موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

من أجل استنهاض الروح الكفاحية لدى الشعب الفلسطيني

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

دعوت اكثر من مرة الى ضرورة ان يتم تجاوز الارتجالية في العمل الوطني الفلسطيني الى عمل بدرجات تنظيم اعلى لاجل استعادة ثقة المواطن الفلسطيني الذي بات يشعر بتراجع الاهتمام بالقضية الفلسطينية على المستويين العربي والدولي.

ومن المحزن اننا نسمع بين الحين والاخر تصريحات من قيادات فلسطينية تضع الأصبع على الجرح لكنها لا تسعى لتضميد الجرح. وانا لست من الذين يعتقدون ان حالة الاحباط هذه مصدرها الربيع العربي الذي اعتبر منافسا للاهتمام للقضية الفلسطينية. اذ لا بد من الاعتراف ان القضية الفلسطينية لم تعد وحدها القضية الاكثر تفجرا على مستوى منطقة الشرق الاوسط كما كان الوضع عليه لاعوام طويلة. ومن الطبيعي ان وسائل الاعلام وكذلك الدول تعطي الاولوية للقضايا المتفجرة كما يحصل الان من التركيز على الوضع السوري. ولذا لا اعتقد ان هذا الامر يجب ان يكون مصدر قلق. اذ يفترض ان يظل ربيع مقاومة الاحتلال هو الربيع الوحيد الذي لدى الشعب الفلسطيني. اذ ليس من المستغرب ان يخف الاهتمام بالمسالة الفلسطينية مؤقتا لدى الاقطار العربية التي تشهد صراعات ووانقسامات حادة. لان من الطبيعي جدا للإنسان ان يخف اهتمامه بمشاكل الآخرين عندما يجد نفسه غارقا في المشاكل. وفي التاريخ الحديث هناك ما قد نتعلم منه. فبعد احتلال اسرائيل لاراضي دول عربية بدا الخطاب العربي يتغير من خطاب ازالة العدوان نفسه الى ازالة آثار العدوان والفارق كبير بين الخطابين. المشكلة الأساس تكمن حسب رأيي في الاداء الفلسطيني بالدرجه الاولى. واعتقد ان على الشعب الفلسطيني ونخبه السياسية ان يتخلصوا مرة والى الابد من مقولات (اين انت يا صلاح الدين!) التي لا تؤدي الى شيء. وحتى هذه المقولة تفتقر للدقة التاريخية لانها تفترض انه لم يكن هناك مقاومة في فلسطين للغزو الأوروبي الذي اتخذ الصليب شعارا لتضليل الجماهير الاوروبية وان الفلسطينيين كانوا في حالة انتظار لا أكثر ولا أقل. والحقيقة انه كانت هناك مقاومة للاحتلال الاوروبي لكن من المؤسف انها لم تزل غير معروفة لاسباب عديدة لن أخوض فيها الآن. المطلوب من القوى السياسية الفلسطينية ان تسأل نفسها ما العمل الان على ضوء عمليات التهويد المكثفة ااتى تجري من قبل حكومة اسرائيلية لا تؤمن اطلاقا بحق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير. وان نتذكر ان الاسئلة التي تغوص في عمق المشكلة هي التي تفتح عادة ابواب أمل. كما يجب ان نتذكر ان المطر هو الذي ينبت الورود وليس الرعد رغم صوته الهادر. لا احد يستطيع الادعاء انه يملك الحل بالطبع. لكن هناك اجماع مؤكد ان استمرار القبول بالامر الواقع لن يؤدي الا الى المزيد من الاحباط والاحساس بالضعف. وحسب اعتقادي حان الوقت لتشكيل ما اسماه غرامشي الكتلة التاريخية من كافة القوى الفلسطينية لاجل تشكيل قوة قادرة على التصدي لهذا الوضع. وهذه الكتلة يجب ان تضع شعار الوطن فوق الايديولوجيا وكل الحسابات الشخصية. فحتى الحسابات الشخصية تنتهي اذا ما ضاع الوطن. حسب اعتقادي لدى الشعب الفلسطيني امكانات كبيرة قادر ان يوظفها في الصراع سواء على مستوى المقاومة في الداخل أو على مستوى التضامن العالمي أو على مستوى نقل الملف الفلسطيني الى الأمم المتحدة والانتهاء من مرحلة الاشراف الامريكي على ملف القضية الفلسطينية. فالأمم المتحدة هي من منحت إسرائيل شهادة الميلاد كما منحتها للفلسطينيين. وباختصار المطلوب حسب رأي التوقف عن ثقافة الشكوى والانتقال الى التفكير بما يمكن عمله. فالشعب الفلسطيني يمر الان في وضع صعب جدا لكن امكانية الخروج من هذا الوضع ممكنة اذا بدأنا نحدد ماذا نحن قادرين على عمله للخلاص من هذا الوضع..

 

 

 

د. سليم نزال

مؤرخ فلسطيني نرويجي. كتاباته وأبحاثه مترجمة إلى أكثر من عشر لغات.

 

 

شاهد مقالات د. سليم نزال

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

ما يثار حول خطاب عباس وقرارات ابومازن بخصوص غزة

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

ابو مازن في 27 من هذا الشهر سيلقي كلمته أمام الجمعية العامة، وليست المرة الأ...

قم للمعلم

مــدارات | جميل السلحوت | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

ذهلت عندما سمعت خبر اعتداء طلاب على معلم في احدى مدارس رام الله، وتخيّلت أنن...

تل أبيب المدينةُ العامرةُ ومدنُ العربِ الساقطةُ

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

لا يظن أحدٌ أن مدننا المدمرة هي فقط في سوريا والعراق، وليبيا واليمن، وفلسطين وال...

لماذا تعتقلون ذاكرة الشعب الفلسطيني؟

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

أمام آخر اجتماع للمجلس المركزي في رام الله، وبتاريخ 2018/8/15، ورداً على الإعلان ببناء 20 ...

الجريمة الالكترونية وطبيعتها الخاصة

مــدارات | د. عادل عامر | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

إن الطبيعة الخاصة التي تتميز بها الجرائم التي تقع على العمليات الإلكترونية باستخدام الوسائل الإ...

الثقافة الرقمية.. وهوس النجومية السريعة

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

    لاشك أن فضاء الواقع الافتراضي، بما هو من بين ابرز تقنيات معطيات العصرنة سعة ...

ليس درساً في الفيزياء

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    على أي جانب من الطريق الأيمن أو الأيسر، يقع البيت؟ تبدو الإجابة أقرب إلى ...

اتخاذ القرار.. بين المهارة الفنية والنزعة الفطرية

مــدارات | نايف عبوش | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    لعل من نافلة القول الإشارة إلى أننا في الوقت الذي نجد في الحياة العملية ...

كنبتة انتُزعت من أرضها

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 23 سبتمبر 2018

    شخصياً، لا مشكلة لديّ أبداً في أن أزور وحيداً بلداً لا أعرف فيه أحداً ...

الحرية لرجا اغبارية

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 23 سبتمبر 2018

    قدمت لائحة اتهام ضد المناضل السياسي العريق، وأحد قادة ومؤسسي حركة ” أبناء البلد ...

الناس تحب الأساطير

مــدارات | د. حسن مدن | الخميس, 20 سبتمبر 2018

    تبدي كاتبة تركية معروفة، تقيم في ألمانيا، ولها موقف معارض من نظام الحكم القائم ...

قضية امرأة خلف القضبان

مــدارات | سامي قرّة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

يكشف لنا الكاتب الفرنسي فكتور هوجو في كتابه الشهير البؤساء أن الظروف الاجتماعية التي يعي...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13914
mod_vvisit_counterالبارحة38795
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع122031
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر875446
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57952995
حاليا يتواجد 2556 زوار  على الموقع