موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت متغيرات في الجمهوريات العربية، كشفت عن وصول موجات التحولات الديمقراطية الى منطقتنا ، جنوب وغرب المتوسط، بعد أن مرت على شماله وغربه وحتى اميركا الجنوبية ، مما أعطى صورة عن مشهد سياسي جديد، لعبت فيه القوى الشبابية ووسائل التواصل الاجتماعي دورا في تلك المتغيرات، وافادت خلالها في دور حيادي لمؤسسة الجيش والشرطة منها، مثلما هو بث النشاط في عروق الأحزاب السياسية التقليدية التي حاولت أن تسهم في الحراكات، وبرزت الدينية / الاسلاموية، منها أكثر لوجود اشكال من التنظيم والتواطؤ معها في مشاريع وضعت لإدارة التغيير في الوطن العربي.

 

أصبحت الأوضاع في العديد من البلدان العربية مهيأة للتغيير والتحول، لاسيما في الجمهوريات العربية كاشفة الاستبداد والقمع والفساد مما أدى إلى سهولة التغيير واسقاط رؤوس السلطات فيها، لاسيما في تونس ومصر، اولا وتمكنت الحراكات من إنهاء أشكال من حكم عسكري استبدادي واجبار الرؤساء فيهما على التنحي عن السلطة، والهرب من البلد في تونس والقبول في الاعتقال والمحاكمة في مصر، وبروز القوى الاسلاموية في واجهة المشهد، وفوزها في أول انتخابات ديمقراطية حصلت ولكنها واصلت التسلط ومحاولة تنفيذ برامجها في السيطرة والتحكم والتمكين وإعادة تدوير شكل السلطات، او استبدال وجوه المتنفذين في السلطات، مما خيب الآمال في مجريات ما حصل مبكرا.

حاولت القوى السياسية في ليبيا واليمن أن تكرر الصورة، ولكن التدخلات الخارجية المباشرة، دفعت بحرف صور الحراكات الشعبية الى اقتتال دموي وتصفية حسابات، إذ جرت تصفية الرئيس الليبي معمر القذافي واجبر الرئيس اليمني علي عبد الله صالح على تسليم السلطة إلى نائبه ، بضغوط خارجية وخطط التهرب من تحقيق التغيير المطلوب ، او الابتعاد عن تحولات ديمقراطية كما نشدتها الجماهير الشعبية التي خرجت إلى الشوارع وطالبت بالتغيير.

اخذ الحراك الشعبي في الدول الاخرى، لاسيما في سوريا، طابعا دمويا، تدخلت فيه قوى متعددة لا تؤمن بالحرية والديمقراطية في بلدانها أو فتحت حدودها امام عصابات الإرهاب الدولي وشاركت في وضع خطط ومشاريع حرفت الأهداف وشوهت المسارات أو التجارب التي تحققت في غيرها. وإذ تمكنت السلطات في الجزائر والسودان وموريتانيا من التنبه لما وصلت إليه الأمور في جيرانها وسبقت أو توقّت من انحراف المسيرة قبل أو في منطلقها، ووازنت في صراعاتها الداخلية وضغوط الخارج الأجنبي.

أما في بلدان عربية أخرى فقد استعدت السلطات إلى امتصاص غضب شعوبها بالإغراءات المالية من جهة ومحاولات الاحتواء بالاستجابات المقننة لبعض الاصلاحات او التلويح بالعصا وقمع أي حراك شعبي واسع من جهة اخرى، واستخدمت أساليب مختلفة، توزعت بين قبول بعض الاصلاحات واعطاء فرص للتحديث، كما في المغرب، وفسح المجال لمشاركة أحزاب المعارضة في السلطة، أو في استمرار سياسات القمع والإنكار كما حصل في بلدان عربية أخرى.

لم تتوقف الحراكات الشعبية في أغلب البلدان العربية، الجمهورية أو الملكية، ولكنها تراوحت فيها بتموجات واضحة، أغلبها مترددة في التغيير اذا ما تناقضت في خطوات الإصلاح والتحديث ، ولعبت القوى الخارجية، الإقليمية أو الغربية عموما، ادوارا في تغطية الحراكات، سلبا أو ايجابا، في دعم قواها أو الصمت على اضطهادها وقمعها بأي شكل من الاشكال، بل وصلت في بعضها إلى الدعم العسكري والاستخباري لعمليات عدوان وحرب واحتلال من جديد.

قدمت الحراكات الشعبية دروسا كثيرة واعطت دفعا لنبض الشوارع العربية ورفع الصوت والغضب والتحدي لإرهاب السلطات والإستبداد والفساد والتواطؤ مع المشاريع العدوانية. ومنها ما هو مستمر الى الآن في الأغلب لفقدان عمليات التحول إلى قواعد وقوى ساندة أو مؤثرة فيها ، وتحولت بعضها إلى جمر تحت رماد استمرار تسلطية السلطات المتحكمة. ورغم ذلك تنطلق بين فترة وأخرى مبادرات وتظاهرات عفوية أو ارتدادات لتدهور الأوضاع الاقتصادية أساسا ومحاولات الكبت لتطلعات الشعوب الى الحرية والديمقراطية وحقوقها المشروعة. تصاعد الحراكات الشعبية في الفترات الاخيرة ، في بعض البلدان العربية وتحديها لكل أساليب منعها أو إسكاتها أو حبسها، خصوصا، أو بالشكل الصارخ والواضح والمعلن، وليس الكامن أو المضمر في أحشاء الأجيال الجديدة في باقي البلدان العربية، يكشف خطل محاولات تشويه صورة الحراكات الشعبية واندفاعاتها وحرف وصفها بأسماء ليست منها أو لها، ومحاولات السخرية من سيرها أو تموجها أو حتى سكوتها الى حين. كما يبين هذا الصعود إلى حيوية الأجيال الشابة وتعلمها الدرس وعدم صمتها على ما يحصل لها أو أمامها في البلدان الأخرى. كما يوضح أن وعي الشعوب لمصالحها ودورها في رسم مستقبلها له أهميته ووقته اليوم في الحراكات الشعبية العربية، في الشارع السياسي والمشهد البارز في الأغلب الأعم.

وقائع الحراكات الشعبية اليومية تضع امامها مهمات الاستمرار والبرامج وإدارة المواجهات وتقبل التحديات، وصولا إلى أهدافها الواقعية، في الإصلاح والتغيير، في العمران والتنمية، في الحقوق والمتطلبات ، إذ لا يمكن في هذا الزمن المكشوف أن تستمر الصورة أو المشهد كما هو من عقود طويلة، أو في انحراف الوجهة أو في تفاقم الأزمات الاقتصادية والمعيشية على حساب الأغلبية الصامتة واستغلال واقعها في استمرار ضغوط التحكم والتسلط والانتهاك. كما أن الصمت لا يعني الخضوع أو الركوع، فلكل وضع درجته ولكل حالة مستواها وحجمها. وما شاهدناه في أغلب البلدان العربية، وليس غيرها، يضع أمام الجميع مسؤولية الالتزام والاستجابة للمطالب والأهداف الواقعية واحترام المصالح الوطنية والقومية والصمود أمام الضغوط الخارجية المعادية والعمل الجدي لمواجهة التحديات المستمرة.

ما حصل في الأردن مؤخرا أعاد الصورة التي شاهدناها قبل سنوات، بمستوى متطور من الوعي والإدراك للمهمات والمتطلبات وتقديم صورة متقدمة بوضوح للحراك الشعبي وقدراته على التصدي والمواجهة، وانتظام قوى واسعة من القطاعات الاجتماعية فيه، وبروح سلمية وتنظيم عملي وفعال. إن مثل هذا المشهد ينبغي أن يصبح نموذجا اخر لغيره في البلدان الاخرى، وفي آفاق المسؤولية والإجماع العربي على المواكبة لمتغيرات الزمان والمكان والتأثر بما يحيط وما يلزم أن يكون.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

لا يوجد اقليات فى بلادنا ,بل تنوع حضارى !

د. سليم نزال

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فى فكره التعايش فى التنوع المجتمعى لا يوجد غالب او مغلوب و لا قوى ...

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

عن قمة الأخوة والتسامح

د. عبدالعزيز المقالح

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  كانت قمة «الأخوة الإنسانية» التي انعقدت في أبوظبي الأسبوع الماضي، بين شيخ الأزهر الشريف ...

ما تغير بعد مؤتمر وارسو ومالم يتغير

د. نيفين مسعد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  انتهت، يوم الخميس 14 فبراير 2019، في وارسو أعمال المؤتمر الذي أُطلِقَ عليه “مؤتمر ...

رصيد مصر في أفريقيا

أحمد الجمال

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في مصر القديمة، وقبل ظهور علوم الجغرافيا السياسية والاستراتيجية، حدد القادة المصريون أمن وطنهم ...

شبح «ربيع لاتيني» في فنزويلا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  اعتاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، منذ أن تولى مقاليد السلطة منذ عامين، أن يسير ...

همروجة تطبيعية!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  لم تعد قمة "تحالف دولي سياسي واقتصادي وعسكري" ضد إيران.. تضاءلت إلى "قمة وارسو ...

صراع «الجنرال» نتنياهو للفوز

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

معروف عن بنيامين نتنياهو ضآلة خبرته العسكرية، فهو أدّى خدمة العلم في الجيش لمدة عام...

حول الدولة الوطنية

د. حسن مدن | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

    بصرف النظر عن المسارات والتجليات المختلفة لتشكّل الدولة الوطنية العربية، إلا أن هذه الدول ...

«البريكسيت» وترشيد الديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الاثنين, 18 فبراير 2019

    مازالت الجماعة السياسية البريطانية غارقة إلى أذنيها في معضلة البريكسيت ما بين الخروج من ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29006
mod_vvisit_counterالبارحة34185
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع255223
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1036935
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65191388
حاليا يتواجد 4710 زوار  على الموقع