موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

المسجد الأقصى.. الصورة والأصل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

نشرت وسائل الإعلام يوم الثلاثاء الماضى صورة للسفير الأميركي في إسرائيل مبتسماً وهو يتسلم صورة مُرَكبة للقدس الشرقية أُزيل منها المسجد الأقصى وقبة الصخرة وحل مكانهما نموذج للهيكل اليهودي المزعوم ، وقد أثارت هذه الصورة موجة عارمة من ردود الأفعال الغاضبة ركزت على الإدانة الشديدة لهذا العمل الذي وصفه قيادي فلسطيني بأنه «منحط وحقير» وقاضي قضاة فلسطين الذي وصفه بأنه «خطوة استفزازية تحمل إشارة عنصرية»، وأدان الأزهر الشريف بشدة الاستفزازات «الصهيوأميركية لمشاعر أكثر من مليار ونصف المليار مسلم»، واهتمت ردود أفعال أخرى بالتأكيد على عروبة القدس ومكانة المسجد الأقصى لدى المسلمين وأكذوبة وجود الهيكل تحت المسجد الأقصى واليقين بأن هذه التصرفات لن تغير من الحقائق شيئاً، وفي أعقاب هذا أعلنت السفارة الأميركية في بيان أن السفير قد خُدع ولم يكن على علم بما تتضمنه الصورة وأن الصورة قد دُفعت أمامه خلال زيارة قام بها لجمعية خيرية، وأنه يشعر بخيبة أمل عميقة لمحاولة استغلال زيارته «لإثارة الجدل».. وهذا هو وصف بيان السفارة لما حدث، أي مجرد «إثارة للجدل» بمعنى أنه ليس في الأمر جريمة تاريخية أو حتى مغالطة.

 

وقال البيان إن السياسة الأميركية واضحة تماماً: «ندعم الوضع القائم في الحرم القدسي»، ولنلاحظ أيضاً استخدام تعبير «دعم الوضع القائم» وليس الحقوق الإسلامية فيه مثلاً كما أن المأساة أن الوضع القائم يتضمن الاعتداءات الصهيونية الممنهجة على هذا الحرم، واستطرد البيان أن السفارة طالبت الجمعية الخيرية التي قدم مسؤول فيها الصورة إلى السفير باعتذار، وسارعت الجمعية بدورها إلى القول بأن أحد موظفيها قدم الصورة بمبادرة خاصة دون استشارة آخرين، وأنها تأسف لهذه «الإيماءة السياسية الصغيرة»، التي أدت لإفساد الحدث.

لا داعي إذن لتضخيم المسألة! فالسفير «خُدع» ولم يترتب على الصورة سوى «إثارة للجدل» وتقديم الصورة للسفير «مبادرة شخصية» تعبر عن «إيماءة سياسية صغيرة»!

وما أُريد قوله رداً على هذا الاستخفاف بالعقول هو أن الصورة موضع الجدل تحمل «تصورا» ما، وهذا التصور مبني على العقيدة الصهيونية بأن هيكل سليمان موجود تحت المسجد الأقصى، ومن هنا الحفريات التي تتم أسفل المسجد، ولكي يدرك الجميع مدى خطورة هذا «التصور» الذي تنطوي عليه الصورة أُذَكر بأن المشروع الصهيوني ذاته بدأ بتصور وهو إقامة دولة يهودية على أرض فلسطين، وقد أُعلن هذا التصور في مؤتمر بازل بسويسرا عام 1897، وفي حينه سخر الكثيرون من هذا الهدف واستخفوا به أو على أحسن الفروض استبعدوا تحقيقه، لكن الصهاينة راحوا يعملون بأقصى جدية ممكنة حتى حصلوا على وعد بلفور، ثم واصلوا العمل الجاد حتى فتحت لهم سلطات الانتداب البريطاني أبواب الهجرة إلى فلسطين على مصراعيها فهاجروا بمئات الألوف وأقاموا البنية الأساسية لدولتهم، واستمروا في عملهم الشاق حتى حصلوا على قرار التقسيم وأعلنوا دولتهم واستطاعوا الدفاع عنها في حرب 1948، وكان التواطؤ الدولي سنداً لهم في إعلان دولتهم والدفاع عنها معاً، ولم يتوقف عملهم حتى استولوا على كامل أرض فلسطين بل وأراضٍ من دول عربية أخرى في عدوان 1967 ثم أعلنوا القدس الموحدة عاصمة لدولتهم وهاهم يحصلون على اعتراف أقوى دولة في العالم بهذا الوضع رغم أنف القانون الدولي والشرعية الدولية.

والرسالة واضحة إذن ومفادها أن ما نراه اليوم مستحيلاً وهو في حالتنا هدم المسجد الأقصى يمكن لا قدر الله أن يكون واقعاً مستقبلاً، وهنا لا ينفع تاريخ ولا قانون ولا شرعية دولية وإنما الكلمة للعمل وحده.

وقد يرى البعض في هذا التصور مبالغة، ولا أرى ذلك على الإطلاق. ألا تجرى الحفريات أسفل المسجد الأقصى منذ سنوات على النحو الذي أدى بالفعل إلى انهيار بعض المنازل المجاورة له؟ ألا تتهدد قبة الصخرة بدورها والمباني والمدارس الموجودة بجوارها في مساحة تقارب المائة وخمسين ألف متر مربع من جراء الحفريات؟ لا ينفع بشيء في هذه المواقف التحصن بالتاريخ أو القانون وإنما تشير خبرة الصراع العربي - الإسرائيلي إلى أن «الصور» تتحول إلى «أصول» وليس العكس، وتشير كذلك إلى أن الكلمة العليا، بل والوحيدة تكون للعمل، وأكرر أن الرسالة واضحة لكل من يهمه أمر القدس، فالخطر أكثر من جلل ولا مجال إلا للفعل فماذا نحن فاعلون؟

 

د. أحمد يوسف أحمد

- أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

- مدير معهد البحوث والدراسات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

- متخصص في العلاقات الدولية والشؤون العربية.

- أشرف على تحرير عدد من المؤلفات من أهمها: سياسة مصر الخارجية في عالم متغير، التسوية السلمية للصراع العربي – الإسرائيلي.

 

 

شاهد مقالات د. أحمد يوسف أحمد

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24986
mod_vvisit_counterالبارحة52797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع255587
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر619409
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55535888
حاليا يتواجد 2805 زوار  على الموقع