موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبله عنه. قمة ترامب وكيم ﻟ"السلام النووي" بإخراجها الإبهاري نجحت بامتياز في اشغال العالم لأيام.

لقد قصفته بجملة من التوصيفات التي أرادها طرفاها، وكلٍ من زاويته، أن تسهم في ارتفاع قمة هذا الجبل، وإن إلى حين، لتحجب المبالغة في علوها ضآلة ما ولده... من مثل: "قمة القرن"، "اللحظة التاريخية"، "المشهد الاستثنائي"، "الوثيقة الشاملة"، "الصفحة الجديدة"، وأخيراً، تبادل دعوات زيارة كليهما لعاصمة الآخر، وأكملها ترامب صاحب أغلب هذه التوصيفات بوصف نتائج هذه القمة بأنها قد "فاقت كل التوقُّعات"، ناهيك عن ما استقطب الحدث، وهو ليس بالعادي، من جيوش لجبة من الصحفيين والمحللين والمتحدثين، إضافةً لقارئي كف "المصافحة الطويلة" بين سيدي المشهد، ومفسّري "الابتسامتين العريضتين" اللتين رسماهما ممثلاها على خشبته.

الحدث تاريخي بالفعل لجهة انعقاده، وحدوثه بذاته اختراق لجدار ليس من السهل إزاحته، لكنما كل ما كان من أمر هذا الاختراق هو مجرّد فتح هوة صغيرة فيه لا أكثر، أما توسعتها، ناهيك عن تجاوزه، فتتطلب الخوض في لجَّة من التفاصيل الكثيرة، والتي تكمن في ثناياها شياطين تعادل ولا تقل عن كثرتها، والمأمول فحسب أنها لو نجحت عملياً في التأسيس لمسار، فهي لن تعدو خطوةً أولى فيه، إذ يتطلب قطعه زمناً، وما شهدناه في احتفالية انطلاقه هو لا يعدو اعلان عن نية قطعه... في كل الحالات نحن إزاء "اعلان مبادئ" بنوده مجللة بالغموض، مسربلة بالعموميات، وغاب عنها كلياً الجانب العملي والملموس من الالتزامات.

ونظرة متفحّصةً للوثيقة المسماة بالشاملة، التي وقَّعها الطرفان، إن بنودا أو صياغةَ، وحتى بعض ما ورد فيها من عبارات، يمكن ملاحظة إنها لناحية جوهرها لم تتضمن، بالنسبة للطرف الكوري الشمالي مثلاً، ما لم يسبق وأن تم التوصُّل إليه معه في العام 1993، لجهة تعهُّده بالعمل على نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية. وسنخلص إلى أن ما اجتمعت عليه الوثيقتان، العتيقة والجديدة، هو ما يمكن اختصاره في معادلة واحدة: تفكيك برنامج نووي مقابل ضمانات أمنية... وإن شئنا التفصيل هناك اربع بنود رئيسة في وثيقة ترامب وكيم وهي:

يلتزم البلدان بتطبيع العلاقات بينهما، ويتعاونان "نحو إقامة سلام طويل الأمد في شبه الجزيرة الكورية، وتلتزم كوريا الشمالية بنزع كامل السلاح النووي في شبه الجزيرة، وبإعلان "بامنجوم" الصادر عن الكوريتين، ويلتزم الطرفان بإعادة رفاة القتلى والأسرى في الحرب الكورية، ويتعهَّد ترامب "بتقديم ضمانات لجمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية، وإقامة علاقات متينة بين البلدين من خلال فتح صفحة جديدة بينهما"... أي ما خلاصته، التزام كيم بإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية مقابل التزام ترامب بأمن كوريا الشمالية. وكله، أوكل أمره لمفاوضات تكميلية بغية تنفيذه، وألقيت مهمتها، دونما تأطير لزمن أو إشارة لآلية معيَّنة، على عاتق كلٍ من وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو ومسؤول كوري شمالي تعيّنه بلاده.

ربما لا يختلف اثنان في مشارق عالمنا ومغاربه على كون المشهد السنغافوري ذو الاستعراضية الأميركية الزائدة والمجاراة الكورية الشمالية المسهمة في بهرجتها، إن قيّد لنتائجه الحبلى بالغموض والعمومية اجتيازاً لإشكالية انعدام الآلية وغياب الجانب العملي، هو ذو مسار شائك تملئه الألغام ويفاقم صعوبة السير في منعرجاته انعدام الثقة بين الطرفين، وهذا الانعدام يعززه سجّل غير مشجّع سطَّره ترامب في زمن قياسي القصر لا يتعدى مدة وصوله للبيت الأبيض. الانسحاب من اتفاقية المناخ، والانسحاب من اتفاق الملف النووي الإيراني، وربما من اتفاقية "النافتا" مع جارتيه كندا والمكسيك إن هما لم تخضعا لتعديلها وفق مشيئته، وبوادر حروبه التجارية القادمة مع العالم دونما تمييز بين من يراهم خطراً على الهيمنة الأميركية على اقتصاد العالم كالصين وروسيا، أو حلفائه الأوروبيين الذين باتوا وجهاً لوجه مع نكوثه عن المعهود في التجارة البينية معهم، وآخره ما كان مع هؤلاء في قمة السبعة، حين غادرها وقد باتت قمة ستة، بعد أن غرَّد ساحباً موافقته على بيانها المتفق عليه معهم وهو في طريقه جواً إلى سنغافورة... والآن، وجردة حساب لما حققه نجما مشهدية سنغافورة ترامب وكيم:

انتزع كيم ايل اون اعترافاً بكوريا الشمالية دولةً نووية تجلس نداً لند ووجها لوجه مع الولايات المتحدة، واكتسب مشروعية دولية لنظامه، الذي لم يعد مارقاً في قاموس الغرب، وحصل على إيقاف للمناورات العسكرية الأميركية الكورية الجنوبية الموجَّه أصلاً ضد بلاده. وحصل دونالد ترامب على وعود قطعها كيم بنزع سلاحه النووي واعداً كيم بضمانات أمنية، وما حصل عليه سوف يحاول صرفه داخلياً كإنجاز سياسي خارجي سيقول إنه لم يسبقه إليه رئيس أميركي، وقد ينطلق منه، وهذا أمر وارد وغير المستغرب منه، لمواصلة تصعيد عدوانيته على إيران وسائر أوجه جاري استجابة إدارته لمخططات وسياسات نتنياهو في المنطقة... ما تمخَّض عنه جبل مشهدية الحدث السنغافوري نميل للقول بأنه لن يتعدى تجميداً لبرنامج كوريا الشمالية النووي والانتهاء إلى معايشته.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11238
mod_vvisit_counterالبارحة33124
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع274963
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر638785
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55555264
حاليا يتواجد 2879 زوار  على الموقع