موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

الصورة الظاهرة والصورة الافتراضية في المجتمع

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

عالم التواصل الاجتماعي هو عالم حقيقي كسر فكرة التوازي بين خطوط المجتمع وأعاد الطبيعة المجتمعية الى واقعها، فأصبحنا نرى تواصلا هائلا بين افراد المجتمع ينقل صورا متبادلة بين عوالم مجتمعية ظلت لسنوات طويلة محظورة على بعضها

 

خلال بضع سنوات مضت تمكن المجتمع من الحصول على إمكانات تقنية كبرى في مجال يسمح له بالدخول الى عالم جديد كان محظورا عليه في السابق بسبب التكوين المجتمعي، هذا العالم الجديد اسمه عالم التواصل الاجتماعي الذي وفر للمجتمع مسارين مهمين من التواصل الأول: تواصل لفظي يعبر فيه الافراد عن آرائهم كتابيا وعبر الصور الثابته لهم لشرح مواقفهم او مواقعهم التي يتواجدون فيها، والثاني التواصل الحركي وهو التواصل المباشر عبر الصورة المتحركة والكلمة المباشرة وفي هذ النوع من التواصل حدث الكثير من التحولات في المجتمع التي سوف أحاول رصدها في هذا المقال.

يعتبر مجتمعنا من اكبر مجتمعات العالم استخداما لتقنيات التواصل الاجتماعي عطفا على عدد سكانه، سواء تلك المعتمدة على الكتابة فقط او تلك المعتمدة على التعبير اللفظي المقترن بالصورة والحركة، لذلك فإن السؤال الذي يمكن أن نطرحه هنا يرتبط بما هو الأثر الذي يمكن ان تحدثه هذه التقنية على المجتمع مستقبلا..؟

قبل الدخول الى هذا السؤال لابد من معرفة الطبيعة التي اتى منها المجتمع قبل حدوث هذه التطورات في عالم تقنية الاتصال والتواصل، المجتمع لم يكن يمتلك قنوات تواصل مفتوحة بين مكوناته من الذكور والاناث، فقد كان عالم الذكور في المجتمع يتواصل باتجاه واحد فقط الذكور مع الذكور والاناث مع الاناث مع تقاطعات محدودة على المستوى المجتمعي، وهذا انعكاس طبيعي لتكوين المجتمع وتقاليده وأعرافه السائدة.

هذا التواصل في الاتجاه الواحد لم يكن في المجتمع فقط بل كان متواجدا أيضا في داخل الاسرة فلم يكن التواصل أيضا مسموحا او مفتوحا لكل مكونات الاسرة مع بعضهم البعض، فهناك قيود تحكم التواصل بين أبناء الاعمام من الجنسين، وبين الاخوة وزوجاتهم وأبنائهم، ولعل ما يميز هذه الظاهرة هو عملية التوافق بين ما يحدث في المجتمع وبين ما يحدث في الاسرة بالإضافة الى أن قانون التواصل بهذه الطريقة يتحكم كذلك بجميع الانساق المجتمعية.

المجتمع تقبل هذه الصورة مع انه كانت هناك الكثير من الحالات التي تحدث متجاوزة هذا التنظيم المجتمعي فهناك الكثير من الاسر التي رغبت ان تكون آليات تواصلها الداخلي مختلفة عن آليات تواصلها المجتمعي، لذلك نجد أن هناك فئات مجتمعية متفاوته في نظرية التواصل المجتمعي والعلاقة بين مكونات المجتمع من الافراد الذكور والاناث، ولقد لعبت المكونات الجغرافية للمناطق والتراثية دورا في تشكيل آليات التواصل بين افرادها.

في جانب آخر هناك ظاهرة المشاركة المجتمعية من حيث الأفكار والآراء عن الحياة أو مكوناتها ومساهمة افراد المجتمع في ذلك، بمعنى آخر لم يكن هناك تبادل قائم للأفكار والاراء في اطار المجتمع الا من خلال الاعلام الرسمي او المجالس المفتوحة التي كانت تطرح افكارها وفقا للاتجاه الواحد أي ما هو للذكور مختلف عما هو موجه للإناث.

بقي المجتمع ولفترة طويلة من الزمن في هذا الاتجاه مع بقاء القيود والتقاليد على فكرة التواصل المفتوح والاتجاهات المتقاطعة للأفكار والاراء، وقد سبب ذلك تنامي فكرة الذكورية باعتبارها المتحكم الرئيس في العالم الحقيقي للمجتمع، لذلك ظلت كثير من القضايا ثانوية ومنها تحديدا القضايا التي تخص المرأة، وقد ساهمت السيطرة الذكورية في تشكيل المجتمع وتكويناته الثقافية وأثر ذلك على المنتج التربوي والمنتج الإنساني في المجتمع، وبدا أن جميع القضايا بما فيها القضايا العبادية توجه للذكور أولا قبل الإناث وقد أثر ذلك في خلق اهمال استمر طويلا لدور المرأة في المجتمع.

كان هذا النمط يشكل العالم الظاهر للمجتمع مع وجود تجاوزات كبيرة اثرت في الحياة المجتمعية وخلقت الكثير من المشكلات التي ضاعفت من الرقابة عبر مؤسسات الضبط الاجتماعي واصبحت متابعة ظاهرة تجاوزات توازي الخط الذكوري مع الخط الانثوي تستهلك اكثر من خمسين بالمئة من جهود المجتمع، وهذا بالتأكيد ساهم في تعطل الكثير من القضايا التي كان من الممكن أن تنظم الحياة المجتمعية وفقا لقيمه وتقاليده ووفقا لقراءة حديثة لمعطيات التحولات المجتمعية.

ساهمت تلك الظواهر في تعطش المجتمع الى أي شكل من قنوات الاتصال القادرة على اختراق المجتمع، وهذا ما يفسر تعطش المجتمع الى كل تقنية مجتمعية تسمح له بأن يكون جزءا من المجتمع الكلي الذي يعيش فيه، وهذا تحقق بالفعل مع تدفق هائل لمنتجات التواصل الاجتماعي التي غيرت من مفاهيم التواصل المجتمعي في المجتمعات شبه المغلقة، وهذا تحديدا يفسر الانجراف الهائل للمجتمع نحو التعاطي مع كل تقنية جديدة تضاعف من فكرة التواصل الاجتماعي سواء عبر الكلمة مباشرة او عبر الصورة المتحركة.

هذه التقنيات الهائلة التي اوجدت ظواهر التواصل الاجتماعي سوف تساهم بشكل كبير في احداث تحولات كبرى في المجتمع، ولكن هذه التحولات بحاجة الى الاعتراف بها وتشجيعها وفقا لقواعد المجتمع، والا سوف تكون النتيجة وجود عالمين عالم ظاهر نسميه العالم الحقيقي للمجتمع، وعالم متوار نسميه عالما افتراضيا، وتكمن الخطورة بين هذين العالمين انه لابد وأن يأتي يوم ويكونان في مواجهة بعضهما البعض وفي تلك اللحظات لايمكن توقع النتيجة التي يمكن أن تصيب المجتمع.

عالم التواصل الاجتماعي هو عالم حقيقي كسر فكرة التوازي بين خطوط المجتمع وأعاد الطبيعة المجتمعية الى واقعها، فأصبحنا نرى تواصلا هائلا بين افراد المجتمع ينقل صورا متبادلة بين عوالم مجتمعية ظلت لسنوات طويلة محظورة على بعضها، لقد اصبح كل فرد قادرا على التعبير عن واقعه الحقيقي ومن ثم نشره في المجتمع حيث لايمكن اعتراض تقنية التواصل الاجتماعي بأي وسيلة، وهنا فقط يجب أن نعترف بأن تحولا مستمرا سوف يحدث في المجتمع، ولذلك فقد اصبح لازما أن تكون وسائل التواصل الاجتماعي جزءا من نهجنا التربوي والثقافي في المجتمع بعيدا عن النهج التسويقي الذي نستخدمه في الاعلام دون تأثير في خلق منهجية التربية الخاصة بقنوات التواصل الاجتماعي التي نفتقدها بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الثقافة الرقمية.. وهوس النجومية السريعة

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

    لاشك أن فضاء الواقع الافتراضي، بما هو من بين ابرز تقنيات معطيات العصرنة سعة ...

ليس درساً في الفيزياء

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    على أي جانب من الطريق الأيمن أو الأيسر، يقع البيت؟ تبدو الإجابة أقرب إلى ...

اتخاذ القرار.. بين المهارة الفنية والنزعة الفطرية

مــدارات | نايف عبوش | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    لعل من نافلة القول الإشارة إلى أننا في الوقت الذي نجد في الحياة العملية ...

كنبتة انتُزعت من أرضها

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 23 سبتمبر 2018

    شخصياً، لا مشكلة لديّ أبداً في أن أزور وحيداً بلداً لا أعرف فيه أحداً ...

الحرية لرجا اغبارية

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 23 سبتمبر 2018

    قدمت لائحة اتهام ضد المناضل السياسي العريق، وأحد قادة ومؤسسي حركة ” أبناء البلد ...

الناس تحب الأساطير

مــدارات | د. حسن مدن | الخميس, 20 سبتمبر 2018

    تبدي كاتبة تركية معروفة، تقيم في ألمانيا، ولها موقف معارض من نظام الحكم القائم ...

قضية امرأة خلف القضبان

مــدارات | سامي قرّة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

يكشف لنا الكاتب الفرنسي فكتور هوجو في كتابه الشهير البؤساء أن الظروف الاجتماعية التي يعي...

حرب أمريكا على فلسطين

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

ممّا لا شكّ فيه أنّ أمريكا شريك في احتلال الأراضي الفلسطينيّة المحتلة في حرب حزي...

تمزيق اتفاقية أوسلو

مــدارات | نائل أبو مروان | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

في العام 1987 اعتمد الكونجرس الأمريكي قانون "محاربة الإرهاب". طال هذا القانون وقتها منظمة الت...

تربية الجيل.. وتحديات تعدد مصادر التغذية

مــدارات | نايف عبوش | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

حتى وقت قريب، كانت الأسرة والبيت، هما المصدر الأساسي في تربية وتنشئة الجيل، وغرس الق...

إن للباطل جولةً

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

نهجان سياسيان يتصارعان على أرض فلسطين، نهج المقاومة الذي يرفض الهزيمة، ويراكم القدرة، ويمني الإ...

ما الذي تركته اتفاقية اوسلو بعد 25 عاما

مــدارات | سميح خلف | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

مترجمات اوسلو على الارض كارثية اذا ما نظرنا لخطوطها السياسية والامنية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية على...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28116
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع97438
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر850853
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57928402
حاليا يتواجد 3964 زوار  على الموقع