موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

«الدولة» بالمفاوضات رهان خاسر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الغريب، أن السلطة الفلسطينية ما زالت تراهن على انتزاع دولة فلسطينية من براثن العدو «الإسرائيلي» من خلال نهج المفاوضات ! والأغرب، أنها ما زالت تراهن على تغيير في الموقف الأمريكي من الصراع العربي - «الإسرائيلي». حول النقطة الأخيرة، فإنه بتعيين جون بولتون لمنصب مستشار الأمن القومي الأمريكي تكتمل الدائرة المؤيدة ل «إسرائيل» في الإدارة الأمريكية! وبخاصة بعد إقالة وزير الخارجية ريكس تيلرسون والمستشار السابق هربرت ماكماستر، كما تعيين مايك بومبيو وزيراً للخارجية وجينا هاسبل مديرة للاستخبارات المركزية. بولتون من الموقعين على «مشروع عصر أمريكي جديد» الذي يتبناه المحافظون الجدد. ولقد وصفه أحد المواقع البريطانية بأنه يميني متشدد ومستفز، ومتهم بأنه كان من مفبركي التهم الزائفة المتعلقة بأسلحة الدمار الشامل لتبرير الحرب على العراق. وقالت صحيفة «واشنطن بوست» في مقال للكاتب ماكس بوت، إن أغلب الرؤساء يختارون في البداية الأيديولوجيين الأنقياء ثم بعد التعرض للانتكاسات الحتمية يستبدلون بهم أشخاصاً أقل أدلجة وأكثر كفاءة ومهنية، أمّا ترامب فقد فعل العكس. فعزل كل من كان بإمكانهم التخفيف من التطرف واستبدل بهم متشددين.

 

الرئيس الفلسطيني يدرك حقيقة المتغيرات في الإدارة الأمريكية ويدرك حقيقة السفير الأمريكي في «إسرائيل» ديفيد فريدمان، كما يدرك حقيقة مندوبة الولايات المتحدة في مجلس الأمن نيكي هايلي، وبينس نائب ترامب، وكلهم لهم ارتباطات عقيدية مع «إسرائيل».

بالنسبة للمسألة الأولى، فالأحداث جميعها تشير إلى استمرار فرض دويلة «إسرائيل» حقائقها على الأرض، حيث شرعت بالتمهيد لضم الأراضي الفلسطينية المحتلة. ففي الأسبوع قبل الماضي وخلال خطاب وجّهه إلى طلاب يهود في نيويورك، أعلن وزير التعليم «الإسرائيلي» نفتالي بينيت علانية تنصّله حتى من فكرة الدولة الفلسطينية نفسها. وقال: «لقد انتهينا من ذلك. لديهم دولة فلسطينية في غزة». وفي وقت لاحق في واشنطن قال بينيت الذي يرأس حركة الاستيطان، إن «إسرائيل» سوف تتدبر أمر التعامل مع التداعيات الناجمة عن ضم الضفة الغربية، تماماً كما فعلت في السابق مع ضمها لمرتفعات الجولان السورية في العام 1980. وقال إن المعارضة الدولية ستتلاشى.

نعم، تشكل الخطوة الأخيرة تغييراً رمزياً وقانونياً كبيراً. وكانت دويلة «إسرائيل» قد وسّعت مسبقاً سيادتها المدنية في الضفة الغربية، وهو ما يشكل خطوة أولى في الظل وبعيدة عن الأضواء لكنها ملموسة أيضاً. وهي علامة على الكيفية التي أصبحت بها فكرة الضم الآن حاضرة في الذهن بشكل كلي.

نعم، ثمة مشاريع قوانين إضافية لتوسيع مظلة القانون «الإسرائيلي» لتمتد إلى المستوطنات في طور الإعداد. لقد أصرت وزيرة العدل اليمينية الأكثر تطرفاً أيليت شاكيد على أن يبيِّن أولئك الذين يقومون بصياغة القوانين والتشريعات الجديدة الكيفية التي يمكن بها تطبيق هذه القوانين في الضفة الغربية. ووفقاً لحركة «السلام الآن»، فإن شاكيد والقانونيين اليهود يقومون باستنباط ذرائع جديدة للاستيلاء على الأراضي الفلسطينية. وكانت شاكيد قد وصفت الفصل بين دويلة «إسرائيل» والأراضي الفلسطينية المحتلة الذي يتطلبه القانون الدولي بأنه «ظلم دام 50 عاماً»، وذلك بعد إقرار قانون التعليم العالي المذكور.

لقد أبلغ رئيس الوزراء «الإسرائيلي» بنيامين نتنياهو حزبه بأن «إسرائيل» ستتصرف بذكاء لتوسيع سيادتها في الضفة الغربية من دون أن يلاحظها أحد. وقال: «هذه عملية لها عواقب تاريخية». ويتفق هذا التوجه مع تصويت أجرته اللجنة المركزية لحزب الليكود في كانون الأول /‏ديسمبر الماضي 2017، والذي أيدت فيه الضم بالإجماع، وعلى أن تعمل الحكومة «الإسرائيلية» مسبقاً على إقرار تشريع يتم بموجبه جلب بعض مستوطنات الضفة الغربية لتصبح تحت سيطرة البلدية في القدس فيما يمكن وصفه بأنه الضم عن طريق الباب الخلفي. وفي هذا الشهر آذار/‏مارس الحالي أعطى المسؤولون «الإسرائيليون» أنفسهم صلاحيات إضافية لطرد الفلسطينيين من القدس بذريعة «عدم الولاء». إن كل هذه المخططات يتم تنسيقها مع إدارة الرئيس ترامب. وبعد، هل يمكن المراهنة على دولة فلسطينية من خلال نهج المفاوضات؟ وعلى أي تغيير في الموقف الأمريكي؟

Fayez_Rashid@hotmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19234
mod_vvisit_counterالبارحة33891
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع174195
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر654584
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54666600
حاليا يتواجد 1991 زوار  على الموقع