موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

آخر الانطباعات عن آسيا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

لم أعرف شخصاً يكره آخر كراهية دونالد ترامب لباراك أوباما. عرفت كره أنتوني إيدن، رئيس وزراء بريطانيا العظمى للرئيس المصري جمال عبد الناصر، وكان كرهاً مضرب الأمثال، إلا أنه كان مفهوماً، وربما مبرراً. ما لم يكن مفهوماً رغم صدق المحاولة للفهم، ولا يزال غير مفهوم، مدى كره الرئيس الحالي للولايات المتحدة لسلفه.

لا يخفى على كثيرين أن ترامب يعتقد اعتقاداً جازماً أن عهد أوباما، وشريكته هيلاري كلينتون، يتحمل قسطاً كبيراً من مسؤولية الانحدار الأمريكي. سمعنا عدداً كبيراً من خطب وتصريحات ترامب، وقرأنا بعض تغريداته المثيرة للجدل، ولم نعثر مرة واحدة على عبارة تقدير، أو ثناء لسياسات أوباما الخارجية. لذلك كانت أياماً مثيرة تلك التي قضاها المشتغلون في حقل العلاقات الدولية وهم يراقبون جهود الرئيس ترامب بشخصه، وبأجهزة الأمن، والسياسة الخارجية التابعة له، وهو ينفذ خطة الرئيس أوباما القاضية بتحويل معظم الاهتمام الأمريكي من التركيز على أوروبا والشرق الأوسط إلى التركيز على آسيا خاصة شرق آسيا. هذا التحويل كان أحد إبداعات أوباما، ولم تسمح له الظروف وقتها، خاصة نشوب الحرب في سوريا، بتحقيق هذا الحلم في عهده. الآن ترامب يحققه، ولا يعترف بفضل أوباما، وأفضال آخرين في آسيا. عالم اليوم مختلف عن عالم أوباما، ويجب أن نعترف أن لأوباما دوراً، ولكن لترامب شخصياً الفضل النهائي.

أتابع عادة مؤتمرات قمة مجموعة دول جنوب شرق آسيا، المعروفة بالآسيان، هذه المنظمة الإقليمية التي تعمل لتحقيق أهداف متواضعة بخطوات بطيئة، ولكن متدرجة. ركزوا على الاقتصاد وفتح الأسواق لمنتجاتهم، وتنسيق سياساتهم الاقتصادية، وتحسين المستويات الفنية في قطاعات بعينها، مثل الجمارك، وسلامة الغذاء، وبناء الإنسان. فجأة، وخلال العامين الأخيرين وجدت الآسيان نفسها تحت ضغوط من جهات عدة تسعى لتغيير مسيرتها، وأهدافها. اجتمعت قمة المنظمة في إبريل/‏ نيسان الماضي في ضيافة أستراليا التي تسعى بكل حماسة ممكنة للانضمام. أهداف أستراليا في الانضمام لا تخفى منذ أن خرجت الصين الجديدة إلى محيطها مزودة بطاقة استثمارية وسياسية هائلة، فهي تريد الدعم الإقليمي الضروري لمقاومة عمليات الاختراق الصينية.

وفي سنغافورة، وبعد أسابيع قليلة من انعقاد قمة الآسيان، اجتمع عدد وفير من خبراء الدفاع والأمن في مؤتمر يحمل اسم المنتجع الشهير الذي ينعقد فيه سنوياً مؤتمر حوار «شانجري- لا». اعتدنا في السنوات الماضية على أن تصدر عن المؤتمر أفكار تقليدية، وأن يركز المؤتمرون على قضايا التطرف العرقي في ميانمار، وإندونيسيا، وتهريب المخدرات. كان حوار «شانجري- لا» يزيد في تلك السنوات على كونه صورة آسيوية باهتة لمؤتمر الأمن الذي يعقد سنوياً في مدينة ميونيخ بولاية بافاريا الألمانية.

أسباب ذلك ثلاثة على الأقل، هي أولاً: اللقاء الذي كان مرتقباً بين رئيس أمريكا، ورئيس كوريا الشمالية، ثانياً: السباق على القمة الدولية يميل فجأة نحو سخونة وخشونة غير معهودتين في السباق منذ بدايته. ثالثاً: ولا محل لمناقشته بالتفصيل الذي يستحق في مقالنا هذا، ضغوط دولية كبيرة لتسخين وتطوير السباق نحو القمة الإقليمية في نظام آسيوي ناشئ، يكون للهند فيه دور بارز.

عن اللقاء الذي كان مرتقباً بين رئيس الولايات المتحدة، ورئيس كوريا الشمالية، ثم تحقق في الثاني عشر من يونيو/‏ حزيران الجاري في سنغافورة، أستطيع أن أقول- وبارتياح- إنه كان بكل المقاييس حدثاً تاريخياً. قد لا تتوصل مختلف الأطراف في وقت قريب إلى تحقيق أغراضها منه، لكن يبقى أن اللقاء خط على أرض الأزمات في شرق آسيا خطوطاً جديدة لن تمحى بسهولة. كوريا الشمالية انتقلت خلال مفاوضات الإعداد للقاء، وأثنائه من دولة مارقة إلى دولة تحظى بالاحترام، ورئيسها من شاب أهوج قليل الخبرة والحنكة، إلى مفاوض ماهر، ورجل دولة جاهز لاحترام أعراف النظام الدولي.

شخصياً، بدأت أهتم بتطورات بعينها أكثر من غيرها، مثل السرعة غير المألوفة، والجرأة الغريبة، والسلوكات «الاختراقية»، وكلها علامات جديدة في النشاط المحموم الذي دأبت الصين على ممارسته في العامين الأخيرين في تنفيذ سياساتها الخارجية. الصين التي التزمت عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، هي الآن تتدخل كما في السودان وباكستان وميانمار وغيرها. الصين التي تعهدت بعدم إقامة قواعد عسكرية صينية في الخارج هي الآن تحتفظ بقاعدة في جيبوتي، وتبني مرفأ عميقاً للغواصات قريبا من كولومبو عاصمة سريلانكا، وقاعدة بحرية في كيوك بيو في ميانمار، وتشق طرقاً بحرية، وتقيم جزراً اصطناعية في بحر الصين الجنوبي.

في ظل هذا التطور النوعي في السباق، استطعنا فهم الأهمية الكبرى التي أولتها الصين إلى المؤتمر الذي عقد قبل أيام لقمة دول مجموعة شنغهاي. الرئيس بوتين حضر المؤتمر، وكان مهتماً، فالصين الجيدة اخترقت دولاً في مناطق نفوذ روسيا تحت حجة مبادرة تجديد طريق الحرير. يحق للصين أن تقول للعالم، وأمريكا تحديداً، إنها تقود مجموعة دول تمثل أكثر من 40% من سكان العالم، وتسيطر على أغلب ثروات الكوكب.

أوباما لم يجانبه الصواب عندما قرر التحول بتركيز أمريكا من ساحة الغرب إلى ساحات الشرق، إلى آسيا. وترامب لم يخطئ عندما استثنى هذا القرار من حزم الكراهية التي يحملها للرئيس أوباما، ولا يتوقف عن ترديدها والتنديد بها.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الأونروا بين أمريكا والجمعية العامة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 16 سبتمبر 2018

بدلاً من الغضب الشعبي الذي يحرق الأخضر والناشف تحت أقدام المحتلين، وبدلاً عن الموقف الر...

نقل القرنية بين الاباحة والتجريم

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 16 سبتمبر 2018

إن التطور العلمي في مجال الطب خلال القرن العشرين أحدث نقله نوعية فريدة في مجا...

بلطجية مرفوضة ..!!

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    أمس، ألقيت ٣ زجاجات حارقة " مولوتوف " باتجاه سينماتك ومسرح أم الفحم بالمزكز ...

السنونو .. في ذاكرة جيل أيام زمان

مــدارات | نايف عبوش | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ذكرني أحد الزملاء، بطائر السنونو ، والذي يعرف بالخشاف، في بعض مناطقنا الريفية . ...

عبودية الآلة

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    يرسم أوسكار وايلد رؤية لمستقبل إنساني آخر غير الذي عرفه أسلافنا ونعرفه نحن اليوم. ...

العرب ونظام العولمة 2-2

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    بداية لابد من الإشارة إلى أن حالة التخلف والتأخر الذي تعيشه المجتمعات العربية يعود ...

أمام شاشة البناية

مــدارات | د. حسن مدن | السبت, 15 سبتمبر 2018

    كنتُ في زيارة لصديق انتقل للتو للعيش في شقة ببناية جديدة، بالكاد ابتدأ السكان ...

قضية امرأة خلف القضبان

مــدارات | سامي قرّة | الجمعة, 14 سبتمبر 2018

    يكشف لنا الكاتب الفرنسي فكتور هوجو في كتابه الشهير البؤساء أن الظروف الاجتماعية التي ...

جرائم داعش بحق الأيزيديات

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 12 سبتمبر 2018

    بعد أن قرأت رواية"ليلى وليالي الألم" للكاتب العراقيّ الكرديّ الأيزيدي خالد تعلو القائدي، وكتبت ...

بين نيويورك وتورا بورا

مــدارات | د. حسن مدن | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018

    في كتابه «تغريب العالم»، كتب الباحث الفرنسي سيرج لاتوش: «إن رجال الأعمال في القارات ...

في وداع الرجل الصالح الحاج ابراهيم محمد صبيحات ( أبو محمد )

مــدارات | شاكر فريد حسن | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018

  أبى العم الحاج ابراهيم محمد صبيحات " أبو محمد "، ابن قرية سالم ، ...

حسابات إدلب

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 9 سبتمبر 2018

    كان لكلٍ من أطراف الصراع في سوريا حساباته في إدلب، وهي حسابات مختلفة حد ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8576
mod_vvisit_counterالبارحة30543
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع110592
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر623108
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57700657
حاليا يتواجد 3396 زوار  على الموقع