موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي:: الإفراج عن المديرة المالية لشركة هواوي بكفالة ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تسلم الأطراف اليمنية 4 مسودات اتفاق ::التجــديد العــربي:: ذكرى ميلاد أديب نوبل نجيب محفوظ الـ107 ::التجــديد العــربي:: الكشف عن مقبرة ترجع لعصر الأسرة الـ18 بكوم أمبو ::التجــديد العــربي:: مشاورات حاسمة لتشكيل الحكومة اللبنانية ::التجــديد العــربي:: 74 مليون مسافر عبر مطار دبي خلال 10 أشهر ::التجــديد العــربي:: لهذا السبب أكثروا من تناول الخضار والفاكهة ::التجــديد العــربي:: القهوة قد تحارب مرضين قاتلين! ::التجــديد العــربي:: بعد قرار المغرب المفاجئ.. مصر تتأهب للترشح لاستضافة كأس أمم إفريقيا ::التجــديد العــربي:: فوز ليفربول على ضيفه نابولي 1 / صفر ضمن بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم ::التجــديد العــربي:: ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي::

انتخابات غير ديمقراطية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

بعد أيام يقترع اللبنانيون. يحسبون أنهم يختارون من يمثلهم. هم يعرفون ان اختيار من يمثلهم جرى مسبقاً، وهم سوف يختارون بين من انتقاه أباطرة الطوائف لهم.

 

أباطرة الطوائف محنكون في السياسة التي هي فعلاً لا سياسة، بالأحرى سياسة أفرغت من مضمونها. ديمقراطية أفرغت من مضمونها التحرري. من يقترع في هذه الانتخابات يعلن انضواءه تحت عباءة الزعيم الذي اختار اللائحة. يعلن عبوديته وخضوعه وارتهانه. القانون كما صيغ واتفق عليه بين أباطرة الطوائف مهين ومذل. ومن ينتخب يهين نفسه ويذلها، ويوافق أباطرة الطوائف على غيّهم.

يعلم اللبنانيون جميعاً أن اللوائح مغلقة، وفي كل لائحة خانة لإشارة صوت تفضيلي. إذا كان للناخب صوت تفضيلي بين عدة مرشحين، فإنه من ناحية أخرى لا يستطيع التشكيل بين المرشحين، ولا يستطيع تشكيل اللائحة التي يريد، ومن مرشحين تهواهم نفسه. متى أدلى بالصوت التفضيلي لمرشح على لائحة، فإن الناخب مجبور على انتخاب اللائحة كلها حتى ولو كانت تحوي أسماء من لا يروقون له. فاللوائح مغلقة ولا يجوز، قانوناً، التلاعب بها، وإلا اعتبرت لاغية. قانون يقيّد اختيار الناخب، ويحدّ من حريته في اختيار مرشحيه. هو أشبه بالاستفتاء.

لكل طائفة امبراطور أو إثنان أو أكثر. على المرشح إذا أراد ضم اسمه الى لائحة ما أن يتكلم الى هؤلاء الأباطرة لا الى الناس. يخاطب الزعماء لا العامة. لا يستطيع هؤلاء العامة الفهم، أو هم لا يستحقون أن يخاطبهم المرشح. هو يخاطب أسيادهم. وهؤلاء يقررون من يدخل جنة المرشحين المتاح انتخابهم. بالتالي تجري الحملات الانتخابية من دون كلمة واحدة في السياسة، ومن دون كلمة واحدة في شؤون المجتمع. ليس على المرشح أن يقول شيئاً. كل ما عليه هو أن يكون مقرباً من امبراطور الطائفة. إذا كان مهرجاً، ورأى فيه الامبراطور “هضمنة” تقربه من قلبه، فإن ذلك يجعله متاحاً.

يقال أن النسبية تفترض لوائح مغلقة. هذا في بلدان السياسة. أما في بلدان أفرغت من السياسة، فإن الأباطرة ليسوا مضطرين لأن يقولوا شيئاً ولا أن يعلنوا برامجهم السياسية. ولا أن يكون لديهم سياسات من أي نوع. كل امبراطور يمتلك الطائفة ويبيعها لمن يشتري.

الطائفة تُوّرث. كم امبراطور أورث أبنه الزعامة كما تُوّرث الأرض أو غيرها من متاع الدنيا. الشعب اللبناني عموماً ليس معجباً بكفاءات الأباء، وسيكون أقل إعجاباً بكفاءات الأبناء. هم يأكلون الحصرم وأبناء الشعب يضرسون. رأينا أبناء الأباطرة على شاشات التلفزيون. نسبة النفاق عالية. درّبهم الأباء على ذلك. من منهم يتمتّع بحس عالٍ من السخرية سيكون أكثر كفاءة في إذلال الناس.

هؤلاء الأبناء سيكونون أكثر حقداً على الطوائف الأخرى ممّا كان عليه آباؤهم. الطوائف ترتكز على هذا الحقد. الأباء أكثر براعة في تزويق الكلام. الأبناء لم يكتسبوا ما يكفي من الخبرة لتدوير الزوايا، وجعل الاتيكيت الطائفي (التهذيب الطائفي ونفاقه) جزءاً من خطابهم. ستكون النتيجة اقتراباً أكبر من الغريزة، أو ما يشبه الغريزة الطائفية.

المرشحون عموماً سوف يخوض الحلفاء منهم معركة الصوت التفضيلي، في وقت تخوض اللوائح معركة الحاصل الانتخابي. سيكون الحلفاء في معارك كما اللوائح في معارك وحروب. على الأرجح، لن يتمكن الأباطرة من تطويع وتدجين الناخبين إلا بالمزيد من التحريض الطائفي. سوف نصل الى يوم الانتخابات والنفوس معبّأة، والكؤوس مليئة بالأحقاد. سوف نشرب كؤوس الأحقاد حتى الثمالة. وما يتبع التصويت أكثر مدعاة للقلق…

تأليف اللوائح يلغي السياسة. معارك الصوت التفضيلي ستكون بين الحليف والحليف، حيث يخون الواحد الآخر ويتآمر عليه. معركة الحاصل الانتخابي سوف تكون مجالاً أكبر للنفاق والخداع وإفراغ اللوائح من أي برنامج عمل. يجتمع في اللوائح الأعداء والأخصام. وهؤلاء سوف تكون مهمة كل واحد منهم اقصاء الآخرين من الأخصام والحلفاء.

بعد الإدلاء بالأصوات، ستكون مهمة اللجان الانتخابية، التي تعينها السلطة الحاكمة، فرز الأصوات وعدّها، وإعادة عدّها حسب ما حازت كل لائحة، وتدوين الأرقام، وإعطاء كل مرشح ما يستحقه وما لا يستحقه. والأرجح أنه سيفوز عدد كبير ممن حازوا عدداً أقل من الأصوات (وكل ذلك حسب القانون). لا أحد يضمن أن لا يحتجّ الذين كان الحاصل لديهم، كما الصوت التفضيلي أكثر من غيرهم وأُسقطوا. ولا شيء يمنع أن لا تتطوّر الاحتجاجات الى استخدام العنف. تكون النتيجة ليس انتخابات ديمقراطية لاختيار الأكثر تمثيلاً، بل مشروعاً لحرب أهلية. الأسوأ سيكون استخدام العنف في الاحتجاجات.

هناك شبق للسلطة عند من استجد أمره فيها. وهناك تمسّك بالسلطة عند من تمرّس فيها سنين طويلة. المعلن هو انتخابات ديمقراطية بين الأكثر تمثيلاً. المضمر هو برامج طائفية أكثر هولاً مما شهدناه خلال الحرب الأهلية. السادية التي تمارس على الناس من أجل الانضواء في الطوائف وتحت راية الأباطرة، هذه السادية غير مسبوقة في تاريخ لبنان. في الحوارات الدائرة بين الأباطرة ومندوبيهم منسوب عال من فقدان ملكة التهذيب. ناهيك عن فقدان السياسة وضروراتها. السادية التي تمارس على الناخبين، مع الشحن الطائفي المرير، تحوّل هؤلاء الى كائنات ضارية. انتخابات لتظهير أسوأ ما في الإنسان من وحشية ورثها عن العصور الحجرية وما قبلها. هكذا لا يتطوّر الإنسان وصولاً الى التهذيب وتعاطي السياسة، بل يتراجع الى مرحلة العصابات حيث الجميع يحارب الجميع. وهناك شك في أن الإنسان القديم كان أكثر وحشية مما سوف ينتج عن هذه الانتخابات. هي فرصة لإظهار البراعة في الوحشية. وهناك وسائل تكنولوجيّة متقدمة للممارسة الوحشية. اهمها وسائل الاتصال (الانفصال) الاجتماعي.

الأخطار الاجتماعية كثيرة. والأخطر هي الحرب الإضافية من الخارج. سوف نفرغ من الانتخابات والمجتمع أشلاء، وأقل قدرة على مواجهة الأخطار الداخلية والخارجية. تتصرّف الطبقة السياسية وكأن الأمر لا يعنيها. لم تقدم لنا حواراً واحداً عن التضامن من أجل مواجهة الأخطار. هم كمن يفتح أبواب البلد على مصراعيه كي يمعن أشرار الداخل والخارج في تمزيقه والاستيلاء عليه.

لا أحد من الأباطرة ومرشحيهم إلا وله ارتباطات خارجية. الانتخابات شأن داخلي لكن التأثيرات فيها وفي نتائجها تتقرَّر في الخارج. عملياً السيادة مفقودة. وسيكون الأمر أشد وأدهى بعد الانتخابات.

ستكون هناك مؤتمرات في أوروبا لدعم لبنان، وربما لتقديم المساعدات المالية. لكن لا أحد يستطيع إصلاح ما خرّبناه بأيدينا، وعن سابق تصوّر وتصميم.

القانون مهين لمن ينتخب. العملية التي تقود الى صناديق الاقتراع أكثر إهانة للناس. الكريم من يكتم إهانته. يكون ذلك بالامتناع عن التصويت.

 

الفضل شلق

كاتب ووزير سابق لبناني

 

 

شاهد مقالات الفضل شلق

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن

News image

أعلنت السعودية اتفاقاً لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ويضم السعودية و مصر و ...

الأمم المتحدة تسلم الأطراف اليمنية 4 مسودات اتفاق

News image

أعلنت الأمم المتحدة أن طرفي الصراع اليمني في محادثات السلام بالسويد تسلما أربع مسودات اتف...

مشاورات حاسمة لتشكيل الحكومة اللبنانية

News image

شدد رئيس مجلس النواب نبيه بري على حاجة لبنان إلى حكومة منسجمة لمواجهة الاستحقاقات الق...

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

حول المسالة الفلسطينية

د. سليم نزال

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    يمكن تعريف النشاط السياسى الى مستويات اساسيية الاول المستوى الوطنى و الثاني المستوى الدولى ...

هل توجد خطة اسمها «صفقة القرن» ؟

عوني صادق

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    منذ سنتين يدور حديث يعلو ويهبط، وأحياناً يتوقف عن «خطة سلام» مزعومة تعود حقوق ...

ماذا بعد هزيمة الجماعات الإرهابية؟!

د. صبحي غندور

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    ما الذي سيحصل بعد النجاح في هزيمة أماكن الجماعات الإرهابية داخل مشرق الأمة العربية ...

الأنماط الحياتية القابعة وراء الأشخاص

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    أبدا، يعيد التاريخ نفسه المرة تلو المرة فى بلاد العرب. مما يتكرر فى مسيرة ...

ماكرون وتيريزا ماى: المصير الغامض

عبدالله السناوي

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

  «أتوقف اليوم عن ممارسة مهامى رئيسا للجمهورية الفرنسية».   هكذا فاجأ «شارل ديجول» الفرنسيين والعالم ...

إنعاش المجتمعات المحلية تصحيح لمسيرة العولمة

جميل مطر

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    المشهد المألوف هذه الأيام منظر بعض فرسان العولمة يترجلون مثل دونالد ترامب وكثيرين من ...

العودة إلى إفريقيا

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    على الرغم من أن مصر تقع فى أقصى الطرف الشمالى الشرقى لإفريقيا فإنها مثلت ...

أسطوانة نتنياهو المشروخة

د. فايز رشيد

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    طلع علينا نتنياهو بالعملية التي أسماها «درع الشمال» والتي تهدف إلى تفجير ما ادّعاه ...

الابتكار أو الاندثار

د. محمّد الرميحي

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    كثيرة هى التقارير التى تصدر من مؤسسات مختلفة تتناول الوضع العربي، إلا أن تقرير ...

ثقافة «حلف الفضول»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 12 ديسمبر 2018

    إذا كانت الأمم والشعوب والبلدان تؤكد على رافدها الثقافي لحقوق الإنسان، فمن حق العرب ...

تعالوا نتأمل موقف مارك لامونت هل

رشاد أبو شاور

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    اسمه يتردد منذ يوم 29 بعد ظهوره الشجاع على منبر إحدى قاعات مبنى الأمم ...

الوجود الحضاري الغربي بصدد التفكك

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  " الثورة هي تحول تافه في تركيز المعاناة "   الرأسمالية تحمل في ذاتها بذور ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم43341
mod_vvisit_counterالبارحة47009
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع239322
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر575603
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61720410
حاليا يتواجد 4836 زوار  على الموقع