موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو مدريد يتوج بطلا للدوري الأوروبي على حساب مارسيليا الفرنسي، بفوزه عليه بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: 12 مليون نازح عام 2017 ::التجــديد العــربي:: قتلى بهجوم انتحاري شمال بغداد ::التجــديد العــربي:: 62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة ::التجــديد العــربي::

أصل اللا سامية .. ولا تعتذر عما قلت

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

اعتذار الرئيس الفلسطيني محمود عباس عما سبق وقاله حول الصهيونية واليهود في افتتاح دورة المجلس الوطني الأخيرة, بعد مهاجمته من قبل القادة الإسرائيليين , وبخاصة ثنائي الحرب نتنياهو وليبرمان وقد وصفاه بأقذع الأوصاف النابية والبذيئة, كما دول غربية كثيرة اتهمته بـ “اللا سامية” , وصولا إلى محاولة الولايات المتحدة انتزاع قرار من مجلس الأمن بإدانته ( وقد فشلت فيه بسبب موقف دولة الكويت الشقيقة). الاعتذار لم يكن متوجبا على الرئيس أبو مازن! وبالرغم من ذلك دعا عديدون من وزراء الكابينيت, إلى سجنه في المقاطعة ومنعه من السفر,أسوة بالرئيس الراحل ياسر عرفات. كل ما قاله عباس, لم يخترعه من عقله, وإنما تناوله وأكد عليه كبار الكتاب اليهود وحتى بعض الصهيونيين منهم. لم ينكر الرئيس الفلسطيني الهولوكوست, لكن الاتهامات وجهت إليه بإنكارها, وعاد ليقول: بأن المحرقة هي أكبر جريمة في التاريخ, مع العلم بأن من أفحش في التاريخين القديم والحديث هي جريمة اغتصاب فلسطين وطرد أهلها وإقامة دولة سوبر فاشية اسمها إسرائيل. نعم كثيرون من الكتاب الأميركيين والفرنسيين والسوفييت من اليهود شككوا في أرقام الصهيونية حول حرق ستة ملايين يهودي, ومن هؤلاء نورمان فلنكشتاين في مؤلفه بعنوان “صناعة الهولوكست”, وآخرون (عددناهم في مقالة سابقة على صفحات “الوطن”). وقد ارتأى كاتب هذه السطور, أن تكون مقالة اليوم حول أصل مفهوم العداء للسامية” .

 

الساميون: هم من ينتسبون لسام بن نوح، وعادة فإن لفظة السامية تنطبق وفقا لعلماء اللغة على القبائل التي سكنت في شبه الجزيرة العربية, وفي بلاد الرافدين (العراق) وفي المنطقة السورية (التي أصبحت فيما بعد سوريا ولبنان وفلسطين والأردن), وأطلق كذلك على سكان المنطقة الأخيرة اسم “الكنعانيين” في العام 70 م طرد الرومان اليهود العرب من فلسطين إلى أوروبا, وشتتوهم في كل بقاع العالم, وجاء فيما بعد ما يعرف بـ “الشتات اليهودي العام” .

“العداء للسامية” هي فكرة حديثة نسبيا, اخترعها اليهود الأوروبيون رسميا في القرن التاسع عشر, وأول من كتب حول المفهوم (وفقا للمؤرخ برنارد لازار في كتابه المعنون بـ “اللا سامية, تاريخها وأسبابها” الصحفي الألماني ولهلم ماد , وكان ذلك في عام 1873. يخلص لازار في استعراضه لهذا المفهوم إلى نتيجة تقول: “إن خاصية المماحكة لدى الطوائف اليهودية أعطت ذرائع سهلة للعداء لليهود. لقد توارت تلك الطوائف خلف سياج, أعتقد أفرادها أنهم مشربون بخاصية استثنائية, اليهودي يفخر بامتياز توراته, حتى إنه يعتبر نفسه فوق وخارج بقية الشعوب, لقد اعتبر اليهود أنفسهم “الشعب المختار” الذي يعلو كل الشعوب, وتلك خاصية جميع الشعوب الشوفيينية” (روجيه غارودي, قضية “إسرائيل” والصهيونية السياسية, دمشق1984). يتقاطع مع هذا التفسير أيضاً المؤرخ: آرثر كوستلرفي كتابه القيم “مملكة الخزر وميراثها, القبيلة الثالثة عشرة” .

استغل المفكرون الصهاينة هذا المفهوم أبشع استغلال! حاول ليو بنسكر تصويرها على هواه: “اليهود غريبون عن كل الشعوب التي يعيشون بينها, إنهم مطاردون في كل مكان, انسجامهم مع الشعوب يستحيل تحقيقه .. الخ” . جاء من بعده هرتزل ليوظف هذا المفهوم من أجل خدمة الهدف الذي رسمت الحركة الصهيونية تفاعلاته وهو: إنشاء الوطن القومي لليهود في فلسطين! . بالتالي يمكن الاستنتاج: حرص هؤلاء المفكرين على تعميق هذا المفهوم, كخطة مهيأة للطرح الابتزازي: بضرورة مساعدة أوروبا والعالم لليهود لإنشاء دولتهم في فلسطين .

هذه الفكرة/الهدف تفاعلت في أوروبا بين رفض من طوائف يهودية أوروبية وأميركية كثيرة لها وللخطة الصهيونية بإنشاء “دولة اليهود”. تفاعلت الفكرة أيضا بين مفكري العصر من اليهود: ويقول اليهودي الديانة المفكر كارل ماركس: “اليهودية استمرت بفضل التاريخ لا رغماً عنه, ولذا فإن تحرير اليهود يعني تحرير المجتمعات من اليهودية”. مظاهر تفاعل الفكرة تمثلت أيضا في دعوات يهودية كثيرة, لاندماج اليهود في مجتمعاتهم, ودعوات من بعض مفكري العصر من غير اليهود, لذلك فإن ماركس يعتبر أن فكرة “الأمة اليهودية” هي أيضا فكرة رجعية المحتوى, وحل المسألة اليهودية يتمثل في اندماج اليهود في المجتمعات التي يعيشون بين ظهرانيها”. تفاعلت الفكرة في حوار صهيوني داخلي في مكان إقامة الدولة: الأرجنتين, الكونغو, كندا, موزامبيق,أوغندا وغيرها, وأيضا في الكثير من التساؤلات الأخرى التي حددتها عوامل كثيرة: اقتصادية, سياسية, التحالف مع التوجهات والمصالح الاستعمارية, ومن أهم من عبر عنها مؤتمر الدول الاستعمارية تحت اسم “كامبل بنرمان”.

كل ذلك ينفي الارتباط الروحي لليهود بفلسطين, ويبين التضليل في الأساطير الصهيونية مثل “أرض الميعاد” و”أرض بلا شعب لشعب بلا أرض” وغيرها,ـ”الحاخامات اليهود خافوا من التاريخ اليهودي أكثر من خوفهم من التاريخ العام, حتى عندما ظهر أول كتاب عن هذا التاريخ – تاريخ ملوك فرنسا والملوك العثمانيين – في القرن السادس عشر جرى منعه، وحظرته السلطات الحاخامية العليا شرق أوروبا ولم يظهر ثانية إلا في القرن التاسع عشر” (إسرائيل شاحاك, التاريخ اليهودي, الديانة اليهودية, وطأة ثلاثة آلاف سنة, بيروت 1995) .

لقد حاولت الصهيونية ووليدها إسقاط مفهوم كانت هي من اخترعته, وحرصت وتحرص على ترويجه لثلاثة أهداف, الأول: إلصاق السامية باليهود عنوة بما يعنيه ذلك من تثبيت مفاهيم زائفة وتضليلية أخرى مثل “القومية” و”الأمة” و”الشعب” اليهودي. الثاني: تثبيت “العداء” لليهود من خلال “العداء للسامية”. الثالث: إذا تم اعتبار اليهود “قومية” فمن الطبيعي والحالة هذه “عدالة مطالبتهم” بـ “وطن قومي” لهم في فلسطين! .

يحاولون أيضا إلصاق تهمة “العداء للسامية” بالعرب! ناسين أو متناسين الحقائق التاريخية, التي تؤكد أن العرب هم أصل السامية ولا يمكن لشعب أن يكون عدوا لنفسه! وأن لا علاقة لليهود بـ”السامية” لا من قريب أو من بعيد (د .عبدالوهاب المسيري, موسوعة الصهيونية و”إسرائيل”, المجلد الثاني: دار الشروق, القاهرة 1999) ومصادر أخرى كثيرة أيضا. سامية العرب مثبتة تاريخيا بالمعنى العلمي, أما اليهود فلا يمتون للسامية بصلة. صحيح أن يهودا عربا قلة بقوا في فلسطين, وهم يعتنقون الديانة اليهودية،,هؤلاء ساميون لأنهم من العرق العربي وليس لأنهم يهوديو الديانة! يؤكد مؤرخون مثل توينبي وغيره (وما أكثرهم! ومنهم يهود: غوستاف لوبون وغيره): أن يهود اليوم لا علاقة لهم بيهود الزمن القديم. هذا دليل إضافي على صحة ما نقول. الحركة الصهيونية حريصة على تعميم مفهوم “العداء للسامية” على مستوى العالم, وتكريس اليهود كـ “شعب سام”, والترويج بأن العرب “معادون للسامية”! والترويج بأن “العرب يضطهدون اليهود” وأنهم “اضطهدوهم تاريخيا”!التاريخ يثبت بما لا يقبل مجالاً للشك, أن اليهود عاشوا ويعيشون في المجتمعات العربية مثل كل الطوائف والمذاهب والأعراق والإثنيات الأخرى وعلى قدم المساواة. إن العصر الذهبي لليهود كان في الأندلس إبان الحكم العربي- الإسلامي لها.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

قضية إسرائيل

الفضل شلق

| الجمعة, 18 مايو 2018

    فلسطين قضية سياسية عند العرب. هي في الوجدان العربي. لكن هناك من يصالح إسرائيل ...

غزةُ تكتبُ بالدمِ تاريخَها وتسطرُ في المجدِ اسمَها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 18 مايو 2018

    وكأن قدرنا نحن الفلسطينيين مع الرابع عشر من مايو/آيار باقٍ أبداً، ملتصقٌ بنا سرمداً، ...

وهم أرض الميعاد

مكي حسن | الجمعة, 18 مايو 2018

    في 15 مايو الجاري، مرت الذكرى السبعون على احتلال فلسطين عام 1948 وتأسيس الكيان ...

ترامب والاولمبياد والمغرب

معن بشور

| الجمعة, 18 مايو 2018

    تهديدات ترامب لكل من يدعم الطلب المغربي باستضافة اولمبياد 2026، هي استفزاز جديد لكل ...

مذبحة إسرائيلية وبطولة فلسطينية .. ووين الملايين؟

د. فايز رشيد

| الجمعة, 18 مايو 2018

    62 شهيدا فلسطينيا في يوم الإثنين الماضي 14 مايو/أيار, يوم نقل السفارة الأميركية إلى ...

هل تصبح نكبةً لإسرائيل؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 18 مايو 2018

  ثمة تطورات بارزة ومتسارعة، ربما تبدأ بإعادة صياغة الوضع الراهن في منطقة الشرق الأوسط: ...

واقع فلسطيني تضيء معالمه دماء الشهداء

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 18 مايو 2018

    أفسدت مليونية «مسيرة العودة الكبرى» والمواجهات الدامية التي وقعت بين الشعب الفلسطيني ومنظماته وبين ...

انتخابات في زمن الإحباط

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 18 مايو 2018

    ربما كان أصدق وصف للزمن العربي الراهن بأنه زمن الإحباط بامتياز. وزمن كهذا يصعب ...

ماذا تبقى من الماركسية ؟ 2 - 3

نجيب الخنيزي | الجمعة, 18 مايو 2018

    رغم ما هو منقول عن كارل ماركس قوله «الشيء المؤكد أنني لست ماركسياً» فقد ...

المتباكون على الامبريالية

د. كاظم الموسوي

| الجمعة, 18 مايو 2018

    لم يعد التناقض في المواقف والتقلبات والتحولات في الانتماءات السياسية والفكرية كافية وحدها في ...

غزة، حيث تنطبق السماء على الأرض

عريب الرنتاوي

| الخميس, 17 مايو 2018

    ما خاب من راهن على شعبه، فكيف إن كان هذا الشعب من طينة شعب ...

لماذا كانت حرب 1948 محسومة والنكبة محتومة ؟

عوني فرسخ

| الخميس, 17 مايو 2018

  سؤال في الاجابة عنه نذًكر بالحقائق التاريخية التالية:   1 - جاء في وثيقة رسمية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1831
mod_vvisit_counterالبارحة33018
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع64324
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي208477
mod_vvisit_counterهذا الشهر602505
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53768249
حاليا يتواجد 2673 زوار  على الموقع