موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

في وداع اليساري المشاغب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لم يكن خبر رحيل الصديق الرفيق صلاح عيسى، (14تشرين اول/ أكتوبر 1939 في قرية “بشلا” بمحافظة الدقهلية- 25 كانون الاول/ ديسمبر 2017) الكاتب والمؤرخ والصحفي اليساري المعروف بكتاباته العديدة والمتنوعة، ومن بينها ما اختار هو لها عنوان “مشاغبات”، لم يكن هينا وقعه علي. لقد تفاجات به.. أجل.. فقد كان خبرا حزينا ودعت فيه نهاية عام ثقيل الخطى.

 

تعرفت عليه أواسط السبعينات في بغداد وهو يزورها ضمن وفد ثقافي كبير، والتقينا اكثر من مرة في المحروسة، مصر التي في خاطري، ولاسيما حين شغل تحرير جريدتي “الأهالي”، التي تصدر كلسان حال حزب التجمع اليساري ومن ثم “القاهرة” التي تصدر عن وزارة الثقافة.

وكانت الاحاديث والأسئلة والاراء التي نتبادلها، تدور كلها عن قوى اليسار وتطوراتها وعن فلسطين ومركزيتها وعن احلام التغيير وعن احوال قضايا التحرر الوطني في الوطن العربي. وكل مرة يهديني نسخة من اخر مطبوع له أو يتحدث لي عن مشروع جديد، إضافة لمشروعه الدائم الذي أراده وبذل جهودا له عن تاريخ شعبه ووطنه.

مرة عرفّني في مكتبه على رفيق قادم من الجنوب العربي ودخلنا في حوار ومشاغبات يسارية سياسية تذكرنا فيها مسيرة نضال طويل سرقت تضحياتها..

وقد يكون من المصادفات الغريبة فعلا، قبل أيام معدودة كنت مع رفيق اخر اتذكره عبر الهاتف، ونحن نتحدث عن المرض والغياب، واقول له عن الراحل يوم زرته وكان قد خرج حديثا من المستشفى بعد أن اكتشف انسداد شرايين له وانقذ منه باعجوبة، كما أنه كتب مقالا عن فقدان رفاق وأصدقاء له تباعا بأن الجرس بدأ يدق انذارا لكل ابناء ذلك الجيل، الذي خاض صعوبات الحياة والنضال والسجون، واثرى بتجارب قاسية مرت عليه وعاشها بصلابة المناضل المشاغب العنيد. ولربما كان هذا سببا للمفاجأة.

وداع الرفيق من بعيد ليس سهلا كخبر رحيله اول سماع له وخصوصا حين تنهال الذكريات، ورغم بعد المسافات تبقى حرارة الوداع ساخنة ودامعة، كما هو الاحساس الممزوج بالدفء الرفاقي، وسلسلة التذكر والتاسي توشح وتعلو على الحزن والوداع.

فالفقيد صلاح ليس اسما عابرا في سماء الكتابة والنضال والمعتقلات. كان وسيبقى اسما وعلما فيها وعنها يذكره من حمل مثله جمر الايمان بقضايا الشعب والامة، ودفع الثمن المطلوب او المبالغ فيه في مجتمعاتنا وبلداننا وزمننا راضيا مرضيا. ناقلا كل ما عاشه وتعذب فيه بلغة السهل الممتنع، المتميزة بالعمق والبساطة والفصاحة. ونشرها بكتب ومقالات، مؤرخا وحاكيا ورائدا لاسلوب وصياغة وتعبير وتاليف.

قد لا يضيف جديدا لمعرفة الراحل وتجربته القول بأنه كان يجسد قناعاته في عمله الاعلامي، ليس في كتاباته ومشاغباته وحسب وانما في سلوكه العملي. اذكر اننا تحدثنا عن كاتب من مصر منعت كتاباته عن النشر في أية صحيفة مصرية، فلجأ اليه، وهو يدرك الفرق بينهما سياسيا وايديولوجيا، ولكنه كان واثقا بأن أمله فيه لن يخيب، اذ قدّر فيه شهامة رجل مباديء وصاحب قيم، وتحمل الراحل فعلا المسؤولية وأخذ ينشر له كل ما يصله منه في الجريدة “شبه الرسمية”، وكذلك نشر حلقات متواصلة عن تاريخ حركة سياسية ممنوعة، وغيرها، وكانت سلطات عليا تتصل به وتطلب منه التوقف عن النشر ولم يرضخ لها وواصل النشر والمشاغبات التي احب، واعجبت بها، ورددتها أمامه كصفة ابداع وكفاح يشهد لها، كما حدثني عنها ونحن نقارن بين ما حصل ويحصل في بلداننا وخارجها.

الغائب صلاح عيسى لم يتبجح عن ما فعله ووقف أمامه شامخا، كيساري نبيل، عارفا ما تحمله من خلفها من ضغوط ومن مشاحنات سياسية وأمنية صعبة ودقيقة في ظروفها وموقعها وزمكانها، مقاوما كل تحريات او سخط بعض زملاء المهنة أو السلطات. وظل كما هو أمينا لنفسه، صادقا لخياراته، وفيا لاحلامه.

لم تغيره تقلبات الأوضاع السياسية ولا المعتقلات والسجون التي تعلم منها الصبر والإبداع وتسجيل الهوامش والحكايات والتباريح وما عجب من شخصيات وأعلام.

ظل كإنسان واضح الصورة وشاهد العصر وكاتب المشهد، كما خبره ونقله لزائره او قارئه او دارسه او المعبر عنه وله، بمشاغباته او غضبه او تفاؤله او قناعاته.

في الكلمات التي قيلت في وداعه وعند قبره.. المكان الاخير، أثبت أصحابها ثوابت الفقيد، ومصداقيته في عمله أو في كتاباته او في علاقاته، ورسموا في حزنهم وألمهم صورة اليساري المشاغب النبيل، الشيوعي الوطني القومي جذورا وامتدادا ورسوخا، أعطوه ما كان يعطيه لهم وشخّصوا ما كان عليه وما اراده لهم وللشعب والبلاد والامل في غد اجمل وابهى وافضل، بالرغم من صراع الاجيال وتغيّر الاحوال.

سجل صلاح عيسى في كتاباته ومواقفه ما يخلده ويبقيه رمزا وطنيا يساريا مشاغبا، مؤمنا أن الكاتب لا يموت اذا اخلص في نصوصه من أجل الفقراء والكادحين والمثقفين المواكبين له ولاحلامه في مستقبل مشرق للمحروسة التي احب وكافح ومات فيها.

الكتب، المقالات، المواقف للفقيد..الجورنالجي ..المثقف العضوي.. شهادة حية له ولذكراه العطرة ورصيده التاريخي ..

سنفقده حين نزور مصر، كما يفتقده اليسار وحكايات الوطن.

(الراحل حصل على بكالوريوس في الخدمة الاجتماعية عام 1961 ورأس لمدة خمس سنوات عدداً من الوحدات الاجتماعية بالريف المصري بدأ حياته كاتبا للقصة القصيرة ثم اتجه عام 1962 للكتابة في التاريخ والفكر السياسي والاجتماعي. تفرغ للعمل بالصحافة منذ عام 1972 في جريدة الجمهورية. أسس وشارك في تأسيس وإدارة تحرير عدد من الصحف والمجلات منها؛ الكتاب والثقافة الوطنية والأهالي واليسار والصحفيون، وترأس تحرير جريدة القاهرة، ومجلس ادارتها.

اعتقل لأول مرة بسبب آرائه السياسية عام 1966 وتكرر اعتقاله أو القبض عليه أو التحقيق معه أو محاكمته في عدة سنوات ما بين 1968 و1981 وفصل من عمله الصحفي وحوصر اقتصاديا.

أصدر أول كتبه؛ “الثورة العرابية” عام 1979، وصدر له 20 كتابا في التاريخ والفكر السياسي والاجتماعي والأدب منها: تباريج جريج، مثقفون وعسكر، دستور في صندوق القمامة، حكايات من دفتر الوطن، رجال ريا وسكينة، محاكمة فؤاد سراج الدين، البرجوازية المصرية وأسلوب المفاوضة، جنرالات بلا جنود، ومجموعة شهادات ووثائق في تاريخنا وزماننا، شخصيات لها العجب).

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

ليس درساً في الفيزياء

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    على أي جانب من الطريق الأيمن أو الأيسر، يقع البيت؟ تبدو الإجابة أقرب إلى ...

اتخاذ القرار.. بين المهارة الفنية والنزعة الفطرية

مــدارات | نايف عبوش | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    لعل من نافلة القول الإشارة إلى أننا في الوقت الذي نجد في الحياة العملية ...

كنبتة انتُزعت من أرضها

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 23 سبتمبر 2018

    شخصياً، لا مشكلة لديّ أبداً في أن أزور وحيداً بلداً لا أعرف فيه أحداً ...

الحرية لرجا اغبارية

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 23 سبتمبر 2018

    قدمت لائحة اتهام ضد المناضل السياسي العريق، وأحد قادة ومؤسسي حركة ” أبناء البلد ...

الناس تحب الأساطير

مــدارات | د. حسن مدن | الخميس, 20 سبتمبر 2018

    تبدي كاتبة تركية معروفة، تقيم في ألمانيا، ولها موقف معارض من نظام الحكم القائم ...

قضية امرأة خلف القضبان

مــدارات | سامي قرّة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

يكشف لنا الكاتب الفرنسي فكتور هوجو في كتابه الشهير البؤساء أن الظروف الاجتماعية التي يعي...

حرب أمريكا على فلسطين

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

ممّا لا شكّ فيه أنّ أمريكا شريك في احتلال الأراضي الفلسطينيّة المحتلة في حرب حزي...

تمزيق اتفاقية أوسلو

مــدارات | نائل أبو مروان | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

في العام 1987 اعتمد الكونجرس الأمريكي قانون "محاربة الإرهاب". طال هذا القانون وقتها منظمة الت...

تربية الجيل.. وتحديات تعدد مصادر التغذية

مــدارات | نايف عبوش | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

حتى وقت قريب، كانت الأسرة والبيت، هما المصدر الأساسي في تربية وتنشئة الجيل، وغرس الق...

إن للباطل جولةً

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

نهجان سياسيان يتصارعان على أرض فلسطين، نهج المقاومة الذي يرفض الهزيمة، ويراكم القدرة، ويمني الإ...

ما الذي تركته اتفاقية اوسلو بعد 25 عاما

مــدارات | سميح خلف | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

مترجمات اوسلو على الارض كارثية اذا ما نظرنا لخطوطها السياسية والامنية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية على...

الأونروا بين أمريكا والجمعية العامة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 16 سبتمبر 2018

بدلاً من الغضب الشعبي الذي يحرق الأخضر والناشف تحت أقدام المحتلين، وبدلاً عن الموقف الر...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3948
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع73270
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر826685
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57904234
حاليا يتواجد 2580 زوار  على الموقع