موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

ناصرالدين الأسد وحق العلامة المبدع

إرسال إلى صديق طباعة PDF


كلام مكرور أن نقول عن ناصرالدين الأسد (أبا البشر) إنه «علاّمة»، وإنه أدى للغة العربية خدمات جلّى، وإنه المؤسس الحقيقي والرئيس الأول والفعلي للجامعة الأردنية، وإنه صاحب فضل عظيم على مؤسسات أردنية وفلسطينية وعربية عديدة.. إلخ.

وقد أجتهد فأقول: «من يذهب إلى تعريف المعرّف، عقله مخرّب»! فحين نرثي، يجب أن نقدّم للناس كل ما هو جديد وغير معروف عن الراحل، كلٌ من موقع تجربته الشخصية المباشرة معه. لذلك، أكتب اليوم عن ناصرالدين الأسد الزميل في الجامعة، ورفيق السفر، والشريك في «المدارس العصرية»، والمستشار في «الموسوعة الفلسطينية»، وصاحب الإضاءات الشهيرة بصفته رئيس المجمع الملكي لبحوث الحضارة الإسلامية، و«مؤسسة آل البيت».. وعن «ناصرالدين الأسد» الإنسان الذي له، والذي عليه! طبعاً، ما أقدمه، ها هنا، ليس سوى خلاصات تحمل معلوماتي وانطباعاتي عنه بما لا يُعظم من هو عظيم أصلًا، ولا يمتدح من ذكراه عطرة بدءاً، ولا يُبالغ بالحديث عن إنجازاته المهولة حقاً وفعلاً !

 

طبعاً، أعلم - مع غيري- حقيقة أن أستاذنا «الأسد» أستاذ كبير وشخصية عامة. لذلك، من الطبيعي أن نجد من يعتقد ويقول (من باب الخبرة والتعاطي معه أيضاً) إن الدكتور الأسد «يركن للماضي وتلميعه»، وأنه متمسك تماماً ﺑ«الراسخ من الذوق، والقارّ من النظر»، بل إنه «ديكتاتور أدبي وعالم محقق» ينكر «على الحديث أن يحدث، وعلى التجديد أن يتشكل خارج ما ارتضاه الأقدمون». وهو، على أية حال، لم يكن ينكر هذا، بل لعلي لاحظت «افتخاره» به. ومما لا ريب فيه أنه، في انحيازه لقديم التراث العربي ولدينه الإسلامي، كان دوماً أستاذاً صارماً، وصاحب هيبة طاغية، وغالباً بتقاطيع وجه جادة وحاسمة.

وأيضاً، أعلم أن أستاذنا «ناصرالدين» كان يستحق من المجتمع الأهلي، ومن المؤسسات الرسمية، على حد سواء، تقديراً أكثر وامتناناً أكبر.. ولا تزال الفرصة قائمة أمام كل من هو مفتوح العقل والقلب. ولعل أكثر ما آلمني في رحلة «البوح المشترك» بيننا، حديثه عن مشاعره إزاء «الظلم» الذي لاقاه في أكثر من مناسبة، لكن كبرياءه العظيم كان يمنعه من أن «يدبّ الصوت» في هذا الاتجاه. ثمة بعض مرارة في حلقه، وثمة بعض وجع في قلبه. بل إن ما آلمني أكثر، كون هذه الحقيقة المعلومة تتجلى في أكثر من حلق وأكثر من قلب لأكثر من مبدع من مبدعينا على امتداد ضفتي نهر الأردن، بل على امتداد الوطن العربي. فهلاّ قدمنا لهم ما يستحقون؟ بهذا، أخاطب الدول، مثلما أخاطب مؤسسات المجتمع المدني. وأعتقد أن ناصرالدين الأسد - وغيره الكثير الكثير من مبدعينا- يستحقون تقديراً مادياً (ولا حياء في ذكر هذا) وتقديراً معنوياً (وهو حق أصيل) أكثر بكثير مما قدمناه لهم.. خاصة في ظل هذا «التسونامي» المالي و«التسونامي» الإعلامي اللذين يجتاحان الوطن العربي محاولين تخريبه وتخريب مثقفيه.

التقيته، أول مرة في مصعد الرئاسة في الجامعة الأردنية عام 1969 (وكنت يومها أزور صديقي الدكتور محمود السمرة). يومها، لم يترك «أبا البشر» لديّ أي انطباع إيجابي! هل تصدّقون ذلك؟! لقد وجدته يمزح مزحاً «ثقيلاً».. ويمشي، بأناقته الشخصية والأكاديمية «المفرطة»، كأنه «الطاووس»! وطبعاً، أضع كل هذا بين مزدوجين لأنه - فيما ثبت لي لاحقاً- إنما أراد أن يظهر جانباً من جوانبه البشرية الأخرى: كونه إنساناً لا يحتاج لأن يراه الناس كرئيس أو أستاذ فحسب، وإنما كإنسان طبيعي، يظهر ما يبطن من ضعف إنساني ويحب الجمال أنّى رآه. هذا ما تأكدت منه، بل أيقنته، عبر تفاعلات العلاقة في السنوات الطويلة اللاحقة. وكم ظلمته يومها (مثلما نظلم كثيرين هذه الأيام.. وقبلها.. وبعدها). وكم أدركت - لاحقاً- أننا نريد أن نعامل «الناس.. كأسنان المشط» رغم أنهم - حقيقة- ليسوا كذلك! فنحن بشر.. لنا ما لنا، وعلينا ما علينا، وكلنا خطّاؤون!

«الحركة التصحيحية» في خبرتي ومعرفتي بالأخ الصديق الدكتور الأسد لم «تتبلور» تماماً قبل رحلتنا، سوياً، إلى لندن بدعوة من إحدى القنوات التلفزيونية العربية، وكانت في أوجها. ففي تلك الرحلة، معظم ساعات الليل والنهار، وعلى امتداد أسبوع كامل، كنا سوياً. تبسط عميق في الحديث، تفاعل حقيقي في الفكر، نقاش طويل في السياسة، تصادم «حاد» فيما يتصل بشؤون عدة، وخلاف صريح في قضايا أكثر. وفي نهاية المطاف، انتهينا إلى حالة من البوح الإنساني الراقي. يومها، أدركت أن انطباعاتي السلبية عن أستاذنا الأسد «خارجة» عن الأصل، بل أبعد ما تكون عنه، فالأصل طيب وهو تماماً «كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء.. تؤتي أكلها كل حين»! وهذا، قطعاً، لا يعني أن أستاذنا الكبير ليس من جنس البشر! إنه يعني، بالمختصر، أن يعني أن ناصرالدين بشر، بشر، بشر، فيه ما فيه من عيوب، لكنه بشر يرقى دوماً إلى كل ما هو متميز وفي الغالبية الساحقة من الشؤون والمواصفات. وحسبي أن أسجل احترامي الكبير، ومحبتي العميقة، لتلك القامة الكبيرة والمتميزة حقاً وبكل المعايير البشرية! وها أنذا أقول: حسبك يا «أبا البشر»، حسبك أن تكون أباً رائداً لكل ما هو بِشْرٌ (اشتقاقاً من السعادة)، وشيخاً لكل من هو متفائل (اشتقاقاً من «البشارة») وعميداً لجيل من كبار «طين البشر». وستبقى دوماً في أعيننا «طينة» فريدة: قوامها الأستاذية المتفوقة، والطيبة المهيمنة، والصرامة الملتزمة، والعسل الإنساني! والرحمة لك، والفخر الدائم لنا بكل ما أنجزت بتفوقٍ عزّ نظيره. وننتظر من كل الجهات التي تقدر مثل هذه الإنجازات أن تقدم ما تراه من تقدير لذكراه، سواء أكان ذلك معنوياً أم مادياً، له ولغيره من المبدعين.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

روسيا والمصالحة الفلسطينية

مــدارات | مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  فلسطين دولة محتلة من قبل عدو أزلي للعرب والمسلمين، ويعتقد انه فارض السيطرة الكاملة ...

استمرارية القرارات والبرامج والالتزامات من استمرارية المرفق العمومي

مــدارات | مصطفى المتوكل الساحلي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  .. المرافق العامة، تعرف بطبيعة وموضوع أنشطتها وخدماتها.. وفق اهداف واضحة ومحددة تقدم للعموم ...

خطيئةُ مقاطعةِ حركةِ الجهاد الإسلامي

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في سابقةٍ خطيرةٍ وغريبةٍ أعلنت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" عبر عضو لجنتها المركزية ...

حوار إسرائيلي فلسطيني بشأن خصم الأموال

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  من خلال الحوار الذي أجرته الإذاعة العبرية مع عدد من قادة الكيان، ومن خلال ...

واقع التقييم والتقويم في النظم التربوية العربية ومشكلاتهما

مــدارات | د. عادل عامر | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  إن تطوير التقويم ضرورة بقاء؛ فالتقويم هو أحد عناصر المنظومة التعليمية، والموجه الرئيس لنموِّها ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 4...

طبيعة الأشياء

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الاثنين, 18 فبراير 2019

    طرح الصديق الدكتور علي الرباعي في صفحته على الفيس بوك اشكالية مهمة وهي: جاءت ...

ما بعد مؤتمر وارسو

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 18 فبراير 2019

  انتهى مؤتمر وارسو، وبدأت مرحلة ما بعد المؤتمر الذي لا يختلف كثيراً بأهدافه وأفكاره ...

واقع المناهج التربوية في الوطن العربي ومشكلاتها

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 18 فبراير 2019

  كما ظهرت عناية كبيرة بالمدرسة كمؤسسة ونشطت البحوث التي تهتم بشروط تحويل المدارس إلى ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الاثنين, 18 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 3 الشروط الذاتية والموضوعية لتأسيس ...

ممكن لافروف أم مستحيله؟

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 17 فبراير 2019

  في ختام كلمته المذاعة أمام كاميرات التلفزيون قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، مبتسماً، ...

جريمة الاعتداء على حرية العمل الوظيفي

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 17 فبراير 2019

  يوجد كثير من الحقوق والحريات العامة الحماية الجنائية من خلال تجريم ومعاقبة الاعتداء عليها، ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم20894
mod_vvisit_counterالبارحة34185
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع247111
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1028823
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65183276
حاليا يتواجد 3271 زوار  على الموقع