موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

منظومة الدفاع السورية S300 بين.. القرار الروسي، والصخب الصهيوني

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في عام ٢٠١٠ وقعت سورية عقد شراء منظومة S300 مع روسيا الاتحادية، ودفعت ملايين الدولارات، دفعة أولى بموجب التعاقد الذي بموجبه تلقى عسكريون سوريون التدريب على تشغيل تلك المنظومة .. لكن في عام ٢٠١٣ ألغي التعاقد، وأعيدت الدفعة المالية لسورية. وقد قال وزير الدفاع الروسي شويغو يوم الاثنين في ٢٤/ ٩/٢٠١٨:”بودي التشديد على أننا في عام 2013، بطلب من الجانب الإسرائيلي، جمّدنا خطة تسليم منظومات “إس-300″إلى سورية التي كانت جاهزة للتصدير..”

 

لقد تغير الوضع الآن، بعد إسقاط الأليوشن ٢٠، ومقتل الضباط والجنود الروس الذين كانوا على متنها، وهو الحادث الذي وقع يوم ١٧ أيلول/سبتمبر الجاري، وحملت موسكو مسؤوليته لإسرائيل .. وقد جاء هذا الموقف، بناء على المعطيات التي حددتها وأكدتها وزارة الدفاع الروسية، وبينت فيها جوانب الخداع الإسرائيلي، والمراوغة والخبث المُتَعمَّد، حيث قالت الوزارة في تصريح رسمي:”.. إن الجيش الإسرائيلي لم يبلِّغ الطرفَ الروسي، عبر الخط الساخن، بنيته شن الغارات إلا قبل دقيقة واحدة من بدء الهجوم، وإن تل أبيب سلمت إلى موسكو معلومات خاطئة حول المنطقة المستهدفة – سنضرب في شمال سورية وضربوا في الغرب – ما منع الجيش الروسي من إبعاد طائرته من منطقة الخطر .. وإن الطائرات الإسرائيلية المشاركة في الهجوم، احتمت عمداً بالطائرة الروسية، ما أدى إلى إصابة الأخيرة.”.. وهذا ما جعل الرئيس بوتين الذي كان قد وصف الحادث بأنه”جاء نتيجة “سلسلة من الظروف العَرَضيّة المأساوية”،”يقول بتأكيد، في مكالمة طلبها نتنياهو يوم ٢٤ أيلول/سبتمبر:”.. إن “الجانب الروسي ينطلق من أن تصرفات الطيران الإسرائيلي بالذات أصبحت السبب الرئيسي للمأساة”.. وهذا إلى جانب موقف الكثيرين من الضباط الروس المعنيين، أدى فعلاً إلى تغيير نسبي في الوضع، لكن:”.. ليس بذنبنا”، كما قال الوزير شويغو الذي أعلن في يوم الاثنين ٢٤/٩/٢٠١٨ عن أن أن روسيا الاتحادية، بأمر من الرئيس بوتين، قد اتخذت القرارات الآتية:

1ـ تسليم منظومات “إس-300″الروسية للدفاع الجوي إلى الجيش السوري خلال أسبوعين.

2ـ تجهيز المراكز القيادية لقوات الدفاع الجوي السورية، بنظام آلي للتحكم، موجود حصريا لدى الجيش الروسي، مما سيضمن الإدارة المركزية لجميع الدفاعات الجوية السورية، وتحديد جميع الطائرات الروسية في الأجواء من قبلها.

3ـ إطلاق التشويش الكهرو- مغناطيسي في مناطق البحر المتوسط المحاذية لسواحل سوريا، بهدف منع عمل رادارات واتصالات الأقمار الصناعية والطائرات، أثناء أي هجوم مستقبلي على سورية”.. وقال شويغو في هذا الصدد:”هذه الخطوات قد تبرّد الرؤوس الحامية، وتدفعها إلى الامتناع عن خطوات متهورة، تُعرّض عسكريينا للخطر، وإلا فإننا سنضطر للرد انطلاقا من مقتضيات الوضع الراهن”/المصدر:RT. ومنظومة الدفاع الجوي “إس-300″ ، قادرة على اعتراض الأهداف الجوية على مسافة تتجاوز 250كم، وعلى إصابة عدة أهداف في الوقت ذاته.

وهذا القرار/الموقف، أبلغه الرئيس بوتين، للرئيس للرئيس بشار الأسد في طلبه مكالمة معه، يوم ٢٤ أيلول/سبتمبر الجاري، حيث:”حَمّل الرئيس بوتين إسرائيل مسؤولية إسقاط الطائرة، وأبلغه بأن روسيا ستطور منظومات الدفاع الجوي السورية، وستسلمها منظومة “إس-300″الحديثة.”./المصدر: RT/٢٤/٩/٢٠١٨

وهذا قرار إيجابي وفي صالح سورية التي عانت طويلاً من الاستباحة “الإسرائيلية لجغرافيتها وسيادتها، وخطوة تستحق التقدير، وينبغي التمسك بها، والعمل على أن تتحقق بسرعة ونجاح، قبل أن تزعزعها رياح التدخل .. ومن الأهمية بمكان ألا ننام في العسل ونمضغ الوهم.. لذا لا بدَّ من أن نشير إلى أن الأمور لا تذهب باتجاه التغيير الجذري لاتفاق التنسيق “الروسي – الإسرائيلي”الخطِر علينا، ولا إلى إعادة النظر به، بل إلى تحسين الأداء في مجالاته، وتشديد ضوابطه، والحرص على عدم التصادم الذي أقيم من أجله، مع بقاء التعاون قائماً. نعم هناك غضب عسكري روسي، وهناك عتب سياسي روسي أيضاً، ولكن ليس هناك ما يشي بأي نقض للبناء الاستراتيجي بين الطرفين، فلا يذهبن بنا الوهم مذاهب شتى.. وفي سياق العتب، لفت أكثر من مسؤول روسي إلى أن إسرائيل كانت أول دولة بدأ العسكريون الروس التنسيق معها في عملياتهم القتالية في سورية، حسب الاتفاق المبرم بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وهذا التنسيق سبق أن آتى ثماره.. لقد حاول الإرهابي نتنياهو، في مكالمته مع الرئيس بوتين، وقف القرار الروسي بتسليم منظومة إس ٣٠٠ لسورية، وقال بوقاحته وادعاءاته الكاذبة المعهودة:”.. إن تحويل أسلحة متطورة إلى أياد غير مسؤولة، سيزيد من حدة المخاطر الإقليمية، وإن إسرائيل ستواصل صون أمنها ومصالحها”.. لكن ذلك لم يغير موقف موسكو المبني أصلاً من حماية عسكرييها ومصالحها،

و”تم الاتفاق على مواصلة الحوار بين الطاقمين المهنيين، والتنسيق بين الجيشين عبر القنوات العسكرية” فالتفاق باقٍ.. وشدد الرئيس بوتين على أن “القرارات التي اتخذتها موسكو لتعزيز القدرات القتالية للدفاع الجوي السوري تتماشى مع الوضع الراهن، وتهدف قبل كل شيء إلى حماية العسكريين الروس الذين يؤدون مهام محاربة الإرهاب الدولي، من أي خطر محتمل”.. وفي هذا السياق جاء قول مسؤول روسي لصحيفة “كومرسانت”، نقلته وكالة “أنترفاكس”يوم ٢٤/٩/٢٠١٨، جاء الآتي:”.. من أجل القضاء على إمكانية حدوث حالات طارئة، وأخطاء بنيران صديقة، سيتوجب نشر ضباط روس في كل موقع سوري لهذه الصواريخ.”.. وتأكيداً لبقاء اتفاق التنسيق، وتحسين ظروف التعاون، وتطمين “إسرائيل”، ولوضع الأمور في نصابها، أكد المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، بعد مكالة نتنياهو مع الرئيس بوتين يوم الاثنين الماضي:”أن قرار تسليم منظومات الدفاع الجوي الصاروخية “إس-300″لسورية ليس موجهاً ضد دول ثالثة، وأن الهدف منه هو حماية العسكريين الروس في سورية .. هنا يجب أن يكون واضحاً للجميع، ضرورة الإجراءات الروسية لتعزيز الأمن لعسكرييها.. لذا فإن روسيا في هذه الحالة تنطلق فقط من هذه المصالح. “/المصدر وكالة:سبوتنيك، في ٢٤/٩/٢٠١٨. وقال مساعد وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، يوم الاثنين أيضاً، وفي مؤتمر صحفي:”إن تزويد روسيا الجيش السوري بمنظومة “إس-300″لن يفسد العلاقات بين روسيا وإسرائيل .. علاقاتنا أشمل وأوسع.”.. وتزويد سوريا بمنظومة الدفاع الجوي “إس-300″هو أمر مهم، و”هذا من حقنا ومن حق سورية السيادي”.

وعلى الرغم من هذه المواقف الروسية المطمْئنة جداً “لإسرائيل”، المتضمنة استمرار الاتفاق الذي يسمح بتدخلها العملياتي ضد أهداف سورية وفي الأراضي السورية، وعلى الرغم من أن الوزير شويغو أعلن عن حماية الشاطئ السوري في شرق البحر الأبيض المتوسط، أي المَداخل الغربية لسورية، بالرادارات والسلاح الروسي والسوري، حيث القواعد الجوية والبحرية الروسية.. وتركه ما عدا ذلك من مداخل إلى سورية خارج الحماية الروسية، وكأنه يقول للإسرائيليين “تعالوا من الجنوب والجنوب الغربي ولن نعترضكم.”.. وعلى الرغم من جعل كل موقع لتمركز وتشغيل بطاريات منظومة الدفاع الجوي الروسية الصنع إس ٣٠٠ تحت رقابة ضابط روسي، ومَرْكَزَة التحكُّم ووضعه بإشراف مركزي روسي، وهو موضوع الفقرة ٢ من القرار الذي أعلنته وزارة الدفاع الروسية على لسان الوزير، ونصُّه”تجهيز المراكز القيادية لقوات الدفاع الجوي السورية، بنظام آلي للتحكّم، موجود حصرياً لدى الجيش الروسي، مما سيضمن الإدارة المركزية لجميع الدفاعات الجوية السورية، وتحديد جميع الطائرات الروسية في الأجواء من قبلها.”..وعلى الرغم من سياقات القرار الروسي وأهدافه وأبعاده وما رافقه وتلاه من توضيح وتصريح على أعلى المستويات الروسية..على الرغم من كل ذلك، بدأ تحرك صهيوني شبه صاخب لمنع تزويد سورية بالمنظومة الدفاعية الروسية إس ٣٠٠، لتبقى أراضيها وسيادتها مشاعاً لإسرائيل وسواها؟!وقد بدأ ذلك الصخب الصهيوني بتصريح المتطرف جون بولتون الذي أعلن يوم ٢٤/٩/٢٠١٨ أن:”تسليم روسيا نظام إس-300 لسورية خطأ جسيم”، وتبعه أعلان إدارة ترامب أن وجودها في سورية سوف يستمر بعد القضاء على داعش والنصرة والإرهاب، وذلك لكي تدرب العناصر الموالية لها والمتحالفة معها.؟! وبدأت سلسلة الإشادات بالقدرات، واستعراض العضلات التقنية والعسكرية، الجوية والبحرية، لا سيما من جانب الإسرائيليين والأميركيين من جهة، والروس من جهة أخرى. ويبدو أن الرؤوس الحامية سوف تزداد عدداً، لكن اطمئنوا فلوقت قصير جداً، حيث المصالح المشترَكة أكبر بكثير من “النرفزات والعنتريات، ومن “الزَّقزقة على تويتر”، وحيث الأهداف المُشتركة للكبار تستدعي التعاون وهدوء الصِّغار.. ومن المصالح الحاكمة التي يُشار إليها من طرف خفي، همساً ولمزاً: المصالح الاقتصادية والتحكم في الطاقة “النفط والغاز”والسيطرة على تلك الثروة في شرق المتوسط، في شواطئ كل من:”سورية، ولبنان، وفلسطين المُحتَلَّة”، ولا نتكلم حتى الآن احتكار استخراجهما وتسويقهما، ولا عن شراكة في هذا المجال ولكن عن مصالح وأهداف لا تتوقف عند حدود البحر بل تشمل البر، وتطال البشر.. وهذه نقطة مركزية في العلاقات المصلحية الحميمية التي تقوم بين الأقوياء على حساب الآخرين.

في سورية المنكوبة بالحرب، لم نخرج من “الباطوسَة”، ولا يبدو أننا سنخرج منها قريباً، ولا أظن أن المنظومة الدفاعية إس ٣٠٠ سوف تقرّب الحل السياسي، ولن تكون العصا السحرية للحل السلمي بين كيان الإرهاب الصهيوني القاتل المُحتل، وسورية الدولة المُستهدَفة من أطراف وقوى كثيرة وكبيرة، وذات الأهداف الوطنية والقومية.. فأطماع “إسرائيل”أكبر من ذبح الشعب الفلسطيني، وابتلاع فلسطين كلها، والجولان السوري، ومزارع شبعا وإقليم الخروب اللبناني، ووسائلها أبعد من إشعال النار في كل موقع عربي لا يستكين لها ولحليفها العضوي، الولايات المتحدة الأميركية، وشركائها الآخرين، وفق درجات الشد والجذب.. وثوابت سورية أن تستعيد وجودها وقوتها واستقلالها وحريتها وشعبها، وأرضها المحتلة “الجولان”حتى آخر شبر من تلك الأرض، بما في ذلك الشاطئ الشمالي الشرقي لبحيرة طبريا، “الأرض والمَاء”.. وأن تستعيد سيادتها، بكل أبعاد تلك السيادة ومفاهيمها، ودورها في قضية العرب المركزية “قضية فلسطين”، ودورها القومي في العمل العربي تحقيقاً لأهدافها ومبادئها وثوابتها التي ضحت بالكثير من أجلها.. وهذا على الأقل، دونه خرط القتاد، وهو أمر لم يعد ملك السوريين وحدهم، وقرارهم الوطني المستقل، حتى لو صار بينهم وفاق واتفاق.. لأنه أصبح قضية دولية، تستوجب اتفاقات سياسية دولية بين القوى الكبرى ذات القرار، وهي دول ذات استراتيجيات ومصالح وسياسات متفاوتة، أو متضادة، أو متناقضة أحياناً، ولها شركاء، وتطلعات تشمل معظم بقاع العالم وثرواته.. وعلى رأس تلك القوى الدول “الولايات المتحدة الأميركية وتحالفاتها، وروسيا الاتحادية وحلفائها.. ولكل من هاتين الدولتين وتحالفاتهما، وجود وقوى وأهداف وأتباع، ليس في سورية وحدها بل في وطن العرب المنكوب ببعض بنيه، وفي بلدان عدة في عالم يعيش بؤس القوة، وبؤس التبعية، وبؤس الصراعات التي تخوضها تلك القوى العظمى وتحالفاتها بالوكالة، أو على صُعد أخرى تنعكس شقاء على البشر، وتهديداً للسلم والأمن الدوليين، ولحقوق الإنسان في كل مكان من أرض البشر.

 

د. علي عقلة عرسان

تعريف بالكاتب: كاتب وأديب
جنسيته: سوري

 

 

شاهد مقالات د. علي عقلة عرسان

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

نصر محفوف بالمخاطر !

د. عادل محمد عايش الأسطل | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    خلال الأيام القليلة الفائتة، أسقطت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع قرار، يقضي بإدانة حركة ...

صورة قاتمة و لكن هناك امل !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    انتمى لجيل الاحلام الكبرى .عندما كان لدينا اعتقاد ان وحدة بلاد العرب على قاب ...

نهايةُ عهدِ نيكي هايلي فشلٌ وسقوطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حزينةً بدت، مقهورةً ظهرت، حسيرةً جلست، ساهمةً حائرةً، تعض على شفتيها، ولا تستطيع أن ...

بين ثورتين .. فانتازيات سياسية

عبدالله السناوي

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    بقرب مئوية ثورة (1919) يتوجب الالتفات إلى ضرورات إحياء الإرث الوطني المشترك باختلاف مدارسه ...

المشكلة ليست فى العولمة وإنما فى إدارة النظام الدولى

د. حسن نافعة

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    فى مقال بعنوان «عولمة تنتهى وعولمة تبدأ»، نشر فى صحيفة الشروق يوم 5 ديسمبر ...

المشروع الأمريكي لإدانة حماس (انتهاك للشرعية الدولية ولحق المقاومة)

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    في نفس اليوم الذي كان فيه العالم ومن خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة يحتفل ...

سبتُ المخاطر والمصائر

فيصل جلول

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حركة "السترات الصفر" منظوراً إليها بعيون بعض المحللين العرب، هي ردّ فعلٍ ناجمٍ عن ...

في معنى الدولة

الفضل شلق

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    كثير من الناس يعتبرون الدولة مسألة حكم وسيطرة وسلطة. وأن السياسة هي صراع على ...

من يحمي من؟

مقرودي الطاهر

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    أجاب الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مقابلة لافتة مع صحيفة واشنطن بوست، عن سؤال ...

مؤسف هذا الاختراق الإسرائيلي لإفريقيا والعالم!

د. فايز رشيد

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    في زمن الرئيس الراحل عبدالناصر كانت إفريقيا شبه مغلقة على كيان الاحتلال الإسرائيلي. للأسف ...

مواجهة العنصرية والافتراء.. واجب وفرض عين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    مستغرب إلى حدِّ الإدهاش، بمفهومه السلبي، كيف يعبث بعض الساسة ببعض البشر، وبدول ومؤسسات ...

التنوع مستقبل العالم العربى

سامح فوزي

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    نظم عدد من الهيئات هى مركز جامعة الدول العربية فى تونس، ومكتبة الإسكندرية، والمنظمة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم49850
mod_vvisit_counterالبارحة51152
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع49850
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر386131
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61530938
حاليا يتواجد 5045 زوار  على الموقع