرطانية.

في ذات السياق, وبعد انعقاد الدورة الـ29 للمؤتمر القومي العربي, تلاه مباشرة انعقاد المنتدى العربي الدولي الرابع من أجل العدالة لفلسطين. ذلك بحضور جماهيري عربي وفلسطيني كثيف, لم تتسع له المقاعد على طابقين اثنين, فقد دعي إلى المنتدى أكثر من 400 مشارك ومشاركة من 35 دولة و5 قارات. نعم, حضر المؤتمر عديدون من أصدقاء قضيتنا “الأجانب” الذين هم في صميمهم فلسطينيون وعرب في شعورهم ونشاطاتهم مثل الفلسطينيين والعرب الملتزمين بقضيتهم الفلسطينية كقضية مركزية لهم جميعا.

أيضا خصصت جلسات المؤتمر للافتتاح وإلقاء الكلمات من قبل منسق المؤتمر القومي ـ الإسلامي خالد السفياني رئيس الجلسة, وأُطلق على دورة المنتدى اسم عهد التميمي, وتحدّث رئيس المركز العربي الدولي للتواصل والتضامن, معن بشّور إضافة إلى كلمات أخرى. ثم كانت كلمة لرئيس الهيئة الإسلامية في القدس وخطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري, والتي جاء فيها “إن انعقادكم في هذا المنتدى إنما يدلّ على أن القدس ليست لأبناء فلسطين وحدهم, بل هي لجميع العرب والمسلمين, ولا يمكن التخلي عن هذه المدينة لأن قضيتها هي قضية عادلة, وأن القدس هي موضع اتفاق لدى جميع العرب المسلمين والمسيحيين, ويتوقف على ذلك أن تكون البوصلة موجهة إلى القدس رغم الأحداث المؤسفة والدامية التي تقع في البلاد العربية والإسلامية, وثمّن صبري جهود الملتقى من أجل القدس وفلسطين مؤكدا أننا بحاجة إلى وحدة الصف”.

وقد ناقش المنتدى خمس أوراق عمل وهي: “صفقة القرن وسبل المواجهة” قدم الورقة د. لبيب قمحاوي و”قانون القومية” قدم الورقة ريتشارد بيكر. تطوير حركات المقاطعة ومناهضة التطبيع قدم الورقة فلاك ريتشارد, مسيرات العودة وسبل دعمها عربيا ودوليا وقدم ورقتها ريتشارد إدوارد, الأسرى والمعتقلون في سجون الاحتلال الصهيوني, المسؤولية العربية والدولية قدم الورقة عيسى قراقع, مناقشة إعلان بيروت الرابع من أجل العدالة لفلسطين. بالفعل كان المؤتمران انتصارا لفلسطين من قبل الأمة العربية وأصدقائها على الساحة الدولية, ولطالما كانت فلسطين وستظل قضية مركزية لأمتنا من المحيط إلى الخليج فهي الجامع لها. بالنسبة للبيانين الصادرين عن المؤتمر والمنتدى, فقد حملا تأكيد المؤتمرين على نصرة القضية الفلسطينية وتحرير كامل الأرض الفلسطينية من النهر إلى البحر, والتصدي للمخططات التصفوية للقضية المركزية للعالم العربي, والوقوف مع الأسرى الفلسطينيين في تصديهم للجلادين الصهاينة, ودعم نضال الشعب الفلسطيني في كلّ مواقعه, وبخاصة في الأراضي المحتلة عامي 48, و67 ومسيرات غزة من أجل حق العودة. شدد البيانان على نصرة سوريا وكل القضايا الوطنية العربية.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

روسيا والمصالحة الفلسطينية

مــدارات | مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  فلسطين دولة محتلة من قبل عدو أزلي للعرب والمسلمين، ويعتقد انه فارض السيطرة الكاملة ...

استمرارية القرارات والبرامج والالتزامات من استمرارية المرفق العمومي

مــدارات | مصطفى المتوكل الساحلي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  .. المرافق العامة، تعرف بطبيعة وموضوع أنشطتها وخدماتها.. وفق اهداف واضحة ومحددة تقدم للعموم ...

خطيئةُ مقاطعةِ حركةِ الجهاد الإسلامي

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في سابقةٍ خطيرةٍ وغريبةٍ أعلنت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" عبر عضو لجنتها المركزية ...

حوار إسرائيلي فلسطيني بشأن خصم الأموال

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  من خلال الحوار الذي أجرته الإذاعة العبرية مع عدد من قادة الكيان، ومن خلال ...

واقع التقييم والتقويم في النظم التربوية العربية ومشكلاتهما

مــدارات | د. عادل عامر | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  إن تطوير التقويم ضرورة بقاء؛ فالتقويم هو أحد عناصر المنظومة التعليمية، والموجه الرئيس لنموِّها ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 4...

طبيعة الأشياء

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الاثنين, 18 فبراير 2019

    طرح الصديق الدكتور علي الرباعي في صفحته على الفيس بوك اشكالية مهمة وهي: جاءت ...

ما بعد مؤتمر وارسو

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 18 فبراير 2019

  انتهى مؤتمر وارسو، وبدأت مرحلة ما بعد المؤتمر الذي لا يختلف كثيراً بأهدافه وأفكاره ...

واقع المناهج التربوية في الوطن العربي ومشكلاتها

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 18 فبراير 2019

  كما ظهرت عناية كبيرة بالمدرسة كمؤسسة ونشطت البحوث التي تهتم بشروط تحويل المدارس إلى ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الاثنين, 18 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 3 الشروط الذاتية والموضوعية لتأسيس ...

ممكن لافروف أم مستحيله؟

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 17 فبراير 2019

  في ختام كلمته المذاعة أمام كاميرات التلفزيون قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، مبتسماً، ...

جريمة الاعتداء على حرية العمل الوظيفي

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 17 فبراير 2019

  يوجد كثير من الحقوق والحريات العامة الحماية الجنائية من خلال تجريم ومعاقبة الاعتداء عليها، ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28987
mod_vvisit_counterالبارحة34185
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع255204
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1036916
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65191369
حاليا يتواجد 4702 زوار  على الموقع