موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي:: ولي العهد : صندوق السعودية السيادي "سيتجاوز 600 مليار دولار في 2020" ::التجــديد العــربي:: مجمع بتروكيميائيات بين «أرامكو» «وتوتال» يمهد لاستثمارات بقيمة تسعة مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: نصير شمة يستعد لثلاث حفلات في المملكة تستمر لثلاثة أيام في ديسمبر المقبل، وذلك على مسرح مركز الملك عبدالعزيز الثقافي "إثراء" بمدينة الظهران ::التجــديد العــربي:: الروسي حبيب يحطم رقما قياسيا في إنستغرام بعد هزيمته لماكغريغور ::التجــديد العــربي:: تحذير من تناول القهوة سريعة الذوبان! ::التجــديد العــربي:: جائزة نوبل للطب لأمريكي وياباني توصلا لعلاج جديد للسرطان ::التجــديد العــربي::

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح , حين طرحه سؤال : لماذا هُزمنا؟. بالفعل فحجم التضحيات الفلسطينية الهائل على مدى قرن زمني, لا يتناسب مع الإنجازات التي أحرزتها الثورة الفلسطينية المعاصرة. نقول ذلك, بعد فشل المباحثات الجدية التي دارت مؤخرا بين الجبهة الشعبية وحركة فتح في القاهرة, بشأن دورة المجلس الوطني الفلسطيني في رام الله, فقد أصرّ الإخوة في الحركة على موعد ومكان الانعقاد .عدّدنا في مقالة حديثة سابقة على صفحات “الوطن” مخاطر هذا الانعقاد تحت حراب الاحتلال الصهيوني, وعدم إمكانية 70% من أعضاء المجلس في الدخول إلى الأرض المحتلة, إضافة إلى عدم حضور العديد من الفصائل الفلسطينية لهذه الدورة بما فيها الجبهة الشعبية الفصيل الثاني في م .ت, ف. المفترض أن يكون انعقاد الدورة في إحدى العواصم العربية التي رحّبت بذلك, بمشاركة كل الفصائل والشخصيات الوطنية, ضمن اتفاق بين الجميع على جدول الأعمال, وأولّ بنوده إجراء مراجعة شاملة, وذلك وفقا لما تم الاتفاق عليه في بيروت, وتشكيل لجنة تحضيرية بشأن الإعداد لعقد المجلس الوطني, على أن تعقد اللجنة اجتماعات متتالية, لكن هذا لم يحصل للأسف!.

 

وإذا كانت الظواهر تؤخذ في سياقها الزمني (وفقا للفلسفة), فإن واقعنا الحالي أكثر من ردىء, بالنسبة للمخاطر العديدة والخطيرة المحيقة بالثورة الفلسطينية, ومحاولة تصفيتها نهائيا من خلال ما يعرف بـ “صفقة القرن”. هذا في ظلّ الوقائع التي يفرضها العدو الصهيوني على الأرض, وإصراره على أن لا دولة ثانية ستقام بين النهر والبحر, غير إسرائيل, وأن الحقوق الفلسطينية تتمثل فقط في حكم إداري ذاتي على السكان في الضفة الغربية, وسط وجود عسكري إسرائيلي في المرتفعات وفي غور الأردن, والإشراف على المعابر والتحكم بدخول وخروج الفلسطينيين, وأن لا وقف للاستيطان, ولا انسحاب من القدس, ولا عودة للاجئين, ولا لسحب التجمعات الاستيطانبة من “أرض إسرائيل” ولا سيادة للفلسطينيين على الأرض ولا ما تحتها ولا على أجوائهم .. إلخ. بالطبع كل هذه القضايا تتفق عليها الأحزاب الصهيونية بيمينها ويسارها!

يأتي اجتماع دورة المجلس الوطني بعد قرار ترامب حول القدس, وبدء العديد من الدول(إلى جانب أميركا) في نقل سفاراتها إلى القدس, بعد إعلان نتنياهو “بأن إسرائيل ستعطي الأولوية في علاقتها للدول التي تنقل سفاراتها إلى القدس”. يأتي انعقاد الدورة في ظل احتفالات إسرائيل بالذكرى السبعين لإقامتها( وهي ذكرى نكبتنا) وفي ظل مطالبة الحاخامات بالعودة إلى الشعار الصهيوني “بإقامة دولة إسرائيل الكبرى”- الحاخام كشتئيل- ,وإبادة الشعب الفلسطيني –الحاخام ديفيد دافيدو فيتش- وغيرهما بالطبع.

لكل هذه العوامل المطروحة بواقعية شديدة, من المفترض أن تكون دورة المجلس الوطني, دورة جديرة بالتحديات لمواجهة الأخطار المحيقة بالمشروع الوطني الفلسطيني, دورة في الخارج وبحضور كافة الفصائل, من أجل تجاوز الانقسام الذي يلحق أفدح الأخطار بالقضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني, بعد كارثة اتفاقيات أوسلو, وفشل نهج المفاوضات العبثية مع هذا العدو السوبر فاشي ووصولها إلى طريق مسدود, هذا العدو الشايلوكي, الذي لا يفهم سوى لغة المقاومة المسلحة, دورة لتكريس الوحدة الوطنية كشرط أساسي لمرحلة التحرر الوطني الفلسطيني, دورة للمراجعة الشاملة واستخلاص الدروس والعبر من أخطاء وخطايا الماضي, والخروج ببرنامج وطني جديد يرد على كل المخاطر الحالية , دورة لإعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية ومؤسساتها وإصلاحها, دورة تستجيب لطموحات شعبنا وتوازي نضالاته وتضحياته, وهو شعب أصيل, يسبق دوما قياداته.

ومن سؤال الحكيم جورج حبش, تتفرع العديد من الأسئلة: هل هي أزمة قيادة؟ أم أزمة بديل؟ أم أزمة برامج؟ أم أزمة نهج وتكتيك سياسي؟ بكل الوضوح نقول: إنها أزمة كل هذه القضايا مجتمعة, فقيادة لا تدرك المخاطر المحدقة بنضالها الثوري, ولا طريقة الرّد عليها! قيادة لا تحسن قراءة عدوها قراءة متواصلة من داخله وخارجه, ولا تدرك الحدود التي يصل إليها في الآفاق المطروحة لحل الصراع, وتجرّد نفسها من أقوى سلاح, وهو الكفاح المسلّح, وتوقع مع عدوها اتفاقيات لا تستجيب لأدنى حقوق شعبها, وتتخلى طائعة عن المقاومة, غير مدركة لحقيقة شعبها هي قيادة واهمة بالتأكيد.علينا أن نأخذ الدروس والعبر من كل تجارب حركات التحرر الوطني في آسيا وأفريقيا وأميركا اللاتينية, ونعزز التلاحم مع جماهيرنا العربية وفقا لنهج التلاحم العضوي ما بين الخاص الوطني والعام القومي, والقوى العالمية المساندة لحقوق شعبنا. إن التكتيك السياسي يتوجب أن يصبّ دوما في مجرى الهدف الاستراتيجي,الذي أثبتت الأحداث المتتالية أن لا تعايش مع هذا العدو, وأن استراتيجيتنا يتوجب أن تتمثل في تحرير كامل الأرض الفلسطينية. هذا بالطبع سيقيمه البعض على أنه حلم! ولكن الأهداف تبدأ دوما بحلم. لقد ثبت بالملموس أن قيام دولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل هو حلم كبير, ووهم أكبر. نعم شئنا أم أبينا,عاد الصراع إلى مربعه الأول.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة..

News image

خلافاً للتهديدات التي أطلقها رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، الأحد، بتوجيه ضربات مؤلمة إلى حما...

السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر

News image

أعلنت المملكة العربية السعودية أنه إذا فُرِض عليها أي إجراء سترد عليه بإجراء أكبر، مؤك...

خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا

News image

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفيًا بأخيه فخامة الر...

استقالة نيكي هيلي المفاجئة؟ وترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة موضحا أنها ستترك منصبها رسميا أواخر العام الجاري

News image

أكد رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، أنه وافق على قبول استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى...

الاحتلال يكثّف البحث عن منفذ هجوم بركان

News image

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، ملاحقة شاب فلسطيني نفّذ هجوماً في منطقة «بركان» الصناعية الت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الجيوش الافريقية في العهدة الإسرائيلية

حسن العاصي

| الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    يحتل الجزء العسكري والأمني الصدارة في أولويات العلاقات الإفريقية الإسرائيلية، إذ بدأت المساعدات العسكرية ...

غزةُ لا تريدُ الحربَ والفلسطينيون لا يتمنونها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    مخطئٌ من يظن أن الفلسطينيين في قطاع غزة يسعون للحرب أو يستعجلونها، وأنهم يتمنونها ...

ملتقى فلسطين.. علامات على الطريق

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    في الوقت الذي وصل فيه الاحتلال الصهيوني إلى ذروة استعلائه، اعتماداً على فجوة القوة ...

هل اقتربت الساعة في الضفة؟

عوني صادق

| الخميس, 18 أكتوبر 2018

    أكثر من 200 شهيد، وآلاف من الإصابات، حصيلة مسيرة العودة منذ بدايتها في 30 ...

العالم يتغير والصراع على المنطقة يستمر

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 أكتوبر 2018

    الأمة العربية هي حالة فريدة جداً بين أمم العالم، فهي صلة وصل بين «الشمال» ...

في القدس...نعم فشلنا في تحقيق المناعة المجتمعية

راسم عبيدات | الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    نعم الإحتلال يشن علينا حرباً شاملة في القدس،يجند لها كل إمكانياته وطاقاته ومستوياته واجهزته...ويوظف ...

غزةُ تستقطبُ الاهتمامَ وتستقبلُ الوفودَ والزوارَ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    غدا قطاع غزة اليوم كخليةِ نحلٍ لا تهدأ، وسوقٍ مفتوحٍ لا يفتر، ومزارٍ كبيرٍ ...

روسيا «العربية»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    بين روسيا الأمس وروسيا اليوم، ثمة فوارق غير قليلة في الجوهر والمحتوى والدلالة، فروسيا ...

رجمُ المستوطنين ولجمُهم خيرُ ردٍ وأبلغُ علاجٍ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

    جريمةُ قتل عائشة محمد الرابي، السيدة الفلسطينية ذات الخمسة والأربعين عاماً، الزوجة والأم لثمانيةٍ ...

مجتمع مدني يَئدُ السياسة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    مرّ حينٌ من الزمن اعتقدنا فيه، وكتبْنا، أن موجة انبثاق كيانات المجتمع المدني، في ...

استبداد تحت قبة البرلمان

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    في تلخيص دقيق للوضع التونسي الحالي، قال لي محلل سياسي بارز إنه يكمن إجمالاً ...

ستيف بانون يؤسس للشعبوية الدولية

جميل مطر

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    «التاريخ يكتبه المنتصر. وعلى هامشه يشخبط آخرون». وردت هذه العبارة في المقابلة المطولة التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2404
mod_vvisit_counterالبارحة51978
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع323355
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي396707
mod_vvisit_counterهذا الشهر1037745
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59177190
حاليا يتواجد 4883 زوار  على الموقع