موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

روحاني.. بين ولاية الفقيه ورئاسة الدولة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في الثالث من شهر أغسطس الجاري تسلم الرئيس الإيراني الجديد الشيخ حسن روحاني مهام منصبه كسابع رئيس إيراني منتخب منذ الثورة التي أطاحت بنظام الشاه في عام 1979. أبو الحسن بني صدر كان أول رئيس إيراني منتخب بعد الثورة، حيث انتخب رئيسا لأربع سنوات في 25 يناير 1980، بنسبة 78.9 بالمائة من الأصوات،

غير أنه على أثر خلافه مع الخميني الذي يعد قائدا للثورة والولي الفقيه جرى إبعاده عن منصبه في 10 يونيو 1981، ثم اضطر إلى الهروب خارج إيران خوفا على حياته.. في حين جرى اغتيال الرئيس الثاني لإيران محمد علي رجائي بعد أيام قليلة على انتخابه، وتبنت منظمة مجاهدي خلق المحظورة عملية الاغتيال، انتخاب روحاني ومنذ الجولة الأولى لم يأت من فراغ، بل هو نتاج التفاعلات والتجاذبات والاستقطابات السياسية والثقافية والاجتماعية الحادة التي تتحكم في الشارع الإيراني، غير أنه في التحليل الأخير جاء من قلب النظام والمؤسسة الدينية العتيدة المسيطرة بقوة منذ انتصار الثورة 1979. لقد عكست الانتخابات مدى عمق وتجذر مطالب قطاعات الشعب الإيراني المختلفة (الذي يشكل الشباب نسبة 70% منه) وتطلعهم نحو التغيير والإصلاح. وهنا لا بد من التوقف عند الدلالات والمؤشرات التالية:

 

صحيح أن أغلبية الشعب الإيراني انتقض وثار ضد نظام الشاه الموالي للولايات المتحدة الذي اتسم حكمه بالفساد والاستبداد والظلم، وحقق الانتصار عبر ثورة شعبية عارمة شاركت فيها مختلف التيارات والقوى (دينية وليبرالية ويسارية) تحت قيادة الخميني، واعتبرت إحدى الثورات الشعبية في القرن «العشرين» المنصرم، حيث أكدت على أن إرادة الشعوب لا تقهر مهما بلغ جبروت وطغيان وقوة الأنظمة الاستبدادية الحاكمة، غير أن إيران سرعان ما شهدت اندلاع نزاعات وصراعات دامية وتصفية حسابات ما بين التيارات والقوى الأساسية المشاركة في الثورة، وانتهى الصراع بإقصاء وتصفية التيارين الليبرالي واليساري واستحواذ التيار الإسلامي على كامل السلطة في نظام الجمهورية الإسلامية، وذلك من خلال منصب الولي الفقيه الذي يمتلك صلاحيات مطلقة إلى جانب، مجلس الخبراء، مجلس تشخيص مصلحة النظام، ومجلس صيانة الدستور. صحيح أن الرئيس روحاني كغيره من الرؤساء الإيرانيين جرى انتخابه من قبل الشعب في انتخابات تعتبر نزيهة في شكلها وإجراءاتها (باستثناء التشكيك في نزاهة انتخابات 2009 التي فاز فيها محمود نجاد)، غير أنها تظل انتخابات قاصرة عن تمثيل حقيقي لولاية الشعب على نفسه.. ومن أصل حوالي 600 طلب ترشيح في الدورة الأخيرة، صادق مجلس صيانة الدستور على ستة أسماء فقط، كما ينص الدستور الإيراني على ضرورة أن يتمتع المرشح بخلفية سياسية دينية، وأن يؤمن بمبادئ الجمهورية والديانة الرسمية (مسلم شيعي جعفري). هذا المنخل لأسماء المرشحين وخلفياتهم، يمثل نقيصة خطيرة في العملية الديمقراطية، التي أهم مظاهرها التعددية السياسية والحزبية والفكرية، وبالتالي يكون مصير ومستقبل ومشاركة الناس في الحياة العامة محددا سلفا بمواصفات ومعايير سياسية ودينية ضيقة أساسها ومنطلقها الولاء للسلطة، ناهيك عن الهيمنة المطلقة لمنصب الولي الفقيه أو المرشد العام للجمهورية، والذي يحتله علي خامنئي. تجدر الإشارة إلى أن مبدأ ولاية الفقيه ليس محل إجماع المؤسسة الدينية والحوزات العلمية الشيعية، وفي حين يرى بعضهم (الحجية) أن قيام الجمهورية الإسلامية وتثبيت ولاية الفقيه في إيران يتعارضان من حيث المبدأ مع الفكرة والإيمان الراسخ لديهم بخروج المهدي المنتظر حين تملأ الأرض ظلما وفسادا وجورا، وفي المقابل توجد بعض الأطروحات المضادة (محدودة الأثر والتأثير في الوسط الشيعي) التي تحاول حتى التشكيك بوجود الإمام «الغائب» تحت زعم أنه يفتقد إلى أي سند تاريخي أو ديني أو فقهي أو عقلي، وأنه طرح لأسباب أيدلوجية وسياسية. وبغض النظر عن هذه الأطروحات المختلفة إلى حد التناقض، فإن الخميني هو أول من عمل بشكل جدي على تأصيل مفهوم ولاية الفقيه على المستويين النظري «الفقهي» والعملي «السياسي»، وبطبيعة الحال فإن شخصيته الكارزمية على المستويين السياسي والديني في إيران وقيادته للثورة الشعبية وتأسيسه الجمهورية الإسلامية أعطى مصداقية واقعية في ذلك الوقت لهذه الفكرة، مع أن عددا من كبار العلماء والمجتهدين كانت لهم وجهات نظر أخرى، بل ومعاكسة إزاء موضوعية ولاية الفقيه (العامة أو الخاصة)، وأنه يجب أن تكون لها شروط وضوابط دينية وفقهية، وبعضهم يضيف ضوابط سياسية وعملية، وفي هذا الصدد نشير إلى أطروحات مداري وطالقاني ومنتظري وشيرازي وغيرهم من كبار العلماء. الواقع والمشهد الديني والسياسي والثقافي السائد في إيران لا يزال يحتفظ بمنزلة خاصة ورفيعة لموقع المرشد على الصعيدين الروحي «الديني» والزمني «السياسي»، ومن هذه الزاوية فإن المرشد «ولي الفقيه» علي خامنئي يعتبر عاملا رئيسيا بل وحاسما في رسم وصياغة حاضر ومستقبل إيران ضمن التجاذبات والصراعات المحتدمة بين معسكري الإصلاحيين والمحافظين، والمتوقع بأنها ستدخل مرحلة متقدمة، خصوصا إزاء استحقاقات الإصلاح السياسي/ الاجتماعي/ الاقتصادي، وفي مواجهة قضايا إقليمية ودولية ساخنة، من بينها: الملف النووي، والموقف من دول مجلس التعاون الخليجي، وسوريا والعراق وفلسطين ولبنان. المعروف بأن المرشد الأعلى في إيران علي خامنئي كان معجبا ومتأثرا بجماعة الإخوان المسلمين، وقد ترجم العديد من كتب سيد قطب إلى اللغة الفارسية، غير أنه في موازاة النجاح الذي أحرزه الإسلام السياسي (الشيعي)، في فرض سيطرته لعدة عقود على مفاصل الدولة والسلطة والمجتمع في إيران، فقد سقط الإخوان سريعا وقبل أن يتمكنوا من تحقيق برنامجهم في أخونة الدولة والسلطة والمجتمع. إلى أن يتمكن الشعب الإيراني من تقرير مستقبله بحرية وشفافية، ستظل ولاية الشعب الإيراني ناقصة ومقيدة، في مقابل ولاية الفقيه (المرشد الأعلى) الشمولية والمطلقة.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

روسيا والمصالحة الفلسطينية

مــدارات | مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  فلسطين دولة محتلة من قبل عدو أزلي للعرب والمسلمين، ويعتقد انه فارض السيطرة الكاملة ...

استمرارية القرارات والبرامج والالتزامات من استمرارية المرفق العمومي

مــدارات | مصطفى المتوكل الساحلي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  .. المرافق العامة، تعرف بطبيعة وموضوع أنشطتها وخدماتها.. وفق اهداف واضحة ومحددة تقدم للعموم ...

خطيئةُ مقاطعةِ حركةِ الجهاد الإسلامي

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في سابقةٍ خطيرةٍ وغريبةٍ أعلنت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" عبر عضو لجنتها المركزية ...

حوار إسرائيلي فلسطيني بشأن خصم الأموال

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  من خلال الحوار الذي أجرته الإذاعة العبرية مع عدد من قادة الكيان، ومن خلال ...

واقع التقييم والتقويم في النظم التربوية العربية ومشكلاتهما

مــدارات | د. عادل عامر | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  إن تطوير التقويم ضرورة بقاء؛ فالتقويم هو أحد عناصر المنظومة التعليمية، والموجه الرئيس لنموِّها ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 4...

طبيعة الأشياء

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الاثنين, 18 فبراير 2019

    طرح الصديق الدكتور علي الرباعي في صفحته على الفيس بوك اشكالية مهمة وهي: جاءت ...

ما بعد مؤتمر وارسو

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 18 فبراير 2019

  انتهى مؤتمر وارسو، وبدأت مرحلة ما بعد المؤتمر الذي لا يختلف كثيراً بأهدافه وأفكاره ...

واقع المناهج التربوية في الوطن العربي ومشكلاتها

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 18 فبراير 2019

  كما ظهرت عناية كبيرة بالمدرسة كمؤسسة ونشطت البحوث التي تهتم بشروط تحويل المدارس إلى ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الاثنين, 18 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 3 الشروط الذاتية والموضوعية لتأسيس ...

ممكن لافروف أم مستحيله؟

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 17 فبراير 2019

  في ختام كلمته المذاعة أمام كاميرات التلفزيون قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، مبتسماً، ...

جريمة الاعتداء على حرية العمل الوظيفي

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 17 فبراير 2019

  يوجد كثير من الحقوق والحريات العامة الحماية الجنائية من خلال تجريم ومعاقبة الاعتداء عليها، ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4109
mod_vvisit_counterالبارحة39311
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع196141
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر977853
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65132306
حاليا يتواجد 2960 زوار  على الموقع