موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

أحب توحدي

إرسال إلى صديق طباعة PDF


قبل نحو أربع سنوات ألفت كريستين بارنيت كتابا بعنوان «الشرارة»، والكتاب يحكي التجربة الشخصية لأم أمريكية مع ابنها المصاب بالتوحد وكيف استطاعت هذه الأم أن تكشف مكامن عبقرية ابنها أن تصله بمن يقدر عبقريته إلى حد أسلمه للقول «أحب توحدي فهو جزء من شخصيتي».

لجأت الأم في البداية إلى الأطباء المتخصصين لكنها لم تلمس تحسنا في حالته بل وجدت ابنها وهو في الشهر الرابع عشر يتوقف عن الضحك والكلام فقررت بينها وبين نفسها أن تبدأ معه أسلوبا علاجيا آخر اهتدت إليه بفطرتها كأم: أسلوب التركيز على ما يحبه تركيزا يصل إلى حد الإفراط، وأطلقت على هذا الأسلوب اسم Muchness.

 

لمست الأم في ابنها جاكوب ولعه الشديد بعلم الفضاء فجارته فيما يحب. ولقد قرأت ما كتبته سارة همبسون عن تجربة هذه الأم مع ابنها فنجحت الكاتبة في أن تجعلني أعيش التجربة بكامل تفاصيلها. كانت كريستين تسافر مع ابنها إلى الريف حيث السماء صافية ليشبع من النظر إلى السماء فتنام وإياه على ظهر السيارة ويتأملان معا النجوم في شغف، كان جاكوب صاحب ذاكرة فوتوغرافية - شأن كثير من أطفال التوحد- تكفيه نظرة واحدة للنجوم أو لنوافذ البيوت في ناطحات السحاب حتى يحصي عددها. وكانت كريستين تصطحب طفلها إلى المحاضرات عن الفضاء فتنتشي وهي تجده يهتم ويبهر، ففي إحدى المرات سأل المحاضر عن سر الشكل البيضاوي للأقمار التي تدور حول المريخ - فلم يرفع يده إلا جاكوب. تعامل معه المحاضر باستخفاف أول الأمر، لكن الطفل فاجأه بسؤال لم يتوقعه عن حجم هذه الأقمار البيضاوية التي تدور حول المريخ فلما أجابه المحاضر مندهشا رد جاكوب: إذن فإن الحجم الصغير للأقمار وضعف تأثير الجاذبية هما السبب وراء عدم استدارتها. كانت الأم تجلس على مقربة من ابنها في كل المحافل، عيناها جاهزتان للتفاعل مع عينيه متى احتاج إليهما فأطفال التوحد لا يندمجون اجتماعيا بسهولة.

***

أصيب ابنها الثاني بمرض عصبي عضال، وأصيبت هي نفسها بجلطة دماغية لكنها لم تترك جاكوب وحده، بل أخذت بيده وسارت معه، واستمعت باهتمام إلى أفكاره التي لم يكن يجد من يبثه إياها في الليل، حتى إذا لمع نجمه كتلك النجوم التي تعلق بها قلبه وصار يشار إليه بالبنان - لا بل ويوصف ذكاؤه بأنه أحد من ذكاء أينشتاين، أدركت أنها نجحت وأن حدسها كأم كان أدق من كل ما جاء في كتب الطب. أنشأت مركزا خيريا لعلاج الأطفال المصابين بالتوحد وذوى الاحتياجات الخاصة، وأطلقت عليه جاكوب.

***

كل أم لطفل متوحد هي كريستين أخرى تعلم أن ابنها حالة خاصة وله قدرات معينة إن هي طورتها اقتربت بابنها من بر الأمان حيث تتركه مرغمة حين تأتي ساعة الرحيل. حكت لي أم عن ابنها المتوحد وكيف أنه مغرم بتكوين الأشكال الهندسية من قطع المكعبات فملأت بيتها بهذه القطع وافترشت معه الأرض ليصنعا سويا البيوت والأهرامات. لم تدعه ينظر طويلا إلى مصدر الضوء ولا تركته يستسلم للأصوات التي تصطخب في أذنيه - بل أخذته من دنياه المغلقة وراحت تغني له ومعه وتطلب منه ما تشاء فلا يمتنع. وحكت لي أم أخرى كيف اكتشفت في ابنها موهبة التمثيل فألحقته بإحدى الفرق الفنية ليظهر اهتماما كبيرا بحضور البروفات ويؤدي فيها أداء جيدا حتى إذا عاد إلى المنزل نام هادئا قرير العين.

قبل عدة أيام حضرت مسرحية بعنوان «مصر الجميلة» لفرقة الشكمجية، وهي فرقة جميع أبطالها من ذوي الاحتياجات الخاصة. قدم عرض التنورة شابان فتيان مصابان بإعاقة في النطق والسمع، وقامت بدور المذيعة صيدلانية مصابة بشلل رباعي، وشارك أكثر من طفل مصاب بالتوحد وبمتلازمة داون في الغناء والتمثيل ومن هؤلاء صبية في حدود العاشرة من عمرها حباها الله بصوت قوي راحت تنشد «أنا لحبيبي وحبيبي إلي» رائعة فيروز، حتى إذا جف حلقها أثناء العرض كانت أمها إلى جانبها تروي ظمأها، والحق أن كل الأمهات كن إلى جانب أبنائهن يشرفن على الصوت والإضاءة والديكور والملابس ويؤدين بعض المشاهد التمثيلية، كان فيهن المنتقبة وكانت منهن أم جرجس، والرسالة واضحة.

***

دور الأم إذن مطلوب وأساسي ومصدر لشحنة حب ودعم لا يمكن تصور الشفاء من دونها، لكن هذا الدور وحده ليس كافيا فلابد من مؤسسات تعليمية تعززه وتخرج من كل أصحاب الاحتياجات الخاصة أفضل ما فيهم. نعم نبغ جاكوب لأنه يملك الموهبة ولأن من ورائه أمه كريستين التي تركت العالم كله من أجله، لكنه تألق وأكمل مشواره لأن جامعة إنديانا احتضنته وهو دون العاشرة، ولولا هذا الاهتمام المؤسسي لظل جاكوب مجرد طفل عبقري له ذاكرة فوتوغرافية. حكت لي أم لشاب مصاب بالتوحد كيف أن المسئولين في التأمين الصحي قدروا ذكاء ابنها بنسبة 38%‏ وهي دون النسبة اللازمة لالتحاقه بمدارس التربية الفكرية وحاولوا إقناعها بأنه لا مستقبل تعليميا لابنها فلم تقتنع، عاودت عرض ابنها على جهتين أخريين فقدرتا نسبة ذكائه بما يفوق 60%‏ فألحقته بالمدرسة ثم بمعهد للتربية الفكرية، لكن ماذا لو استسلمت الأم وأحبطت؟ يفتح هذا السؤال ملف نقص التخصص فيمن يتعاملون مع ذوي الاحتياجات الخاصة، كما يفتح ملف الترفع عن إدماج المتوحدين بشكل خاص في التعليم الحكومي بل وغير الحكومي أيضا، هذا فضلا عن ملف الدمج التعليمي الخاطئ للمتوحدين في الحالات التي يتم فيها الدمج، فالمتوحدون لا يشبهون سواهم من ذوي الاحتياجات الخاصة بل لا يشبهون بعضهم البعض بالضرورة، وإهدار الفروق بين الحالات المختلفة يعني إهدار الفرص المتاحة للتطور.

***

ستبقى مسئولية الطفل المتوحد مسئولية الأم نعم لكن الدولة بإعلامها وتعليمها ومؤسساتها هي التي تفتح الأبواب الملكية لعبور أمثال جاكوب إلى العالمية وتحببهم في توحدهم، أو هي التي تغلق الأبواب في وجوههم وترفع شعار «ذكاؤكم دون المستوى» فتتركهم وأهليهم أمام خيارات تتنافس في البؤس والقسوة معا يدارون توحدهم ومنه يخجلون.

 

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

روسيا والمصالحة الفلسطينية

مــدارات | مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  فلسطين دولة محتلة من قبل عدو أزلي للعرب والمسلمين، ويعتقد انه فارض السيطرة الكاملة ...

استمرارية القرارات والبرامج والالتزامات من استمرارية المرفق العمومي

مــدارات | مصطفى المتوكل الساحلي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  .. المرافق العامة، تعرف بطبيعة وموضوع أنشطتها وخدماتها.. وفق اهداف واضحة ومحددة تقدم للعموم ...

خطيئةُ مقاطعةِ حركةِ الجهاد الإسلامي

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في سابقةٍ خطيرةٍ وغريبةٍ أعلنت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" عبر عضو لجنتها المركزية ...

حوار إسرائيلي فلسطيني بشأن خصم الأموال

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  من خلال الحوار الذي أجرته الإذاعة العبرية مع عدد من قادة الكيان، ومن خلال ...

واقع التقييم والتقويم في النظم التربوية العربية ومشكلاتهما

مــدارات | د. عادل عامر | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  إن تطوير التقويم ضرورة بقاء؛ فالتقويم هو أحد عناصر المنظومة التعليمية، والموجه الرئيس لنموِّها ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 4...

طبيعة الأشياء

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الاثنين, 18 فبراير 2019

    طرح الصديق الدكتور علي الرباعي في صفحته على الفيس بوك اشكالية مهمة وهي: جاءت ...

ما بعد مؤتمر وارسو

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 18 فبراير 2019

  انتهى مؤتمر وارسو، وبدأت مرحلة ما بعد المؤتمر الذي لا يختلف كثيراً بأهدافه وأفكاره ...

واقع المناهج التربوية في الوطن العربي ومشكلاتها

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 18 فبراير 2019

  كما ظهرت عناية كبيرة بالمدرسة كمؤسسة ونشطت البحوث التي تهتم بشروط تحويل المدارس إلى ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الاثنين, 18 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 3 الشروط الذاتية والموضوعية لتأسيس ...

ممكن لافروف أم مستحيله؟

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 17 فبراير 2019

  في ختام كلمته المذاعة أمام كاميرات التلفزيون قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، مبتسماً، ...

جريمة الاعتداء على حرية العمل الوظيفي

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 17 فبراير 2019

  يوجد كثير من الحقوق والحريات العامة الحماية الجنائية من خلال تجريم ومعاقبة الاعتداء عليها، ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30854
mod_vvisit_counterالبارحة50459
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع183575
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر965287
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65119740
حاليا يتواجد 2529 زوار  على الموقع