موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص ::التجــديد العــربي:: وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل ::التجــديد العــربي:: تفاقم العجز الأميركي لـ 544 مليار دولار في 5 أشهر و عجز شهري بقيمة 234 مليار دولار في فبراير ::التجــديد العــربي:: باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية ::التجــديد العــربي:: مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة ::التجــديد العــربي:: فرنسا تسقط مولدوفا برباعية في تصفيات يورو 2020 ::التجــديد العــربي:: تنديد واسع بتصريحات ترامب حول دعم سيادة الكيان المحتل على الجولان السوري المحتل ::التجــديد العــربي:: أردنيون يحتجون على اتفاق غاز مع الاحتلال بقيمة 10 مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي" ::التجــديد العــربي:: كم بيضة يجب أن نتناولها يوميا؟ ::التجــديد العــربي:: 27 مؤلفاً يوقعون إصدارتهم اليوم على منصات معرض الرياض للكتاب ::التجــديد العــربي:: اليوم العالمي للسعادة: خمس نصائح تجعلك أكثر سعادة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يطلق مشروعات كبرى في الرياض بـ86 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: مصر تنفذ 4 مشاريع بتروكيماوية بـ1.5 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: ست دول تعطي النساء حقوقا اقتصادية مساوية للرجال ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يشن غارات جوية على مواقع لحماس والجهاد في قطاع غزة رغم نفي حركة حماس مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ ::التجــديد العــربي:: قوات الاحتلال تقتل 3 فلسطينيين أحدهم قتل حاخاماً وجندياً ::التجــديد العــربي:: قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز" ::التجــديد العــربي:: عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم ::التجــديد العــربي:: بريكست: تيريزا ماي رئيسة حكومة بريطانيا تطلب تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي لثلاثة اشهر ::التجــديد العــربي::

مصر وثقافة العبور السياسي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

قبل سنوات قليلة كان العالم العربي على موعد مباشر لانطلاق ما سمي بالربيع العربي حيث غيرت ملامح هذا الربيع الصورة السياسية للكثير من المجتمعات كما تراجعت الاولويات وأعيد ترتيب المهام في كثير من المجتمعات العربية، وكان الاقتصاد هو كلمة السر في هذا الربيع العربي ولكنه لم يكن الوجهة النهائية فالفوضى الخلاقة هي المحطة الجديدة والنهائية التي كان يطلبها الربيع العربي.

 

فكرة الفوضى الخلاقة التي حلت بالعالم العربي تقوم على فلسفة تعتقد أن خلق النظام الاجتماعي بقوانينه يمكن أن يأتي من رحم الفوضى الشعبية وانهيار المجتمعات عبر الثورات وكأن هذه الفكرة الانتحارية تفترض صناعة النظام الاجتماعي والسياسي عبر بوابة الفوضى الاجتماعية.

اجتاحت الثورات دولا مختلفة في عالمنا العربي ليس من خلال فعل شعبي مستقل بل عملت منظمات واحزاب اسلامية على وجه الخصوص على تهيئة البيئة المناسبة لإنتاج الثورات عبر التهييج العاطفي الشعبي وعبر تحالفات وضمانات سرية وعلنية مع قوى عالمية وكانت كلمة السر الاقتصاد ولكن المستتر خلف هذه العبارة كان أكبر بكثير من فهم الشعوب تحديدا.

مصر كانت الدولة الثانية على قائمة الثورات العربية وشهدت حالة من الهيجان خاصة عندما ساهم إعلام الفوضى الخلاقة بتأجيج الشارع المصري ومعه الشارع العربي وكانت ثورة مصر هي ثورة فك الالغاز السياسية لحركة الثورات العربية، فمصر الدولة العربية الاكثر تأثيرا والتي تمسك بمعادلة الاستقرار في المنطقة، فثورة مصر اجابت عن كل الاسئلة السياسية والاعلامية حول ماذا يراد للعالم العربي ولماذا مصر تحديدا؟

لقد كانت فكرة الفوضى الخلاقة تفترض فلسفة احجار الدومينو في العالم العربي حيث ينتظر سقوط العالم العربي تحت هذه النظرية في فترة زمنية لم يكن مقررا لها أكثر من عام واحد ولكن هذا لم يحدث فلم تتجاوز الثورات العربية سوى تلك الدول التي أنهكت بأزمات اقتصادية مختلفة او تلك الدول التي استبدت قياداتها السياسية عبر تبني منهجيات دكتاتورية اختلطت فيها معايير الفساد السياسي والاداري والأيديولوجي.

الحالة الثورية المصرية كانت مختلفة بفعل عامل ايديولوجي استغل الوضع الاقتصادي لدولة كبيرة الحجم وبعدد سكان يعتبر هو الاكثر بين دول العالم العربي، هذا العامل الايديولوجي هم جماعة الاخوان المسلمين الذين كانوا جزءً من فكرة الفوضى الخلاقة بل مخططين لها مع القوى العالمية التي تحالفت مع مؤسسات اعلامية كبرى في الوطن العربي حيث تم اختيار العاطفة الممزوجة والكلمات المعسولة بتصورات تراثية وتاريخية شكلت الوتر الثامن في آلة هذا الاعلام المضاد، ولأن الشعوب العربية قليلة التحصين الفكري وكثيرة العاطفة فهم متهيئون للاستمالة في أي اتجاه، فقد قال عنهم الرحالة الإنجليزي داوتي "كل العرب في البداية يمكن استمالتهم بالكلمات المعسولة".

ظهر الاخوان في مصر بلغة العاطفة الدينية وهو مشروعهم الشعبي، بينما كان مشروعهم السياسي متناقضا تماما مع خطابهم الشعبي، وهذا أحد اهم الاسباب الحقيقية لانكشافهم بهذه السرعة امام الشعب المصري الذي تدارك هذه الازمة بسرعة واستعاد عافيته بمساعدة الشرفاء من ابناء مصر والشرفاء من الشعوب العربية والعقلاء من الحكام المدركين لآليات قراءة التاريخ وتحولاته فكانت المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة اول من تنبه الى أن ما يحدث في مصر لا يعدو كونه مشروعا خطيرا لا يمكن ان يكون ثوريا لمصلحة الشعب المصري.

قامت الثورة في مصر وبدا واضحا أن الاسلام السياسي بقيادة الاخوان كان يقدم أكبر دروس التاريخ في الفشل للمهمة السياسية، واصبح واضحا ان الافكار التراثية والتاريخية التي بنى عليها الاسلام السياسي أفكاره لا يمكنها استيعاب تواجد التراث والسياسة في ذات المسار، والدليل على ذلك أن الاسلام السياسي الإخواني اعتمد الاخلال بمبادئه التي كان من المفترض ان تكون مرتكزة على بعد تاريخي يصعب الاخلال به امام الشعوب المسلمة التي اعتقدت انها باتت قريبة من فكرة الخلافة كما صورها الاسلام السياسي.

تسلم الاسلام السياسي مقاليد الحكم بعد أن جاء التطمين من كثيرين ومنهم أحد دهاقنة السياسة الامريكية هنري كيسنجر الذي التقى وزير خارجية مصر الاسبق محمد العرابي في إسطنبول وقد قال كيسنجر له في ذلك اللقاء ما معناه إن الاخوان قادمون لحكم مصر وإن الولايات المتحدة لا تعارض ذلك وكل ما يهم امريكا هو الالتزام باتفاقية السلام مع اسرائيل، والملاحة في قناة السويس، والاستئثار بتسليح الجيش المصري.

عندما تسلم الاخوان مقاليد الحكم في مصر لم يكن مستغربا تقدير حجم التنازلات الاخلاقية والمعيارية والقيمية التي قدمها الاسلام السياسي في سبيل الوصول الى السلطة، وقد قال عن هذه القضية تحديدا الدكتور ثروت الخرباوي وهو عضو سابق بجماعة الاخوان في كتابه أئمة الشر ما نصه "جسد جماعة الاخوان كله كان يسير باتجاه وكان رأسه يسير باتجاه آخر، الا أن الجسد لم يشعر بهذا الانفصال".

في النهاية سقط الجسد عن الرأس في الجماعة وتدحرج الرأس نحو الشعب المصري الذي وجد نفسه امام أزمة وخداع سياسي تم باسم أقدس ممتلكاتهم "العقيدة" لقد انكشفت للشعب المصري تلك الافكار وغفل الاسلام السياسي على يد جماعة الاخوان عن حركة التاريخ ودور الشعوب في توجيه هذه الحركة، حيث كانت فلسفة الاسلام السياسي تجاه الشعوب تقوم على استبدال سلطة البشر في ادارة الشعوب بسلطة الميتافيزيقيا تلك المهمة التي لا يجيد التحكم بها سوى الانبياء والرسل، ولم يسجل التاريخ احدا استطاع غيرهم.

بعد تجربة الاسلام السياسي تعبر مصر اليوم بثقافة جديدة نحو تجربة تاريخية مختلفة بعد أن ظل الاسلام السياسي وعلى مدى اكثر من ثمانية عقود يعد ابناء مصر بالبيئة السياسية الراشدة، ولكن تجربة الشعب المصري التي لم تتجاوز العام الواحد مع هذا الاسلام السياسي حيث اثبتت التجربة ان على الشعوب العربية جميعا أن تؤمن بموت الاسلام السياسي ما لم يقدم نفسه بصورة حديثة تفي بمتطلبات العصر والا "فإن إكرام الميت دفنه" وهذا ما سوف يحدث ولن يبقى من هذا الاسلام السياسي سوى عناصره الإرهابية وهي اللغة الوحيدة التي يعرف بها هذا النوع من السياسة.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص

News image

وصف رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، إالاحتلال الصهيوني، بأنها "دولة لصوص"، قائلا: "لا يمكنك الا...

وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل

News image

غرق مئة شخص، إثر انقلاب عَبَّارة سياحية، كانت تنقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين الس...

باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية

News image

وسط إجراءات أمن استثنائية شملت منعاً للتظاهر في مناطق محددة في باريس ومدن أخرى، تنط...

مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة

News image

أكدت مصر على موقفها الثابت باعتبار الجولان السوري أرضا عربية محتلة وفقاً لمقررات الشرعية الد...

الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي"

News image

ألقت الشرطة الألمانية القبض على عشرة أشخاض للاشتباه بهم في التخطيط لهجوم "إرهابي".واعتُقل العشرة بعد...

قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز"

News image

اجتاح مقاتلون سوريون اكراد مدعومون من الولايات المتحدة آخر جيب لتنظيم داعش بالقرب من الح...

عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم

News image

يحتفل مئات الملايين حول العالم هذا الأسبوع بعيد نوروز (اليوم الجديد) الذي يُعرف برأس الس...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الجولان بعد القدس

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 24 مارس 2019

    تحضرني واقعة، أتيت على ذكرها في كتابي «ترميم الذاكرة»، فمرّة على أعلى تلّة مواجهة ...

المقاومة، وطرد السفير الإسرائيلي من عمان

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 23 مارس 2019

  من بعيد، لا يوجد أي رابط بين العمل البطولي المقاوم في الضفة الغربية، وبين ...

حجم نفوذ النخبة وتأـثرها على الحياة السياسية

مــدارات | د. عادل عامر | السبت, 23 مارس 2019

  إن مفهوم النخبة السياسية يختلف عن مفهوم "الطليعة" فالنخبة السياسية تتميز بكونها تعمل من ...

الفرق بين الشركة والدولة

مــدارات | د. حسن مدن | السبت, 23 مارس 2019

    سننطلق من رفض المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، للانتقادات الأمريكية بشأن نفقات ألمانيا العسكرية، وقولها ...

نهاية «نهاية التاريخ»

مــدارات | د. حسن مدن | الجمعة, 22 مارس 2019

    حاضر الدكتور عبدالله الجسمي، رئيس قسم الفلسفة بجامعة الكويت، قبل يومين، في مركز عيسى ...

تيسير القرآن للذكر

مــدارات | نايف عبوش | الخميس, 21 مارس 2019

    نزل القرآن الكريم باللغة العربية،كما هو معروف، ( كتاب فصلت آياته قرآنا عربيا لقوم ...

فضحتم حقيقتكم

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 20 مارس 2019

    هذا الحقد الأعمى الذي عبّرت به أجهزت حماس الأمنية في قطاع غزة أثناء قمعها ...

مهمات صعبة تنتظر د. محمد اشتيه في رئاسة الحكومة الفلسطينية الجديدة

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأربعاء, 20 مارس 2019

    بعد طول انتظار وترقب ، وفي ظل الانقسام الفلسطيني المتواصل ، وفي خضم أوضاع ...

جولة في روح الفنان وليد الجعفري

مــدارات | زياد جيوسي | الثلاثاء, 19 مارس 2019

  بقلم وعدسة: زياد جيوسي حين كنت في زيارة للدوحة وقطر علمت بمعرض "تشكيليون أردنيون" ...

هل هي محاكم شرعية فعلا

مــدارات | ماجد عبد العزيز غانم | الثلاثاء, 19 مارس 2019

  مشاهد عايشتها شخصيا في إحدى المحاكم التي تسمى بالمحاكم "الشرعية" جعلتني أشك بأن الشريعة ...

لن تُطبق المؤامرة على الجزائر...

مــدارات | مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني | الثلاثاء, 19 مارس 2019

  ما تخوضه الجزائر هذه الفترة من انتخابات للعهدة الخامسة، قسم من الشعب الجزائري يرفضها ...

ترامب مرشدُ الإرهابِ ومفجرُ العنفِ ورائدُ الكراهيةِ

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 19 مارس 2019

  إن كان من مسؤولٍ عن الجريمة النكراء التي وقعت أحداثها الدموية على الهواء مباشرةً ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24185
mod_vvisit_counterالبارحة30566
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع24185
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي209954
mod_vvisit_counterهذا الشهر814429
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66244510
حاليا يتواجد 2746 زوار  على الموقع