موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

المياه.. ماذا لو غرقنا عطشاً..؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

عصب الحياة هو الماء، ولا حياة يمكن أن تستقيم بدونه فالله سبحانه وتعالى يقول في محكم التنزيل "وجعلنا من الماء كل شيء حي" فعن الماء يمكن أن تكتب الكثير من المقالات ولكن في مسار النقد الاجتماعي حول دور المجتمع في مهمة حفظ الحياة حيث الماء الثروة الأهم في تاريخ البشرية فهناك الكثير من القضايا التي يجب أن تثار للمحافظة على هذه الثروة.

 

لقد كان المنظر مثيراً من الطائرة حينما تمر عبر الصحراء التي تحيط بمعظم مدن المملكة وخاصة العاصمة الرياض والتي يعتبر بناؤها في وسط هذه الصحراء معجزة معمارية فالرياض اليوم تقترب من الوصول إلى ستة ملايين نسمة من البشر ما يعني ملايين اللترات من الماء لكي يشرب هؤلاء فقط.

أزمة المياه في المنطقة العربية بكاملها تشكل هاجسا سياسيا وجغرافيا كبيرا سيكون مقر ظهورها خلال السنوات القادمة ؛ حيث تدل كل المؤشرات على أن الماء سيكون مصدرا للكثير من المشكلات وضرورة التفكير بالبدائل والتوعية بهذه البدائل وجعل الماء سلعة غالية في قيم المجتمع كل ذلك يتطلب جهدا مضاعفا.

تاريخ تحلية المياه في المملكة العربية السعودية ليس حديثا كما يتوقع الكثيرون فهو منذ العام 1948 م وعلى يد الملك عبدالعزيز رحمه الله ، وكان أول مشروع لذلك في المنطقة الغربية عبر تقنية قديمة يطلق عليها "الكنداسة" ومع التطور التنموي الكبير الذي شهدته المملكة تم إنشاء مؤسسة التحلية في منتصف السبعينيات الميلادية من القرن الماضي والتي تطورت أعمالها بطريقة مكثفة ما يعنى أننا نعتمد على تحلية المياه بدرجة كبيرة وهذا هو المؤشر الأكثر قلقا مع تزايد عمليات التصحر وقلة الأمطار في العالم وخاصة في الجزيرة العربية التي تعاني من جفاف متقطع.

قد نموت عطشاً إذا فقدنا الماء ولكننا أيضا يمكن أن نغرق عطشاً في مشاكل اكبر في حال لم نتمكن من توعية المواطن وإبراز دور الجهود الحكومية المبذولة لتوفير قطرات المياه عبر عملية تنقية نعرّفها نحن بالتحلية، ولكنها ليست عملية سهلة فما أن تصل مياه التحلية إلى منازلنا إلا وقد تكون تكلفت ملايين الريالات وهذه المقالة حول المياه ليست اعتداء على المختصين ولكنها مساهمة في لفت النظر إلى الدور الكبير الذي يجب أن نبذله في مواجهة أزمات المياه التي قد تصيبنا في أي لحظة نتيجة عطل أو خلل في مصدر جلب المياه لدينا.

في حوار نشر بصحيفة الرياض مع د.عبدالله المسند - عضو هيئة التدريس بقسم الجغرافيا بجامعة القصيم- يوم الخميس23 جمادى الآخرة 1432 ه أكد الدكتور عبدالله أن تحلية مياه البحر أفضل خيار رغم ما يكتنفه من مخاطر كامنة وتكلفة عالية، ونسبة استهلاك الماء للفرد في المملكة عالية حيث تبلغ نحو 240 لتراً يومياً".

هذا الرقم من الاستهلاك يجعلنا أمام تحد كبير حول أزمة انقطاع المياه فيما لو حدث عطل في احد خطوط جلب المياه من البحر إلى أي منطقة في المملكة سواء من جهة الغرب أو جهة الشرق، والفرد السعودي مستهلك كبير للمياه وكذلك الزراعة لدينا لازالت تشكل المستهلك الأكبر للمياه، ومع كل ذلك نحن بحاجة إلى دعم جهود التوعية حول المياه إلى واقع يصل إلى كل فرد في المجتمع على الطرقات أو عبر القنوات التلفزيونية من الوصول بالمواطن الذي لا يحتمل انقطاع المياه عنه ولو لساعات إلى مرحلة نجعله معها يدرك قيمة المحافظة على المياه وجعلها من اكبر القيم التي يهتم بها في حياته.

في مدينة الرياض على سبيل المثال وفي واحدة من أزمات انقطاع المياه والتي حدثت خلال الثاني من شهر سبتمبر هذا العام 2011م تمت السيطرة كما على احدى أزمات انقطاع المياه عبر تكثيف العمل من خلال الشركاء ، من مؤسسات حكومية مسؤولة ، بشكل متواز عن خدمات إيصال المياه إلى المنازل في مدينة الرياض.

أعتقد أن الزمن كان قياسيا في حل الأزمة فخلال ثمانية أيام تقريبا من العمل المتواصل بين جهات وشراكات مختلفة تم إنجاز العمل ، ابتدأ من إمارة منطقة الرياض وكذلك أمانة الرياض وشركة المياه ومؤسسة التحلية، فهل لنا أن نتصور لو استمر هذا الانقطاع لمدة عشرين يوما أو شهر ما هي الحالة التي سيكون عليها فرد اعتاد آن يستهلك مائتين وأربعين لترا من المياه؟

السؤال المهم اليوم حول تفادي مثل هذه الأزمات يقول: هل يوجد في مدينة مثل الرياض خزن استراتيجي للمياه يوفرها في حالة عطل يمكن أن يصيب احد خطوط النقل الرئيسة..؟

تصوروا أن هذا الحدث يحصل في فصل الصيف وقبل نهاية العام الدراسي أو بعده بأيام قليلة في حالة تكون فيها مدينة الرياض مكتظة بالساكنين ماذا سيحل بالسكان في تلك المدينة..؟

من ملاحظاتي البسيطة اكتشفت أن قضية الانكسارات والخلل الذي يصيب الخطوط ينعكس بسرعة فائقة على المجتمع لأنه يصيب أعظم ثروة يملكها وهذا مؤشر انه لا بديل جاهزا، وليس هناك أكثر من فكرة الخزن الاستراتيجي لكي نتخلص من دخولنا في إدارة أزمات متكررة ترتفع فيها الأصوات وتكثر فيها الشكاوى، فكما يبدو انه لا بديل لمشروعات الخزن الاستراتيجي للمياه في كل مدن المملكة التي لن تتوقف عن الاستعانة بالتحلية عبر مياه البحار التي تشكل أكثر من سبعة وتسعين بالمائة من المياه في العالم.

قد نستطيع وبكل إمكاناتنا أن نوقف تسرب مياه من أنبوب في طريق عام ولكننا لا نستطيع أبدا إيقاف إهدار مياه يحدث في منزل من المنازل ما لم تكن هناك وسائل توعوية قادرة على أن تعمل كضمير حي يحضر عندما تهدر المياه في المنازل لمنع الأفراد من فعل ذلك..

المياه هي الثروة الوحيدة التي لها علاقة بالحياة ولايمكن لأحد أن يستغني عنها ولكن المشكلة تبدو اكبر عندما يستغني المجتمع عن المحافظة عليها ليسلم نفسه في المستقبل للموت عطشا لأن وعيه حول المحافظة على هذه الثروة لم يكن كافيا.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

في وداع المربية المرحومة أميرة قرمان

مــدارات | شاكر فريد حسن | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    لم تكن امرأة عادية، وانما كانت امرأة حديدية، صلبة، عصامية، طموحة، نشيطة، مرهفة الاحساس،تمتعت ...

البروفايل السياسي لدرويش

مــدارات | د. حسن مدن | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    بدأ محمود درويش الشاب حياته عضواً في حزب «راكاح» المكون من أغلبية يسارية عربية، ...

زياد أبو عين .. عاشق القضية وشهيد الوطن

مــدارات | عبدالناصر عوني فروانة | الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    لم يُلمح لي من قبل أن مخزون عطائه قد أوشك على النفاذ، وأن مسيرة ...

غيوم ملبدة تحوم حول قمة العشرين 2-2

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    تزامن انعقاد قمة العشرين الأخيرة المنعقدة في الأرجنتين، مع مرور 10 سنوات على اندلاع ...

مُحلّل سياسي

مــدارات | د. حسن مدن | السبت, 8 ديسمبر 2018

    قبل سنوات طلبت إحدى الفضائيات استضافتي، عبر «سكايب» أو الهاتف، للحديث حول واحد من ...

في ذكرى استشهاده :الأسير جمال أبو شرخ: قتلوه ثم قالوا انتحر

مــدارات | عبدالناصر عوني فروانة | السبت, 8 ديسمبر 2018

    السادس والعشرون من أيلول/ سبتمبر عام 1989، يوم لا يمكن أن يُمحى من ذاكرتي، ...

العقل الديني والعقل المدني

مــدارات | رائد قاسم | الاثنين, 3 ديسمبر 2018

(الميراث والزواج نموذجا) فتحت قضية قانون الميراث في تونس الباب مجددا للصراع ما بين الع...

السجون الاسرائيلية تكتظ بالمعاقين.!

مــدارات | عبدالناصر عوني فروانة | الاثنين, 3 ديسمبر 2018

    "الإعاقة" كما عرفتها المواثيق الرسمية تعني قصوراً أو عيباً وظيفياً يصيب عضواً أو وظيفة ...

على طريق تحطيم الصناعة الأمنية الإسرائيلية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 3 ديسمبر 2018

الحرب على أشدها بين المقاومة الفلسطينية والأجهزة الأمنية الإسرائيلية، حرب أدمغة وكفاءات ومعدات وتجهيزات وتك...

الإسلام وحماية القبطي

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 3 ديسمبر 2018

«إن القرآن الكريم دستورنا وشريعتنا والإسلام دين التسامح، والإسلام يحمي الأقباط»، ويجب على الجميع لتك...

مديح للصحافة

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 2 ديسمبر 2018

    ثمة من يضع سدوداً بين الصحافة والأدب، للدرجة التي تكاد تخال فيها أنه ليس ...

مستقبل القائمة المشتركة

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 2 ديسمبر 2018

    هناك شبه اجماع بين الفلسطينيين على الأهمية البالغة لدور الأقلية العربية الفلسطينية في اسرائيل، ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17048
mod_vvisit_counterالبارحة46216
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع166020
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر502301
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61647108
حاليا يتواجد 3597 زوار  على الموقع