موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

مفهوم العقل في فكر ما بعد الحداثة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في القرون الوسطى لم يكن العقل يمثل أي قيمة أو أي مرجعية، كان الدين يمثّل كل شيء في الحياة، الدين مصدر للعلم والمعرفة والتاريخ، وهو الملاذ في كل أمور الحياة ، كان العقل أداة من الأدوات التي يستدل بها على صحيح الدين، بل حتى الفلسفة والتي دخلت للدين المسيحي من خلال الفلاسفة المسلمين جيّرت لصالحه أي لصالح الدين المسيحي، فتم احتضان فلسفة أفلاطون وأرسطو والتي توافق الدين المسيحي وتم استبعاد غيرها التي تخالفه.

 

في عصر النهضة والإصلاح الغربي، وبعد الاكتشافات العلمية الكبيرة في الفلك وخاصة اكتشاف العالم البولندي كوبرنيكس بأن الأرض ليست مركز الكون وليست ثابتة، وهي متحركة وتدور حول نفسها وحول الشمس وليس الشمس هي التي تدور حول الأرض، وبعد نقد الفلسفة اليونانية من قبل بعض الفلاسفة مثل ديكارت وسبينوزا وغيرهم، وبعد نقد الدين المسيحي من قبل الألماني مارتن لوثر واعتراضه على صكوك الغفران، ونقد الدين كذلك من قبل بعض مفكري الأنوار، أمثال فولتير وجان جاك روسو وديدرو وغيرهم، بدأ التخلي رويداً رويداً عن الدين كمصدر وحيد للمعرفة، واتخاذ العقل مصدر أخر للمعرفة بجانب الدين، حتى تم التخلي نهائياً عن الدين في عصر الحداثة، واعتبار العقل هو المصدر الوحيد للمعرفة في جميع مجالات الحياة، وتم استبعاد الدين عن الدولة وحصره في الكنيسة، وجعله أمر شخصي بحت لا علاقة له في تسيير أمور الدولة في السياسة والنظم والقوانين، هذه الأمور أي النظم والقوانين وغيرها مثل العقد الاجتماعي وحقوق الإنسان وعلاقة الحاكم بالمحكوم وفصل السلطات، جعل مصدرها العقل فقط وليس الدين، وظهر الكثير من الفلاسفة الذين ينظّرون لذلك أمثال توماس هوبز وجون لوك ومونتسكيو وآدم سميث وأمانويل كانط وغيرهم.

تم الاعتماد على العقل كما ذكرنا في كل شيء لدرجة تقديسه، وحلّ محل الدين كمفهوم مقدس لا يمكن الطعن في مرجعيته ومصداقيته.

يقول ديكارت في تعريفه للفكر ( أقصد بالفكر كل ما يختلج فينا بحيث ندركه بأنفسنا إدراكاً مباشراً ومن أجل هذا لا يقتصر مجال الفكر على التعقل والإرادة والتخيل، بل يتناول الإحساس أيضاً ). هذا العقل الذي تم تقديسه من قبل مفكري الحداثة أثبت فشله في بعض الأمور المجتمعية والسياسية وغيرها، مما حدا ببعض المفكرين والفلاسفة من نقده وتفكيكه، بل وصل بهم التطرف إلى قولهم أنه يجب استبعاده من الحياة كمرجعية أساسيه لها، مثل الفيلسوف الألماني نيتشه الذي قلب المفاهيم رأساً على عقب، ودعي إلى تبني غريزة الحياة كمصدر للمعرفة وكسلوك فردي واجتماعي بدل استخدام العقل الذي بات في نظره عائق لممارسة الحياة بشكل طبيعي، يقول نيتشه ( إن كل ما هو طيّب وخيّر وجميل مصدره الوهم، إن الحقيقة تقتل بل أكثر من ذلك، إنها تقتل ذاتها عندما تكتشف أن أساسها الخطأ ). نجد كذلك أن هناك فلاسفة ألمان في الربع الأول من القرن العشرين تبنوا نقد العقل وانتموا إلى حركة تعرف بمدرسة فرانكفورت، بدأت هذه الحركة في معهد الأبحاث الاجتماعية بمدينة فرانكفورت وجمعت فلاسفة مثل ماكس هوركهايمر، والتر بنجامين، وهيربرت ماركوز، ويورغن هابرماس، هذه المدرسة ( تبنت نظرية نقدية تناولت مختلف نماذج الوعي النظري والعملي وبالأخص الأيديولوجية الكونية الشمولية )، ودحضت نظرية الهوية التي أعطاها الفيلسوف هيغل شكلها المكتمل . ثم جاء فلاسفة ما اصطلح على تسميته فلاسفة ما بعد الحداثة أو فلاسفة الاختلاف والذي خرج معظمهم من معطف الفيلسوف نيتشه حيث تبنوا معظم آراءه ، أمثال هيدجر وميشيل فوكو وجيل دولوز وجاك دريدا وغيرهم، جميع هؤلاء نقدوا العقل ونقدوا المركزية الغربية، والتفتوا إلى الهامش والمستبعد من العقل، هذا ما فعله ميشيل فوكو عندما أخرج كتابه المهم ( تاريخ الجنون في العصر الكلاسيكي ) وكتابه الأخر ( الرقابه والعقاب )، الذي تحدث فيه عن السجون وغيرها وهي من الأعمال التي لم يلتفت لها سابقاً من قبل مفكري العقل ( مفكري الحداثة ) ثم جاء العالم النمساوي سيغموند فرويد الذي قضى على العقل تماما، مؤسس التحليل النفسي جاء بنظرية اللاوعي، والتي أثبت فيها أن العقل ماهو إلا أداة في يد الرغبة والشهوة، وأن اللاعقل أو اللاوعي هو الذي يتحكم في العقل والوعي، وأن جميع أفعالنا وسلوكنا الفردي والاجتماعي جمعيها هي أفعال لا واعية، وهي نتيجة ما يعتمل داخل أنفسنا من رغبات وميول ومن نزعات ورثناها من أجدادنا، وهي نتيجة لصراعات نفسية لا قبل لنا التحكم بها، ولكن بالإمكان تطويعها وحرفها عن مقصدها عن طريق تعويضها برغبات أخرى لتحل محلها. إذاً في عصر ما بعد الحداثة تم نقد العقل وتفكيكه من أكثر من جانب، وتم تحجيمه واكتشاف أن العقل قد تكون أحكامه خاطئة، ولا يجب الركون إليه، وقد يكون عائق لكثير من أحكامنا ومفاهيمنا، بسب اعتقادنا ان هذا العقل لا تشوبه شائبة ولا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الناس تحب الأساطير

مــدارات | د. حسن مدن | الخميس, 20 سبتمبر 2018

    تبدي كاتبة تركية معروفة، تقيم في ألمانيا، ولها موقف معارض من نظام الحكم القائم ...

قضية امرأة خلف القضبان

مــدارات | سامي قرّة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

يكشف لنا الكاتب الفرنسي فكتور هوجو في كتابه الشهير البؤساء أن الظروف الاجتماعية التي يعي...

حرب أمريكا على فلسطين

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

ممّا لا شكّ فيه أنّ أمريكا شريك في احتلال الأراضي الفلسطينيّة المحتلة في حرب حزي...

تمزيق اتفاقية أوسلو

مــدارات | نائل أبو مروان | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

في العام 1987 اعتمد الكونجرس الأمريكي قانون "محاربة الإرهاب". طال هذا القانون وقتها منظمة الت...

تربية الجيل.. وتحديات تعدد مصادر التغذية

مــدارات | نايف عبوش | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

حتى وقت قريب، كانت الأسرة والبيت، هما المصدر الأساسي في تربية وتنشئة الجيل، وغرس الق...

إن للباطل جولةً

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

نهجان سياسيان يتصارعان على أرض فلسطين، نهج المقاومة الذي يرفض الهزيمة، ويراكم القدرة، ويمني الإ...

ما الذي تركته اتفاقية اوسلو بعد 25 عاما

مــدارات | سميح خلف | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

مترجمات اوسلو على الارض كارثية اذا ما نظرنا لخطوطها السياسية والامنية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية على...

الأونروا بين أمريكا والجمعية العامة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 16 سبتمبر 2018

بدلاً من الغضب الشعبي الذي يحرق الأخضر والناشف تحت أقدام المحتلين، وبدلاً عن الموقف الر...

نقل القرنية بين الاباحة والتجريم

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 16 سبتمبر 2018

إن التطور العلمي في مجال الطب خلال القرن العشرين أحدث نقله نوعية فريدة في مجا...

بلطجية مرفوضة ..!!

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    أمس، ألقيت ٣ زجاجات حارقة " مولوتوف " باتجاه سينماتك ومسرح أم الفحم بالمزكز ...

السنونو .. في ذاكرة جيل أيام زمان

مــدارات | نايف عبوش | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ذكرني أحد الزملاء، بطائر السنونو ، والذي يعرف بالخشاف، في بعض مناطقنا الريفية . ...

عبودية الآلة

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    يرسم أوسكار وايلد رؤية لمستقبل إنساني آخر غير الذي عرفه أسلافنا ونعرفه نحن اليوم. ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4838
mod_vvisit_counterالبارحة33395
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع175294
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر687810
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57765359
حاليا يتواجد 2630 زوار  على الموقع