موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

جدة في النقد الاجتماعي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في النقد الاجتماعي: لماذا لم تحتفظ جدة بمالها كما احتفظت بمائها....!

سؤال واحد أعتقد انه الأهم في قضية جدة ألا وهو القدرة الهائلة لجدة على عدم الاحتفاظ بمالها الذي صرفته الدولة عليها بينما استطاعت أن تحتفظ بكل قطرة ماء نزلت على الأرض ليغرق فيها السكان، فلماذا لم يستطع الماء أن يذهب إلى البحر كما ذهب غيره من البشر والأموال التي استطاعت أن تذهب إلى البحر إما تركبه مسافرة أو تدفنه لتبيعه ليكون حاجزاً عن ذهاب الماء إلى البحر؟!

العامة تقول في فلسفتها حول التعامل مع الأمطار والماء إن (الماء يتبع مجاريه)، بمعنى آخر الماء يذهب إلى النقطة الأخفض ليجري فيها ولكن كما يبدو أن الماء ليس وحده هو من يتبع مجاريه فالمال أيضا يذهب حيث المنخفضات ليقيم أحياء يسكنها البشر ولكن يبدو أن هناك علاقة طردية بين الماء والمال ظهرت هذه العلاقة في حادثة جدة فقط فكلما زاد الماء على الأرض فتش عن المال المدفون في الأحياء التي بنيت على الأودية...!.

ليس من الحكمة اليوم الحديث عن المزيد من المآسي كما يجب تقديم الشكر لكل مسؤول تحمل المسؤولية بكل معانيها وأخص تحديدا سمو الأمير خالد الفيصل الذي لم يبرر ما حدث بقدر ما تحمل مسؤوليته الكاملة حول القضية.

عندما يتم مناقشة قضايا مهمة كالإهمال والتلاعب بأرواح البشر يجب أن تكون القضية مختلفة حيث يجب البداية من الماضي إلى الحاضر لكي ندرك كيف نذهب إلى المستقبل عبر الطريق الصحيح، ونقضي على مشكلة جدة وغيرها من المشكلات التي تحتاج إلى تدخل من الطبيعة الكونية لتكشف لنا عن حجم الخلل في أدائها.

قصاصة لإحدى الصحف لا اعلم أي صحيفة نشرتها ولكن الذي يهم هو ما تحتويه هذه القصاصة يتم تداولها منذ أكثر من سنة وهي نشرت يوم الأحد الأول من ربيع الآخر عام ألف وأربعمائة هجرية أي قبل أكثر من ثلاثين سنه مضت، تحت عنوان (تصريف مياه الأمطار في مدينة جدة) ويقول الخبر فيها "سيبدأ قريبا العمل بمشروع تصريف مياه الأمطار بمدينة جدة ويشمل عددا من الشوارع الرئيسة وسط مدينة جدة ويستمر العمل في هذا المشروع لمدة ستة اشهر.. الجدير بالذكر انه قد تم الانتهاء من الكثير من القنوات الرئيسة لتصريف مياه الأمطار خارج المدينة وقد بلغت تكلفتها تسعمائة مليون ريال" انتهى الخبر.

هذا الخبر يتحدث عن جدة ووسطها الذي كشفت لنا الأخبار أن جدة لم يغطّها مشروع تصريف مياه الأمطار ولو بنسبة عشرة بالمائة ولذلك السؤال يقول: هل كانت جدة قبل ثلاثين سنة لا تشكل سوى عشرة بالمائة من حجم جدة اليوم؟ هذا ممكن إذا تم فعليا تطبيق هذا المشروع على ارض الواقع ولكن الشيء المهم هو هل كان هذا المشروع المشار إليه في الخبر السابق هو آخر مشروع لتصريف مياه الأمطار في جدة خلال الثلاثين سنة الماضية؟!

هذا الخبر يجب أن يتم قراءته بشكل مختلف تماما فالمطلوب يتمثل بكيفية تدارك الموقف حتى لا يكون كل أربعاء يمر علينا يمثل رعبا لسكان جدة، كثير من الناس سوف يحمّل البيروقراطية والإهمال والخلل في التعامل مع المال العام المسؤولية وهذا من حقهم ومن حق الجميع ولكن المطلوب كيف يمكن لنا جميعا كمواطنين أن نساهم في عدم تكرار هذه الفاجعة، اليوم يجب أن نعترف أن الدولة دفعت الكثير من اجل جدة وغيرها من مناطق المملكة ولكن علينا مسؤولية اكبر للمساهمة في جعل هذه الأموال تصل إلى مواقعها بشكل صحيح.

لن يكون من المفيد التنافس من اجل تحميل المسؤولية لآخرين في هذا الوقت ولكن اعتقد انه من المفيد أن نتنافس من اجل تصحيح الكثير من الأخطاء التي أصابت الكثير وخلقت لنا أزمة قيمية تمثلت في (شلل الضمير)، شلل الضمير في التعامل مع الحياة هو الذي خلق مثل هذه الأزمة: فهل نحن نعاني من الجهل وعدم الوعي بحيث لا ندرك عواقب الأمور عندما نمنح تصريحا لمشروع سكني في منطقة تعتبر مجرى لواد من الأودية أو منطقة غير صالحة لبناء المنازل..؟ أو نهمل في تنفيذ مشروع استراتيجي..؟

إن اغرب ظاهرة يمكن مشاهدتها في المجتمعات البشرية هي ذلك الفاصل الشديد بين الإنسان كقيم أخلاقية، وبين البيروقراطية التنظيمية فهناك الكثير من الأفراد يتجرد من كونه إنسانا عندما يتعلق الأمر بقضية تهم غيره من البشر وخاصة عندما يكون طريق الكسب المادي يمر عبر الإنسان، عندما يغرق السوق بسلعة غير صالحة لاستخدام الإنسان فهذا يعني أن انفصالا مريعا بين الإنسان وقيمه قد حدث، وعندما يساهم إنسان في جعل البشر يسكنون بيوتا في ممرات الأودية لأجل المال فقط فهذا انقطاع بين الإنسان وقيمه وأخلاقه.

العلاقة بين الإنسان والأخلاق والقيم هي محور قضية الفساد والإهمال فمن المسئول عن غياب الرقيب الذاتي للإنسان الذي يجعل مكاسبه تتفوق على كل شيء، من المسئول عن غياب القيم الأخلاقية ومن المسئول عن تلك الهوة بين الإنسان وبين تعاليم ديننا الحنيف.

في الدين الإسلامي، الدين الأكثر اهتماما بقيم الإنسان، يفقد الكثير من المسلمين في مجتمعات إسلامية كثيرة خاصية الالتزام الحقيقي بتعاليم أخلاقية يحث عليها الدين من المهد إلى اللحد، الحاجة أصبحت كبيرة لإعادة ترتيب القيم الأخلاقية ووضعها حيز التنفيذ فالجيل الجديد بحاجة إلى حماية هذه القيم، من اجل محاربة الإهمال والخلل في كل عمل يناط بالإنسان ففي مجتمعاتنا يجب أن يتوفر عاملان مهمان أولا تربية تعزز القيم الايجابية في الإنسان، ثم قانون يفرض سلطته عندما تتم مخالفته.

الإيمان بالقيم الأخلاقية الجميلة ليس كافيا لدفع الإنسان لوعي ضميره مرجعيته الدائمة، البشر بطبيعتهم مختلفون ومتباينون في التزامهم ولذلك يصبح القانون والانضباط البيروقراطي مرجعية حقيقية لفرض الأخلاق السليمة.

إن المثالية التي يعيش بها الكثير من أبناء المجتمعات المسلمة من خلال اعتقادهم بأن كونهم مسلمين فهذا يوفر لهم حماية ذاتية ضد الخلل، هذا أمر غير مقبول، الدين يوفر القيم الرائعة للفرد ولكن المجتمع هو الذي يحفظ كيفية تطبيق هذه القيم على الواقع من خلال آليات يعبر عنها بالقوانين والأنظمة التي تكفل للإنسان مراقبة حقيقية لممارساته وتنقسم هذه المراقبة بين تعاليم دينية رائعة، وبين قوانين تساوي بين اختلافات الناس وفروقاتهم في الالتزام بالأخلاق المناسبة والقيم الرائعة.

في قضية جدة هناك الأهم أيضا مما يجب الإشادة به فالشباب الذي اثبت روعته في التطوع لصالح المتضررين ومساعدتهم يجب أن يُشكر لكونه مثّل التلاحم الاجتماعي بأرقى صوره وعناوينه، وكما كان دافع هؤلاء الشباب أخلاقيا رائعا مدفوعا بقيم دينية واجتماعية راسخة في نفوس هؤلاء الشباب تجاه مجتمعهم، فإن الاهتمام بهم وشكرهم على ما يقدمونه لهو اكبر الهدايا التي يمكن أن يقدمها المجتمع لهؤلاء الشباب.

أخيرا أستطيع القول إنه مهما تحدث المتحدثون عن ما حدث، إلا انه يجب أن ننظر إلى بعده الاجتماعي فيما يخص ثقافة المجتمع بأكملها ونسأل ما هو دور الدين الاجتماعي ودوره في غرس قيم حقيقية تساهم في صياغة الضمير؟ وإلا ما الفائدة التي نحققها من تلك الكميات الكبيرة من المواعظ والإرشادات إذا لم تؤتِ ثمارها الحقيقية وتتحول إلى سلوك تتم ممارسته؟!


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

في وداع المربية المرحومة أميرة قرمان

مــدارات | شاكر فريد حسن | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    لم تكن امرأة عادية، وانما كانت امرأة حديدية، صلبة، عصامية، طموحة، نشيطة، مرهفة الاحساس،تمتعت ...

البروفايل السياسي لدرويش

مــدارات | د. حسن مدن | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    بدأ محمود درويش الشاب حياته عضواً في حزب «راكاح» المكون من أغلبية يسارية عربية، ...

زياد أبو عين .. عاشق القضية وشهيد الوطن

مــدارات | عبدالناصر عوني فروانة | الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    لم يُلمح لي من قبل أن مخزون عطائه قد أوشك على النفاذ، وأن مسيرة ...

غيوم ملبدة تحوم حول قمة العشرين 2-2

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    تزامن انعقاد قمة العشرين الأخيرة المنعقدة في الأرجنتين، مع مرور 10 سنوات على اندلاع ...

مُحلّل سياسي

مــدارات | د. حسن مدن | السبت, 8 ديسمبر 2018

    قبل سنوات طلبت إحدى الفضائيات استضافتي، عبر «سكايب» أو الهاتف، للحديث حول واحد من ...

في ذكرى استشهاده :الأسير جمال أبو شرخ: قتلوه ثم قالوا انتحر

مــدارات | عبدالناصر عوني فروانة | السبت, 8 ديسمبر 2018

    السادس والعشرون من أيلول/ سبتمبر عام 1989، يوم لا يمكن أن يُمحى من ذاكرتي، ...

العقل الديني والعقل المدني

مــدارات | رائد قاسم | الاثنين, 3 ديسمبر 2018

(الميراث والزواج نموذجا) فتحت قضية قانون الميراث في تونس الباب مجددا للصراع ما بين الع...

السجون الاسرائيلية تكتظ بالمعاقين.!

مــدارات | عبدالناصر عوني فروانة | الاثنين, 3 ديسمبر 2018

    "الإعاقة" كما عرفتها المواثيق الرسمية تعني قصوراً أو عيباً وظيفياً يصيب عضواً أو وظيفة ...

على طريق تحطيم الصناعة الأمنية الإسرائيلية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 3 ديسمبر 2018

الحرب على أشدها بين المقاومة الفلسطينية والأجهزة الأمنية الإسرائيلية، حرب أدمغة وكفاءات ومعدات وتجهيزات وتك...

الإسلام وحماية القبطي

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 3 ديسمبر 2018

«إن القرآن الكريم دستورنا وشريعتنا والإسلام دين التسامح، والإسلام يحمي الأقباط»، ويجب على الجميع لتك...

مديح للصحافة

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 2 ديسمبر 2018

    ثمة من يضع سدوداً بين الصحافة والأدب، للدرجة التي تكاد تخال فيها أنه ليس ...

مستقبل القائمة المشتركة

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 2 ديسمبر 2018

    هناك شبه اجماع بين الفلسطينيين على الأهمية البالغة لدور الأقلية العربية الفلسطينية في اسرائيل، ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15544
mod_vvisit_counterالبارحة46216
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع164516
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر500797
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61645604
حاليا يتواجد 3479 زوار  على الموقع