موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

مأزق عربى فى الصراع الإسرائيلى ـ الإيرانى

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لم تكن جبهات المواجهة بين إسرائيل وإيران مفتوحة ومتشابكة مثلما هى اليوم.. الجبهة السورية والجبهة اللبنانية وجبهة القدرات النووية الإيرانية، وأخيراً، وربما الأهم الجبهة الفلسطينية التى تستحوذ الآن على جل الاهتمام بسبب ما حدث أمس وما يحدث اليوم من أحداث ومواجهات بين الشعب الفلسطينى ومنظماته وبين قوات الاحتلال الإسرائيلية استطاعت تعكير صفو احتفالات تل أبيب وواشنطن بالعيد السبعينى لتأسيس الكيان الصهيونى فى فلسطين وبنقل السفارة الأمريكية إلى القدس وأن تربك أى فرص لفرض ما يسمى بـ «صفقة القرن»، كما استطاعت أن تفشل كل ما ظل يخطط له بنيامين نيتانياهو على مدى السنوات التسع الماضية، منها ثمانية أعوام هى حكم الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما، من أجل تصفية كل أثر للقضية الفلسطينية وفرض ملف «الخطر الإيراني» كملف أوحد يجب أن يشغل كل الاهتمامات الإقليمية والدولية.

 

وإذا كان أوباما قد نجح فى إفشال طموحات نيتانياهو الخاصة بالقضية الفلسطينية، رغم كل ما قدمه من دعم ومساعدة عسكرية ومالية لإسرائيل تفوق ما قدمه كل رئيس أمريكى سبقه، فإن أوباما بحماسه للتوقيع على اتفاق دولى لضبط القدرات النووية الإيرانية وبرفضه الاستجابة لمطالب دول عربية خليجية بالدخول فى تحالف عسكرى معها شبيه بحلف شمال الأطلسى (الناتو) لمواجهة ما تعتبره هذه الدول «خطرًا إيرانيًّا»، وبتأكيده أن إيران ليست هى الخطر على أمن واستقرار هذه الدول، فإنه قدم لإسرائيل، ربما عن غير قصد، أهم نجاحاتها السياسية منذ اغتصابها فلسطين المتمثلة فى التحول الخطير الذى حدث فى مواقف بعض الدول العربية من إسرائيل، والتعامل معها ليس كعدو، بل كشريك.

فقد اعتبرت دول خليجية أن تردد أوباما فى القبول بالتحالف معها ضد إيران وبدعمه للاتفاق النووى الإيرانى تخليًّا عن الالتزامات التاريخية الأمريكية بالدفاع عن أمن وسلامة هذه الدول، الأمر الذى دفعها للبحث عن حليف أو صديق «موثوق به» ويشاركها العداء لإيران، فوجدت ضالتها فى إسرائيل، أخذاً بقاعدة «عدو عدوى صديقي»، ومن ثم بدأت مرحلة جديدة فى علاقات إسرائيل العربية، وأصبح «الخطر الإيراني» أهم معالمها.

لكن ما حدث أمس الأول من ممارسات إجرامية صهيونية وانتهاكات غير مسبوقة قام بها آلاف المستوطنين الذين تحميهم قوات الاحتلال فى ساحات المسجد الأقصى ضمن احتفالات نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وما حدث أمس ويحدث اليوم من تصعيد خطير فى قطاع غزة وباقى مدن الضفة الغربية ضمن فعاليات «مسيرة العودة الكبري» والدماء التى أريقت والشهداء الذين يتساقطون والتى بدأت مع إحياء الشعب الفلسطينى ذكرى «يوم الأرض» فى الثلاثين من مارس الماضي، من شأنه، فى حال، تصعيده والوصول به إلى أخطر ما تخشاه إسرائيل، أى إنضاج انتفاضة شعبية فلسطينية جديدة تعم الأرض الفلسطينية شبيهة بالانتفاضة الأولي، أن يربك كل الحسابات الإسرائيلية، وأن يعيد إلى الأذهان حقيقة أن إسرائيل كيان غاصب وعنصرى ومحتل وليس ضحية للتهديد الإيراني، ومن شأنه أن يعيد فرض «حق العودة» مجدداً إلى الذاكرة الإنسانية من خلال مشاهد العبور الجماعى للسياج الفاصل التى قام بها الشباب الفلسطينى أمس على مرأى ومسمع من كل العالم.

هذه المشاهد، إذا نجحت فى إنضاج انتفاضة شعبية فلسطينية جديدة ستخلق واقعاً جديداً «لن يعود بالإمكان وقفه، لا بواسطة القناصة، ولا بواسطة قذائف الدبابات، ولا بواسطة القصف من الجو، وحتى لا بواسطة الفيتو الأمريكى الدائم فى مجلس الأمن» على حد تعبير مايا رونرفيلد فى صحيفة «هاآرتس» الإسرائيلية. هذا الواقع الجديد، فى حال حدوثه، يمكن أن يعيد فرض «الملف الفلسطيني» كأولوية إقليمية ودولية، على حساب «الملف الإيراني»، وسيعيد الاصطفاف الدولى مجدداً دعماً للقضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطينى عندها ستكون نجاحات بنيامين نيتانياهو فى التحالف مع أطراف عربية أمام اختيار صعب، خصوصاً فى ظل الحرص الإيرانى على ضبط النفس على الاستفزازات الإسرائيلية فى سوريا، وفى ظل النجاحات الانتخابية لحزب الله فى لبنان التى مكنته هو وحلفاءه من تحقيق ما عجز عن تحقيقه فى انتخابات العامين 2005 و2009 وحصوله مع حلفائه، على 70 مقعداً فى المجلس المؤلف من 128 مقعداً، أى على «أغلبية النصف +1»، ما يعنيه هذا الفوز من «شرعية شعبية ووطنية» للحزب داخل لبنان، وهى كلها مكاسب تصب فى مصلحة إيران، تدعمها إستراتيجية إيران فى احتواء سلبيات الانسحاب الأمريكى من الاتفاق النووي.

فقد اعتمدت إيران «إستراتيجية ضبط النفس» إزاء الاستفزاز الأمريكي، وتراجعت، على لسان رئيسها حسن روحانى عن خيار الانسحاب بالمثل من الاتفاق النووي، وصدَّرت الأزمة إلى الدول الأوروبية الثلاث الموقعة على الاتفاق النووى (فرنسا وبريطانيا وألمانيا) وإلى الشريكين الروسى والصينى قبلهما، ووضعت هذه الدول الخمس وجهاً لوجه مع الولايات المتحدة، وأكدت أن موقفها من الاتفاق، أى البقاء فيه أو الانسحاب منه، يتوقف على مدى دفاع الدول الخمس الأخرى الموقعة على الاتفاق والالتزام به، وعلى مدى التزامها بالمطالب والشروط الإيرانية.

هذه الإستراتيجية الإيرانية نجحت فى إحداث وقيعة بين الشركاء الأوروبيين والولايات المتحدة تأكدت فى وصف الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون للانسحاب الأمريكى بـ «الخطأ»، وفى اتهام المستشارة الألمانية للرئيس الأمريكى بـ «انتهاك النظام الدولي»، ويمكن أن تتحول هذه الوقيعة إلى صدام مصالح أوروبي- أمريكى حول إيران، وهو تحول من شأنه أن يؤدى إلى تحسين صورة إيران وتراجع أولوية الخطر الإيرانى الإقليمى فى وقت تعود فيه أولوية الملف الفلسطينى وتنكشف للعالم حقيقة إسرائيل كمصدر للخطر وتهديد الأمن الإقليمي، خصوصاً إذا استطاعت إيران أن تبرز الخطر النووى الإسرائيلى كمصدر أهم لتهديد هذا الأمن الإقليمي، فى وقت تبدو فيه إيران أكثر امتثالاً للشرعية الدولية بخصوص ملفها النووى باعتراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

تطورات من شأنها أن تضع دولاً عربية فى مأزق انحيازها لإسرائيل تحت ضغوط عدائها لإيران فى وقت لم يعد ممكناً فيه الدفاع عن السياسات العدوانية الإسرائيلية، كما تفضحها الجرائم التى ترتكب بحق الشعب الفلسطيني.

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

ايران وانتفاضة البصرة المغدورة

عوني القلمجي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    اذا اخذنا بالحسابات المصلحية، او كما يسموها البرغماتية، فان الحكومة لم تكن مضطرة لمعاقبة ...

بوتين وخطة ترويض أردوغان

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كشفت القمة الثلاثية لدول ضامني «منصة أستانة» الخاصة بالأزمة السورية: روسيا وإيران وتركيا التي ...

الشهيد الريماوي وخطيئة تصريحات عريقات

د. فايز رشيد

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كم انت عظيم أيها الشعب الفلسطيني البطل. كم أنك ولاد للثوار.الشهيد يتلوه رتلٌ من ...

التحالف الدولي يضم فيجي لمحاربة “داعش”!

د. كاظم الموسوي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    يكشف إعلان التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية لمحاربة داعش عن انضمام دولة ...

من يحكم منطقة الشرق الأوسط؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كان هناك اعتقاد راسخ بأن أبناء المنطقة المسماة بالشرق الأوسط محكومة بأبنائها على اختلاف ...

إضاءات على «الجنائية الدولية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    أثار التهديد والوعيد الأميركي على لسان مستشار البيت الأبيض للأمن القومي (جون بولتون) بحق ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم35974
mod_vvisit_counterالبارحة34370
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع240800
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر753316
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57830865
حاليا يتواجد 2642 زوار  على الموقع