موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص ::التجــديد العــربي:: وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل ::التجــديد العــربي:: تفاقم العجز الأميركي لـ 544 مليار دولار في 5 أشهر و عجز شهري بقيمة 234 مليار دولار في فبراير ::التجــديد العــربي:: باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية ::التجــديد العــربي:: مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة ::التجــديد العــربي:: فرنسا تسقط مولدوفا برباعية في تصفيات يورو 2020 ::التجــديد العــربي:: تنديد واسع بتصريحات ترامب حول دعم سيادة الكيان المحتل على الجولان السوري المحتل ::التجــديد العــربي:: أردنيون يحتجون على اتفاق غاز مع الاحتلال بقيمة 10 مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي" ::التجــديد العــربي:: كم بيضة يجب أن نتناولها يوميا؟ ::التجــديد العــربي:: 27 مؤلفاً يوقعون إصدارتهم اليوم على منصات معرض الرياض للكتاب ::التجــديد العــربي:: اليوم العالمي للسعادة: خمس نصائح تجعلك أكثر سعادة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يطلق مشروعات كبرى في الرياض بـ86 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: مصر تنفذ 4 مشاريع بتروكيماوية بـ1.5 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: ست دول تعطي النساء حقوقا اقتصادية مساوية للرجال ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يشن غارات جوية على مواقع لحماس والجهاد في قطاع غزة رغم نفي حركة حماس مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ ::التجــديد العــربي:: قوات الاحتلال تقتل 3 فلسطينيين أحدهم قتل حاخاماً وجندياً ::التجــديد العــربي:: قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز" ::التجــديد العــربي:: عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم ::التجــديد العــربي:: بريكست: تيريزا ماي رئيسة حكومة بريطانيا تطلب تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي لثلاثة اشهر ::التجــديد العــربي::

في النقد الاجتماعي: نريد (ساهر) ولكن ليس في الطرقات فقط....؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

(ساهر) مشروع يهدف إلى تقنين السير على الطرقات وضبطها في المجتمع، هذه الفكرة مع كل ما يصاحبها من استفسارات إلا أن إيجابياتها التي تحققها في سبيل حفظ أرواح المجتمع وشبابه هي الأهم فقد لاحظ الجميع كيف أصبح الناس يسيرون بهدوء على طرقاتنا التي كان منها ما يتحول إلى مسرح للموت نتيجة تجاوزات السرعة، فكم من شاب ذهب نتيجة سرعة قاتلة وغير مسئولة.

ثقافة القيادة اجتماعية بالدرجة الأولى ولا يحفظها سوى القانون وتطبيقه، ولذلك أتمنى أن يكون في كل زاوية وفي كل كيلو متر من طرقاتنا وفي أي بقعة من هذا الوطن (ساهر على حياتنا).

هذه العبارة الرائعة (ساهر) تسترجع لنا سهر أمهاتنا وآبائنا على أبنائهم طيلة حياتهم وهذه مهمة الآباء والأمهات الرائعين، وهي فلسفة للمواطنة الحقة فكل مواطن سواء كان مسئولا أو غيره أن يظل ساهرا في سبيل وطنه.

خلال العقد الماضي كشفت لنا أحداث سبتمبر أن الكثير من شباب المجتمع راح ضحية لأفكار خطيرة استخدمت الدين مركبة لها، لقد فوجئ المجتمع الذي كان يدفع بأبنائه نحو التدين والالتزام بعفوية وحسن نية في عهد الصحوة ظناً منهم أن هذا المسار سوف يكون (ساهرا) على رعايتهم وتأديبهم وهذا هو المفترض عندما يكون الإنسان تقيا مؤمنا.

الذي حدث أن الخلل يأتي من العمق حيث تحول كثير من الشباب بفعل فاعل وبتأثير واضح إلى مسار عنيف حول فكرة التقوى والهدوء والسكينة إلى فكرة عنيفة شعارها الصدام والهجوم، لقد خطط الآباء والأمهات في المجتمع لإرسال أبنائهم إلى التجمعات الملتزمة وتنافس الكثير منهم على تلك المهمة وكانت نياتهم سليمة وحسنة ولم يدر في خلدهم انه سيأتي اليوم الذي يعلنون فيه التبرؤ من أبنائهم لكونهم تحولوا إلى إرهابيين.

لم تكن تلك الحقائق سهلة على كثير من الآباء الذين غرر بأبنائهم وخرج بعضهم على شاشات التلفزيون بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر يصرخ من هول المفاجأة كون ابنه قد التحق بمثل هذه الجماعات.

خلال العشر سنوات الماضية عشنا بعض آثار أحداث سبتمبر عالميا ومحليا وسوف نعيش هذه الآثار لسنوات طويلة وخاصة الدول الإسلامية، فنحن اليوم أمام أزمة التفسيرات لمعرفة (أبعاد الدين الاجتماعية) وما هي الفلسفة المناسبة للتعاطي مع مجتمع يشكل الشباب فيه نسبة كبيرة هذا بالإضافة إلى أن الأسس الاجتماعية التي تشكل منها هذا المجتمع ويستند إليها هي أسس قائمة على الدين وحفظ العقيدة.

وهذا ما يطرح سؤالا مهما حول ضرورة أن نوجد (ساهرا) على هذه الأجيال يحميها من الاندفاع نحو الخطر المدفون في ثنايا الخطاب الثقافي للمجتمع، ليس هناك طرق سوى بالمكاشفة وفرض القوانين وإشراك الإعلام بكل أطيافه والصحافة بكل وسائلها للقيام بدور (ساهر) فكري ينتقد ويقيم الاتجاهات الحقيقية التي يتم بثها للمجتمع من اجل حفظ الأفكار والعقول.

الفكر الآمن يشبه كثيرا القيادة الآمنة فهو بحاجة إلى مراقبة وقوانين تطبق على كل من يخالفها سواء الفتوى غير المنضبطة أو الحث على نقد المجتمع أو إثارة التصنيف الفكري وكل ما يمكن أن ينشأ عنه عنف ضد الآخرين سواء كان لفظيا أو جسديا.

إن الأثر الواقع في الثقافة كونها ثقافة تعتمد على العقيدة وهذه من خصائصها التي بنيت عليها سياسيا، يجعل هذه الثقافة لديها إمكانية للخروج عن الخط المحدد لها إذا ما تكاثر في محيطها مسار متشدد نحو تطبيق مفاهيمها بطريقة تفسيرية غير متسامحة.

في مجتمعنا ما زال هناك الكثير من الراغبين في دمج أبنائهم نحو مسارات التقوى عبر إرسالهم إلى مواقع يتعلمون من خلالها تعاليم مكثفة حول الدين والعبادات وحفظ القرآن، هذه الرغبة من حق كل فرد أن يقوم بها أو يقوم بغيرها في اتجاه مختلف ولكن هناك حق اجتماعي آخر، فعلى سبيل المثال ليس من حق من يشتري سيارة أن يسير بها على الطرقات بسرعة جنونية تعرض الآخرين للخطر أو الموت.

لذلك من حق المجتمع أن يضمن أن أبناءه لا يشكلون خطرا عليه مهما كان اتجاههم وهذا ينطبق على كل فرد في المجتمع يرغب في توجيه ابنه نحو مسار محدد في حياته، فيجب آن يدرك الجميع أن المجتمع هو الأهم، لذلك فإن السبب الكامن خلف مفهوم مجتمع آمن فكريا تعتمد على نشوء ثقافة ليس من هدفها تخفيف التركيز في المسار الديني ودفعه نحو المرونة فقط، ولكن هدفها فرض تنوع فكري قابل للتعايش وخاصة في مجتمع واضح القيم والمعايير مثل مجتمعنا.

نريد (ساهرا فكريا) يقود ثقافة متزنة لشباب هذا المجتمع فلدينا ثورة سكانية مستمرة وهذا ليس برغبتنا ولكنها طبيعة التشكيل لمجتمع ناهض فنحن كغيرنا من دول الشرق الأوسط التي تسير في هذا الاتجاه فتقارير المنظمات السكانية في العالم تشير إلى أن الشرق الأوسط سوف يحتضن خلال عقدين من الزمن ما يزيد على ثمانين بالمائة من شباب العالم.

هذه الاتجاه الإجباري في تزايد أعداد السكان من فئة الشباب يتطلب طرح أسئلة مهمة حول ثلاث قضايا رئيسة (التعليم، الصحة، التوظيف) ففي التعليم هناك حقيقة لا نستطيع إغفالها وهي أن التعليم العالي في مجتمعنا يتفوق كثيرا على التعليم العام وخاصة في القضايا التي تخص الفكر الاجتماعي واتجاهاته.

التعليم العام عانى كثيرا من أزمة منتجاته الفكرية والغريب في الأمر أن الكليات التي كانت تابعة للتعليم العام انطبقت عليها نفس الفرضية بينما استطاع التعليم العالي أن يستوعب الكثير من منتجات التعليم العام عبر الجامعات والابتعاث، لذلك لا اعتقد أن هناك قلقاً من حيث التعليم العالي بقدر ما هو قلق من عملية توافق منتجات التعليم العام والعالي لمتطلبات سوق العمل.

الصحة ما زالت غائبة عن المشهد السكاني والسؤال يقول: كيف يمكن لنا تركيب وتنفيذ مشروع (ساهر) من أجل صحة أفضل للأجيال القادمة؟؟؟، نحن ننتظر ولادة جيل من الشباب الذين يرغب المجتمع في رؤيتهم أصحاء أقوياء بدلا من لجوئهم وثقافتهم إلى بدائل طبية تعتمد على الشعوذة والوصفات الفاسدة كما لجأ بعضهم إلى بدائل فكرية أنتجت تطرفا مخيفا لدى بعض أفراد المجتمع.

توفير البدائل العلاجية القائمة على منهجية علمية ومنطقية في العلاج والتشخيص وتعريف الأمراض سوف يرسخ العقلانية والعلمية في التعاطي مع الأمراض العضوية ونفس الفلسفة يمكن تطبيقها على البدائل الفكرية.

إن انتشار مساحات الشعوذة الفكرية القائم على ممارسات وتفسيرات خاطئة سوف يكون من نتائجه تأخر كبير في تحسين وتعديل مسار الفكر في المجتمع، فالشباب بحاجة إلى توظيف إمكاناتهم الفكرية بشكل صحيح فكما أن البطالة الوظيفية خطر كبير فكذلك البطالة الفكرية فهي آفة المجتمعات والثقافات.

تنفيذ برامج ساهر على فكر آمن بين شبابنا وتحقيق رعاية تعليمية مميزة وصحية استثنائية وفتح المجال أمام إبداعهم سوف يحقق لنا انتصارا وتميزا واستباقا لأزمات سوف يواجهها العالم من حولنا في المستقبل القريب، لهذا السبب يفترض أن تكون جميع برنامجنا ساهرة ليس على الطرقات فقط وإنما على العقول والتعليم والصحة والأنظمة من أجل مستقبل لا تقلقنا توقعاته.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص

News image

وصف رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، إالاحتلال الصهيوني، بأنها "دولة لصوص"، قائلا: "لا يمكنك الا...

وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل

News image

غرق مئة شخص، إثر انقلاب عَبَّارة سياحية، كانت تنقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين الس...

باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية

News image

وسط إجراءات أمن استثنائية شملت منعاً للتظاهر في مناطق محددة في باريس ومدن أخرى، تنط...

مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة

News image

أكدت مصر على موقفها الثابت باعتبار الجولان السوري أرضا عربية محتلة وفقاً لمقررات الشرعية الد...

الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي"

News image

ألقت الشرطة الألمانية القبض على عشرة أشخاض للاشتباه بهم في التخطيط لهجوم "إرهابي".واعتُقل العشرة بعد...

قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز"

News image

اجتاح مقاتلون سوريون اكراد مدعومون من الولايات المتحدة آخر جيب لتنظيم داعش بالقرب من الح...

عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم

News image

يحتفل مئات الملايين حول العالم هذا الأسبوع بعيد نوروز (اليوم الجديد) الذي يُعرف برأس الس...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الجولان بعد القدس

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 24 مارس 2019

    تحضرني واقعة، أتيت على ذكرها في كتابي «ترميم الذاكرة»، فمرّة على أعلى تلّة مواجهة ...

المقاومة، وطرد السفير الإسرائيلي من عمان

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 23 مارس 2019

  من بعيد، لا يوجد أي رابط بين العمل البطولي المقاوم في الضفة الغربية، وبين ...

حجم نفوذ النخبة وتأـثرها على الحياة السياسية

مــدارات | د. عادل عامر | السبت, 23 مارس 2019

  إن مفهوم النخبة السياسية يختلف عن مفهوم "الطليعة" فالنخبة السياسية تتميز بكونها تعمل من ...

الفرق بين الشركة والدولة

مــدارات | د. حسن مدن | السبت, 23 مارس 2019

    سننطلق من رفض المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، للانتقادات الأمريكية بشأن نفقات ألمانيا العسكرية، وقولها ...

نهاية «نهاية التاريخ»

مــدارات | د. حسن مدن | الجمعة, 22 مارس 2019

    حاضر الدكتور عبدالله الجسمي، رئيس قسم الفلسفة بجامعة الكويت، قبل يومين، في مركز عيسى ...

تيسير القرآن للذكر

مــدارات | نايف عبوش | الخميس, 21 مارس 2019

    نزل القرآن الكريم باللغة العربية،كما هو معروف، ( كتاب فصلت آياته قرآنا عربيا لقوم ...

فضحتم حقيقتكم

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 20 مارس 2019

    هذا الحقد الأعمى الذي عبّرت به أجهزت حماس الأمنية في قطاع غزة أثناء قمعها ...

مهمات صعبة تنتظر د. محمد اشتيه في رئاسة الحكومة الفلسطينية الجديدة

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأربعاء, 20 مارس 2019

    بعد طول انتظار وترقب ، وفي ظل الانقسام الفلسطيني المتواصل ، وفي خضم أوضاع ...

جولة في روح الفنان وليد الجعفري

مــدارات | زياد جيوسي | الثلاثاء, 19 مارس 2019

  بقلم وعدسة: زياد جيوسي حين كنت في زيارة للدوحة وقطر علمت بمعرض "تشكيليون أردنيون" ...

هل هي محاكم شرعية فعلا

مــدارات | ماجد عبد العزيز غانم | الثلاثاء, 19 مارس 2019

  مشاهد عايشتها شخصيا في إحدى المحاكم التي تسمى بالمحاكم "الشرعية" جعلتني أشك بأن الشريعة ...

لن تُطبق المؤامرة على الجزائر...

مــدارات | مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني | الثلاثاء, 19 مارس 2019

  ما تخوضه الجزائر هذه الفترة من انتخابات للعهدة الخامسة، قسم من الشعب الجزائري يرفضها ...

ترامب مرشدُ الإرهابِ ومفجرُ العنفِ ورائدُ الكراهيةِ

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 19 مارس 2019

  إن كان من مسؤولٍ عن الجريمة النكراء التي وقعت أحداثها الدموية على الهواء مباشرةً ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8990
mod_vvisit_counterالبارحة30566
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع8990
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي209954
mod_vvisit_counterهذا الشهر799234
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66229315
حاليا يتواجد 1722 زوار  على الموقع