موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فيلم "جوسكا لا غارد" (حتى الحضانة) للمخرج كزافييه لوغران حول العنف الزوجي الفائز الأكبر في حفلة توزيع جوائز "سيزار" السينمائية الفرنسية للعام 2019 ::التجــديد العــربي:: عائدات السياحة التونسية تقفز 40 في المئة خلال 2018 ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يغادر إلى مصر في زيارة رسمية و ينيب ولي العهد في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب ::التجــديد العــربي:: العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو يعقد مهمة يوفنتوس بفوزه 2-0 ::التجــديد العــربي:: الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات ::التجــديد العــربي:: هل تسهم بكتيريا الأمعاء في زيادة وزنك؟ ::التجــديد العــربي:: الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة ::التجــديد العــربي:: بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما ::التجــديد العــربي:: البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور ::التجــديد العــربي:: اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي::

«الحل الإنساني» المزعوم في غزة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

منذ أشهر ازداد الحديث عن «كارثة إنسانية» تواجهها غزة. كل الأطراف صاحبة المصالح المتضاربة والمتناقضة التقت عند هذه المقولة، وهي مقولة تغصّ بالمفارقات! والمفارقة الأولى فيها هي أن هذه الأطراف صاحبة المقولة هي نفسها المسؤولة عن «الكارثة»! ولعل هذا الاتفاق على اقتراب أو حلول «الكارثة الإنسانية» يأتي وصولاً ومبرراً للقول إن الحل المطلوب هو بالضرورة «حل إنساني»! لكن قليلاً من التدقيق يظهر بجلاء أن «الكارثة» ليست في جوهرها «إنسانية»، وإن تمظهرت أو حاولت الأطراف إظهارها كذلك، وإن مقاربة حقيقية وصادقة تظهرها قضية سياسية بامتياز، وحلها سياسي بامتياز!

 

فمن جهة، تعود أسباب «الكارثة» المنظورة أولاً وقبل أي سبب آخر، إلى الحصار المفروض على غزة منذ (12) عاما، وهو حصار تشارك فيه سلطات الاحتلال «الإسرائيلي»، والسلطة الفلسطينية، وانضمت إليهما الولايات المتحدة بفعالية نشطة بعد وصول دونالد ترامب و«خطته» ل«إحلال السلام في الشرق الأوسط وحل الصراع «الإسرائيلي»- الفلسطيني»! وتشابك المصالح وتضاربها في الوقت نفسه بين الأطراف المسؤولة عن الحصار المفروض، وصراع إراداتها يلغي الحلول سواء كانت «إنسانية» أو «سياسية»!

تلك الخلفية الضرورية لفهم الوضع تطرح سؤالاً على الأطراف جميعا: أولاً، ماذا تريد حركة (حماس) على وجه الحقيقة، وماذا تريد حركة (فتح) على وجه الحقيقة أيضا؟ وهنا لا يبدو أن أحداً يسأل ماذا يريد الشعب الفلسطيني في غزة والضفة وأيضا في الشتات. أكثر من ذلك، هذا الشعب مغيب تماماً ولا يعرف شيئاً مما يجري، ولا أحد يتكرم ويوضح ماذا يجري في الاتصالات والزيارات والمباحثات التي لا تنقطع! ثم، ماذا تريد حكومة الاحتلال «الإسرائيلي»، واستطراداً ماذا تريد إدارة ترامب؟! الاعتداءات الأخيرة التي شنتها الطائرات «الإسرائيلية» على غزة في اليومين الأخيرين من الأسبوع الماضي، حيث سجلت بوصفها الأعنف منذ عدوان 2014 (الجرف الصامد)، أظهرت أن الأطراف المعنية كلها لا تريد «حرباً رابعة»، وبالتالي لم تكن سوى محاولة للضغط من جانب الحكومة «الإسرائيلية» على حركة (حماس) لإخضاعها لشروطها حول ما تفهمه من «الهدوء»، واسترداداً لما اهتز من «سياسة الردع» التي تقول إنها فرضتها بعد عدوان (الجرف الصامد). من ناحيتها، رد فعل (حماس)، كان محاولة لتأكيد «استراتيجية القصف بالقصف» وبدون مساس ب«قواعد الاشتباك» التي تقول بها منذ انتهاء الحرب الثالثة. بمعنى آخر، كانت الجولة العسكرية الأخيرة محاولة لتغيير «قواعد الاشتباك» من ناحية الحكومة «الإسرائيلية»، ولم يكن لها علاقة بتوفير ظروف مواتية أكثر ل«الحل الإنساني» المزعوم! .

هذه النتيجة تعيد الأمور إلى نصابها، وتسقط الادعاءات العالقة بها والتي لا تهدف إلا للتضليل والخداع، وتمرير المطلوب تمريره «إسرائيلياً» بالحيلة، عندما لا تنفع أساليب الضغط والقوة. وهي تؤكد أن أي جهد يبذل لتكريس الانقسام الفلسطيني والبناء عليه يبقى جهداً لا طائل من ورائه. كذلك، فإن الجهود المبذولة للاستفراد بغزة، أو لتسويق «مبادرات» أو «حلول منفردة»، اقتصادية أو «إنسانية»، أو حتى سياسية، وبمعزل عن وحدة الشعب والأرض الفلسطينية، هي جهود عقيمة وفاشلة وستظل تراوح ولن توصل إلى مكان، وبلا فائدة. وإذا كان البعض يراهن على «حرب رابعة» تسقط (حماس) وتعيد غزة إلى رام الله، فإن رهاناً آخر على نجاح المساومة لإبقاء غزة في حكم (حماس) بأي ثمن، كلاهما لا يأخذ في اعتباره ما يريده الشعب الفلسطيني من السلطة السياسية أو المقاومة العسكرية للاحتلال! وإذا كانت سلطة رام الله ترفض «صفقة القرن» كما تقول، كما ترفضها سلطة غزة، فعلى الطرفين أن يعيا أن كل ما يسعى إليه نتنياهو وترامب، وكل ما يفعلانه يصب في تنفيذ «الصفقة» وفقاً للشروط والمطالب «الإسرائيلية» وخطة «السلام الاقتصادي» كما يراها نتنياهو. وحتى لو صدقت نوايا الطرفين الفلسطينيين المتصارعين على السلطة، فإن الحوادث لا تقع بحسب النوايا بل بحسب المواقف العملية والممارسات.

لا يوجد «حل إنساني» لغزة بمعزل عن الحل السياسي للقضية الفلسطينية والاحتلال، والمساومات الجارية باسم المناورة، هي تسويق لحلول خارج الحل السياسي (الذي يجب أن يقوم على إنهاء الاحتلال) ويبقى استرداد الحقوق بالمواجهة والمقاومة، وإلا فهو استجابة للضغوط واستسلام للمؤامرة التصفوية التي تقودها الولايات المتحدة ويشارك فيها بعض الحكام والأنظمة العربية.

awni.sadiq@hotmail.com

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى

News image

تشهد العلاقات السعودية الصينية تطوراً متواصلاً تمتد جذورها لقرابة "80" عاماً، وذلك يعود لحنكة الق...

الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات

News image

أعرب الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية السفير خالد الهباس، عن تطل...

الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة

News image

أطلقت الشرطة الجزائرية الغاز المسيل للدموع على مسيرة باتجاه مقر الرئاسة بالعاصمة ضد ترشح الر...

بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما

News image

كشف وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، عن جزء من دور بلاده في الأزمة المحتدمة بفن...

البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور

News image

الخرطوم- أعلن مدير جهاز الأمن والمخابرات السوداني صلاح عبد الله قوش أن الرئيس عمر حسن ...

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«أنهار العسل والحليب» لا تتدفق دائما مع الاستثمار الأجنبى..!

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| السبت, 23 فبراير 2019

    فلنبدأ هذا المقال بسؤال افتتاحى مهم: ما هى العوامل الرئيسية المفسرة لتدفق الاستثمار من ...

لقاء موسكو الفلسطيني .. يدعو للأسف

د. فايز رشيد

| السبت, 23 فبراير 2019

    في جولة جديدة لتجاوز الانقسام, واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية, جرى لقاء لكافة الفصائل الفلسطينية, ...

ضحايا العنصرية وأشد ممارسيها!

د. عصام نعمان

| السبت, 23 فبراير 2019

    يزعم اليهود، أنهم كانوا دائماً ضحايا التمييز العنصري، ولاسيما في «الهولوكوست» على أيدي الألمان ...

إدلب... لماذا التأجيل؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 فبراير 2019

    القمة التي انعقدت في 15 فبراير/شباط 2019 في سوتشي، بين رؤساء روسيا فلاديمير بوتين، ...

نقدُ إسرائيل أميركياً

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في تطور لافت، لم تعد مواقف الأميركيين تصب في خانة واحدة بشأن إسرائيل باعتبارها ...

كوبا «الثورة والدولة» في دستور جديد

د. عبدالحسين شعبان

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في 24 فبراير/ شباط الجاري سيتم التصويت في استفتاء شعبي على الدستور الكوبي الجديد، ...

الافتئات على المشروع الوطني ومنظمة التحرير

د. إبراهيم أبراش

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فشل السلطة أو انهيارها لأي سبب كان هو فشل لمشروع التسوية السياسية ولنهج أوسلو ...

نحن وإعلام الاحتلال

عدنان الصباح

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    بعد هزيمة عام 1967م وسقوط الضفة الغربية وقطاع غزة في قبضة الاحتلال وانقطاع سبل ...

لا يوجد اقليات فى بلادنا ,بل تنوع حضارى !

د. سليم نزال

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فى فكره التعايش فى التنوع المجتمعى لا يوجد غالب او مغلوب و لا قوى ...

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4436
mod_vvisit_counterالبارحة36561
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع4436
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي298666
mod_vvisit_counterهذا الشهر1084814
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65239267
حاليا يتواجد 3600 زوار  على الموقع