موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الأمم المتحدة تقبل استقالة رئيس بعثة المراقبين بالحديدة ::التجــديد العــربي:: تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها ::التجــديد العــربي:: موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية ::التجــديد العــربي:: مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: البشير في قطر أول زيارة خارجية له منذ انطلاق الاحتجاجات في السودان ::التجــديد العــربي:: إقرار مخطط "البحر الأحمر": 14 فندقا فخما بـ5 جزر سعودية ::التجــديد العــربي:: 10.6 مليار ريال أرباح سنوية لـ"البنك الأهلي" بارتفاع 9% ::التجــديد العــربي:: تعرف على حمية غذائية "مثالية" لصحة كوكب الأرض والبشر ::التجــديد العــربي:: ماذا يحدث عندما تتناول الأسماك يومياً؟ ::التجــديد العــربي:: جوائز الأوسكار على «أو أس أن» ::التجــديد العــربي:: كوريا الجنوبية تقصي البحرين من الدور الـ16 بكأس آسيا في الوقت الإضافي 2-1 ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يودع منافسات بطولة أمم آسيا أمس (الاثنين) إثر خسارته مباراته أمام المنتخب الياباني 1-0 ::التجــديد العــربي:: مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي::

زعيم «العمل» الجديد.. استمرار للقديم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

إدانة الرئيس الفلسطيني محمود عباس للعملية البطولية التي جرت يوم الجمعة، في باحات المسجد الأقصى، غير مفهومة، كما تهنئته لزعيم حزب العمل الجديد، الصهيوني آفي جاباي، هي أيضاً في غير محلّها. ذلك أن العمل والليكود وجهان لعملة واحدة. صحيح أن استطلاعات الرأي التي قامت بها القناتان الصهيونيتان الثانية والعاشرة، بيّنت أن حزب العمل برئاسة غاباي يقلّص الفجوة بينه وبين حزب الليكود الحاكم، ويتجاوزَ حزب «يوجد مستقبل» الذي يترأسه وزير المالية السابق يائير لابيد، هذا إن جرت الانتخابات في هذا الوقت، وأن الليكود سيحصل على 25 مقعداً والعمل برئاسة غاباي على 20 مقعداً، وحزب «يوجد مستقبل» على 18، وحزب «البيت اليهودي» والقائمة العربية المشتركة على 13 مقعداً لكل منهما، لكن ليس هناك ما يشي بإمكانية أن يترك الائتلاف الحزبي الحالي سدّة الحكم في الكيان الصهيوني

 

ثم إن التقسيمات الصهيونية لوجود معسكرات لليمين والوسط واليسار في الكيان هي افتراء على الحقيقة، وعلينا ألا نقع عربياً في فخ هذه التسميات. ففي النتيجة كلهم صهاينة. صحيح أن بعض الأحزاب ترفع شعارات برّاقة، لكن المدقق في مسلكيتها، وبعض شعاراتها يجد، وبلا أدنى جهد، أنها ليست أكثر من لعبة إعلامية، لا تعكس حقيقة التوجهات السياسية للأحزاب في كثير من القضايا، خاصة في ما يتعلق بالصراع والتسويات المطروحة، سواء مع الفلسطينيين أو العرب. فمثلاً يتصور الكثيرون منا أن فوز حزب «العمل» سيكون «أرحم» من فوز الليكود. لكن العمل يتحدث في شعاراته عن العدل والمساواة والتسوية العادلة مع الفلسطينيين، وشعاراته تخاطب الفقراء وتدّعي الدفاع عن مصالحهم، وغير ذلك من الكلام الرنّان، ثم لا يلبث مرشحوه وبعد نجاحهم أن يتنكروا لكل شعاراتهم السابقة.

من الأمثلة البارزة على صحة ما نقول، مواقف حاييم هرتزوغ زعيم الحزب السابق، وكل رؤسائه، بدءاً من ديفيد بن جوريون، مروراً بليفي أشكول، وجولدا مائير، ورابين، وباراك، وبيريز، وصولاً إلى جاباي اليهودي المغربي الأصل الذي لو امتلك ضميراً حيّاً لعاد إلى بلده الأصلي وترك الكيان الصهيوني.

معروف أيضاً، أن لحزب العمل مواقف الليكود نفسها من التسوية: لا انسحاب من القدس الشرقية التي ستبقى العاصمة الأبدية والموحدة للكيان، لا انسحاب من كل الحدود المحتلة في عام 1967، لا عودة للاجئين، لا سيادة للدولة الفلسطينية العتيدة، لا لإلغاء التجمعات الاستيطانية الكبرى من الضفة الغربية، ولا انسحاب من الجولان، ولا تراجع عن ضمها، وغير ذلك من المواقف.. فبماذا يختلف العمل عن الليكود؟ للعلم، لقد انفرد حزب العمل بالحكم في الكيان طوال السنوات التسع والعشرين الأولى لقيامه، وهو الذي قاد الحروب الصهيونية التوسعية بدءاً من العام 1948، مروراً بالعام 1956، والعامين 1967 و1973، وهو أيضاً الذي وطّد الترسانة العسكرية والنووية «الإسرائيلية». ويكفي أن نذكر في هذا المجال أن المبادر والأب الروحي لمشروع الكيان النووي هو شمعون بيريز.

كان حزب العمل على مدى سنوات طوال إما حاكماً، أو بديلاً للحكم، وشارك الليكود في الحكم في خمس حكومات، وهو الذي خاض مسار أوسلو الكارثي. وبعد أن تسلم الحكم في العام 1999، بزعامة ايهود باراك الذي أعلن أنه يريد التقدم في المفاوضات مع الفلسطينيين وسوريا لكنه أفشل كلا المسارين، وقاد عدواناً خطيراً على الضفة الغربية وقطاع غزة.

كذلك فإن حزب العمل عاجز عن الظهور بخطاب سياسي يتميز به عن خطاب الليكود، أو تسويق هذا الخطاب في الشارع الصهيوني لإقناعه بأنه هو البديل. أيضاً لا تزال استطلاعات الرأي تقول إن حزب العمل لن يحقق طفرة في قوته الانتخابية في الانتخابات المقبلة، فهو حتى لو تجاوز قوته الهزيلة في حال تغيّرت الاصطفافات الانتخابية، فإن الشارع الصهيوني (وفقاً لكل استطلاعات الرأي الأخيرة) يتجه متسارعاً نحو المزيد من التطرف، الأمر الذي يجعله أقرب إلى الليكود.

وهناك الكثير من العرب ممن يراهنون على حزب العمل، ولكن السؤال الأهم الذي يجب أن يسبق هذه المراهنة هو: هل حزب العمل معني بإحداث تقدم جدي وفعلي، يقود إلى تسوية كما تطالب بها السلطة الفلسطينية كحدّ أدنى؟ هذا مستحيل، فبيريز نفسه، وقف في وجه ايهود باراك في العام 2000 حينما سرت شائعات حول مبادرة بيل كيلنتون، وقال بيريز يومها: «لو كنت أنا مكان باراك لما أعطيت الفلسطينيين ما أعطاهم»!. هذا الإرث لن يغيره جاباي.. يا سيادة الرئيس محمود عباس.

Fayez_Rashid@hotmail.com

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء

News image

أجرى رئيس وزراء الأردن عمر الرزاز اليوم الثلاثاء تعديلاً حكومياً شمل أربع حقائب بينها الس...

تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي

News image

حددت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، خطواتها القادمة بشأن خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي (بر...

الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها

News image

لقي خمسة خبراء أجانب في مجال إزالة الألغام مصرعهم في حادث انفجار ألغام في الي...

موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على مواطنين روس لاتهامهم بالتورط في ...

مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية

News image

أفادت وكالة "سانا" أن سيارة مفخخة انفجرت اليوم الثلاثاء في ساحة الحمام بمدينة اللاذقية شما...

موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو لن تشارك في قمة وارسو الدولية بشأن الشرق الأ...

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

ليبيا بعد ثمانية أعوام من غزوها...

مــدارات | هشام الهبيشان | الأحد, 20 يناير 2019

  ماذا عن الاستقرار وماذا عن اشتباكات طرابلس ولماذا الآن!؟ يبدو أن ما يجري بجنوب ...

حقائق الوجود بين العقل والقرآن

مــدارات | نايف عبوش | الأحد, 20 يناير 2019

لا ريب أن الإنسان بحكم طبيعته البشرية، ومحدودية أفقه العقلي، على قاعدة (وما اوتيتم من ...

نختلف مع الزهار ولا نختلف على المقاومة

مــدارات | سميح خلف | الأحد, 20 يناير 2019

ثمة ما هو مهم ذكره ومن خلال ثلاث لقاءات عامة واحداها خاصة بان الاخ ابو...

الانتصارُ للقدسِ بشرفٍ والثورةُ من أجلِها بالحقِ

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 20 يناير 2019

مما لا شك فيه أن مدينة القدس العربية الفلسطينية، القديمة العتيقة المقدسة، تتعرض لمؤامرة صهي...

متى سيفتح معبر رفح يا مصر العربية؟

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 20 يناير 2019

قد أتفهم خوف الحكومة الإسرائيلية من المقاومة الفلسطينية، واتخاذها سلسة من الخطوات التصعيدية ضد أها...

السياسة الحمائية والحالة الاقتصادية المصرية

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 20 يناير 2019

لقد أخذت الحكومات على عاتقها تلبية ما يمكن تلبيته من رغبات المواطنين، فوجدت أنه ينب...

التطبيق العادل للعقوبة ونظرية التوبة

مــدارات | د. عادل عامر | الجمعة, 18 يناير 2019

إن الاتجاهات المعاصرة للسياسة الجنائية في العقوبة تتماشى مع التغير في الظروف الاجتماعية والاقتصادية وال...

يقظة الشعب وجاهزية المقاومة للعدو بالمرصاد

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الخميس, 17 يناير 2019

انتهى الزمن الذي كان فيه قطاع غزة نهباً للعدو، وأرضاً مستباحة له، وميداناً يعبث فيه...

الشيخ رضوان وحي الأمل وتل السلطان

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الخميس, 17 يناير 2019

حين أقام الاحتلال الإسرائيلي مشاريع الإسكان في قطاع غزة مطلع السبعينات من القرن الماضي، تعم...

البورصة الزراعية ودورها في ضبط الاسعار

مــدارات | د. عادل عامر | الخميس, 17 يناير 2019

ان البدء في إنشاء بورصات سلعية، خطوة جيدة، لإنهاء عصر احتكار السلع من جانب الت...

العرب والمسلمون هم اول ضحايا الارهاب

مــدارات | د. عادل عامر | الثلاثاء, 15 يناير 2019

ان المقاربة الثقافية للإرهاب هي اصلا من مسؤولية الفكر العربي والاسلامي، ومن ثم مسؤولية وسا...

حرية سقفها البحر الميت

مــدارات | ماجد عبد العزيز غانم | الأحد, 13 يناير 2019

قبل أربعة أيام وتحديدا في تمام الساعة الخامسة من مساء يوم الخميس العاشر من كان...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17073
mod_vvisit_counterالبارحة51507
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع160840
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر1108134
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63712531
حاليا يتواجد 4617 زوار  على الموقع