موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

الجوع: لهم جوعهم ولي جوع!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


" الجوع وديانٌ من الحزن الحثيث ".

والجوع أنواع منها ما تحركه المعدة، وشهوة الطعام، ويسدّه الإطعام:

 

( فأطعمهم من جوعٍ )، يلتقي فيه الإنسان مع الكائنات الأخرى، ويكفل الله الجميع:

 

( وما من دابة في الأرض ولا في السماء إلا على الله رزقها )، ومن الفقر والجوع كان التصدق ولو بتمرة.. وكان الإدراك بخطورته، والتحذير من مغبته:

( وَلاَ تَقْتُلُواْ أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُم إنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطئاَ كبِيراً).

والإملاق الفقر والفاقة والإعواز، والفقر جوع، ومع الفقر والجوع خشية. وللجوع أطفال وحواصل، والطير تغدو خماصاً وتعود بطاناً لزغب الحواصل.

والجوع والفقر زاد الشعراء والمبدعين، كما هو الظلم والشقاء، وكما هو الغنى والحب والحبور. ولم يجد الحطيئة في سجنه، وهو أول شاعر سجن على بيت شعر، ما يستعطف به أمير المؤمنين غير جوع أطفاله وفقرهم:

مَاذَا تَقُولُ لأِفْرَاخٍ بِذِي مَــرَخٍ/ زُغْبِ الْحَواصِلِ لاَ مَاءٌ وَلاَ شَجَرُ

أَلْقَيْتَ كَاسِبَهُمْ فِي قَعْرِ مُظْلِمَةٍ/ فَاغْفِرْ عَلَيْكَ سَــلاَمُ اللهِ يَــا عُمَرُ

وقد صرخ بعده بدر السياب بقرون، بألمٍ وحرقةٍ ووجع:" وفي العراق جوع/ ما مرّ عامٌ والعراقُ ليس فيه جوعْ ".

وفي العراق جوع من قبله ومن بعده، منذ الاحتلال العثماني، فالانتداب البريطاني، فالاحتلال الأمريكي، لما حاول سد رمقه، ليعيده الغزاة مرة أخرى إلى ظلمات الجوع والفقر والغربة.

والجوع مثبط مرتبط مع البؤس، وهو أحد أسبابه، ودخل فيكتور هوجو التاريخ عبر " البؤساء ".

ولكنه كذلك دافع ومحفز مرتبط بالرغبة والطموح والترقب، وحب الأوطان والأهل، وانتظار الغيم والفرج والنصر:

" قطعان قلبي لمْ تجدْ مرعىً يليقُ بجائعٍ

وطيور عيني دون ماء!! ".

وهنالك جوعٌ للسلطة أينما ولّيت، فهو مرتبط بالسياسة، وهناك جوع بسبب السلطة والتسلط، فنرى الجوع يشعل الثورات والأمثلة على ذلك لا تحصى، كما في عصور الإقطاع، وكما في ثورة فرنسا، وثورة المصريين على السادات، وقد استُخدم الجوع كسلاح من الأطراف المتناقضة، فاستخدمه الساسة فقالوا: " جوع كلبك يتبعك "، ولا بد من أنّ من ابتكره الانجليز ورفاقهم الأوربيين أصحاب سياسة فرق تسد، بخبثهم المتوارث..

واستخدم الغزاة والمحتلون سياسة التجويع والحصار، وفي المقابل استخدم الأسرى الإضراب عن الطعام: Hunger Strike سياسة قد تنجح أحياناً في امتحان السجن والسجان، وربما التفوق عليه، وهو ما يفعله أسرى فلسطين في السجون الإسرائيلية منذ سنين وحتى الآن، وفلسطين والقدس والأقصى أسرى، وجوعى للحرية والحق والعدل.

والجائع في الإنجليزية Hungry، وهي مفردة حليفة ومؤججة للغاضب Angry

وهنالك جوع للجنس.. يستغله المفسدون وتجار المتع في كل بقعة في العالم، عبر التحفيز والإثارة، وعبر المتع السريعة الزائلة، من لاس فيجاس، ولوس أنجلوس، حتى الهند والصين. ومن روسيا حتى الأرجنتين.

وتاريخياً ليس كل الناس موسى عليه السلام الذي يكتفي بما يهبه الرب: ( ربّ إنّي لما أنّزلتَ إليّ من خيرٍ فقير) فهناك شرهٌ وبطرٌ لدى الناس. وعلى ذكر موسى، فهنالك جوعٌ أبديٌّ للإفساد والتدمير والقتل.. قتل الأنبياء المبلِّغين، حتى العباد المبلَّغين، ونهم وشره للمال والسطوة، وهو ما يمثله اليهود أحسن تمثيل تاريخياً، وعبر صهاينتهم في القرنين الأخيرين، وهم عندما طلبوا من نبينا عيسى عليه السلام آيةً طلبوا منه مائدة من السماء غدت عيداً في الدين الجديد.

ويسألنا جوعنا المعرفيّ: كم عدد الجوعى في العالم؟ كم عدد هؤلاء الذين لا تذكرنا بهم إلا الفواجع والكوارث العظمى، كما هو الحال في الصومال مثلاً، وحاله مجاعة، والمجاعةُ مخمصة، وقد عرفها أهلنا أهل الجزيرة العربية، وهي لهولها تحلل بعض ما حُرّم؟!

والعدد هائلٌ كَهوْلها فهو مليار جائع، نعم مليار جائع بل يزيدون، وهو رقم خيالي في ظلّ فجور دول الشمال الغنية التي لا تقدم إلا الحروب والموت والدمار لسكان هذه الكوكب الجميل المكتنز بالثروات!!

ومن الطريف أن " الفاو " موقع آثار عظيم في الجزيرة العربية، وهو اختصار أيضا لاسم منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة التي تسعى إلى تحرير العالم من الجوع، وشعارها: من أجل عالم متحرر من الجوع: FAO. ويسندها خليجياً برنامج الخليج العربي لدعم منظمات الأمم المتحدة " أجفند ": AGFUND.

وقد أذهلتني أفكاره وبرامجه، وخططه ومشاريعه في التنمية ومعالجة الفقر التي تعطي أكلها عبر العالم اليوم من أمريكا الجنوبية حتى آسيا وأفريقيا.

والفتى الإفريقي نحت نفسه من شدة الجوع تمثالاً على صخرة في القارة السمراء التي استرقّ المستعمرون البيض بشرَها، وسرقوا منها ما فوق الأرض وما تحتها:

" للجوعِ، للجوعى/ وللمدنِ الأنيقةْ.

نحتَ الفتى تمثالهُ/ من فضّةِ الماضي/ ومن جسدِ الحقيقةْ.".

والجوع مرتبط بالإنسان في كل زمان ومكان، بسبب قلة الموارد، وزيادة السكان، حتى سكن بعض أهلنا في مصر المقابر، وأنهك الجوع وجدانهم، ووجداننا:

" لـَنَا مَنْزِلٌ فِي المَقـَابـِرِ

أنـْبـَأنـَا سَيدٌ فِي السُكـُونِ

وَأرْشـَدَنـَا الجُوعُ لـِلمَائِدةْ.

أطَعْنـَاهُ حَتى الجـِدَارِ الأخِيرِ

وَجـِئنـَاهُ بـِالمَنْطقِ المُسْـتـَدِيرِ

وجـِئنـَاهُ بـِالأحْرُفِ البـَائِدةْ.

لـَنـَا منزلٌ غـَيرَ أن الغـُرَابَ

يُقـَاسِمُنا القَبرَ وَالشاهِدةْ.".

وهنالك جوعٌ معنويّ يعني التطلع بلوعة ولهفة ورغبة جامحة لتحقيق هذا الهدف أوْ ذاك، وما بين الماديّ والمعنويّ يحلق الإنسان المبدع حاملاً رسالته، محمّلاً بالأسئلة، باحثاً، ومعزّزاً للحق والخير والحب والجمال والسعادة والعدالة والمساواة والحرية، ساعياً لخير بني الإنسان في كل مكان، فما بالك بالأقربين.. مجنّداً جوعه وولعه في سبيل النصر والمجد والأمن، نازفاً إنْ لمْ يتحقق مراده:

" يـَا عَبْلُ بـِي جُوعٌ وَطَرْفِي لـَمْ يَنـَمْ

لاَ السيْفُ سَيْـفِي فِي الغـُبَارِ

ولاَ القـَدَمْ

فـَعَلاَمَ يـَحْـتـَاطُونَ مِن لـَوْني

وَيُرْعِبُهُمْ لِسَاني

وَأنـَا السنِينُ تـَمُرّ لـَمْ أبْرَحْ مَكـَانِي

وأنـَا القـَصِيدَة ُ لـَمْ تـَتِمْ؟ ".

______________________________________________

* المقاطع الشعرية المقوسة، عدا ما هو للسيّاب، والحطيئة، للشاعر كاتب المقال.

mjharbi@hotmail.com

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الناس تحب الأساطير

مــدارات | د. حسن مدن | الخميس, 20 سبتمبر 2018

    تبدي كاتبة تركية معروفة، تقيم في ألمانيا، ولها موقف معارض من نظام الحكم القائم ...

قضية امرأة خلف القضبان

مــدارات | سامي قرّة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

يكشف لنا الكاتب الفرنسي فكتور هوجو في كتابه الشهير البؤساء أن الظروف الاجتماعية التي يعي...

حرب أمريكا على فلسطين

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

ممّا لا شكّ فيه أنّ أمريكا شريك في احتلال الأراضي الفلسطينيّة المحتلة في حرب حزي...

تمزيق اتفاقية أوسلو

مــدارات | نائل أبو مروان | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

في العام 1987 اعتمد الكونجرس الأمريكي قانون "محاربة الإرهاب". طال هذا القانون وقتها منظمة الت...

تربية الجيل.. وتحديات تعدد مصادر التغذية

مــدارات | نايف عبوش | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

حتى وقت قريب، كانت الأسرة والبيت، هما المصدر الأساسي في تربية وتنشئة الجيل، وغرس الق...

إن للباطل جولةً

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

نهجان سياسيان يتصارعان على أرض فلسطين، نهج المقاومة الذي يرفض الهزيمة، ويراكم القدرة، ويمني الإ...

ما الذي تركته اتفاقية اوسلو بعد 25 عاما

مــدارات | سميح خلف | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

مترجمات اوسلو على الارض كارثية اذا ما نظرنا لخطوطها السياسية والامنية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية على...

الأونروا بين أمريكا والجمعية العامة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 16 سبتمبر 2018

بدلاً من الغضب الشعبي الذي يحرق الأخضر والناشف تحت أقدام المحتلين، وبدلاً عن الموقف الر...

نقل القرنية بين الاباحة والتجريم

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 16 سبتمبر 2018

إن التطور العلمي في مجال الطب خلال القرن العشرين أحدث نقله نوعية فريدة في مجا...

بلطجية مرفوضة ..!!

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    أمس، ألقيت ٣ زجاجات حارقة " مولوتوف " باتجاه سينماتك ومسرح أم الفحم بالمزكز ...

السنونو .. في ذاكرة جيل أيام زمان

مــدارات | نايف عبوش | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ذكرني أحد الزملاء، بطائر السنونو ، والذي يعرف بالخشاف، في بعض مناطقنا الريفية . ...

عبودية الآلة

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    يرسم أوسكار وايلد رؤية لمستقبل إنساني آخر غير الذي عرفه أسلافنا ونعرفه نحن اليوم. ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24227
mod_vvisit_counterالبارحة34370
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع229053
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر741569
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57819118
حاليا يتواجد 2788 زوار  على الموقع