موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

ارتدادات التقشف

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

ليس بوسع المراقب المنصف أن ينكر الصعوبات الاقتصادية الجدية التي تمر بها العديد من البلدان العربية، تحت تأثير عوامل عدة، بينها الأزمة الاقتصادية العالمية وارتداداتها المختلفة على الدول النامية ، وانهيار أسعار النفط عالمياً، بالقياس بما كانت قد بلغته من ارتفاع في فترات سابقة، ما يجعل من المتعذر استمرار نمط المعيشة الذي ساد في البلدان المصدرة له، بالوتيرة التي كان عليها، فضلاً عن أحوال الاضطراب السياسي - الاجتماعي السائدة في عالمنا العربي، بعد التغيرات التي شهدناها مطالع هذا العقد، والتي تفصح عن نفسها في العديد من الحالات بصورة دموية، واقتتال داخلي.

 

ويمكن أن نضيف إلى هذا كله أن ما تمر به دول عربية عدة من صعوبات اقتصادية، تنعكس آثارها السلبية على الحياة المعيشية لشعوبها، هو، إلى حد ليس بقليل، نتاج سياسات وأساليب إدارة سُلكت على مدار عقود، دون التبصر في عواقبها اللاحقة، التي حتى وإن تأخرت، فهي آتية لا ريب فيها، بعد أن تعيينا الحيل في تأخيرها أكثر، وهذا ما نحن شهود عليه اليوم.

لكن الإحاطة بكل هذا، ووضعه في إطار ما يستحقه من حساب، يجب ألا يسقط من الحساب أن معالجة كل هذا تتطلب رؤى شاملة، لا تعتمد التدابير الاقتصادية الصارمة وحدها، أخذاً بتوجيهات ونصائح المنظمات المالية الدولية المانحة للقروض، التي تشترط لمنحها التدخل في وضع السياسات الاقتصادية للبلدان المعنية لضمان قدرتها على تسديد هذه القروض وفوائدها المرتفعة، وإنما تتطلب الالتفات إلى البعد الاجتماعي لهذه السياسات، أي آثارها في معيشة شعوب هذه البلدان، خاصة في الطبقات الفقيرة ومحدودة الدخل، وكذلك في الفئات الوسطى، التي تجد نفسها ضحية تآكل مدخراتها نتيجة التضخم وارتفاع الأسعار وما إلى ذلك.

ما شهدته مؤخراً عدد من الدول العربية ، وهو أمر مرشح للتكرر في بلدان أخرى في ظل السياسات المتبعة، يدل على أن تجاهل البعد الاجتماعي للإجراءات الاقتصادية سيخلق حالاً من الاضطراب وعدم الاستقرار، لأن الناس، حين تضيق بهم الأحوال، لن يجدوا غير الخروج إلى الشوارع محتجين، ومطالبين بحماية أوضاعهم من الخراب، حتى دون أن يدعوهم أحد إلى هذا الخروج، أكانت قوى سياسية معارضة، أو دول خارجية يطيب لها ألا تستقر الأحوال في هذه البلدان، وبالتالي فإن في إلقاء اللوم على هؤلاء، أكانوا في الداخل أو الخارج، هروباً من المسؤولية وتجاهلاً للأسباب الحقيقية وراء ذلك.

لا يمكن أن نستهجن أو ندين ردود فعل بسطاء الناس عندما تمس لقمة عيشهم، بتحميلهم أعباء التقشف والضرائب، في حين لا تمس أموال وأملاك النخبة السياسية والمالية المسيطرة بأي إجراء، وتحصينها من أي تدبير يمسها، أو أن تتخذ التدابير التقشفية بشكل فوقي، وبصورة مباغتة، دون إشراك المؤسسات التشريعية وقوى المجتمع المدني في وضع تلك السياسات.

madanbahrain@gmail.com

 

د. حسن مدن

تعريف بالكاتب: كاتب ورئيس جمعية المنبر البحرينية
جنسيته: بحريني

 

 

شاهد مقالات د. حسن مدن

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23640
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع205348
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر685737
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54697753
حاليا يتواجد 3729 زوار  على الموقع