موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

عن ترامب ومبدأ «فن الصفقة»

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

هل يملك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب استراتيجية واضحة ومحدّدة يعتمدها في سياساته وتوجهاته وتكتيكاته، وإن بدت متناقضة دون خطة بعيدة المدى وتحمل الكثير من المفاجآت، باستثناء ما يضعه من حسابات تجارية وميل سريع للربح، حتى وإن بدا سلوكه كوميدياً أحياناً وتراجيدياً في أحيان أخرى، لكن الشيء الذي يظل ثابتاً لديه وبمثابة الركن الاستراتيجي في سلوكه وتصرفاته هو الحصول على صفقات تجارية، سواء بميزان السياسة أوالحرب أوالثقافة أوالصداقة، والمشترك الجامع بين هذه الحقول جميعها هو التجارة؟

 

وإذا كنّا نقول عن السياسة إنها إدارة وتدبير وتنظيم وفن، فإن هدفها الأساسي بالنسبة للرئيس الأمريكي هو الحصول على الربح والاستحواذ على الثروات وإذكاء روح المنافسة إلى أقصاه. والمنافسة بالنسبة لهذا النمط من الساسة ورجال المال تعني مغالبة وسباقاً للفوز، فما بالك حين يتعلّق الأمر بالسياسات التي تخدم المصالح التجارية والاقتصادية، سواء على المستوى الخاص أو على المستوى العام؟

ولعلّ «فنون الصفقة» كانت عنوان كتاب حمل اسمه قبل وصوله إلى سدة الرئاسة، حين فكّر ثم قرّر دخول الانتخابات، ولم يكن يعتقد أنه سينال الفوز فيها، الأمر الذي اعتبر لاحقاً مفاجأة، ولكن مجرد دخول الانتخابات كان بالنسبة له صفقة كبيرة لمنافسته المتميزة وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون، كما ورد في كتاب «نار وغضب» لمؤلفه مايكل وولف.

وكشفت فترة العام ونيّف المنصرمة ما تغيّر في أمريكا، وفي الوقت نفسه ما ظلّ ثابتاً في «البيت الأبيض»، وإذا كان وزن واشنطن قد خفّ حتى لدى أصدقائها، فإن ما بقي واضحاً على الرغم من تقلّبات الرئيس ترامب بلا حدود أو ضفاف هو «عقد الصفقات»، وتلك من سمات السياسة الجديدة التجارية بامتياز، وهو ما تعكسه تغريداته الشهيرة أحياناً التي ينفرد بها عن كبار قادة العالم.

وقد لخّص غاري كوهين كبير المستشارين الاقتصاديين في البيت الأبيض والجنرال هربرت ماكماستر مستشار الأمن القومي في مقال مشترك لهما «مبدأ ترامب» بقولهما: إن العالم ليس مجتمعاً دولياً، بل هو ميدان تنخرط فيه الأمم واللاعبون غير الحكوميين ورجال الأعمال ويتنافسون على تأمين المصالح والامتيازات «وفي ذلك تكثيف في التعبير ليس عن رؤيتهما فحسب، بل لما يمثّله الرئيس ترامب من فهم للسياسة الدولية.

وإذا كانت التجارة والاقتصاد هما الركنان الأساسيان في ميدان ترامب، فإن مبدأه يمكن تعميمه على جميع مناحي الحياة، ابتداء من العلاقات الدولية، حيث أبدى تحفّظات على العديد من الاتفاقيات الاقتصادية والتجارية أو اعترض عليها وطلب إعادة النظر فيها، مثلما حصل بشأن الملف النووي الإيراني واتفاقية باريس حول تبدلات المناخ، إضافة إلى القيود التي وضعها على البضائع الصينية، وهي اتفاقيات وقّعها سلفه الرئيس باراك أوباما، وحجته جاهزة باستمرار وهي: إنها اتفاقيات مجحفة بحق أمريكا أو إنها تسجل عجزاً في ميزان المدفوعات وخصوصاً مع الصين، وإن على الحلفاء والأصدقاء الذين تحميهم واشنطن دفع ثمن ذلك، وكأن أمريكا قوة للإيجار.

وقد تجاوزت ميزانية البنتاجون للأمن القومي سبعمئة مليار دولار أمريكي، وهذا يعني الانتقال إلى «بناء استراتيجية تنافسية»، على الضد من استراتيجية الرئيس أوباما الذي أقام «استراتيجية التعاون» وكانت الأساس في برنامجه الانتخابي والتي وفقاً لها تمكن من الفوز بأصوات الناخبين، خصوصاً بعد مغامرات جورج بوش الابن، ولاسيّما التورط الأمريكي في العراق وقبله في أفغانستان، لكن ترامب عاد ورفع شعار «أمريكا أولاً» مغازلاً السكان البيض ومحذّراً من الهجرة والعمالة الوافدة وغير الشرعية.

هل يبقى إذاً معنى لكون الإرهاب هو مصدر القلق الأمريكي، أم ثمة انخفاض في منزلته لدرجة أن فكرة المنافس الاستراتيجي هي التي حلّت محلّه لمواجهة الصين وروسيا؟ كما ارتفع منسوب التوتر ضد كوريا الشمالية وإيران، فالصين ساحتها اقتصادية ويقتضي مواجهتها أمريكياً ومن جانب جيرانها لمنع انتشارها العسكري في بحر الصين الجنوبي، وروسيا تجاوزت على أوكرانيا وتحاول أن تلعب في ساحة الدول الاشتراكية السابقة، بل تعيق نشر الصواريخ الباليستية على حدودها من جانب حلف الناتو في بولونيا ورومانيا مثلما تمدّدت في سوريا وانخرطت في الحرب المندلعة مقيمة قواعد عسكرية على البحر المتوسط.

أما كوريا الشمالية فحسب واشنطن إنها تعمل لتطوير ترسانتها الصاروخية الباليستية، وينبغي وضع حدّ لها، وبالنسبة لإيران فإنها زعزعت الاستقرار في الشرق الأوسط وتعمل على مدّ نفوذها في العراق وسوريا ولبنان واليمن وبعض دول الخليج، الأمر الذي يحتاج إلى تعزيز قوة واشنطن وحلفائها في المنطقة، ولاسيّما «إسرائيل» التي وعدها بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس رغم كونه إجراءً خارج نطاق القانون الدولي وبالضد من قرارات مجلس الأمن الدولي.

وإذا كانت الحرب الباردة قد دارت في المسرح الأوروبي بين الغرب والشرق، لكن هذه الطبعة الجديدة لها تمتدّ من المسرح الأوراسي إلى المسرح الشرق أوسطي وإلى مديات أبعد حسب مبدأ ترامب.

drhussainshaban21@gmail.com

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

انتهى عصر السلم الأميركي ليخلّف فراغاً خطيراً

جميل مطر

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    شاهدت مع ملايين المشاهدين إحدى الحلقات الأخيرة في مسلسل نهاية «عصر السلم الأميركي». امتدت ...

بين حربين عالميتين وثورتين مصريتين

عبدالله السناوي

| الأحد, 18 نوفمبر 2018

    وسط صخب الاحتفالات التي جرت في باريس بمئوية الحرب العالمية الأولى، والتغطيات الصحفية الموسعة ...

غزة تُسقط ليبرمان

سميح خلف | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لماذا بدأت المعركة؟ وكيف بدأت المواجهة؟ ولماذا استقال ليبرمان؟ أسئلة من المهم ان ندقق فيه...

ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية

راسم عبيدات | السبت, 17 نوفمبر 2018

    ليبرمان المحسوب على معسكر الصقور الصهيوني،بل ربما الأكثر تطرفاً و" حربجية" في هذا المعسكر،هو ...

ماضون في تحقيق إعلان الاستقلال

حسن العاصي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

  الدكتور لؤي عيسى سفير فلسطين في الجزائر في الذكرى الثلاثين لإعلان قيام دولة فلسطين ...

سينتصر ثبات المقاومين على إجرام العنصريين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    رأيت، في الساعة الحادية عشرة، من يوم الأحد ١١/١١/٢٠١٨، وأنا أتابع الاحتفال بإحياء الذكرى ...

قصة موت معلن وغير معلن

علي الصراف

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    الحكايات المُرّة التي تُبحر مع قوارب الباحثين عن هجرة، ليست حزينة لمجرد أنها تحمل ...

استذكار باريس: لماذا يغيب العرب؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    على الرغم من ثقل الأحداث في قطاع غزة والعدوان «الإسرائيلي» المفتوح، فلا يمكن لكاتب ...

بين الليبرالية والرأسمالية

د. حسن حنفي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    يتساءل المفكر والمتابع السياسي لتجارب بعض الدول: أيهما أسبق تاريخياً، الليبرالية أم الرأسمالية؟ وأيهما ...

خلاص العرب في الدولة المدنية والمواطنة

عدنان الصباح

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    لا وجود لقيمة دون ناسها وبالتالي فلا يجوز لعن القيمة دون لعن ناسها كان ...

الأمة بين الجمود وضرورات التجديد

د. قيس النوري

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    النزوع نحو التطور جوهر وأساس الفكر الإنساني، فغياب العقل الباحث عن الأفضل يبقي الإنسان ...

غداً في غزةَ الجمعةُ الأخطرُ والتحدي الأكبرُ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    إنها الجمعة الرابعة والثلاثين لمسيرة العودة الوطنية الفلسطينية الكبرى، التي انطلقت جمعتها الأولى المدوية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28690
mod_vvisit_counterالبارحة49579
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع78269
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر898229
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60682203
حاليا يتواجد 3776 زوار  على الموقع