موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

الإنسان متهم وإن ثبتت براءته

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

لا أقصد في هذا المقال، الحديث عن الإنسان في الوطن العربي، أو في العالم الثالث؛ وإنما الإنسان في العالم أجمع، فقد أثبتت فضيحة التنصت الأمريكية على الإنسان في عقر دارها وعلى مخلوقات الله الإنسانية في سائر الأرض أن الإنسان متهم ومحكوم عليه سلفاً ولا مجال لبراءته أو التوقف عن مراقبته.

 

والسؤال أو بالأصح الأسئلة التي لا تزال تثار بعد إعلان فضيحة التنصت هذه هي: هل يمكن القول إن العالم كان إلى ما قبل أسابيع يعيش حالة أكذوبة كبرى عن الديمقراطية التي لا حدود لأبعادها في الولايات المتحدة الأمريكية؟ وهل الاكتشاف أو الانكشاف الذي يعرّي دولة الحريات وحقوق الإنسان سيدفع بشعوب العالم إلى إعادة النظر في تاريخ علاقتها مع هذه الدولة التي لم تعد عظمى إلا في التنصت على مواطنيها وعلى الآخرين؟ وهل نلوم من خدعنا أم نلوم أنفسنا لأننا قبلنا بمحض إرادتنا أن نكون ضحايا الخديعة "المتقدمة"، ولم نتوقف لنتساءل بوعي عن حقيقة هذه الدولة (العظمى) وعلاقتها بالآخرين الأقربين منها في المواقف والأبعدين؟

لقد كانت فضيحة التنصت كارثة بكل ما للكلمة من معان مهولة، ويكفي أنها أوضحت بجلاء أن المواطنين في الولايات المتحدة ليسوا أحراراً ولا يمارسون حياتهم في منأى عن الرقابة ورصد الأنفاس، وأنهم جميعاً من دون استثناء في خانة المشكوك في ولائهم. وأعترف أنني كنت كغيري من سكان هذا العالم الموضوع تحت الرقابة الصارمة، أظن أن شبكة التنصت الأمريكية كانت خاصة بالخارج وليس بالداخل الأمريكي وأنها تمحورت حول رؤساء الدول والحكومات وغيرهم من الساسة الكبار في هذا البلد أو ذاك، وإذا بي أفاجأ بأن التنصت عام ويشمل جميع البشر ولا يستثنى منه جنسية من الجنسيات، وأن كل إنسان يستخدم آلة التليفون القديم أو الحديث والأحدث، سواء كان في الشرق أو الغرب في أدغال إفريقيا، أو غابات الصين رهن المراقبة، وكلامه عرضة للتسجيل والفحص والتحليل، مهما كان تافهاً وشديد الخصوصية.

وإذا ما أضفنا إلى ذلك مهمة الأقمار الصناعية التي تدور حول الأرض وتراقب حركة البشر من فوق فإننا سنكتشف أن حركاتهم وسكناتهم مرصودة أيضاً، وأن بائع البطاطا في القاهرة، وبائع القات في صنعاء خاضعان لهذا النوع من الرقابة الفوقية. وليس بعيداً أن هذا الأسلوب من المتابعة قادر على التسلل إلى البيوت لمعرفة ما يحدث فيها. ومثل هذه التصرفات الاحترازية لا تدخل في باب الفضول والاعتداء على أسرار الناس وخصوصياتهم فحسب؛ وإنما هي في مفهوم ساسة هذا القطب الوحيد جزء لا يتجزأ من الضرورات اللازمة لحماية الولايات المتحدة زعيمة العالم الحر، كما كانت تدعى في الخمسينات والستينات، ورائدة البشرية إلى الديمقراطية وحرية التعبير وإشاعة حقوق الإنسان! ودولة عظمى توهم نفسها بأنها تقوم بهذه المهام "الجليلة" وقواعدها العسكرية ترابط في ثلاثة أرباع المعمورة من حقها أن تحمي نفسها ابتداءً من الداخل وإلى أقصى مكان في الخارج.

وأتمنى على أبناء هذا العالم المخدوع ألا يسارعوا في الكفر بالمفردات التي لعبت الولايات المتحدة دوراً في إشاعتها، ومنها على سبيل المثال حرية التعبير، وحقوق الإنسان، وحق تقرير المصير وغيرها من مفردات قاموس الحريات الذي حفظته طلائع البشرية المعاصرة عن ظهر قلب، فهذه المفردات في جوهرها تعبير عن الحاجة الماسة للتغيير، وكانت ولا تزال تحمل الكثير من الأمل والخير للإنسان في حاضره ومستقبله. وإذا كان البلد الذي نادى بها ويدّعي أنه تبناها لفترة قد تخلّى عنها وعمل على تشويهها من ناحية وتجاوزها من ناحية ثانية، ولا يزال ينظر إلى الإنسان في كل مكان بوصفه متهماً حتى لو ثبتت براءته، فإن ذلك لا يقلل من أهمية قاموس الحريات ولا من حاجة الشعوب إليها. ويكفي ما شهدته الإنسانية في غيابها من ظلم وقمع واستهتار بكرامة الإنسان وآدميته وحريته.

 

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12936
mod_vvisit_counterالبارحة34127
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع74537
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر554926
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54566942
حاليا يتواجد 2389 زوار  على الموقع