موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي:: نكهات السجائر الإلكترونية تدمر خلايا في الأوعية الدموية والقلب ::التجــديد العــربي:: الهلال يكتفي برباعية في شباك الاتفاق ويعزز انفراده في صدارة الدوري ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يحقق الفوز بلقب كأس آسيا تحت 19 عاما، المقامة في إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر ::التجــديد العــربي:: مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يستقبل نجل خاشقجي وشقيقه... وتشديد على محاسبة «المقصّر» أياً يكن ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة تهدد نصف سكان اليمن ::التجــديد العــربي:: بولتون يبحث في موسكو «مشهداً استراتيجياً جديداً» بعد تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى ::التجــديد العــربي:: السيسي يؤكد في رسالة لخادم الحرمين أهمية استمرار التنسيق الاستراتيجي ::التجــديد العــربي:: أكثر من 50 مليار دولار "212 مليار ريال" حصيلة صفقات اليوم الأول لمؤتمر «مبادرة مستقبل الاستثمار» ::التجــديد العــربي:: الشمس تتعامد على وجه الفرعون رمسيس الثاني ::التجــديد العــربي::

عزلة الدبلوماسية الأميركية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تعودنا على الانحياز الأميركي لإسرائيل في صراعها مع العرب وكذلك على تزايد هذا الانحياز عبر الزمن، ولم تكن «صحوات الضمير» السياسي في هذا الانحياز سوى لحظات عابرة في تاريخ الدبلوماسية الأميركية تم العدول عنها لاحقاً سواء بتراجع الإدارة الأميركية ذاتها التي تبنت موقفاً موضوعياً خارجاً على مألوف السياسة الأميركية كما في تراجع إدارة الرئيس الأميركي كارتر عن التصويت بالموافقة على مشروع قرار بتفكيك المستوطنات أو بمجيء إدارة جديدة تنقلب على سياسات سابقتها كما يفعل الرئيس الأميركي الحالي، غير أنه لا شك أن درجة الانحياز الأميركي لإسرائيل قد وصلت ذروة غير مسبوقة باعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارته هناك إلى القدس بالفعل، وزاد على ذلك محاولة قيادة الجهد الدبلوماسي الدولي باتجاه النصرة المطلقة لإسرائيل في الأمم المتحدة بمجلس أمنها وجمعيتها العامة، وقد كانت ثمة خشية في البداية من أن يكون الموقف الأميركي بداية لتهافت واسع في المواقف الدولية باتجاه السياسة نفسها غير أن ما حدث هو العكس فكلما زاد الانحياز الأميركي وتعددت مؤشراته بدا لنا أن عزلة الدبلوماسية الأميركية تزداد بدورها، وتعد ملابسات التصويت على مشروع القرار الكويتي الأخير في مجلس الأمن وما أعقبه من تصويت على مشروع قرار أميركي متعجل خير ما يوضح هذه العزلة الدبلوماسية الأميركية.

 

كانت الكويت التي تمثل العرب في مجلس الأمن قد تقدمت بمشروع قرار متوازن وموضوعي يطالب إسرائيل بأن «تتقيد تماماً بالمسؤوليات القانونية الواقعة على كاهلها بموجب اتفاقية جنيف الرابعة المتعلقة بحماية المدنيين وقت الحرب لعام 1949»، ويشجب «أي أعمال من شأنها أن تثير العنف وتعرض أرواح المدنيين للخطر ويدعو جميع الجهات الفاعلة إلى كفالة الحفاظ على الطابع السلمي للاحتجاجات»، ويلاحظ أن هذه الفقرة بالذات تعكس موضوعية الصياغة واعتدالها لأن «مسيرات العودة» الفلسطينية على حدود قطاع غزة يمكن أن تُعد من وجهة نظر معينة أعمالاً «تثير العنف»، غير أن الأكثر دلالة دون شك هو نص مشروع القرار على شجب «إطلاق القذائف من قطاع غزة صوب مناطق مدنية إسرائيلية»، ودعا مشروع القرار إلى «النظر في التدابير اللازمة لضمان سلامة وحماية السكان المدنيين الفلسطينيين في الأرض الفلسطينية المحتلة بما في ذلك قطاع غزة»، بالإضافة إلى الحض على توفير المساعدات لهم وبالذات فيما يتعلق بالمواد الطبية والأغذية والمياه والوقود، وقبل جلسة التصويت حاولت المندوبة الأميركية عبثاً أن يتم التصويت على تعديلات أدخلتها على مشروع القرار كان من شأنها أن تقلبه رأساً على عقب فلما أخفقت أعلنت تحويل هذه التعديلات إلى مشروع قرار يتم التصويت عليه بعد مشروع القرار الكويتي، وكان الوفد الكويتي قد أدخل بالفعل تعديلات كثيرة على مشروعه سعياً إلى أوسع تأييد ممكن لكن التعديلات الأميركية كانت تفرغه من مضمونه بل وتحيله إلى مشروع مضاد للفلسطينيين.

وعندما جرى التصويت بدت عزلة الدبلوماسية الأميركية كأوضح ما تكون، فقد وافقت عشر دول على المشروع وامتنعت أربع دول ولم تعترض عليه سوى الولايات المتحدة في تكرار حرفي للتصويت على مشروع القرار المصري في ديسمبر الماضي بشأن قرار الرئيس الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإنْ كان المشروع الأخير قد حصل على موافقة الجميع عدا الولايات المتحدة إذ لم تمتنع دولة واحدة عن التصويت.

غير أن الأكثر دلالة على عزلة الدبلوماسية الأميركية دون شك هو مصير مشروع القرار الأميركي الذي كان يندد بأشد العبارات الممكنة بقيام «حماس» و«الجهاد» بإطلاق الصواريخ والقذائف على إسرائيل ولا يشير من قريب أو بعيد إلى مقتل عشرات الفلسطينيين المدنيين وجرح الآلاف منهم بالنيران الإسرائيلية وعدم الإشارة ولو بحرف إلى الاحتلال الإسرائيلي أو طلب الحماية للشعب الفلسطيني، إذ لم توافق دولة واحدة عليه سوى الولايات المتحدة الأميركية بينما لاذت إحدى عشرة دولة بالامتناع واعترضت عليه الكويت والصين وروسيا، والواقع أن المرء لا يستطيع أن يفهم الخفة التي تعاملت بها المندوبة الأميركية مع مشروع القرار الذي تقدمت به خاصة وقد اتضحت اتجاهات التصويت في المجلس، ويرى البعض خيراً في تفاقم هذه العزلة الدبلوماسية الأميركية غير أن ما يجب أن يكون واضحاً أنها لن تفيدنا بشيء ما لم نحدث النقلة النوعية المطلوبة في أوضاعنا.

 

د. أحمد يوسف أحمد

- أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

- مدير معهد البحوث والدراسات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

- متخصص في العلاقات الدولية والشؤون العربية.

- أشرف على تحرير عدد من المؤلفات من أهمها: سياسة مصر الخارجية في عالم متغير، التسوية السلمية للصراع العربي – الإسرائيلي.

 

 

شاهد مقالات د. أحمد يوسف أحمد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان

News image

أكدت المملكة العربية السعودية حرصها على المضي قُدما نحو تعزيز وحماية حقوق الإنسان، وتحقيق الت...

بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري

News image

أعلنت بريطانيا أمس أنها ستفتح قاعدة تدريب عسكري مشتركة في سلطنة عُمان في شهر آذا...

الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا

News image

شهدت الكويت أحوالاً جوية سيئة في اليومين الماضيين مما أدى إلى هطول أمطار غزيرة تحولت إل...

لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر

News image

أعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون، أمس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرغ...

مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات

News image

أعرب مجلس الوزراء السعودي، الذي ترأسه أمس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

في خضم الأزمات.. تلوح الفرص

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    من يتأمل صروف الحياة وأحداثها، من يقرأ تاريخها، من يحاول أن يرصد عواقب التعامل ...

الحصيلة العجفاء لربع قرن من «أوسلو»

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تاريخ قضيّة فلسطين منذ نكبتها الأولى، قبل قرن (وعد بلفور)، ونكبتها الثانية، قبل سبعين ...

انتخابات أميركا.. قراءة اجتماعية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    لو توقفنا عند الأرقام المنشورة، جاز لنا القول بأن الانتخابات النصفية الأميركية الأخيرة لم ...

نحو مستقبل مشرق لبلادنا !

د. سليم نزال

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

    اسوا امر يضرب المجتمعات عندما تحتكر مجموعة الحقيقه و تفرضها على المجتمع باسره .و ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم50691
mod_vvisit_counterالبارحة50485
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153755
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر602398
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60386372
حاليا يتواجد 5667 زوار  على الموقع