موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

المجتمع يتطلع والصحة ليست هي في العام 1440ﻫ

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الصحة قضية اقتصادية وسياسية واجتماعية لأنها تمثل الضلع الثالث في منظومة استقرار الدول ونموها وتطورها أو تخلفها، فكما هو معروف أن مثلث التخلف له ثلاثة أضلاع أساسية (الجهل والمرض والفقر)، ولهذا السبب فإن تخلف الصحة ومؤسساتها عن الوقوف بشكل مميز في زاوية هذا المثلث وتقديم خدمات متطورة سيجعل من المجتمع عرضة لانشقاق كبير في مثلث حياته المجتمعية بكاملها.

 

الخدمات الصحية في المملكة العربية السعودية تعاني من نقد حاد لخدماتها والسبب الرئيس يكمن في تحول في المعادلة السكانية حيث تضاعف الرقم السكاني خلال العقود الماضية ما نتج عنه إبطاء الخدمات الصحية حيث كان السكان يتزايدون بمتوالية هندسية كما تقول نظريات السكان، بينما الخدمات الصحية بقيت تتزايد بمتوالية حسابية كنتيجة طبيعية للعلاقة الأزلية بين الإطار البشري، والإطار البيروقراطي الذي يحكم تطور الأداء الحكومي.

أزمة الطلب على الخدمات الصحية تتضاعف بشكل كبير في مجتمعنا وهذه حقيقة يجب الاعتراف بها وخاصة مع دخول العالم إلى أشكال مختلفة ونظريات متفاوتة حول أفضل الطرق والاستراتيجيات لتقديم خدمات صحية أفضل للمواطنين ولكن يبقى السؤال الملح علينا جميعاً وهو هل هناك من خطة يمكن الاعتماد عليها لسد هذه الفجوة بين التزايد السكاني، وبين نقص الخدمات الصحية..؟

مجتمعنا يعاني كما كل مجتمعات الشرق الأوسط من أزمات ونقص في الكوادر الطبية والفنية المساعدة نظرا لمشكلات كبيرة متعلقة بتقديم الخدمات الصحية في مراحل مختلفة من عمر وزارة الصحة بالإضافة إلى غياب حقيقي للأهداف المستقبلية التي تضع معادلة التغيير السكاني بشكلها المستقبلي الصحيح من اجل تقديم خدمات صحية مميزة.

ولكي تكون الرؤية واضحة فإن الطلب المتزايد على الخدمات الصحية قضية متشابكة يختلط فيها الحكومي بالاجتماعي ولكن تظل الحكومات هي المسؤول الأول عن تقديم خدمات صحية مميزه لشعوبها لذلك ليس هناك من خيارات أو حلول سوى طريقة واحدة غير قابلة للتغيير ألا وهي توفير الخدمات الصحية وفق منهجية وإستراتيجية صحيحة تضمن حق كل مواطن في تلقي خدمات صحية مميزة.

لابد من الاعتراف أن الأزمة القابعة خلف ضعف الخدمات الصحية تكمن في عدم وجود طريقة واضحة لمعالجة المشكلات الناجمة عن ضعف الخدمات الصحية خلال العقود الماضية لذلك نحن أمام سؤال مهم يقول هل وزارة الصحة اليوم تواجه مشكلة نقص الخدمات وتعثرها باستراتيجيات واضحة المعالم تجعل من الخدمات الصحية قادرة على استيعاب تلك الأعداد الهائلة من المستحقين لخدمات صحية مميزة تتناسب ووضع المجتمع السعودي صاحب الاقتصاد الأكثر استقراراً ونمواً في المنطقة..؟

المشكلات التي نسمعها اليوم عن الخدمات الصحية السلبية منها والإيجابية لابد من مواجهتها بشكل كبير من خلال خطط قادرة على التهام معوقات الخدمات الصحية وجعلها من حكايات الماضي، وقد لفت نظري في موقع وزارة الصحة الخطة الاستراتيجية للوزارة تحت عنوان مهني يقول (المريض أولًا) ثم كلمة تاريخية لخادم الحرمين الشريفين حفظه الله يقول فيها "لا شيء يغلى على صحة المواطن" هذا المزج بين شعار إستراتيجية الصحة، وبين كلمة خادم الحرمين يمنح الأمل في أن أزمة الخدمات الصحية لن تكون هي عند الأميال الأخيرة من تطبيق هذه الخطة.

عبارة المريض أولًا ستكون محور التنفيذ في هذه الخطة كما يبدو من صفحاتها لأن المريض هو مركز الصحة وكل خدماتها يجب أن تدور في فلك هذا المريض إلى أن تخرجه من دائرة مرضه وتعيده إلى المجتمع فردا سليما يتمتع بصحة تجعله قادراً على المساهمة في بناء مجتمعه.

معدّلات السكان ستكون مرتفعة بحلول نهاية إستراتيجية وزارة الصحة، وستكون معدلات الأعمار في المجتمع السعودي أكثر ارتفاعاً مما هي عليه اليوم، كما سيكون عدد صغار السن وفئة الشباب الأكبر في منظومتنا السكانية في مقابل ارتفاع كبير في نسبة حصة وزارة الصحة من الرعاية الصحية في المجتمع حيث تقدم الوزارة اليوم 60% من الخدمات الصحية في مقابل 40% موزعة بين القطاع الخاص وجهات حكومية أخرى.

يقول معالي وزير الصحة الدكتور عبدالله الربيعة في الكلمة الافتتاحية في هذه الإستراتيجية ما نصه "استندت هذه الإستراتيجية على رؤيةٍ مستقبليةٍ مخلصة بأن نصل بخدمات الرعاية الصحية في المملكة إلى مستويات الجودة التي نجدها اليوم في دول العالم المتقدم، وأن نقوم بإيصالها إلى كل المواطنين بطريقة عادلة، يستوي في ذلك سكان المدن والقرى والهجر، وأن تكون رعاية شمولية لا تعنى بالإنسان عند مرضه فحسب، بل تهتم بكافة الجوانب الأخرى من حيث الوقاية من الأمراض، والاكتشاف المبكر لها، وزرع العادات الصحية السليمة لدى أفراد المجتمع كافة".

إن هذا الوعد الاستراتيجي من معالي وزير الصحة يتطلب جهداً ليس بالقليل في مقابل التحولات التي يشهدها المجتمع السعودي على المستوى السكاني..

والحقيقة أنه بين ثنايا هذه الإستراتيجية هناك مشروع طموح أطلقت عليه الوزارة إستراتيجية الصحة الإلكترونية، هذا المشروع يربط جميع المرافق الصحية في شبكة معلوماتية مشتركة هدفها أن تكون معلومات المريض سهل الوصول إليها في المرافق الصحية في جميع أنحاء المملكة، وهي بذلك توفر تاريخا صحيا لكل مواطن يمكن الوصول إليه عبر أي مرفق صحي في المملكة.

الخدمات الصحية كما هو معروف لا تقوم دون إنشاء جيش من الأطباء والفنيين والموظفين والمستشفيات والمراكز الصحية وهذا ما سوف يجعل مهمة الوزارة نحو تطبيق هذه الإستراتيجية لن تمر بطرق معبدة في كل الأوقات، وخيار وزارة الصحة اليوم هو في أن تفي بما وعدت به في هذه الإستراتيجية، لهذا فإن الرسالة المهمة التي يبعثها المجتمع لوزارة الصحة هي أمنية من المواطنين أن تكون وزارة الصحة ليست هي في العام 1440ﻫ.

الخدمات الصحية في المملكة اليوم تواجه صعوداً وتغيراً في أعداد السكان، وارتفاع معدلات المواليد وهذا ما يجعل متطلبات ترقية وتحسين خدماتها أكبر من حيث الدعم المالي والفني والعمل المشترك مع مؤسسات التعليم العالي لتوفير التعليم الطبي وفق معايير عالمية ومهنية مميزة قادرة على سد حاجة المجتمع من الأطباء والفنيين.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

روسيا والمصالحة الفلسطينية

مــدارات | مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  فلسطين دولة محتلة من قبل عدو أزلي للعرب والمسلمين، ويعتقد انه فارض السيطرة الكاملة ...

استمرارية القرارات والبرامج والالتزامات من استمرارية المرفق العمومي

مــدارات | مصطفى المتوكل الساحلي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  .. المرافق العامة، تعرف بطبيعة وموضوع أنشطتها وخدماتها.. وفق اهداف واضحة ومحددة تقدم للعموم ...

خطيئةُ مقاطعةِ حركةِ الجهاد الإسلامي

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في سابقةٍ خطيرةٍ وغريبةٍ أعلنت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" عبر عضو لجنتها المركزية ...

حوار إسرائيلي فلسطيني بشأن خصم الأموال

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  من خلال الحوار الذي أجرته الإذاعة العبرية مع عدد من قادة الكيان، ومن خلال ...

واقع التقييم والتقويم في النظم التربوية العربية ومشكلاتهما

مــدارات | د. عادل عامر | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  إن تطوير التقويم ضرورة بقاء؛ فالتقويم هو أحد عناصر المنظومة التعليمية، والموجه الرئيس لنموِّها ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 4...

طبيعة الأشياء

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الاثنين, 18 فبراير 2019

    طرح الصديق الدكتور علي الرباعي في صفحته على الفيس بوك اشكالية مهمة وهي: جاءت ...

ما بعد مؤتمر وارسو

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 18 فبراير 2019

  انتهى مؤتمر وارسو، وبدأت مرحلة ما بعد المؤتمر الذي لا يختلف كثيراً بأهدافه وأفكاره ...

واقع المناهج التربوية في الوطن العربي ومشكلاتها

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 18 فبراير 2019

  كما ظهرت عناية كبيرة بالمدرسة كمؤسسة ونشطت البحوث التي تهتم بشروط تحويل المدارس إلى ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الاثنين, 18 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 3 الشروط الذاتية والموضوعية لتأسيس ...

ممكن لافروف أم مستحيله؟

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 17 فبراير 2019

  في ختام كلمته المذاعة أمام كاميرات التلفزيون قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، مبتسماً، ...

جريمة الاعتداء على حرية العمل الوظيفي

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 17 فبراير 2019

  يوجد كثير من الحقوق والحريات العامة الحماية الجنائية من خلال تجريم ومعاقبة الاعتداء عليها، ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1005
mod_vvisit_counterالبارحة39311
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع193037
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر974749
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65129202
حاليا يتواجد 2691 زوار  على الموقع