موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

المغرب وإيران: دلالات القطيعة وأبعادها

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في الأسبوع الماضي، أعلنت القطيعة الدبلوماسية الثالثة في تاريخ العلاقات بين المغرب وإيران، إثر اكتشاف السلطات المغربية تشجيع إيران أعمالاً عدائية ضد المملكة ، تستهدف أمنها واستقرارها. القطيعة الأولى تمت عام 1980 بعد قيام «الجمهورية الإسلامية»، التي رفعت شعار «تصدير الثورة» في مواجهة خط الإسلام التقليدي المحافظ والمعتدل، الذي هو مستند الشرعية السياسية في المغرب، وحدثت القطيعة الثانية عام 2009 بعد انكشاف حملات تشييع أيديولوجي واسعة في المغرب تحت غطاء العمل الدبلوماسي والثقافي. في هذه المرة، جرت القطيعة في ظروف إقليمية متوترة تتحمل فيها إيران مسؤولية جسيمة في تفكيك وإضعاف البناء السياسي العربي من خلال إذكاء الفتنة الداخلية في عدد من بلدان المنطقة، ودعم الميليشيات المسلحة، وتكريس الهويات الطائفية.

 

من هذا المنظور، لم يعد من الخافي على أحد الدور الإيراني في تقويض محور النظام الإقليمي بالسيطرة على قلب المشرق العربي (سوريا والعراق ولبنان)، وتهديد الأطراف الفاعلة واستنزافها في حروب مفروضة عليها للدفاع عن أمنها ومصالحها الحيوية.

ومن هنا، خطورة تصدير الأزمة والاحتقان إلى منطقة المغرب العربي من خلال الدولة المحورية فيها التي تشكل ركن الاستقرار وقاعدة الأمن القومي في الجناح الغربي من العالم العربي. في المغرب العربي اليوم حرب أهلية طاحنة في ليبيا، وأزمة انتقال سياسي صعبة في تونس، وفي حدودها المتداخلة مع منطقة الساحل الأفريقي، إحدى أكثر جبهات الإرهاب والتطرف خطورة (تنظيم القاعدة والفلول الداعشية في شمال مالي وصحراء النيجر وشمال نيجيريا). في هذا الإقليم المتفجر، يضطلع المغرب بدور أساسي في حفظ الأمن الإقليمي ومساعدة الدول الساحلية الهشة على مواجهة الإرهاب والتطرف المسلح، كما يضطلع بدور مهم في حل المعضلة الليبية وتحقيق المصالحة بين الفئات المتصارعة في ليبيا. وكما أن المغرب شكل دوماً أحد المكونات الفاعلة والمحورية في النظام الإقليمي العربي استراتيجياً ودبلوماسياً، فإنه شكّل في الآن نفسه سنداً وملاذاً لبلدان الساحل والغرب الأفريقي التي هو عمقها الروحي، وهي مجاله الحيوي. هذا الدور المزدوج هو مدار استهداف السياسات الإيرانية العدائية لعزل المغرب عن المحيط العربي شرقاً، وتقويض نفوذه في الغرب الأفريقي الذي أصبح منذ سنوات بؤرة اهتمام إيراني غير مسبوق (اضطرت بلدان عدة مثل السنغال إلى قطع علاقاتها مع إيران باتهامها بدعم المجموعات المسلحة المتمردة المناوئة للدولة).

في الجانب الأول، من الواضح أن المغرب هو إحدى الحلقات المهمة في محور النظام العربي الذي يقع عليه التعويل في ترميم المنظومة الإقليمية، وانتشال الأوضاع العربية من الانهيار الحالي، ويحكم علاقاته الخاصة بالدول الخليجية (وعلى الأخص السعودية والإمارات)، وبمصر والأردن، فإنه يشكل عنصراً فاعلاً من عناصر القوة الاستراتيجية العربية. وليس من محض الصدفة أن يكون المغرب هو أكثر بلد (باستثناء دولة المقر)، استضافة للقمم العربية، وأن تكون كثير من القرارات والمبادرات العربية المصيرية قد اتخذت في المغرب مثل الاعتراف بمنظمة التحرير الفلسطينية ممثلاً شرعياً وحيداً للشعب الفلسطيني (قمة الرباط 1974)، ومخطط السلام العربي (قمة فاس 1982)، وفي الجانب ذاته، نشير إلى الدور المغربي المحوري في العلاقات العربية - الأوروبية بحكم موقعه الجغرافي، وتأثيره الاستراتيجي، ودبلوماسيته الفاعلة.

وفي الجانب الثاني، من الجلي أن المغرب هو أحد أهم الجسور بين العالمين العربي والأفريقي، ولقد بنى ثوابت مقاربته الاستراتيجية على هذا الدور باعتبار أهمية المجال الساحلي - الصحراوي في أمنه الحيوي، ومن هذا المنظور ندرك دلالة عودة المغرب للاتحاد الأفريقي بعد سنوات انقطاع وتطلعه للانضمام لمنظمة «الإيكواس» (المنظمة الاقتصادية لغرب أفريقيا). كان الملك الراحل الحسن الثاني يقول إن المغرب من دون رئته الشرقية، فاقد للبوصلة، ومن دون رئته الجنوبية مشلول الحركة، وهو بهذه العبارة يلخص هذا العمق الاستراتيجي الذي أهّل المغرب ليكون قوة إقليمية مؤثرة وفاعلة يحتاج إليها اليوم العالم العربي للخروج من المأزق الحاد الذي يعاني منه راهناً. وحاصل الأمر أن الأزمة الدبلوماسية الأخيرة بين المغرب وإيران كشفت للعيان حجم الخطر الإيراني على الأمن الإقليمي العربي، فبعد التدمير الهائل الذي خلفه التدخل الإيراني في المشرق العربي والجزيرة العربية، ومحاولات نسف الأمن والاستقرار في الخليج العربي، يمتد الخطر الإيراني إلى المغرب العربي، ويستهدف البلد الذي يشكل ضمانة لاستقرار المنطقة، وسنداً وركيزة لمحور الاعتدال العربي.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ثقافة «حلف الفضول»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 12 ديسمبر 2018

    إذا كانت الأمم والشعوب والبلدان تؤكد على رافدها الثقافي لحقوق الإنسان، فمن حق العرب ...

تعالوا نتأمل موقف مارك لامونت هل

رشاد أبو شاور

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    اسمه يتردد منذ يوم 29 بعد ظهوره الشجاع على منبر إحدى قاعات مبنى الأمم ...

الوجود الحضاري الغربي بصدد التفكك

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  " الثورة هي تحول تافه في تركيز المعاناة "   الرأسمالية تحمل في ذاتها بذور ...

صفعاتٌ وركلاتٌ على وجهِ العدوِ وقفاه

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    لا يكاد الكيان الصهيوني ينهض حتى يسقط، ولا يفيق من ضربةٍ حتى يتلقى أخرى، ...

النكبة والمتغيرات في الكيان الإسرائيلي

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    سبعون عاما على النكبة والمتغيرات في اسرائيل، عنوان كتاب جديد للكاتب د. فايز رشيد، ...

كسر الإرادات يعوق تشكيل الوزارات في العراق

د. فاضل البدراني

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    أن يتحول رئيس الحكومة العراقية إلى رجل مساع حميدة للتوسط وإقناع رؤساء الكتل النيابية ...

الظاهرة الطبيعية في انطلاقة الجبهة الشعبية

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    أيام قليلة وتوقد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين شمعة ميلادها الواحدة والخمسون وهي تعيش في ...

الفردانيّة والمواطنة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    كلّ حديثٍ في المواطَنة يقود، حُكمًا، إلى الحديث في الدولة الوطنيّة؛ إذْ ما من ...

نصر محفوف بالمخاطر !

د. عادل محمد عايش الأسطل | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    خلال الأيام القليلة الفائتة، أسقطت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع قرار، يقضي بإدانة حركة ...

صورة قاتمة و لكن هناك امل !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    انتمى لجيل الاحلام الكبرى .عندما كان لدينا اعتقاد ان وحدة بلاد العرب على قاب ...

نهايةُ عهدِ نيكي هايلي فشلٌ وسقوطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حزينةً بدت، مقهورةً ظهرت، حسيرةً جلست، ساهمةً حائرةً، تعض على شفتيها، ولا تستطيع أن ...

بين ثورتين .. فانتازيات سياسية

عبدالله السناوي

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    بقرب مئوية ثورة (1919) يتوجب الالتفات إلى ضرورات إحياء الإرث الوطني المشترك باختلاف مدارسه ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم38939
mod_vvisit_counterالبارحة46216
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع187911
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر524192
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61668999
حاليا يتواجد 3657 زوار  على الموقع