موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي:: ولي العهد : صندوق السعودية السيادي "سيتجاوز 600 مليار دولار في 2020" ::التجــديد العــربي:: مجمع بتروكيميائيات بين «أرامكو» «وتوتال» يمهد لاستثمارات بقيمة تسعة مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: نصير شمة يستعد لثلاث حفلات في المملكة تستمر لثلاثة أيام في ديسمبر المقبل، وذلك على مسرح مركز الملك عبدالعزيز الثقافي "إثراء" بمدينة الظهران ::التجــديد العــربي:: الروسي حبيب يحطم رقما قياسيا في إنستغرام بعد هزيمته لماكغريغور ::التجــديد العــربي:: تحذير من تناول القهوة سريعة الذوبان! ::التجــديد العــربي:: جائزة نوبل للطب لأمريكي وياباني توصلا لعلاج جديد للسرطان ::التجــديد العــربي::

محطة إدلب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

شهدت الحرب في سوريا بين الجيش السوري وفصائل معارضة مسلحة، من بينها إرهابية مثل «داعش» و«النصرة»، تطورات نوعية في الجنوب السوري على الحدود الأردنية، وتلك المحاذية لهضبة الجولان المحتل.

 

فالجيش السوري تمكن من الوصول إلى خط وقف إطلاق النار، الذي أقر بعد حرب أكتوبر من عام 1973. وبذلك؛ فإن الدولة السورية أعادت بسط سيطرتها الكاملة على كامل حدودها مع الأردن، والأراضي المحتلة، ولم يتبق في الحدود مع العراق سوى منطقة التنف، التي تسيطر عليها قوات أمريكية.

لا ينفصل العمل العسكري عن التحركات السياسية. ولقد كان لروسيا دور مفصلي في معظم مسارات الحرب في سوريا، ولا سيما منذ أواخر العام 2015، عندما نزلت روسيا بعتادها الثقيل جواً وبحراً وبراً، فأحدثت تغييراً جذرياً في توازنات الميدان.

ويسجل لروسيا أنها نجحت في اختلاق أفكار جديدة، تعكس براعة دبلوماسيتها. فالمسارات التابعة للأمم المتحدة، باتت روتينية عقيمة، في ظل توازنات القوى العالمية وتعدد أطرافها، وإمكانية استخدامات «الفيتو» من هذا الطرف أو ذاك.

لذلك كان ما سمي بحوار أستانا، الذي جمع القوى الأساسية المنخرطة في الحرب السورية مثل روسيا وإيران وتركيا، مع مشاركة الأمم المتحدة، وتردد أمريكي.

كذلك فإن «إسرائيل» المعنية جداً بمسارات الحرب السورية لم تكن بعيدة عن مسارات التفاوض، عبر روسيا أيضاً، بما يمكن تسميته بمسار متوازٍ مع مسار أستانا.

وابتدعت روسيا فكرة حوارات سوتشي، التي جمعت أطيافاً كثيرة في المعارضة مع ممثلي النظام ولو أحياناً، بطريقة غير مباشرة. وما هو لافت في الحرب السورية، هو فكرة التسويات والمصالحات، حيث يتم الإعفاء مبدئياً عمن يريد من مسلحي المعارضة، والعودة إلى حياته المدنية أو حتى العسكرية مع الجيش السوري، أما من لا يريد فيذهب بأسلحته الخفيفة وعائلته إلى منطقة إدلب تحديداً.

وهنا أيضاً كان لروسيا دور كبير في اختلاق فكرة المصالحات والنزول الميداني إلى الأرض لإنجاحها. لكن السؤال الذي ما فتئ محور كل التساؤلات هو: إلى أين يذهب كل هذا العدد من المسلحين في إدلب؟ هل سيبقون هناك ليدافعوا عن مناطقهم الجديدة؟ أم هل يدخلون في مصالحات تفتح أمام الاستقرار هناك؟ أم ماذا؟.

لا بد أولاً من الإشارة إلى أن مفتاح منطقة إدلب، هو بيد تركيا أولاً وأخيراً. وهي التي بإمكانها تغليب خيار على آخر. فالحشد الكبير من المسلحين هناك هم في معظمهم من الذين لم يدخلوا في المصالحات، وفضلوا المجيء إلى إدلب؛ لأنهم في الأساس ليسوا سوريين؛ بل من جنسيات مختلفة أشهرها تلك الواقعة في القوقاز وآسيا الوسطى والصين.

وما كان لمسلح أن يذهب إلى هناك، لو لم يكن على ثقة بأنه سيكون بأمان، في ظل هيمنة النظام التركي على المنطقة هناك. فتركيا لها ثماني نقاط مراقبة في إدلب، وكانت إحدى نقاط انطلاق العمليات التركية ضد منطقة عفرين ذات الغالبية الكردية. وعندما حاول الجيش السوري التقدم في محافظة إدلب أكثر من مرة في السابق، كانت تركيا تحذر من انتهاك اتفاقات أستانا، في ما خص مناطق خفض التصعيد.

لكن بعد وصول الدفعات الأخيرة من مناطق حوض اليرموك ودرعا، وقبلها وبعشرات الآلاف من الغوطة إلى إدلب، يُرجح أن يقفل ملف المصالحات ويتوقف وصول المسلحين إلى إدلب؛ الأمر الذي سيفتح ملف إدلب بقوة، سواء في الميدان عبر محاولة الجيش السوري تطهيرها من المسلحين، أو بمصالحات جديدة عبر تركيا تحوّل إدلب إلى منطقة آمنة.

وترتبط مسألة إدلب بتوازنات القوة في سوريا. فإدلب هي منطقة نفوذ تركية، وقرار الحرب أو السلم هناك بيدها. وبما أن ميزان القوى على الأرض تحوّل لصالح النظام في سوريا؛ فإن أي حرب في إدلب سينتج عنها كثير من الخسائر ولن تكون في صالح تركيا؛ لأن مثل هذا الخيار سينعكس على الداخل التركي في ظل الحدود المفتوحة بين تركيا وسوريا، كما سيطيح بكل ما يمكن أن تكون كسبته تركيا من تعاونها مع روسيا وإيران. وسيتم التعامل مع أنقرة بصفتها بلداً محتلاً لإدلب، تماماً كما هي الآن، ولو بتفاهمات مع روسيا وإيران؛ محتلة لمثلث درع الفرات وعفرين.

والأرجح أن اقتراب معركة إدلب وبدء محادثات بين قوات الحماية الكردية والنظام السوري، يؤشر إلى اقتراب طي صفحة الحرب، وبدء صفحة جديدة عنوانها المصالحة السياسية والإعمار.

 

د. محمد نور الدين

أكاديمي وكاتب لبناني متخصص في العلاقات العربية التركية

 

 

شاهد مقالات د. محمد نور الدين

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة..

News image

خلافاً للتهديدات التي أطلقها رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، الأحد، بتوجيه ضربات مؤلمة إلى حما...

السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر

News image

أعلنت المملكة العربية السعودية أنه إذا فُرِض عليها أي إجراء سترد عليه بإجراء أكبر، مؤك...

خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا

News image

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفيًا بأخيه فخامة الر...

استقالة نيكي هيلي المفاجئة؟ وترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة موضحا أنها ستترك منصبها رسميا أواخر العام الجاري

News image

أكد رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، أنه وافق على قبول استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى...

الاحتلال يكثّف البحث عن منفذ هجوم بركان

News image

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، ملاحقة شاب فلسطيني نفّذ هجوماً في منطقة «بركان» الصناعية الت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مجتمع مدني يَئدُ السياسة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    مرّ حينٌ من الزمن اعتقدنا فيه، وكتبْنا، أن موجة انبثاق كيانات المجتمع المدني، في ...

استبداد تحت قبة البرلمان

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    في تلخيص دقيق للوضع التونسي الحالي، قال لي محلل سياسي بارز إنه يكمن إجمالاً ...

ستيف بانون يؤسس للشعبوية الدولية

جميل مطر

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    «التاريخ يكتبه المنتصر. وعلى هامشه يشخبط آخرون». وردت هذه العبارة في المقابلة المطولة التي ...

إدخال الوقود لقطاع غزة والإبتزاز الإسرائيلي

راسم عبيدات | الأحد, 14 أكتوبر 2018

    الإحتلال يحاول دائماً القفز عن القضايا السياسية والحقوق المشروعة لشعبنا ،وتصوير الأمور كأنها قضية ...

أولوية تحصين منظمة التحرير

طلال عوكل

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    عودة غير حميدة للحديث الصادر عن الإدارة الأمريكية، حول قرب الإعلان عن صفقة القرن، ...

نتنياهو يخفي وثائق جرائم النكبة

د. فايز رشيد

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    مع صدور هذه المقالة, من المفترض أن يكون رئيس حكومة الاحتلال الفاشي الصهيوني المتغوّل ...

الرئيسة نيكي هيلي!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    كافة التكهُّنات التي دارت حول استقالة نيكي هيلي تفتقر إلى تماسك، ونرى أن الأقرب ...

القادماتُ حَبالى .. وهناك مرايا والعيون شواخص

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    قبَّحَ الله السياسة، لا سيما حين تكون عدوانا وضلالا وتضليلا، وأقنعة ونفاقا، وقتلا للحق ...

حكومات لبنان

د. محمد نور الدين

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    تكاد تمر خمسة أشهر على تكليف سعد الدين الحريري بتشكيل حكومة لبنانية جديدة من ...

الهوية الجامعة الاشكالية و التحديات !

د. سليم نزال

| الجمعة, 12 أكتوبر 2018

    حالة الانهيار التى تعانيها المنطقة و خاصة المشرق فتح الباب واسعا للحديث عن الاقليات ...

إنهم يسرقون الوطن ... إننا نغادره

عدنان الصباح

| الجمعة, 12 أكتوبر 2018

    الخميس 11/10/2018 الآلاف ممن اعتادوا العودة الى بيوتهم في شمال الضفة الغربية لم يتمكنوا ...

حول تشكيل الحكومة... رئيس الجمهورية يكلف ورئيس الحكومة يؤلف

حسن بيان

| الجمعة, 12 أكتوبر 2018

    في كل مرة تستقيل الحكومة لأسباب سياسية أو حكمية، يدخل لبنان نفق أزمة تشكيل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14566
mod_vvisit_counterالبارحة51367
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع120509
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي396707
mod_vvisit_counterهذا الشهر834899
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار58974344
حاليا يتواجد 4150 زوار  على الموقع